Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية طفلتي الخائفة كامله جميع الفصول من الاول حتي الاخير بقلم شهد عبد السلام


 

طفلتي الخائفه 

الفصل الاول والثاني والثالث

بقلم /شهد عبد السلام


حور:يعني ايه يا بابا عايز تجوزني عشان الفلوس 

طارق بعصبيه ضربها بلقلم :انتي ماتربتيش يا خسارة تربتي فيكي

وهتجوزي يعني هتجوزي

حور فضلت تعيط ودخلة اوضتهاا 

مرات ابوهاا اصاله:تعالي روقي عشان الناس هتجيلك بليل 

 حور:حاضر يا ابله اصاله 

اصاله خرجت من اوضة حور 

حور:يارب بقا انا قولت يوم ماهتجوز هرتاح ومش هترمي الراميه السوده دي يارب 

وخلصت ترتيب الشقه 

اصاله:ادخلي عشان شويه والناس هتجي ومش عايزه منك اي غلط 

حور:حاضر 

ودخلت 

 

محمد :انت هتجوز حور 

اسد:اجوز مين يا بابا حور حور الي اصغر مني بي 10 سنين 

محمد:مالها حور ومش كل حاجه بسن 

اسد:انا مش موافق يا بابا ولو دي اخر واحده في العالم مش هتجوزها ده كفايه ابوهاا 

محمد:احترم نفسك يا اسد وخليك فاكر ان ابوها يبقا عمك 

اسد بعصبيه:وانا مش هخدهاا يا بابا 

بتدخل ام اسد

ليلي:يا ابني البت غلبانه وطيبه ومن ساعت ما امها ماتت وهي متبهدله شوفها هتعجبك انت ماشوفتهاش من وهي عندهاا 10 سنين 

اسد:بقولكم لا لا لا بقا مش كده هي عشان غلبانه اتجوزهاا 

محمد:اخر كلام عندي يا ابن ليلي لو ماتجوزتيش بنت عمك ولا انت ابني ولا اعرفك 

اسد: انت بتلوي دراعي يا بابا 

محمد:باين عشتنا في مصر نسيتك احنا اصلنا ايه احنا صعايده 

اسد:عشان صعايده اتجوز بنت عمي الي مشفتهاش من سنين 

ليلي:يا حبيبي هتشوفها و هتعجبك دي ذي القمر واتجوزها بدل البهدله الي هي فيها دي 

محمد:اخر كلام عندي انا قولتهوالك 

اسد: ماشي يا بابا انا موافق 

محمد :ماشي ادخل حضر نفسك وانتي يلا يا ليلي و نروح عندها 

ووصله عند بيت حور 

محمد:ازيك يا اخوي عامل ايه 

طارق:الحمد لله يا محمد 

اسد:ازيك يا عمي

طارق : الحمد لله اتفضلوو 

ليلي :ازيك يا اصاله 

اصاله :الحمد لله يا حبيبتي 

ليلي:اومال فين عروستنا 

اصاله :هنديهاا 

اصاله في اوضة حور:انتي لسه ذي ما انتي قومي يختي الناس برا قومي ان شاء الله تغوري من هنا 

حور سمعت الكلام وقامت لبست دريس شفاف من الايدي ومن اخر رجليها وطلعت بحلوتهاا 

نوصف الشخصيات 

(حور 19 سنه قصيره وبيضه شعرهاا دهبي قصير و عيونها خضراا وخدهاا علطول حمرا طبيعي و شفيفهاا الورديه )

(اسد 30 سنه طويل وعريض هو اسم علي مسمه شعره اسود وعيونه بني غامق بيتميز بشخصيته الصعبه جداا و جسمه المتقسم)

اصاله في المطبخ مسكها من دراعهاا:عارفه لو عملتي اي حاجه تضيع العريس هموتك ويارب تغوري من هنا بقا يلا اخلصي وسبتها 

حور بعياط:يارب مش عارفه اعمل ايه 

ودخلت 

اسد في تفكيره:يخربيتك هما قاله حلوه بس مش كده يعني دي المنصوره حطط حلوتها كلها فيكي 

ليلي قامت حضنتها:حبيبتي ياروحي عامله ايه يا بنتي 

حور:الحمد لله يا ماما 

محمد:عامله ايه يا حور 

حور:الحمد لله يا عمو

محمد:سلمي علي اسد 

حور مديت ايديها ل اسد منغير كلام وعنيها في الارض 

اسد :وهو ماسك ايديها :ينفع تتفضلو براا 

كلهم :ايه...




البارت 2 

طفلتي الخائفه 

اسد وهو ماسك ايديهاا: ينفع اتفضلو براا

كلهم:ايه 

اسد:ايه بقول عايز اقعد معاها شويه 

كلهم قامه و مازال اسد ماسك ايد حور وحور عنيها لسه في الارض

اسد بامر:اقعدي 

حور:نعم 

اسد  بتفحص في جسدهاا:هطللعي تقوليلهم انا مش موافقه فاهمه 

حور بترفع راسها

حور بصوت مليان عياط:ينفع تقولهم انت 

اسد :يعني مش هتقوليلهم انتي

حور بخوف:انا ..انا اخاف اقوم ل بابا كده 

اسد وعرف ان كلام ليلي صح مش مجرد كلام علي الفاضي 

اسد:يعني انتي موافقه 

حور:بابا موافق 

اسد بعصبيه:بقولك انتي انا مالي ب ابوكي 

حور بخوف وهتبدا تعيط:انا ..انا 

اسد: بس خلاص 

حور ظنط ان خلاص هو مش موافق 

اسد بصوت عالي:بابا عميي 

محمد:في ايه 

اسد: الفرح بعد بكره 

محمد:انت مجنون ياض انت فرح مين الي بعد بكره 

ليلي:مش هنلحق يا اسد 

اسد:مش هتلحقه ايه الشقه وانا مجهزها وكل حاجه تمام

طارق:بس لسه شروطي 

محمد:شروطك 

اسد:  عارف ان انت كلب فلوس عايز كام 

طارق: عايز مليون جنيه 

اسد:وقت كتب الكتاب ويلا بقا 

ونزل اسد و محمد وليلي 

محمد:ايه الي انت هببته ده 

اسد بعصبيه: مش كل همك اتجوزها هتجوزهاا اهو 

محمد:مش بطريقتك دي 

اسد:هو ده الي عندي 

محمد:ماشي بس لو عملت للبنت اي حاجه انا الي هحاسبك 

اسد: هكلها مثلا هعملها ايه يعني يا بابا 

ليلي:اسد خلي بالك منها دي يتيمه يا ابني 

اسد:خلاص يا ماما قولت ماشي ماشي 

نرجع ل حور 

حور :يارب يوم ما اتجوز اتجوز بطريقه دي ومع ده ده شكلو مجنون يارب استرهاا 

اصاله :والله اتنصفتي يا بنت يمني مليون جنيه مره واحده 

وطلعت

عند اسد 

اسد بنوم:عايزه ايه 

مايا بدلع:ايه يا اسد بتكلمني كده ليه

اسد:اخلصي يا مايا في حاجه في الشغل

مايا: لا 

اسد:امال بترني ليه في الوقت ده 

مايا:وحشتني اووي 

اسد:وانتي اكتر يا روحي 

مايا:بحبك 

اسد:بكره يا حبيبتي

ماياا :انت شايف كده ماشي يا اسد 

اسد:باي 

وقفل معاها وفتح السوشيال 

وبحث عن حور وفضل يشوف صورهاا 

تاني يوم الصبح 

ليلي : صباح الخير يا محمد 

محمد:صباح النور يا غاليه 

ليلي:انا هنزل اخد حور واجبلها كام حاجه كده واجبلهاا الفستان الي هتلبسه في الفرح 

محمد:ماشي 

عند حور 

اصاله :قومي يا اختي كل ده نوم  قومي عشان ليلي جايه تاخدك تروحي تجبي حجات الجواز

حور:حاضر 

اصاله :خلصي الي وراكي عقبال ما تجي 

حور :حاضر

حور خلصت كل حجات البيت ونزلت مع ليلي و اشتريت كل هدومهاا للجواز و ليلي قالتلها ان هي هتاخد الهدوم في البيت 

وحور كانت مكسوفه جدا من الهدوم بس بسبب خوفها وخجلهاا ماتكلميتش

في شركة ابو اسد 

اسد:فين الشغل يا قمر 

قمر:اهو يا مستر اسد 

اسد:تمام الفاكس ده يبعت والرد يبقا عندي في اقرب وقت 

والفون رن 

اسد:اتفضلي علي شغلك 

اسد:نعم يا ماما 

ليلي:انا جبت هدوم حور اهي 

اسد:ماشي و وراق كتب الكتاب جاهز 

ليلي :مبروك يا حبيبي 

اسد: ماما والنبي بلاش الجو ده هو انا وخدهاا علي حب 

ليلي:والله هتحبها يا ابني دي كويسه واميره 

اسد:ربنا يسهل اقفلي بقا 

ليلي:سلام

عند حور رجعت تعبانه نامت 

تاني يوم الصبح و يوم كتب الكتاب 

حوار كانت لابسه دريس افوايت 

و جازمه بيضه 

وفاقت من شردوهاا علي 

بارك الله ليكم وجمعا بينكم في خير 

ودخل عليها الاوضه اسد ب جاذبيته الخاصه 

اسد:مش يلا 

حور :حاضر 

اسد خدها علي البيت 

اسد:ادخلي 

حور دخلت 

اسد :دي اوضتك ودي اوضتي ومش عايزك تقربي منها والمكتب نهائي فاهمه 

حور بصوت مخنوق:ماشي 

اسد بصرامه:اسمها حاضر يا حور  

حور :حاضر 

حور بتتكلم كل ده وعنيها في الارض 

اسد:تمام اتفضلي 

حور دخلت الاوضه بدون اي كلام 

حور او ما دخلت فضلت تعيط اوي علي حظها وعلي ان هي طول عمرها حزينه و مكسوره وكان عشمها في ربنا كبير ان ربنا يوعدها بزوج الصالح 

في اوضة اسد 

اسد:حرام عليك دي طريقه تكلمها بيها البنت كانت هتعيط يووبقا انا مش قادر ليه علي زعلها كده 

بعد شويه 

اسد :نعم يا فندم 

اللؤاء :تعاله حالا 

اسد : ماشي 

وقفل 

اسد خد شاور ونزل 

وشويه ورجع وكانت حور في الحمام عشان اوضتها من غير حمام 

اسد دخل الشقه سمع صوت الدش 

اسد:انتي لسه صاحيه 

وقاعد 

خرجت حور وكانت لابسه لبسها الاعادي بنطلون اسود و تيشريت احمر وشعرها الدهبي مفرود وبينزل مايه 

حور بخضه:اعاا انت.

اسد :في ايه شوفتي عفريت

حور:لا بس خوفت 

اسد قام واتجه نحيتها :انتي شكلك بتخافي من حجات كتير

حور بتوتر:هو في ايه 

اسد:شعرك تعملي بالاستشوار بدل المايه دي 

حور بتوتر:م...حاضر

اسد :طب عايز حاجه 

حور بتوتر :اتفضل 

اسد:هي الفراوله بططلع  عندك طول السنه 

حور:مش فاهمه 

اسد ضحك علي طفولتهاا عشان ابسط الكلام مش فاهمه 

اسد بستغلال وبيمثل العصبيه  :انا مابحبش الروج فاهمه 

حور بخوف:مش ..مش حاطه حاجه 

اسد بيشاور:علي شفيفها:امال ايه ده 

حور بتمسح شفيفها:وربنا مش حاطه حاجه

اسد اتاكد بتفسي ومشكها من بقولها وبدا يمسح في شفيفها :تؤتؤ طلعتي طبيعي 

حور:...

اسد:



البارت 3 

طفلتي الخائفه

حور: بتمسح  شفيفها :وربنا مش حاطه حاجه 

اسد:اتاكد بنفسي 

ومسكها وبدا يمسح شفيفها 

حور بتحاول تبعد:براحه 

اسد :تؤتؤ طلعتي طبيعي +معلش بقا ايد ظابط مش هتبقا خفيفه

حور كانت هتغيب من الواعي من كتر توترها 

اسد بيمسكها من وسطهاا: انتي كويسه مالك 

حور :ل...لا .م..مافيش

وغابت عن الواعي بين ايدين اسد 

اسد بخضه:حور حور 

شلها و طلب الدكتور ولبسها عبايه 

الدكتور:ماتخفش ده من التوتر

اسد:يعني ايه فاقت كويسه 

الدكتور:اهدا يا اسد بيه هي كلها شويه و هتفوق و ياريت تتابعهاا في الاكل عشان جسمها ضعيف جدا 

اسد :ماشي 

والدكتور نزل واسد دخل ل حور 

اسد  :قاعد جنب السرير وماسك ايديها :يخربيتك كل ده عشان كلمتك كلمتين تتوتري اوي كده 

حور بتعب:انا.. مش بتوتر 

اسد بضحك: باين اووي يا بطوط 

حور:بطوط ؟؟!

اسد قرب عليهاا و شال الحجاب من علي شعرها وبيرجع شعرهاا وراا:عندك مانع يا بطوطه 

حور بتوتر:لا 

اسد :لا لا اهدي كده هقوم 

حور:لا مافيش حاجه 

اسد :انا معملتلكيش حاجه تخليكي تخافي من قربي اووي كده 

حور:...

اسد:ماتخفيش مني يا حور

وخرج 

حور بتركز اتلاقيت نفسها في اوضه مختلفه 

حور:اي ده دي اوضة اسد فضلت تشوف الاوضه وانبهرت ب اسد في صوره و اشكال الاوضه 

و قامت وخرجت وكانت داخله اوضتهاا 

اسد :راجه فين 

حور :داخله 

اسد : خلي بالك من نفسك 

حور:هو شكلي وحش

اسد في سر :وحش ايه يا بنتي انتي ذي القمر 

اسد :من صحتك يا بطوط 

حور:حاضر 

اسد:ماشي اتفضلي نامي الساعه بقيت 3 

حور:حاضر تصبح علي خير 

اسد :وانتي من اهلي 

حور دخلت غيرت هدومها ونامت و اسد فضل شويه ونام 

تاني يوم الصبح 

اسد صخي علي صوت الباب وكانت ليلي ومحمد و اصاله وطارق 

اسد دخل اوضة حور :حور 

حور:...

اسد شلهاا و دخلها اوضته 

وفتح الباب 

اسد :اتفضلو 

ليلي :مبروك يا حبيبي امال فين العروسه 

اسد:ثانيه هصحيها

اسد دخل ل حور

اسد :حور بطوطه 

حور بنوم :نعم 

اسد :قومي 

حور قاعده علي السرير:نعم يا ابيه 

اسد :قومي غيري هدومك واطلعي ماما و بابا واصاله و طارق برا

حور:اصاله

اسد :اه في ايه

حور: لا مافيش ماشي اصدي حاضر 

اسد :هططلعي مش عايز اي حد فيهم يحس بحاجه 

حور بتحرك رقبتهاا 

اسد :سامعه 

حور:حااضر 

اسد :ماشي انا هطلع و بسرعه بقا يا بطوط 

اسد طلع 

اصاله :امال فين عروستناا 

اسد :شويه و هططلع 

ميار بنت اصاله :انا هدخلها 

اسد :اقعدي مكانك

ليلي بتمسك ايدو :اهدا يا اسد 

ميار بمياعه :في ايه 

اسد :بتاخد شاور 

ميار:ماشي 

عند حور 

غيرت ولبست بنطلون ابيض مقطع و تيشيرت بيبي بلو و ميكاب خفيف وخرجت 

اسد اول ماخرجت في سره :ليلة اهلك سوده معايه

ليلي حضنتهاا:مبروك يا حبيبتي 

حور :الله يبارك فيكي يا ماما 

محمد :مبروك يا حور 

حور:الله يبارك فيك يا عمو 

طارق:مبروك يا حبيبتي 

حور :الله يبارك فيك 

ميار حضنتها بغل :مبروك يا حور وربنا فرحتك من قلبي 

حور:الله يبارك فيكي 

اصاله يتحضنهاا وبتتكلم جنب ودنهاا:مبروك وخيرر غورتي من البيت يارب تعمري مع جوزك يا فقر

حور بدموع بتبعد :الله يبارك فيكي 

اسد لا حظ تغير ملامح حور 

اسد :تعالي يا حبيبتي اقعدي وشدها جنبه و حط ايدو علي علي طتفها وحور كانت متوتر 

اسد جنب ودنها: كفايه توتر يا بطوطه

وميل راسهاا عليه 

ليلي :ربنا يخليكو لبعض يا حبايبي 

اسد :ويخليكي لينا يا ست الكل 

حور مش قادره تتكلم من التوتر 

اسد في ودنها :ردي يا ماما 

حور:ويخليكي يا ماما 

حور ل اسد : اوعا اقوم اجيب حاجه يشربوها 

اسد شال ايدو :قومي يا بطتي 

حور قامت و دخلت المطبخ 

حور لنفسهاا:اهدي خلاص مافيش حاجه 

اسد من وراهاا :كل ده عشان ايدي كانت علي كتفك 

حور :هاا لا لا 

اسد بيقرب :هو ايه الي لا

حور بتوتر:بتقرب ليه 

اسد :لا انا هشرب 

وشاف ميار واقفه علي جنب بتبص عليهم 

اسد قرب من حور و قبلهاا قبلهه وحور ماقدرتش تتكلم 

اسد فضل سايب حور علي هذا الوضع لحد ما ميار مشيت 

اسد بعد :انتي كويسه 

حور كانت هطقع 

اسد مسكهاا: اهدي مش كل مااقرب منك تتوتري كده و قعدهاا 

اسد :ساكته ليه 

حور:اقول ايه يعني 

اسد :كنتي هتعملي ايه 

حور :كنت هقدم بيبسي 

اسد :لا قدمي عصير مش كل الناس بتشرب بيبسي يا بطوطه 

حور:ماشي 

وقامت 

اسد :من وراهاا:علي فكره حسابك معايه اول ما الناس دي تمشي 

حور بصتلو بخوف:ليه هو انا عملت ايه 

اسد :انتي عارفه و كويسه و امسحي الروج ده عدل 

حور بخوف:لا انا هروح مع ماما ليلي 

اسد ضحك :يعني هتروحي مع ماما ليلي و تسبيني 

حور:ما انت بتقول هحاسبيك 

اسد  بكذب:لا انتي فهمتي غلط اناةفي حساب متلغبط في هنحسب سوا 

حور :انا اسفه يا ابيه فهمتك غلط 

اسد قام :وقف جنبها : اسفك ده ابيه يعمل بيه ايه

حور:طب اعمل ايه 

اسد :بعدين هقولك 

ليلي :انت بتعمل ايه 

اسد :في حد يدخل كده يا ست الكل 

ليلي:طب هي هتقدم الحجات انت واقف ليهاسد بشاكسه في اسد:بحضر مع مراتي و وبيغمزلها 

ليلي :طب يلا يا انت وهي بقالك ساعه هنا 

وطلعت 

اسد :يلا يا بطوطه 

حور :ينفع اقولك حاجه 

اسد :يلا بعدين قوليلي كل حاجه 

حور:ماشي وهططلع 

اسد مسكها من دراعها جامد :قولت اعدلي الروج امسحي خالص 

حور:اه ايدي 

اسد بعصبيه :امسحي يلا 

وسبها وطلع 

وحور عدلت نفسها و طلعت وراه 

حور:اتفضلو 

وقاعدة جنب اسد 

اسد مسكها من وسطهاا 

محمد :ما تتلم مش قدامنا كده 

اسد :في ايه يا عم مراتي 

محمد :ماشي برحتك 

اسد فضل علي الوضع ده مع حور وقبلهاا من خدهاا 

طارق:كده كتير اووي 

اسد :هو في اي يا جدعان مالكم واحد و مراته

محمد :يلا يا طارق نمشي ده شويه كمان و هيطردنا 

طارق :يلا و قاموو 

اسد :سلام 

وقام سلم عليهم 

وواقف جنب حور 

اسد في ودنها :فوقي و سلمي عليهم 

حور :مع السلامه يا ماما 

وسلمت عليهم ماعدا ميار 

ميار بتحضنها وجنب ودنها بحقد :ابقي قابليني لو سيبتك تتهني بيه يوم

بقلم /شهد عبد السلام 

حور كانت هتعيط و ملمحها اتغيرت 

و نزله 

اسد :قالتلك ايه

حور :لا مافيش حاجه 

اسد بعصبيه :بقولك قالتلك ايه 

حور بخوف:ق.. قالتي..

اسد :هتفضلي تقطعي كتير وقرب عليها واي بقا الي انتي لابسه ده 

حور:ده بنطلون 

اسد:اه بنطلون 

مسكها من دراعهاا الحجات دي تلبسيها واحنا في الشقه لوحدنا لكن لو في اي حد خلقه ربنا تلبسي حجات محترمه و تلبسي حجاب 

حور:ايدي يا ابيه 

اسد سبها وبيحاول يتكلم بهدوء: بصي يا بطوطه انا مش عايز اعملك حاجه و بحاول اكون هادي معاكي بس انتي تحترمي كلامي 

حور:بس انا مش محجبه 

اسد ورجع ل عصبيته تاني:تتحجبي يا حور ومش هتكلم تاني 

حور:حاضر 

وكانت ماشيه 

اسد :انا لسه بتكلم 

حور:نعم 

اسد :انا نازل الشغل وانتي افطري كويس فاهمه 

حور:حاضر 

اسد :تمام انا نازل ماتنزليش و ماتفتحيش الباب لحد 

حور:هو انت هتتاخر 

اسد :مش عارف وهيدخل الاوضه 

حور:ثانيه ثانيه معلش 

اسد :ايه 

حور:انت هتفضل ل بليل 

اسد :لا 

حور:طب معلش ينفع تحاول تجي بدري عشان...

اسد :عشان ايه 

حور:لا مافيش حاجه برحتك 

اسد  فهم ان هي بتخاف تقعد لوحدها بليل:ماشي ادخل بقا 

حور:اتفضل 

اسد :دخل غير هدومه وحط البرفيوم الخاص بتاعه و طلع في الصاله و كانت حور شغل التيڤي وقاعده 

حور :ابيه 

اسد بفاذ صبر ومديلها ضهره :ايه 

حور:انا اسفه وربنا كل هدوم البيت في الاوضه عندك كده مافيش حاجه مقفوله 

اسد بصلها بعصبيه :امال كنتي لابسه امبارح بنطلون وتيشيرت امبارح كانه ايه هما اه مش مقفولين اوي بس محترمين عن الهدوم دي 

حور:انا اديت شنطة هدوم ضغنونه ل ماما ليلي و هي قالتلي مافيش مكان و حططها في الاوضه دي وقالتلي انتي ابقي حطيهاا 

اسد :طب بنسبه للميكاب كان ايه 

حور:ما انت قولتلي اتعملي عادي واي عروسه الطبيعي بتبقا حاطه ميكاب 

اسد :في فرق بينك وبين البنات وبيكمل بكدب و علي فكره الميكاب بتاعك كان وحش 

حور بزعل :بجد

اسد :اه ومش عايز اشوف في وشك اي حاجه من الحجات دي تمام يا بطوطه 

حور:ينفع ماتقوليش الكلمه دي 

اسد:بطوطه 

حور:اه 

اسد:ماشي يا بطتي 

ونزل 

احمد صاحب اسد في الشغل واقرب حد ليه 

احمد :ايه يا عم العريس 

اسد :عايز ايه يلا 

احمد عارف ان اسد متجوز عشان خاطر اهله 

احمد:في ناس عايزك وفتح بابا المكتب وكل زمايل اسد دخلو يباركه ل اسد 

بعد شويه 

اسد:وقسما بالله يا احمد لهوريك بقولك مش عايز اعرف حد تفضحني كده 

احمد :ده هيبقا سر بينك وبينهم 

اسد :اتقل يا احمد 

احمد :رايح فين انت لسه جاي 

اسد :انا خت اجازه 

احمد :ماشي ياعم شكل الجواز عجبك 

اسد ضربه ب البوكس:اتلم ياض 

ونزل مروح 

اسد اول ما دخل :حور 

حور:.....




                      الفصل الرابع من هنا

تعليقات

‏قال Unknown
تم وجميلة جدا
‏قال Unknown
الفصل ٣٧ مش بيتفتح عندي ليه