Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية غاليه الفصل السادس والعشرون


 رواية غاليه 

البارت السادس والعشرونوالسابع والعشرون


✿ منه محمد ✿



فضلت طول الليل تبكي فكرها شارد في اخواتها ولمتهم نفسها تكون معاهم وتعوض ايام الحرمان  رغم ان هيثم سمحلها تكلم غاليه بس بدون ما غاليه تقولها 



عن الحادثه غير لما ترجع وتبقي في وسطيهم وحكتلها كل حاجه وغاليه طلبت منها تديلو فرصه وتحطله اعذار وتحاول تسامحه وتتمسك بيه لان



 هيثم انسان كويس وهي متاكده انه هيبذل كله طاقته عشان يرجعها غاده القويه والمحنه الي 



عاشتها معاه هيتغلبوا عليها بس وهما سوي صحاها من تفكيرها فتحه الباب

غاده بدون ما تلف: لو سمحت محتاجه اكون لوحدي

هيثم: غاده محتاج بجد اتكلم معاكي

غاده: واضح انك مبتفهمش بقولك مش عاوزه اتكلم معاك

هيثم بلع اهانته وكمل كلامه: غاده انا ما صدقت تفتحي بابك ومعنديش استعداد افوت الفرصه فأرجوكي اسمعيني

غاده:  فهمني  ليه مصمم تفرض نفسك عليا ايه هو هدفك مني ؟؟!!!

هيثم ابتسم بأمل تحن عليه :هدفي انك تحبيني 

غاده: انا عندي امرض واموت اهون من وجودك في حياتي

هيثم اتحولت ابتسامته لحزن: غاده العناد  مش هيفدنا عارف اني غلطت واتعاقبت بالندم عن الي عملته فيك بس عقوبتك حاليا مش عارف امتي هتخلص 

انتي دايما في بالي بفكر فيكي لما بكون سعيد بفكر فيكي ولما بكون حزين برضو بفكر فيكي عاوز اشاركك حياتك

غاده بقسوه:عشان الانسان يحب لازم يبقي عنده قلب ومشاعر واظن الصفات دي مش موجوده فيك 

هيثم  غمض عيونه وبتنهيده من قلبه :هعتبر نفسي مسمعتش لان الحب بيغفر

غاده بستهزاء : الحب مش زي ما انت فاهم الحب مش مجرد كلمه بحبك الحب يعني الرحمه والصراحه 

شوفتني وانت معذبني لا طبعا محستش طيب عارف الايام دي عشتها ازاي لا لانك مجربتهاش





هيثم: طيب لو قلت لك اني  ندمان وبحبك حتي لو كنتي بتكرهيني

غاده: سبحان الله مش انت برضو الي فضلت تكرهني طول الوقت حبتني كدا فجأه

هيثم بنبره كلها ندم: عارف اني جرحتك وغلطت بحقك خلينا ننسي الي فات ونكمل حياتنا                             

غاده بكت:انت كسرتني  هنت كرامتي وكسرت قلبي و سرقت فرحتي زي اي بنت من الاخر انت  مش محتاجلي انت لسه عاوز تحقق انتقامك الي ولا عارفه له لحد اللحظه تفسير

جاي يمسح دموعها رفضت بعنف: اوعي انت متستحقش تمسح دموعي فطلقني بهدوء من غير مشاكل...!!!!!!

هيثم: انتي هتفضلي مراتي ومش هتكوني لغيري

غاده: اخرج

هيثم بصلها كتير ليه حاسس انها بقت جزء منه حبها بقي عامل زي المرض المنتشر ومش حابب يشفي منه 

اتنهد : مفيش مشكله انا استنيتك كتير فميهمنيش ايام تانيه بس اعرفي اني هعمل المستحيل عشان تقربيني منك (ضمها) ياحبيتي وخرج

وكأنها ما صدقت انه خرج انطلقت باسرع ما يمكن ورزعت الباب واغلقته بالمفتاح لكن ليه قلبها بيدق وكئنه بيدق لاول مره يمكن عشان اول مره تحس انه بيحبها او لانه ندمان وبدء يعاملها بلطف علي عكس الاول !!! لكن وبخت نفسها فوقي يا غاده اصحي ازاي تفكري في شخص اتفنن في تعذيبك وعشان يقدر يوصلك فيه حواجز ومسافات كبيره

*******غاليه******

رجع فارس للبيت و لقى جده نايم طلع فووق للجناح.

لقى غاليه نايمه على الكنبه و وشها شاحب و باين انها بكت كتير قلبه وجعه بس افتكر خيانتها وحب ينرفزها راح شغل التلفزيوون و ااعد ع الكنبه التانيه و عللاه الصوت فاقت غاليه

غاليه بخجل : اسفه اصلي نمت واخدني النووم

فارس بستفزاز: مش مهم .. قوليلي مبرووك

غاليه افتكرت واتجمعت الدموع بعينها : مبرووك ... بس على ايه ؟





فارس بابتسامه غل : خطبت منال بنت عمي و دخلتي عليها بعد يومين ...

غاليه وشها شحب والدموع خبت عينها كان شكلها وبكائها يقطع القلب

: فارس انت بجد خطبت ..؟ قوول انك بتكدب ارجوك قووول

فارس وبصراخ هستيري: كفايه تسأليني بهزر ولا بكدب

غاليه نحيبها فضل يزيد عن الاول وبصوت يكسر الخاطر

فارس قفل التلفزيوون : انا رايح اتخمد .. وماتنسيش بكره ترجعي بيت اهلك لاني هطلقك بالتلاته

هنا غاليه فتحت عينها : بس اروووح فين يافارس اهلي مش عاوزني ابوس ايدك خليني هنا علي ذمتك وروح اتجوز ارجوك يا فارس

فارس : اسف ما اقدرش .. روحي لاي مكان .

اتجه فارس لسريره و سابها تبكي بصوت يقطع القلب مش متوقعه بالسهووله ينساها بعكس منال الي لسه مبسوطه و مش مخليه حاجه قذره الا وعملتها

فارس طلق غاليه و انتهت علاقته معاها وطلعها بشنطتها بتجرها ومش عارفه تروح فين!!!!!

وصلها بيت اهلها و نزلها و لا احترمها لحد ما تدخل مشى و سابها كأنها جرثومه واتخلص منها!!!!!!!!!

راحت بكل ضعف تضرب الجرس ..

فتحت سعديه الباب ....

دخلت غاليه البيت راحت للصاله لقت اهلها انهارت علي الارض تبكي بقوووه

ابراهيم : براااا برااا انتي ايه بلوه مش عارفين نخلص منها ولما جوزك كشف حقرتك جايه تتاوي عندنا برا مش عاوز اشوف خلقتك ..... فااهمه ؟؟

غاليه بصوت مقطع من البكاء : انـ ـ ـا عملت ايه ؟

جيهان : عملتي كل حاجه يا زباله .. سيبك من التمثيل ودور البريئه ويله براا

نزلت غاده و شافت اختها و رااحت تجري عليها وحضنتها

جيهان : غاده ابعدي عنها لا توسخك بقذاارتها بنت الحرام

غاده : ...........................

جيهان بغضب : خدي شنطتك و غوري قبل ما اقتلك يله

غاليه : اروح فين قولولي ارووح فين ؟ انـا الكل ظلمني و سامحته خلاص مبقاش فيا ذره ومع كدا بسامح و انتوا اهلي الي يا ما فررقتوا بيني و بين





 اخواااتي حراام عليكم .. طيب على الاقل خلووني اقعد هنا و مستعده اخدمكم طوول عمري.. بس خلوني وبلاش ترموني في الشارع و تبكي بقوووه ..

ابراهيم: جيهان ايه رايك نخليها هنا تخدمنا و نوريها طعم العذاب ..

جيهان بابتسامة خبث : وماله اهي انتقم منها ومن امها

و غاده ما ستحملتش كلامهم ورااحت غرفتها و بكت بقوووه

صحت علي صوت فتحه الباب عرفت انه كابوس مخيف  لـ أسوء سيناريو رسمته في مخيلتها لما فارس قرر يطلقها  استعاذت بالله لما شافت فارس مقرب ومعاه صنيه فيها اكل

فارس:غاليه مالك انتي عينك ومناخيرك حمر جدا انتي كنتي بتعيطي

غاليه: لا مكنتش بعيط ولا حاجه

فارس مسح دموعها بحنان: من فضلك متبكيش دموعك حرفيا بتموتني

غاليه: والله يا فارس ما بعيط انا بس حلمت بكابوس فقمت مفزوعه

فارس: ايه هو احكهولي

غاليه حكتله الكابوس وهو اضايق من نفسه واعتذرلها وضمها بخوف: عارفه مش انتي بس الي كنتي هتعيشي اسوء كابوس انا كمان غاليه افتكريلي اي حاجه حلوه وعامليني علي اني لسه فارس جوزك الي مشفتيش منه غير كل حنيه

غاليه: انا كمان عاوزه افضل معاك مش عشان بس جوزي لا لاني من غيرك حاسه بالضياع حاسه بالوحده 

فارس باس خدها وبمزح: انتي بقي حته مني بس والله ما عارف ايه الي عجبك فيا 

غاليه ضحكت وسألته عن الصنيه

فارس: عملك Surprise شوربه خضار 






غاليه رفضت تاكل

فارس قرب منها الملعقه: لا لازم تاكلي ولا ناويه تختفي يله ده انا قلت اعملهالك مفجأه واطب عليك بيها 

غاليه داقت اول معلقه وكشت ملامحها

فارس بألش: ومعاناه اول معناه 

غاليه بملامح مستائه جدا: مش عارفه ليه حاسه اني لو كملت هطلع علي قسم السموم

فارس: عيب فارس عارف بيعمل ايه؟!ومتصدعناش بقي ودوقي بمزاج عمايل الشيف فارس

غاليه اخدت كام معلقه وفارس اتمني يشوف الاعجاب بالطعم لكن الواضح انها معجبتهاش

فارس: ها ايه رايك ده انتي بعد كدا هتدمني اكلي

غاليه ملامحها كشت: اممم هتعملي انهيار عصبي

فارس كشر: متخلنيش اكرهك

غاليه: هتكرهني عشان بقول راي

فارس: ايوه وياويلك من الله وكلي وانتي ساكته

غاليه: هي حلوه بس انت محتاج تاخد شويه تمارين  للمبتدئين وهتبقي شيف زي الفل

فارس: انا عشانك خاطرت بحياتي ورفضت دارين تقف جنبي

غاليه: والله يا شيف كان نفسي اقولك تسلم ايدك بس ده اسمه ابتكار 






فارس رفع حواجبه:انتي طول عمرك طيبه اشمعني جايه علي شوربتي واتحولتي لشريره

غاليه:عارف لو كنت جبتي لي ورد كان كفايه عليا

فارس قرص خدها: ما جبتلك قبل كدا يانكاره

غاليه: دي كانت ورده واحده

فارس قرص انفها كمداعبه : المهم اني جبت ياروح فارس ها مش هتكملي برضو الشوربه

غاليه بألم: مش قادره والله بجد معدتي وجعاني

فارس: يله حبي كملي ده انا حاولت استعرض مهاراتي بعد ما اتبهدلت شويه

غاليه صعب عليها تكسفه وطبعت بوسه علي خده: والله يا حبيبي معدتي وجعاني مش قادره

فارس: ايوه الطفاسه في شوربتي تعمل اكتر من كدا المره الجايه حعملك تعبان مشوي

غاليه ضحكت رغم انها حست بمغص فوق احتمالها وناولته الصنيه تروح الحمام

فارس: ايوه هاتي الشوربه الي تعمليها لما تحبي تطفشي حد 

(ودقها) ايه ده اهي دي الشوربه الي يتقلها متدقش يبا

سمع صوت غاليه بدئت تتقئ جامد  بالتواليت

فتح الباب شافها تستفرغ وماسكه بطنها بألم

فارس بخوف:غاليه مالك؟؟!

غاليه بصتله بتعب: فارس مفيـ بترتها وفضلت تتقيئ

قرب منها ومسكها من وسطها:حبيبتي مالك؟؟!!

غاليه سندت راسها على كتفه وبهمس: حاسه اني بموت

فارس حركها وقعت بين ايديه ضربها بخفيف على خدها:غاليه غاليه

حس بخوف وشالها وحطاها على السرير لبسها بسرعه

وشالها وطلع ركبها العربيه وحرك للمستشفي

.............

في المستشفى اتجهو للدكتوره  الي بعد ما سالت غاليه كام سؤال طلبت منها عينه تحليل دم 

بعد دقايق ظهرت النتيجه

فارس بقلق: ها يا دكتوره طمنينا؟؟!!

الدكتورة : مالك ليه قلقان






فارس:لا بس استفرغت كتير

الدكتوره: ده وضع طبيعي  للحامل

فارس ابتسم بفرحه كبيره: حامل  بجد غاليه حامل؟

الدكتوره ابتسمت:ايوه في اول ثلاث اسابيع

غاليه بعدم تصديق : انا حامل يعني هبقي ام

فارس بفرحه: مبروك يا اميره 

غاليه ابتسمت واتحولت ابتسامتها لضحكة: فارس انا حامل اتحسست بطنها وكانت ايده على ايدها التقت عينها في عينه وزادت ضحكتهم

غاليه: انا مش مصدقه هبقي ام

فارس:  وانا هبقي اب شوفتي بقي دي من فوايد الشوربه 

غاليه: ايوه فعلا

فارس: اوعديني بقي لما نروح تخلصيها كلها 

غاليه كشرت: ايوه بس 

فارس: مفيش بس ومترسميش البؤس علي وشك لاني مش هتساهل معاك ولو علي الطعم بوسيني وري كل معلقه 

غاليه: ده اسمه انتهاز فرصه

فارس: امال فرصتي ولازم اغتنمها يله اديني وعد

غاليه كورت كف ايدها وهو نفس الشئ وخبطوهم في بعض كذا مره وبعدين ضربوهم لفوق وفتحوا ايديهم بالسلام !!!!!

فارس انتبه لوجود الدكتورة : احم احم اعذرينا يادكتورة معليش من الفرحة

الدكتورة ابتسمت : عااادي بتحصل كتيييير الواحد من الفرحة بينسى نفسه






فارس وهو بيساعد غاليه على الوقوف ويمسك ظهرها : الف شكر يادكتورة يلا عن اذنك

الدكتورة : اتفضل وخدي بالك من نفسك يا مدام غاليه واتغذي كويس عشان البيبي

فارس بفرحه حتطول السما : متقلقيش من الناحيه دي اطمني انا حعمل الي في وسعي واعتني بيها وهأكلها الشوربه الي لو كملتها هتصاب بالجنون

فارس طاير في الهواء زي البالونه هو وغاليه الطفل ده هيخالي رباطهم ببعض عميق رجعوا البيت في قمه سعادتهم فرحوا الجد الي من الفرحه ندر لله اُضُحيه ووصي فارس يهتم بغذي غاليه لان قبل ما يعرفوا انها حامل كانت اكلتها خفيفة بسبب فراق اختها لكن مع اصرار الجد خالي فارس بنفسه يهتم ويأكلها .. اكلت غاليه لحد ماشبعت

غاليه: والله خلاااص مااقدرش اكل اكتر من كدا

فارس : بس المعلقه دي  عشان خاطري دي الفايده كلها في القعر يله حبي

غاليه : حبيبي انت قاعد تأكلني ونسيت نفسك

فارس بحنان: ولا يهمك ..المهم عندي صحتك وصحة البيبي

غاليه : ايوة قول كدا من البداية ..عشان البيبي

فارس ابتسم : وعشان ام البيبي كمان الي هتبقي اجمل واطيب ام

غاليه :ربنا ما يفرقنا عن بعض ابدا

فارس: ويخليكي ليا

................

في السجن تحديدا في غرفه الظابط

قاعده قدامه وهي حاقده ع الكل  وهو قلبه عمال يتقطع لمنظرها

حامد بصوت حزين خانقته الدموع : ليه عملتي فينا كدا

منال بصتله: بابا

حامد نهرها: متقوليش كلمه بابا دي علي لسانك  لو حسيتي بالكلمه مكنتيش تعملي في ابوكي كدا

منال بصتله وسكتت

حامد صرخ بقوه: اتكلمي ليه عملتي كدا؟؟!!!

منال ببرود: عملت ايه

حامد: عملتي ايه قتلتي مي

منال كانها اتفزعت من الاتهام: انا ..انا اموتها  وكملت  بنظره قاسيه)مش انا الي موتها غاليه هي الي موتتها هي المجرمه هي الي المفروض تتعدم في ميدان عام عشان تبقي عبره لغيرها

 حامد:  انتي الي قتلتيها مجاش في بالك يوم اكلتو سوي عيش وملح مقولتيش لحظه دي مي الي مكنتش بتفارقني حتي في شري ليه بقيتي عديمه الاحساس

منال ابتسمت بسخريه:عديمه احساس مره واحده 

حامد بكا بمراره : انتي ليه مش حاسه بالمصيبه الي احنا فيها نصحا من النوم نلاقي بنتنا قاتله وفوق ده متهمه في قضيه دعاره ...حرام عليك احنا عملنالك ايه عشان تعملي فينا كدا ؟؟!! 




منال بملامح جامدة : عملت ايه حبيت اخد حقي اجرمت

حامد بنفعال: حقك من مين ؟؟!!

منال بحقد: من غاليه ومن جدي الي حطتها طول الوقت فوق دماغنا وكاتم بيها طول عمره علي نفسنا ومخليها اميره طول الوقت

حامد: وانتي محتاجه انت طول عمرك عايشه عيشه مش شاكره ربنا ولا حاسه بيها بس انتي طول عمرك انانيه

منال : انت السبب

حامد: انا؟؟!!!

منال بكل قسوه : ايوه انت  عودتني اعمل الي انا عاوزاه واخد كل الي اعوزه مش مهم بقي ادوس علي مين او اشوط مين

حامد: كنت عاوزك تعيشي مبسوطه

منال: فعلا لدرجه مكنتش بشوف اخطائي وكنت بشوف طمعك وجشعك وهما الي عملوا فيا كدا واوعي تلومني لوحدي اوعي

حامد: انا لا هلومك ولا هحاسبك احنا الي دلعناك بزياده لدرجه زمامك فلت ولعبتي بالنار

منال: طبعا تلومني ليه وانا الانانيه اكتسبتها منك انت وامي انت همك الصفقات والارباح والمكاسب الماديه وهي كل همها الحفلات والنوادي 

حامد نفسه يصرخ فيها بقوه: ياااااه هو احنا كنا وحشين اوي كدا؟؟!!

منال ضحكت بستهزاء: وحشين بس قول اكتر هي ام  مستهتره مجرد ديكور في حياتنا وانت اب سئ  

حامد اتعجب من قسوه بنته لكن يستغرب ليه وهي  قسوتها طبع متأصل منه بشكل لايوصف : انا سئ

منال بنظره قاسيه: ايوه سئ عمرك سالتني بتعملي ايه رايحه فين جايه منين كنتي بتشوفني راجعه اخر الليل كان لازم  تقولي لا كان لازم تقولي فيه خطوط حمره صعب اتخطاها كان لازم تفهمني وتوعيني ان الي مش كل الي بنعوزه بناخده ولا الي يخطر في بالنا نعمله ياريت كنت قاسي يمكن كنت طلعت غير كدا ....!!! 

حامد لمعت دمعه بعينه:علي العموم انا وكلتلك اكبر محامي للدفاع عنك وسبتلك فلوس كتير عشان يريحوكي هنا ويجبولك كل طلباتك  

العسكري دخل : الزياره انتهت





قامت وبصتلوه بجحود ونكران جميل وخرجت من المكان بنفس حقدها اخدها العسكري 

حامد قام وهو مش قادر يتحمل اكتر من كدا وكلمه واحده بتتردد : عليه العوض ومنه العوض

واجريت التحقيقات مع منال ووجهت لها النيابه تهمه القتل العمد واصبحت القضيه قضيه راي عام 

.........غاليه.......... منه محمد

في غرفه فارس وغاليه

غاليه : فارس هتعمل ايه لو اتغيرت حتفضل تحبني..؟؟!!!

فارس عقد حواجبه:  اتغيرتي ازاي يعني

غاليه: يعني لما ابقي بكرش وبعدها جسمي يفشكل

فارس: والله تفشكلي تدهولي مش مهم هتبقي عامله ازاي الاهم هتفضلي حبيبتي لانك فريده من نوعك غير انك هاديه ورقيقه وطيوبه ومكانتك هتفضل في قلبي لانك جوهرتي الغاليه 

غاليه  ابتسمت بفرحه وباست خده بوسه طويله : بجد يافارس

فارس بنظرات كلها حب واضحه في عيونه مسك وشها بين ايديه وبهمس : طبعا غاليه انا مش بس بحبك    ..انا مش بس بعشقك ...انا بيك مجنون .... و بموت فيك والله العظيم بموت فيك غاليه انتي ملكتي قلبي ومستحيل تخرجي منه ها كدا جوابي طمنك

غاليه: ايوه 

ومره واحده رفعها بين ايديه: هو انتي كدا فشكلتي

غاليه تضحك بشكل مجنون: فارس نزلني

فارس: مش قبل ما تقولي بموت فيك يا فروستي  

غاليه بعناد: ولو مقولتش

فارس: هتفضلي متشعلقه طول اليوم 

غاليه بمكر: لو عاوز الجنه نزلني

فارس نزلها بشويش وضمها بحنان: ياقلب فارس انا من غيرك اضيع 

غاليه :ربنا يخليك ليا ولايحرمني منك

فارس باس راسها وهو حاضنها:ويخليكي ليا وتعالي بقي دخليني الجنه 

غاليه بتحاول تخلص نفسها منه

فارس :  بطلي فرك ومتحاوليش تهربي

غاليه اتكلمت بطريقه طفوليه :مش بهرب




فارس ابتسم لها : اصلن مش هتقدري وقربها منه وحضنها لدرجه اختفت بين ايديه واختلطت انفاسهم وجرفها في بحر شوقه وحنانه العميق!!



















البارت ٢٧ 

《غاليه》

         منه محمد 

صحت غاده قعدت شويه تكلم نفسها ليه حابسه نفسها جوه اوضه قاعده حياتها كلها بكاء ونحيب خلاص ارجعي لـ اهلك وبلدك طيب هو هيستسلم كدا بسهوله ويوافق يحررك من سجنه طبعا لا وهترجعي بيأس




 وخزي استعاذت بالله لقت نفسها جعانه فتحت باب الغرفه بهدوء عشان ما يسمعهاش




 هيثم طلعت الصاله شافته نايم علي الكنبه وقفت تتأمل شكله وهو نايم بعدها راحت للمطبخ وهي بتفكر تهرب من سجنه،سحبت طبق وكان فيه اطباق فوقها وقعت كلها غاده صرخت

هيثم فز من نومه راح للمطبخ دخل عليها شافها مبحلقه في الصحون الي بالأرض غاده رفعت راسها وفي نفسها (حالا نتخانق )

قرب منها وسألها: بتعملي ايه؟

غاده مسكت السكينه:روح ارقد مكانك

هيثم مسك ايدها: طيب لما انتي جعانه ليه مصحتنيش

غاده زقت ايده  لانها مش طايقه لمسته:اصحيك ليه انت وجودك بيعملي اعتلال نفسي

هيثم: كل ده عارفه قولي غيره

غاده بحده:ممكن متتعاملش معايا ومتقفش فوق دماغي

هيثم:محصلتش انا كنت جاي اشرب

غاده انقهرت من أسلوبه وطلعت من المطبخ....!وراحت قعدت علي التربيزه ولحقها هيثم الي قعد وبص للاكل وليها 

غاده طنشت نظراته وبدئت تاكل لان ليها يومين ما اكلتش حاجه

غاده: خير ؟؟!!

هيثم ابتسم نص ابتسامه: كل خير اصلي مقدرش اعيش من غير ما اشوف الشمس مقدرش

غاده: بس لو قربت من الشمس تحرقك

هيثم: طيب جعان ممكن تأكليني معاكي

غاده بهمس:  لو لزم الامر اموت من الجوع ولا اكل معاك

هيثم: يعني انا الي عاوز بس الحوجه مُره

غاده بتهكم: قوم من هنا قبل ما تتسد نفسي 

هيثم: وعلي ايه حاضر قايم 

وراح للمطبخ ورجع معاه علبه وقعد قصادها

هيثم : تقدري تاكلي لو تحبي تشاركيني انا مش حعمل زيك وابقي اناني!!

غاده بتكشيره: لا

هيثم فتح عليه وقربها منها:اتفضلي دي ليك

غاده بصت في العلبه كانت اكلتها المفضله زقتها بعيد: لا مش عاوزه حتي لو حطتلي فيها جرعه حب برضو مش هحبك

هيثم ببتسامه صافيه تسحر:بس انا مش محتاج ولا بعتمد علي الحاجات دي

علي العموم كنت محتاج اسألك افتكرتي حاجه

غاده كاميليا حكتلها عن الحادث بعد البدروم عن كل الي عملوه معها ردت بنفي: هو انا لازم افتكر حاجه

هيثم نزل دماغه للطبق: لا خالص علي العموم انا مبسوط انك خرجتي واكلتي










غاده:انت ليه مهتم بيا

هيثم بصلها وحط ايده تحت دقنه: انتي ايه رايك ؟

غاده ضربت الطربيزه بغل: انت عاوز مني ايه فهمني ولا انت ماشي بمبدء كل  مازاد الرفض زادت الرغبه

هيثم اتنهد وقام وقف: غاده انا هدفي واضح عاوز منك تحبيني او علي الاقل تتقبليني

غاده: ليه

هيثم: لانك غاده ابراهيم الي هي امَلي الوحيد الانسانه الي تقدر تديني قيمه للحياه بالنسبه لي

غاده: هو انا حفضل لحد امتي مستحملاك

هيثم: لحد ماتعرفي انك ملكيش غيري

غاده :مسكين احلم

هيثم: انا فعلا يما حلمت وانتظرتك عارفه انا دايما كنت بخاف من رحيلك لما كنتي في غيبوبه كان نفسي تصرخي لو مره بأسمي

غاده بقسوه: بس انا مستحيل احبك فاهم مستحيل   

  ونزلت راسها في الارض

هيثم: ليه مش قادره تبوصيلي

غاده بصتله وسابته وجايه تمشي شدها: قولي انك بتحبيني وبتهربي من بدايه اعتذاري ليكي 

غاده شدت دراعها منه وصرخت فيه: ايوه مش بحبك ولا عمري هحبك فضلت معاك عشان اخد الي يخصني وهو ندمك الي انا شيفاه بس خلاص انا بكرهك ومش عاوزه اشوفك 

هيثم: بس انا عاوز دايما اشوفك؟؟!! 

غاده: وده الي خلاك تحبسني هنا

هيثم:  انا مش حابسك بدليل من يوم ما تعبتي وانا شايلك في عنيا وكنت مستنيكي ومستنيكي بقالي كتير يمكن تشوفيها فتره قصيره لكن عدت عليا اعوام واعوام وبعترفلك انا حبيتك لان انتي البنت الي دورت عليها سنين غاده انا عاوزك تكوني حبيتي عاوزك تشوفيني حبيبك مش عدوك القديم!!!

غاده: غريبه بتطلب مني اكون حبيبتك وانت سبب في الي انا فيه (وبحده) يا استاذ هيثم انت ممكن تحتفظ بالناس بس متقدرش تحتفظ بقلوبهم الي ماتت وطاقتهم انتهت

هيثم: انا هعمل المستحيل حتي لو طاقتك انتهت بس طالب منك نكون مع بعض

غاده: انت ليه واثق اني هسامحك اوحتي حيبقي عندي طاقه اسمعك

هيثم: لاني واثق في ارداتك

غاده:بس انا مش قادره اتحمل

هيثم بدمعه مسحها بسرعه : عارف اني خيبت ظنك انا مجرم والله مجرم لما كسرتك واتجرد من كل معاني الانسانيه رغم الحب هو الطبيعه الفطريه الي ربنا خلقنا عليها و بجد انا اسف

غاده: قولي الاول ايه الذنب الي عملته يمكن اقدر ساعتها ادور علي سبب اسامحك بيه

هيثم: مقدرش اقلهولك و صدقيني لما عرفت انك مظلومه حبيتك وحطيتك قدام حياتي الخاصه

غاده: اوكيه  ايه هو الي ظلمتني فيه؟؟!!

هيثم: الكلام فيه هيبقي صعب والله 

غاده بعناد: اوك وصعب كمان او مستحيل احبك 

هيثم: حتي لو قولتلك امنحيني فرصه يمكن تحبيني

غاده كررت كلامها بكل قسوه  ونظرات الكره في عيونها : افهم بقي يستحيل احبك حتي لو كنت اخر راجل في العالم

هيثم بصريخ: لا انتي بتحبيني ومستحيل تحبي راجل غيري

غاده: بطل تخريف بقي انت مجرد شخص سليط واتجوزتني عشان تنتقم من اوهمك الغبيه ورجعني لـ اهلي  لاني مش طايقه اشوف وشك كدا كفايه وسابته ومشت

وهو قعد في مكانه خايف ومرعوب لما يسافروا وتكتشف المصيبه

.......غاليه منه محمد.......

ندى لمحت مفتاح عربيه اخوها واخدته قالت تجرب تسوق هي اه اتعلمت السواقه بس لسه فاشله فشل ذريع  ؟ خرجت برا ناحيه الجراش واتسحبت زي الحراميه وركبت العربيه  واتصلت بأنتمتها المجنونه

ندي: انتي يا بت يا صحبتي عارفه انا فين ناو؟؟!!

وتين: هتكوني فين يعني اكيد مخموده في السرير

ندي: لا وحياتك عندي انا راكبه عربيه مجودتي

وتين بخوف : ندى لا...لا ماتقوليهاش

ندى رفعت حواجبها وابتسمت اكبر ابتسامة : حبيبتي الي دايما فهماني

وتين: يخربيت شيطانك اكيد لا  والله لو عرف اخوكي حيوديك ورى الشمس

ندى : وانا اوديه ورى ظهر امه 

وتين: افرضي خبطي في شجره وشلفطهالوه

 ندي بخبث : ياريت ده انا نفسي اكسرهاله زي ما خبطني بيها قبل كدا  وكسرني ولا حتي اعتذر

وتين : افتكري اني قولتلك بلاش انتي مبتعرفيش تسوقي كويس

ندى  : مين دي الي مش بتعرف انا اللي هعلمك السواقة على اصولها ده انا دماغي اللمظات

وتين: ربنا يستر من جنانك

ندي:طيب يا ختي جاملي   








وتين: هي الحاجات دي تنفع فيها مجامله  

ندي بزهق: اقفلي ياجبانه  

وقفلت وداست بنزين 

في نفس اللحظه خارج من بيته رايح شغله !!!!!!

وهو سايق قدامه عربيه ماشيه بسرعه ومره واحده كبحت فرامل فعربيته اتخبطت بالعربيه الي قدامه وش الكبوت ادمر تقريبا وندي من الخوف مثلت انه اغمي عليها 

خرج وليد من باب العربيه  وبص لعربيته وعيونه خرجت لبرا وبعصبيه: هو باين يوم فله من اوله انتي ليه دوستي فرامل فجأه ليييه كنا هنروح في خبر كان





وقرب وفتح بابها لقاها مغمي عليها مسك وشها: انسه انتي بخير  مردتش) يانهار غامق يا وليد انت  عملت ايه في دنيتك عشان واحده تموت علي ايدك  

 كلمها تاني: يا انسه انتي بخير سمعاني طيب اتخبطي فين؟؟!!!

ندي بصتله لانها عرفته وبعدين غَميت سحبها من كرسي القياده بسرعة البرق ونزلها ورفعها وحطها في عربيته وحرك علي المشفي

 اول ماوصلو  لف فتح الباب ونزل وشالها

ودخلوها المستشفي المممرضات اخدوها منه وحطوها على سرير ودخلوها بسرعه

الدكتور: مالها

وليد: حادثه عربيه 

الدكتور تفصحها: دماغها اتخبطت

وليد: اه بس من قدام اصل هي لما داست علي الفرامل فجأه وانا نزلت وروحتلها كانت دماغها علي الدركسيون

الدكتور للمرضه: خدوها نقيم اعضائها الحيويه فورا

الدكتور ضرب خد ندي بخفيف: سمعاني

وليد: شكلها مغمي عليها

الدكتور: اشعه فورا وانت افضل هنا لو سمحت 

وليد فضل يروح  ويجي على اعصابه





بعد وقت بسيط طلعت ندي من غرفه الكشف علي كرسي متحرك ماسكه دماغها

قرب وليد منها: عامله ايه؟؟!! طيب انتي بخير

ندي رفعت عينها لمستواه بقرف وبعدت عنه 

وليد استغرب من منظرها فسأل الدكتور : طمني ايه وضعها

الدكتور: عملنا اشعه علي الدماغ بس اطمن مراتك بخير

الاتنين في صوت واحد: لا مش جوزي_ لا مش مراتي

الدكتور: بعتذر !!!!هي مجرد كدمه في جبيتها بسبب الخبطه بس عملنا الزم وهي كبرت الموضوع وادنها مسكن هيريحها بس بلاش تسوق عربيه علي الاقل الليله

وليد هز دماغه: ممكن تخرج

الدكتور:اكيد بس لو دماغها وجعتها بالليل جيبها فورا

وليد: خلاص نخليها الليله هنا

الدكتور: لا مفيش داعي الف سلامه

وليد اتنهد: شكرا  ودفع يزق بيها الكرسي وبهمس) اه ورطت نفسك في مصيبه

ندي بصتله: ده انا كنت قربت اصدق ياجدع انك قلقان عليا ده انا كنت قربت اعيط متخفش مش هقدم فيك بلاغ وتتاخد من قفاك وتاخد العلقه المتينه مع الحبس وتنضرب لغايه ما الشيطان يطلع منك

وليد دفع الكرسي بغل: بجد مش هتقدمي شكوي تصوري قلبي كان مرعوب 

وليد نخ ونزل لمستواها) هو مين الي وقف فجأه انا ولا انتي كنتي بتعملي ايه ولا سرحانه في مين كان فين عقلك وبعدين ازاي تسوقي العربيه وانتي مبتعرفيش تسوقي

ندي: انت مالك يا اخينا







وليد: مالي ابدا كسرتيلي كبوت العربيه ودماغك اتخبطت وجبتينا المستشفي ايه الاخت بتحب فسرحانه

ندي: ليه خبير روحاني حضرتك

وليد بسخريه: لا انا بس عندي القدره اعرف المستقبل للاشخاص لما ابص في عيونهم 

ندي: طيب خلصت يا عالم النبؤه بصراحه كان بودي افضل معاك للصبح واستمتعت بروحانياتك العظيمه بس للاسف في ام مستنياني ومستقبل بيضيع

وليد ضحك بأعلي صوته: هتعملي ايه دلوقت

اول ما سمعت ضحكته تنحت فيها زي خيال المأته

ندي: هروح لو تسمحلي يعني

وليد: اوك اوصلك

ندي: لا مفيش داعي

وليد  خرج محفظته وطلع كارته الخاص: اتفضلي ده الكارت بتاعي لو عوزتي اي حاجه اتصلي

ندي بذدراء: ليه هفتحلك حساب!! 

وبصت في الكارت ووسعت عيونها لما قرات الكارت: وليد محمد ومدير تنفيذي لشركه المحمدي جروب 

وليد : انتي تعرفيها

ندي ضيقت عيونها: اعرفها معقوله معرفهاش حتي اعرفها عز المعرفه وانت مديرها التنفيذي

وليد بفخر : ايوه انا

ندي بهجوم عنيف: ولما انت مدير قد الدنيا ايه الي اجبرك واتجوزت شغاله سريلانكيه

بصلها بجمود وكئنه بيقول العقل نعمه و اتلفت شمال ويمين: عيب كدا يا انسه

ندي بقهره: انت ازاي سولتلك نفسك تتجوز شغاله مالهم بنات العائلات قصروه معاك في حاجه

وليد: انتي الخبطه اثرت علي نفوخك ولا انتي مجنونه من الاول 

ندي بردح: بقي انا ولا انت المجنون الي خليت اعصابي تفلت بعملتك يله امشي الباب وراك لف وامشي

وليد ضرب كف بالتاني: ايه العنجهيه دي ومش هيبقي عيب لما اخلع واسيبك لوحدك بقي

وبعدين رجعلها بغيظ:وبعدين بدل ما عماله تقطمي فيا اشكريني اني انقذت حياتك

ندي: قصدك كنت ناوي  تموتني

وليد: هو انا هغامر بحياتي عشانك هو انا اعرفك

ندي بغيظ: اوك خلاص عرفنا انك شهم عاوز ايه في مقابل انك انقذت حياتي

وليد بصلها وكشر وخرج لبرا ولسه هيركب عربيته لمحها خارجه تتسند علي الحيط  شكلها مش قادره تمشي من الالم وكانت هتقع  حرك العربيه ووقف قدامها وفتحلها الباب 

وليد : اركبي

ندي بصتله بغيظ: امشي  

وليد: يابنتي اركبي اوصلك ليحصلك حاجه وانتي مش ناقصه

ندي سندت علي عربيته: هو انا موريش غيرك 

وليد نزل وسندها : ايوه عندك مانع ومسكها من ايدها بحنيه

 ندي بعصبيه وغيظ منه انه متجوز شغاله وهي لسه في حرب العوانس: بتعمل ايه سبني

وليد: هو انتي متعوده اي حد يحب يساعدك تزقيه كدا علي العموم انا حد غيري  كنت سبتك لوحدك بس  عشان انا شهم هسيبك بس قدام باب بيتك

ووسعلها السكه بكل لباقه تركب جنبه وندي راحت لعالم تاني ازاي القمر ده متجوز شغاله  

بتلف لمحت وليد بصلها: مالك حاسه بحاجه

ندي: دايخه وبعدين انت مالك خليك في حالك 

وليد: عندك حق ذنبي اني سألت وبعدين ازاي دايخه وفي الرد راديو




ندي: الرد عندي مرض مزمن وبعدين مش شايف بنفسك دماغي وجعاني و صوتك عالى وزعجني جدا  

وليد: بجد كلك ذووق  وبعدين لما مبتعرفيش تسوقي ليه سوقتي

ندي بفخر :مين قال انا كنت في مدرسه بس خرجت من تالت حصه

وليد  بهزار :ليه خرجتي حسن سير وسلوك 

ندي بصتله جامد: واضح انك اخدت عليا اوي

وليد عمل نفسه خاف :خلاص سكت وحط ايده على شفايفه

وبالفعل وصلها واستغرب لما عرف من خلال كلامهم انها اخت فارس 

ندي فتحت الباب وببتسامه صفرا: نردهالك في الافراح ومشت ولاكأن فيها  اي حاجة 

اما وليد  اتلخبط كيانه وحس بمشاعر غريبة اول مرة يعيشها ده غير انها عجبته خفه دمها

《غاليه منه محمد》

......غاليه......منه محمد 

في بيت عائله سندس

قاعده مع حلفتها في الهبل والجنان وعماله تحكلها عن مواصفات الشاب الي خبطها بعربيته 

وتين: يالهوي مدير تنفيذي مره واحده

ندي: بس ايه روش ووسيم وجميل ده انا كنت حقوله يا ابن الايه انت جميل كدا ليه 

وتين: شكل السناره غمزت










ندي بحالميه: اه ده انا كنت قربت ابوسه واقوله متتنرفزش انا مش فقوشه انا بس مفلسه !!!!!

وتين: انتي نحس ليه تروحي تنشري نحسك علي غيرك 

ندي: اتلمي لعمل منك ازازه كاتشب

وتين: المهم فاكره شكله

ندي: فاكره كل حاجه فيه بالتفصيله الملله حتي ضحكته الي كانت واصله لقفاه

وتين: اكيد دي اشاره لفك عنوستك 

ندي: اه وبعديها قابلته تلات مرات صدفه وعرفت انه مش متجوز 

وتين: تلات مرات يبقي ده نصيبك مفيش كلام

ندي بحالميه: يارب يبقي من قسمتي ونصيبي ده بسكوت محلي ومصفي بالكريمه

وتين كشرت:يله علي بركه الله المهم اخوكي مجنني ومخالي ايامي سوده

ندي: عادي انا اصللا من يوم ما شوفته وانا حياتي سوده

وتين: ايوه بس بيفرض رايه في كل حاجه

ندي: متخلي عندك شويه دم ومتخلهوش يتحكم فيكي 

وتين بربشت بعيونها: الله بحبه

ندي: ما جمع الا لما وفق قومي روحي لـ امك

وتين: ليه الابله وراها ايه؟؟!!!

ندي : ورايا اني مشغوله بحاجات متعلقه بمستقبلي وكمان محتاجه اكلم غاليه حبيبتي واجرجرها يمكن اعرف عنه اكتر 

وتين ماسكه علبه لبن كبيره بتشرب فيها: كلميها اسأليها عنه ايه اللي يمنع

ندي نفخت بملل:المشكله انه فارس لزق جنبها

ورده  قاعده محشوره في الكنبه:علي فكره العلبه الي عماله تكربعي فيها من الصبح دي منتهيه الصلاحيه

وتين: نعم منتهي ايه يا عنيا

ندي شدت منها العلبه: هاتي انا فقريه مدمنه علي الحجات منتهيه الصلاحيه لو شربت حاجه نضيفه يجيلي تلبك معوي  واتحركي هاتيلي التلفون رجلي نملت

ورده بملل : يوووووووووه بس انا اللي اجيب التلفون ما تطلبيه من صحبتك العنزة الي قاعده قدامك

وتين شرقت وهي بتشرب : والله ماعنزه غيرك ياقصيرة يا اوزعه

ورده بقرفه : اقولك اشربي اشربي يمكن تقلبي بقرة وتريحينا من وشك

ندي هزت دماغها بأسف: عيبي اني قاعده مع كائنات متربتش بربع جنيه

وتين بعصبيه: دي ما تتعملش معامله كيوت لانها مهزئه

ورده: الهي اللبن يقف في زورك يا بعيده قومي يا حقوده امشي

وتين: لو مش عجبك القاعده اتفضلي امشي انتي

ندي صفرت زي الحكم : تنبيهه للعيبه النشاط هل عليا وهرقص

وتين : بصي انا راشقه معاكي

ندي: طيب قومي من ساعه مادخلتي عماله تلغي زي العجل فضحتينا 







وتين قامت ترقص

ورده ضحكت عليها: دي بتتحول مش بترقص ههه

وتين مسكتها من قفاها جامد: انا بتحول يا بت ...انتي من صوت جعير عربيتك الجيران كلها عاوزه تطفش

ورده: نعم يا ختي  

ندي: ما تخزوا الشيطان يا جماعه واقتلوا بعض وخلصوني منكم 

قاموا علي بعض وشويه تلطيش علي ركلات علي بوكسات والصريخ ولع للجو

قطع عليهم الجو المتكهرب صوت سندس

الي نزلت بسرعه تشوف الوضع وماسكه دماغها : خلاااااااص يارب تتجوزوا وارتاح منكم 

وتين وندي في وقت واحد : اميـن

سندس برقت فيهم : الله الله الايام دي فعلا مفيش بنت بتختشي وقلدتهم ورفعت ايدها امين (ومسكت علبة المنديل تضربهم بيها ) قوموا قوموا ياقليلات الادب

ندي ووتين : علي فكره احنا طول عمرنا بنميل للي يهزقنا وجريوا هربانين من سندس في وقت واحد

وتين بهمس: امك طلعت ست مفترية

ندي: سبيها لربنا .وجريت بسرعه قبل ما يجيلها ضربه اعظم

ورده : ههههههه هههههههه تستهلوا يامجانين

..........غاليه منه محمد........

في غرفه فارس وغاليه 

فارس: غاليه اخر لقمه عشان خاطري

غاليه بعتراض: خلاص والله شبعت 

فارس: كدا هتتعبي انتي بروحين

غاليه: خلاص بقي والله حموت

فارس ضربها علي كف ايدها وزعل

غاليه: انت بتعمل ايه؟؟!!

فارس كشر: كل ما هتجيبي سيره الموت حضربك

غاليه بدلع: خايف عليا






فارس باس كف ايدها: انتي لو جرالك حاجه انا اموت عايزني اموت

غاليه حست نفسها موعت جريت للحمام 

فارس: غاليه مالك وراح للحمام ووقف وراها ورفع شعرها لفوق بين ايديه

غاليه دفست وشها كله للحوض تستفرغ بوجع

فارس ضم ايدها جامد في ايده: غاليه حاولي تتمسكي

غاليه زقته في صدره بخفيف: ابعد

فارس بعتراض: لا مش هبعد

غاليه: مش عاوزاك تقرف مني وانا في الحاله دي

فارس بهدوء: انا مقفرفش منك حتي لو كنتي في اسوء من الحاله دي!!!! ناولها منشفه وجايه تمشي نخ يرفعها علي ايده

غاليه: لا فارس هعرف امشي لوحدي

طنش كلامها ورفعها علي ايده: بلاش تعاندي والسلام

واخدها وحطها بحنان علي السرير وقرب الاكل منها: كلي لان كدا حتفقدي وعيك وهخدك علي المستشفي

غاليه بملل :اكلت

فارس: لا انتي جسمك ضعف لانك مبتكليش كويس وحتي لو اكلتي نصه بترجعيه

غاليه مدت شفايفها لقدام:طيب انا مش جعانه

فارس بجديه: لازم تاكلي ولو انتي مش جعانه فيه جواك الي جعان

غاليه بصتله  وهي حاسه بجديه الموضوع : خلاص حاكل هات

فارس: لا انا حأكلك بنفسي لان انتي مبتجيش غير بالقوه!!!!

بعد ما اكلها وناولها الدواء: ليه مصممه اكون شرير معاك

غاليه نامت علي صدره :ضمني يا فارس احميني من الدنيا

فارس ضمها لصدره بكل حنان: انتي عايشه معايا جوايا عاوز اشوفك في كل لحظه واحميك طول الوقت من خوفك وده وعد

غاليه: وانا واثقه فيك وعارفه ان انت الشخص الي بعد جدي ربنا يطولنا في عمره الي بيحميني من الدنيا دي كلها

فارس: لسه زعلانه من جدك عشان خباه عليك الحقيقه

غاليه: فارس اوعي تسألني السؤال ده تاني؟

فارس: انا محتاج اساله وانتي تجاوبي عشان خاطري

غاليه: طبعا مسمحاه ومن قلبي لانه احتواني والمفروض اشكره مش الومه 






فارس مسك ايدها بين ايديه: وانا ميهمنيش انتي بنت مين كفايه ان احنا بنحب بعض وجنب بعض وجد بيحبك بجنون وزوج بيغير منه

غاليه ضحكت: وانا كمان بعشقه.. الراجل ده  اتعاقب بمافيه الكفايه لما كان بيقف قصادهم  فاكر لما قولتلك فكرت اهرب من هنا

فارس هز دماغه

غاليه: فكرت كتير فيه امشي و اسيبه لمين الانسان الي اتحمل يما عشاني برغم انه خبي عليا بس انا متاكده خبي عشان يحميني  (اتنهدت) بس ليه دايما حاسه بالذنب ناحيه مي رغم انها كانت بعيده كل البعد عني اي نعم ماتت وبفراقها موت معاها حاجات كتير جوانا 

فارس: بس لازم نستمر واعذريني اختك كانت انانيه مفكرتش غير في نفسها وبس و اظن هي الي ظلمت نفسها لما اتفقت مع منال يخربوا علاقتنا وينزلونا للحضيض!!

غاليه اتنهدت: الله يرحمها ويسامحها 

فارس: نفسي افهم انتي كدا ازاي؟؟

غاليه: عشان بسامح يعني

فارس هز دماغه بنعم

غاليه اتنهدت: لاني بعيش علي ان كل يوم وكأنه  اليوم الاخير في حياتي وبقول مين عارف يمكن اليوم الي يعدي علينا منعرفش نرجعه تاني سبحانه في حديث قدسي عش ما شئت، فإنك ميت.. فمهما طال عمرك أو قصر فما هي إلا سنوات تمضي تعد لك أو عليك، وبعدها ولو بلغت أرذل العمر فإنك ميت لا محالة..

وقصيده سمعتها لسيد حجاب

عيش يا ابن ادم بكر زي الشجر ....موت وانت واقف زيه فى مطرحك ولا تنحني لمخلوق بشر او حجر..... وشب فوق مهما الزمان جرحك






فارس باس خدها: اقسم بالله مدرسه وزوجه افتخر بيها

غاليه بحتياج:  وانا محتجالك اوي يافارس

فارس شدها لحضنه نفسه يخبيها بين ضلوعه وباسها بشغف: وانا هنا جنبك ومستعد اصلح كل حاجه كسرتها فيك

غاليه: انا مش زعلانه منك انا مقدره زعلك وغضبك

فارس: وليكي عليا ابدء اصلح ...انك اول ما تولدي اعمله بايدي اكل صحي مغذي

غاليه بمزح: ابوس ايدك يا فارس ماتصعبش الحياه علي ابننا

فارس : منا لازم اعمل حاجه عشانه

غاليه ابتسمت وطلعت من جيبها ورقه: وانا جهزتلك قايمه خد اشترهاله

فارس شهق:ايه ده قايمه هدوم يله مش مشكله  نتغدي واروح حمامه اشترهاله

غاليه : هتحبه يافارس حتي لو كان بنت

فارس :هحبه سواء بنت او ولد وهعلمه كل حاجه

غاليه: زي ايه مثلا

فارس : اامممم زي  اصول المطبخ

غاليه: اممم طيب لو كانت بنت

فارس ببتسامه: انتي تعلميها تستاء من اكل ابوها وياسلام يا قلبي لو نخلف تؤام

غاليه :انا مكنتش اعرف انك بتحب الاطفال كدا

فارس مسح علي شعرها بلطف :انا مش بس بحبهم انا بعشقهم لانهم منك انتي يا غاليه لانك هتبقي اجمل واطيب ام في العالم

غاليه: وانا هحبه اوي

فارس: نعم يا ختي طب وانا فين

غاليه: انت ابني الاول وهو ابني التاني ياغيور وضربته في كتفه 

فارس ضحك: بتضربيني انت قد الحركه دي

غاليه: ايوه وممكن اضربك بجد

فارس: يله جربي






غاليه :وانت معتقد اني مش هضربك وفضلت تضربه جامد في كل حته

فارس كتفها وميل عليها بجسمه كله:ازاي تضربي شيف حيبقي كبير مش خايفه من غضب الراي العام

غاليه بسخريه لاذعه:انت شيف انت ممل وعكاك 

فارس مره واحده رفعها بين ايديه

غاليه: انت هتعمل ايه يامجنون

فارس: حكلك يا بطه

غاليه: لافارس نزلني يا مجنون

فارس بضحكه خلابه: لا  محتاج حاجه تبهجني 

غاليه: ياااه يافارس نفسي اعيش في راحه بدون ما اخاف

فارس كشر ونزلها:اهو انت كدا ضايقتني كالعاده

غاليه بعدم فهم: ليه؟؟!!

فارس باس ايدها ببنهم: لاني من اللحظه دي من الدقيقه دي مش هسمح لحاجه تضرك ارجوكي ثقي فيا حياتنا هتبقي ربيع وهتودع الشتا

غاليه:انشاء الله

فارس نام على رجولها : غلاوتي

غاليه بتلعب بأيدها جوه شعره:نعم

فارس: ايه رايك نروح الساحل نغير جو ونرجع 

غاليه: هي فكره مش بطاله 

فارس: اوكيه احجز علي اول طياره






غاليه: ايوه بس خايفه الطياره تتعبني وانا بخاف 

فارس: خلاص نسافر بعربيتي ومتخافيش حسوق علي اقل من مهلي نقضي يومين ونرجع علي طول ها موافقه 

غاليه ابتسمتله: خلاص موافقه وانا اقدر اقول لفارس عمري لأ

فارس: شطوره 

غاليه كشرت: لا حتتريق ارجع في كلامي 

فارس رفع حاجب : ليه القالبه دي وخطف منها بوسه

ندي دخلت بدون احم ولا دستور كالعاده وسندت علي الباب: الله الله علي المنظر الرومنسي

فارس نفخ : يافتـاح ياعليم يارزاق ياكريم نعم عاوزه ايه

ندي زعقت فيهم:  انا تعبت هفضل ارقبكم طول الوقت امال امتي هعمل زيكم؟؟!!!

فارس ضيق عيونه: ده احنا اتجرئنا اوي وواضح انك زمامك فلت اوي

ندي مثلت القهره: ايوه بقي خدني بالصوت ياخويا ده ايه الجرئه الي انتم فيها دي

غاليه ضحكت: انتي ليه محسساني ان احنا بنعمل حاجه حرام

فارس: ندي لو مخرجتيش هقوم اربطك في العمود انا مفروس منك

غاليه مدت لسانها تغظها: انا راي ناخدها رهينه ونعمل منها بانيه

ندي حبت ترفع ضغطهم: طيب اقولكم علي حاجه احلي سيبوا الباب موارب وانا هتفرج في صمت

فارس: لا كدا كتير

ندي: الله مش كفايه بقيت خيال مأته والبت وتين صحبتي خطبها ماجد وانا لسه محطوطه في خانه العوانس وبعدين منا بقالي فتره واقفه ارقبكم في السر

فارس: شوفي ياندي هعد من واحد لـ اتنين لو مختفتيش من قدامي هخالي سلالتك تنقرض للابد

ندي بدهشه: فارس التهديد ده بجد ولا بحق وحقيقي

فارس: ايه وجه الاندهاش في الي بقوله بجد طبعا ده طار قديم وانا نويت اصفيه

غاليه حركت حواجبها: لو قاملك انا مش حقوم اساعدك حتي لو قطعك اجزاء

ندي:  هو انتم بتتسبقوا مين ينتقم اكتر ايه الارف ده 

فارس قام يمسكها ندي جريت وهو بسرعه البرق لحقها

وفضلت تجري وفارس يجري وراها  ومسكها من قفاها

ندي: سماح انت اخويا حبيبي  

فارس مسك ودانها: دلوقت اخوكي حبيبك هاه

ندي: طبعا اخويا انت لسه عارف 







فارس بصلها بقرفه: لا عارف من زمان ومفيش داعي كل شويه تفكريني بالمعلومه المهمه اوي دي 

وبعدين مش عيب لما اخوكي يبقي قاعد في اوضته بياخد باله من مراته وتدخلي بينهم  يا حشريه!!!!

ندي بملامح صعبنيات: اعتبرني عيل من عيالك وغلط وسبني اتغدا واروح

فارس بتحذير: تمام اتغدي من غير نفس وبعدين تتبخري فاهمه

ندي فركت ودانها : فاهمه اه يا وداني خلاص هسكت وأأعد من غير نفس مبسوط

فارس بص لغاليه: ايه رايك في التهديد ده

غاليه ضحكت: مرعب

وقضوها ضحك وهزار 


🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹

زورنا الكرام مرحبا بكم فى كرنفال الرويات 

عندنا فقط ستجد كل ما هوه جديد حصري ورومانسى وشيق فقط ابحث من جوجل باسم    كرنفال الرويات  اترك ٥ تعليقات ليصلك الفصل الجديد فور نشره  وايضاء اشتركو على

 قناتنا كرنفال الرويات ليصلك اشعار بقل ما هوه جديد


علي التليجرام من هنا


  🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹


              الفصل الثامن والعشرون من هنا

تعليقات