Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية طفلة ارهقت رجولتي كامله من الاول حتى الاخير بقلم ملك ايمن


 رواية طفله ارهقت رجولتي ♥️

الفصل الاول والثانى والثالث 

بقلم ملك ايمن


في احد المناطق الشعبيه توجود تلك الطفله بريئه اخدها الزمن بسبب سزاجتها


تمارا: ماما انا راحه الدرس


جني: ماشي ياروحي وخدي بالك من نفسك


تمارا: حاضر ونزلت تلك الطفله تتنطط ع السلم فهي مزالت طفله 


في بيت من اكبر عائلات تلك المنطقه يوجود بها ذالك الرجل واولاده السبع عيله موسي


صلاح: صباح الخير يارجاله 


محمد: صباح النور يابا


مصطفى:صباح النور يابا 


وكذالك جميع اولاده وبنته 


امل:اي يامصطفي مش ناوي تتجوز ولا ايه:(عمتو)


مصطفى:لما الاقي بنت الحلال ياعمتي


صلاح:شد حيلك ياولدي كل اخواتك اتحوزو مفضلش غير انت سعيد ولد عمك


مصطفى بص لاختو فهي تعشق سعيد وهو كذالك


مصطفى:ربنا يسهل انا رايح المكتب يابا 


صلاح:مع السلامه


🖋️🖋️بقلمي ملك ايمن🖋️🖋️


ماشي بيتمم ع الاراض ووقف عند صوت تلك الطفله


تمارا:وسع كده ابعد عني ياماما اااااااه


مصطفى:في اي ابعد عنها


الشاب:م مصطفى ا انا ولله


مصطفي:امشي من هنا وانا ليا كلام تاني مع ابوك وفر الولد


نظرت الي تلك الطفله فهي فاتنه جدا نفض تلك الفكره من راسو وسالها بحده


مصطفى:انتي بت مين هنا


تمارا:احنا السكان الجداد


مصطفى:عندك كام سنه


تمارا:١٦


مصطفى:في نفسو يعني انسه اوف 


تمارا:هوا انت اسمك ايه انا تمارا 


مصطفى:احم تعالي عشان اوصلك 


تمارا ببرائه:حاضر 


كانت ماشيه جنبو مش باينه كانو ابوها ابتسم ع طريقه مشيها فهي تلعب وهيا ماشيه 


تمارا:انت اسمك اي


مصطفى:اسمي مصطفى  يلا اطلعي فوق وتنزليش لوحدك تاني ياقطه ولدغها في خدها


تمارا:شكرا انت حلو اوي


مصطفى:تصنع الجمود:عيب كده مش اي حد تقوليلو كده


تمارا:بس انت اول حد اقولو كده وع فكره لما بتبرق عيونك بيبقو حلوين مخوفتنيش وطلعت تتنطط


مصطفى:مجنونه بس حلوه اي ده فوف يازفت دي عيله وراح شغلو ووقف حرس ع باب بيتها عشان لو جت تخرج


عدت الايام وتفكيرو لسه فهيا يوشفها وهيا رايحه الدرس وهيا راجعه وفي يوم الي غير مصير تلك الطلفله وعرف انها والدها متوفي


الحارس:ايواه ياباشا في شويه رجاله طلعو عندهم معرفش هما مين 


مصطفى:متخلهمش يخرجو من عندك انا جاي فورا


سعد:اي يابني رايح فين 


مصطفى:تعال معايا 


وصل بيتها وطلع الباب كان مفتوح دخل


مصطفى:في اي مين دول اول ما شافتو جريت استخبت وراه ومسكت في قميصو 


يافتاه ما الذي تفعليه انا لا استطيع مقاومتك يافاتنه


عمران:دي بت اخوي وعاخدها يعني هخدها


مصطفى:تخدها تروح فين تمارا مش هتمشي من هنا


امل:سيبنا في حالنا يامهران سايق عليك النبي 


عمران:لع يلا يابت مشي جدامي


تمارا بعياط:لالا ونبي يامصطفي متخلهوش ياخدني


مصطفى:هشش مش هياخدك اهدي


عمران:وبصفتك مين بقا عتمنعني


مصطفى:بصفتي خطيبها تجمد الدم في عروق كل الي واقف واولهم تمارا وسعيد


سعيد مزهول اي يابن عمي معقول وقعت في حب طفله 



طفله ارهقت رجولتي ♥️


البارت التاني


سعيد مزهول اي يابن عمي معقول وقعت في حب طفله


عمران: ومن ميتا البنته بتتجوز بدون علمنا


جني: وهيا لسه في الصدمه: عمران ده خطيبها وهيتجوزو قريب سيبعا وامشي


مصطفى: زي ماسمعت ياكش  تفهم بقا يلا بره


عمران: هنشوف ومن غير سلام


خرج عمران والرجاله الي معاه 


جني: الف شكر يابني كويس انك جيت انا مش عارفه عرفو مكنا منين بس


مصطفي: ممكن افهم في اي انا ابن كبير المنطقه واي حاجه بتحصل لازم اعرفها مين ده


تمارا ببرائه: عمي


مصطفى  لسه هيتكلم شافها بشعرها وبجامه نص كم وافتكر ان سعد. موجود


مصطفى: ادخلي اللبسي حاجه بسرعه


تمارا بخوف: حاضر يالهوي شعري وطلعت تجري ع الاوضه بتاعتها


جني: اافضل يابني 


مصطفى: يزيد فضلك يامي ممكن افهم في اي


جني: ده عمها مهران بعد ما جوزي توفي عمران عايزها لابنو وده مش حبا فيها لا ده عايز ورثها هوا وابنو وحوش وانا مامنش عليها معاه واهو عمالين نهرب من مكان لمكان وبردو عرف مكنا وهنمشي.و..... 


مصطفى: انا طالب ايد تمارا 


سعد: ننننععععمم


مصطفى: اخرس انت


جني: بس تمارا لسه صغيره


مصطفى: هكتب عرفي ولما تتم السن هكتب رسمي


جني: طب ادينا فرصه نفكر يابني


مصطفى: ع مهلك ياامي و سمعو صوت في الشارع نزلو جري شاف واخد بيتعرض لاختو 


وطبعا الاخ والحبيب قامو بلواجب ضربو الواد علقه محترمه وده كلو تحت نظر تمارا التي خافت بشده من مصطفي 

((خوفتها ياناصح)) 


خد اختو ومشي وصل لبيتو والعيله كلها اتجمعت عشان الغدا


مرام(بنت عمتو وعايزه تتحوزو)) مصطفى  اي الي في ليدك ده


مصطفى: مفيش ابا انا عايزك في موضوع كده


صلاح: خير يابني


مصطفى: لو امكن في المكتب وامي تكون معانا 


اميره: خير يابني


صلاح قومو  يلا وخدهم دخل المكتب سعد منتظر زعيق صلاح وصويت اميره 


في المكتب


صلاح: خير في اي


مصطفى: مش انت عاوز تجوزني يابا 


(امو مشلوله)) 


اميره: اي هوا في واحده  ولا اي


مصطفى: ايواه يامي


صلاح: بت مين دي


مصطفى: دول سكان حداد ياحج والبت محترمه جدا والدها متوفي 


صلاح: خلاص نروح نتقدم لها


مصطفى: بس في حاجه ياحج


صلاح: في اي


مصطفى: البت عندها ١٦ سنه يعني هكتب رسمي


اميره: يالهوي دي لسه صغيره يابني


صلاح: مصطفى طلع امك وتعال


مصطفى: حاضر ياحج خرج امو ورجع تاني لابوه


صلاح: ليه عاوز تتجوز طفله


مصطفى: عشان عمها وحكا كل حاجه لابوه 


صلاح: واحنا مالنا بيها 


مصطفى: بتوتر ا انا متعودتش اسيب وليه في زنقه يابا


صلاح ابتسم لانو فهم واخيرا ان ابنو حب وقال مفيش مشكله ادام البت بالغه وتقدر تخلف


صلاح: شوفلنا معاد مع امها


مصطفى: بجد ياحج 


صلاح: وانا بهزر في حاجه زي دي 


مصطفى ربنا يخليك لينا ياحج اللحق انا بقا سلام وخرج خد سعد وراح ع بيتها 


دق دق دق 


جني:مين


مصطفى: ده انا يا امي مصطفى 


جني: اهلا يابني خير اتفضل


مصطفى:  انا جيت عشان اعرف رايك 


جني: موافقه يابني 


جني خارجه من الاوضه عامله شعرها قطتين ولابسه بجامه ميكي 


تمارا: مام.... عاااااا انت جاي تصربني صح


مصطفى: واصربك لي لا طبعا


جني: تعالي ياتمارا ده خلاص هيكون جوزك


تمارا: لالا انا خايفه منو 


مصطفى: ممكن تسبينا شويه يا امي 


جني: حاضر تعالي ياسعد خدت سعد سابتهم قام وقف قدامها 


مصطفى بحنيه: خايفه مني لي مش انتي قلتي اني مش بخوفك


تمارا: لا انت كنت بتضرب الراجل في الشارع


مصطفى: عشان الراجل ده بيضايق اختي


تمارا: يعني مش هتضربني


مصطفى: لا متخافيش


تمارا: حاضر 


مصطفى: بصي بقا انا بكره هجيب اهلي واجي اتقدم عارفه لو شفتك بشعرك هعمل فيكي اي


تمارا: هلبس فستان


مصطفى: طويل وبكم والطرحه


تمار: لا


مصطفى: بكره نشوف واتعدل كده انتي دلوقتي بتتجوزي


تمارا: حاضر


   

طفله ارهقت رجولتي ♥️


البارت الثالث♥️


تمارا: حاضر


مصطفى: شطوره يلا اشوفك بكره


تمارا: مستنياك


خرج مصطفى واخد سعد معاه 


سعد: انت اتجوزتها لي ومتقوليش صعبت عليا


مصطفى: مش عارف انا بس مش  عاوزها لحد غيري


سعد: واخيرا وقعت يابن عمي


مصطفى: شكلي كده


سعد: بصراحه شكلها ميدلش ع سنها


مصطفى: تحب اقول لمريم


سعد: لالا سيبنا في حالنا


🖋️🖋️بقلمي ملك ايمن🖋️🖋️


تمارا: ماما انا مش عارفه اللبس اي بكره


جني: اللبسي اي حاجه ياروحي 


تمارا: مهوا مصطفى قالي حاجه مقفوله


جني: تعالي ياتمارا عايزه اتكلم معاكي


تمارا: نعم ياماما


جني: انتي اظن انك فاهمه يعني اي جواز الجواز يابنتي مش لعبه ده راجل وسؤليه وبيت يعني لازم تعقلي 


تمارا: انا فاهمه ياماما متقلقيش 


جني: انتي لي وافقتي ع مصطفى  بتحبيه


تمارا بخجل: بس بقا ياماما 


جني: ربنا يهدي سركو ياحبيبتي قومي بقا ننزل انا وانتي نشتري فستان 


تمارا: اشطا يلا وقامت لبست هيا وامها ونزلو


الحارس: حضرتكم رايحين فين


جني: وانت مين بقا


الحارس: انا تبع مصطفى باشا 


تمارا: رايحين نشتري حجات الخطوبه 


الخارس: طب ممكن خمس دقايق الو ايواه نزلين يشترو حجات للخطوبه 


مصطفي........ 


الحارس: مصطفي جاي وبيقولكو استنو بعد نص ساعه وصل مصطفى 


مصطفى؛ اي يا امي رايحين فين


تمارا: هشتري فستان


مصطفى: طب لو توافقي يا امي اخد تمارا وولله هنشتري وهرجعها فورا


جني: انا مسلمه بنتي للراجل روحو يلا 


مصطفي خد تمارا وركب العربيه 


تمارا: الو ايوا ياحبيبي عامل اي وحشتني مووووت


الدم غلي في دم مصطفى مين ده عشان تقولو ياحبيبي ووحشتني 


مصطفى بغضب يحاول يتحكم فيه: كنتي بتكلمي مين


تمارا: ده سمير


مصطفى بزعيق: ايواه مين عم زفت ده 


تمارا بخوف: ده ده ابن خالي و والمحامي الي م ماسك قضيه الورث


مصطفى: ايواه يعني عشان ابن خالك تقوليلو حبيبي وانا اااي هاااا


تمارا: ا..... انا...... ا... اس.... اسفه ممش ههتتكرر وولله 


مصطفى: حاول يتحكم في غضبو شافها بتعيط 


مصطفى في نفسو غبي خوفتها منك تاني ياغبي


قرب منها حاول يمسك ايديها سحبتها بخوف منو 


مصطفى: انا اسف ولله غصب عني اهدي متخافيش مني 


تمارا: ان انت..... هه... هتضربني... ز زي عمي.... هااااااااااا


قرب منها خدها في حضنو وابتدا يهديها 


مصطفى: هششش ولله مش هضربك متخفيش مش انا جوزك حبيبك هه 


تمارا بعد ما هديت ومزالت ماسكه فيه زي العيله لا عيا فعلا عيله 


تمارا: انا اسفه مش هتتكرر تاني


مصطفى: ياحبيبتي افهميني انا بغير عليكي من نفسي ولازم تعرفي ان انتي مينفعش تتكلمي بطريقه دي مع حد غيري فاهمه


تمارا: فاهمه انا عاوزه الفستان


مصطفى هههه طيب يلا ياروحي 


🖋️🖋️ببقلمي ملك ايمن🖋️🖋️


في بيت العمري


صلاح: اميره فينو ولدك


اميره: معرفش 


صلاح: سعد


سعد: امرني ياحج


صلاح: فين مصطفى 


سعد: في المكتب بيراجع الميزانيه ياحج


صلاح: امممم طيب الكل يسمع كتب كتاب مريم هيكون مع مصطفى انشاء الله


سعد بارتباك: مريم ع مين ياحح


صلاح: ع ولدي حبيبي طوعي انت يابني قام سعد من مكانه حضنو 


سعد: ربنا يخليك ليا ياحج يارب ولا  يحرمنا منك


🖋️🖋️بقلمي ملك ايمن🖋️🖋️


تمارا:هااااا اي رايك في ده


مصطفى:ضيق


تمارا:ده تامن واحد الله


مصطفى:وطي صوتك يابت


تمارا:انا تعبت ونبي


مصطفى:طب قيسي ده كده


تمارا:بس ده بتاع محجبات


مصطفى:منتي هتتحجبي


تمارا:بجد طب هاااات ودخلت قاستو عحبها بس مفرجتهوش عليها حبت تعملو مفجاء 


مصطفى:اي فين الفستان


تمارا:مفجاءه


مصطفى:لو طلع ضيق


تمارا:لالا ولله مش ضيق 


مصطفى طيب يلا 


ياوب ركبو العربيه وواحده خبتط ع ازاز شباك مصطفى


مصطفى:نعم رمتلو ورقه ومشيت تمارا خدت الورقه وفتحتها


تمارا:الحيوانه 


مصطفى:خدي هنا يابنت المجنونه راحه فين

وطلع بلعربيه


تمارا:مش شايف قليله الادب دي


مصطفى:خلاص سيبك منها 


تمارا:افرض راجل الي عملها معايا فرمل بلعربيه فجأة 


مصطفى:دنا اقتلو 


تمارا:شوفت ارجع بقا خليني اقتلها 


مصطفى:ولله انا حتي مشوفت شكلها اهدي


تمارا:بجد 


مصطفى:اه ولله نرجع بقا عشان اشوفها


تمارا:تشوف اي بقا كده 


مصطفى:ودي اسمها غيره


تمارا:اسمها الي اسمها بقا المهم مصطفى لتمارا وتمارا لمصطفي فاهم


مصطفى:فاهم ياسطا


تمارا: نينينيني رخم رود ع التلفون


مصطفى: ا اه 


 وصلها البيت ورجع هوا 


🖋️🖋️بقلمي ملك ايمن🖋️🖋️


تمارا: ماما انا جيت 


جني: اتاخرتو لي 


تمارا: ع ما شفنا الفستان استني هقيسو واوريكي


🖋️🖋️بقلمي ملك ايمن🖋️🖋️


مصطفى: اسلام عليكم


الجميع: وعليكم السلام


صلاح: كنت فين 


مصطفى: كنت في المكتب ياحج


سعد: كتب كتابي ع مريم معاك😁


مصطفى: الف مليون مبروك 


صلاح: يلا كلو ينام عشان ورانا بكره مشوار


في صباح يوم جديد.......


                  الفصل الرابع من هنا

تعليقات

‏قال Unknown
رواية رائعه
‏قال Unknown
مبدعه حقا
‏قال Unknown
حلوة اوي بدي الفصل التاسع عشر وباقي الفصول
‏قال Unknown
بسم اللة ماشاء اجمل وأروع رويه كراته فى حياتيا🧡😍😍😍🤓🤓