Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية نبض الاسد الفصل الثالث

رواية نبض الاسد الفصل الثالث


 رواية نبض الاسد

 الفصل الثالث

بقلم سيرلا



عند اسد ونبض دخلت نبض وقعدت عالسرير واسد فات اخد 


شاور ولبس بجامة قطنية مريحة وخرج .

اسد :يلا ادخلي غيري هدومك .




نبض :ماشي ودخلت اخدت شاور ولبست بيجامة حلوة كده 




لونها بينك مكتوب عليها وشعرها مبلول بالمي وبينقط وشكلها كيوت اوي .




اسد جاب السشوار وقعدها ونشفلها شعرها :كده خلصت عشان ماتمرضيش يلا ننام .

نبص :ااه يلا اخرج انت لنام انا عشان نعسانة .

اسد :نعم ياعنيا انا هنام هنا بغرفتي .

نبض :طب وانا انام فين .

اسد :برضو هنا .





نبض :طب انا هنام عالسرير وانت عالكنبة .

اسد :لا انا وانتي عالسرير ويلا وبلاش شغل الاطفال دا 

نبض حطت مخدات حاجز ما بينهم ونامت .

اسد بعد المخرات ونام وحضنها وهو مش عارف هو ليه حنون معاها .

اسد بنفسو :لا طبعا انا مش هحبها دي شفقة يمكن .

اسد تعب من التفكير ونام .

عند سارة ومرات خال نبض .

سارة بعصبية :مش هخليها معاه عشان هي مابتستاهلش انا وحدي استاهل ..مش هخليها تنبسط بالعز والفلوس دي لوحدها .

مها بخبث :طبعا بس اديني يومين ويكون اسد قتلها خالص وعندي خطة وهنفذها .

سارة بخبث :ايه الخطة 

مها :.........

سارة بابتسامة شر :ايوه دماغك دي عسل .

عند العيلة تحت .

الجد :انا هخبر نبض بكل حاجة واعتقد هتخليه يتحسن .

مريم عمة اسد بخبث :ليه اتجوز البت دي كانت بنتي هنا واحسن من البت دي .





الجد :هو حر مش عايز بنتك خلصينا بقا .

مريم بنفسها :مش هيكون اسد غير لبنتي وهتشوفو مع الأيام .

الجد :يلا كل واحد على غرفتو صار ميعاد النوم واتأخر الوقت .

سميرة خاله اسد : يلا ياهشام تصبح على خير ياحج .

خشام جوز خالة اسد .

الجد :وانتو من اهل الخير يلا يامحمد يلا يارنيم يامازن سيب الفون بقا يوسف ومراد كل واحد على غ فتو دا قانون العيلة يلا 

الكل ذهب الى غرفتو .

(مراد ابن سميرة ابن خالة رعد و يوسف ابن محمود ومازن ابن مريم وسالي بنت مريم وسما اخت مراد وبتحب يوسف ) نرجع للرواية .

صار الصباح عند اسد ونبض .

اسد صحي بدري كالعادة اخد شاور لبس بيجامة  ياضة ونزل يجري شوية .

نبض صحيت مالقتش اسد دخلت عالحمام اخدت شاور ولبست تيشرت ابيض




 وبنطلون بوي فريند اسود وكوتشي ابيض وسابت شعرها وانتظرت اسد عشان هو منبه عليها ماتنزلش من غير اسد .

رجع اسد دخل الغرفة وكانت الصدمة ....


                              الفصل الرابع من هنا

                         ولقراة باقي الرواية من هنا



تعليقات