Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية انتقام خارج حدود المنطق الفصل الحادي والعشرون

رواية انتقام خارج حدود المنطق الفصل الحادي والعشرون


  رواية انتقام خارج حدود المنطق

 
  #البارت_الواحد_والعشرون 
بقلم رحمة نجاح




_الفريق كامل بالفعل يا فندم ...






لياتيه صوت أحدهم.. لسه انا ..
يزن. نعم؟! احنا هنهزر ولا ايه ..






لتدلف زمرده وهي ترفع رأسها بشموخها المعتاد 


ثم تفعل التحيه العسكريه وتجلس وهي تقول.. _تحت امرك يا فندم ...







اللواء. كده نقدر نقول المهمه عن أي ..
يزن. بعد اذنك يا سيادة اللواء، اقدر افهم الانسه بتعمل اي في فرقة الشنبات دي ..


زمرده ببرود. بعمل اللي انتَ بتعمله، شكلك نسيت انك معندكش شنب يا استاذ ..
يزن بغضب. الزمي حدودك ..






اللواء. يزن اللزم انتَ حدودك ..
يزن بغيظ. تحت امرك يا فندم ..
ليجلس يزن وهو يستشاط غضبًا منها ...

وعلي الجهه الأخري كان هاشم يقف أمام منزل شمس ...
هاشم. لو عوزتي حاجه انا معاكي ..







شمس ببتسامه.. شكرًا ..
لتنزل شمس من السياره وهي تصعد إلى منزلها ..
الام بخضه. شمس مالك ؟! 
ما انا نطقت الام بأسمها حتا ارتمت شمس في أحضانها وهي تبكي بقوه ..







الام. مالك يا ضنايه بس اهدي ..
شمس ببكاء. تعبانه يا ماما، تعبانه اوي ..
الام وهو تملس علي ظهرها بحنان.. اهدي طيب كل حاجه ليها حل ...






الاب. مالها شمس ..
الام بهدوء. سيبها دلوقتي يا عز ..
الاب. افهم بنتي مالها ..
لتخرج شمس من حضنها وهي تقول ..
_ انا مفياش حاجه متقلقوش هخش اوضتي استريح بس، وياريت 






تسيبوني بجد ...
قالت جملتها وهي تدلف غرفتها وتغلقها عليها، تسطحت علي الفراش وهي تبكي بقوه تتذكر كل مواقفهم هي واخيها، 







ظلت شهور عديده تحاول تتخطي موته، وجاء سليم وبكل حماقه فتح هذا الجرح العميق من جديد ...
شمس بين بكائها.. مش هسامحك يا سليم، الا مازن، الا مازن ..







بالخارج ..
نادين بقلق.. فين شمس يا ماما ..
الام. مالك يا نادين شمس جوه ..
نادين.. تمام ..
لتجري سريعا علي غرفتها، نادين وهي تطرق الباب ... شمس افتحي، عايزاكي ..
شمس بصوت مبحوح اثر البكاء. مش عايزه اتكلم يا نادين سبيني دلوقتي ..
نادين. مش هسيبك افتحي الباب ..
لم تسمع لها رد ...
نادين. والله يا شمس أن ما فتحتي هاروح ابهدل الدنيا عند سليم وصدقيني هتخانق معاه ...
شمس وهي تفتح الباب.. نادين سليم متجبيش سيرته تاني ..
دلفت نادين الغرفه واغلقتها عليهم ..
نادين. حالًا افهم مالك واي اللي حصل ما بينكم ..
شمس. مفيش ..
نادين. حبيبتي منظرك ده لا يوحي أنه مفيش خالص بصراحه ..
شمس ببكاء. تعبت يا نادين ..
_يا قلب نادين انتي قوليلي مالك بس ؟!
_كل ده طلع عشان مازن يا نادين سليم كان بينتقم مني عشان مازن 






فاكر أن مازن كسر قلب اخته فقال يعمل فيا انا كمان كده ...
_ نظرت لها بصدمه.. مستحيل متقوليش سليم عمل كده ...
_عمل، وكل حاجه خلاص ..
_طب ازاي مسالش مفكرش معملش اي حاجه ..
شمس.. الانتقام عمي عينه يا نادين لو كان جه علي نفسه وسأل مكنش ده حصل، ده حتا مسالنيش عليه ..
نادين. وانتي اكيد مجبتيش سيرته ..
شمس بحزن. بحسبه عارف مكنتش عايزه اتكلم عنه يا نادين هي مرة ساعة كتب الكتاب لما شاف صورتنا مع بعض سألني   ..
نادين بمرح. خلاص بقي بطلي عياط يا حاجه يروح راجل يجي غيره متوجعيش انتي دماغك اهم حاجه مانكيرك بسلام ..
شمس بغيظ. بره يا نادين ..
نادين. اي ده هو انا مقولتلكيش، ما هو انا بايته معاكي انهارده ...
شمس بحزن عميق.. حقيقي عايزه اقعد لوحدي يا نادين ..
نادين ببتسامه وهي تداعب وجنتيها.. ما هو انا وحدك ياروح طنط  ف مش هعمل ازعاج متقلقيش لا تقلقي مني ..






وعلي الجهه الأخري كان يجلس سليم في غرفته يفكر في شمس كما كان احمق عندما فعل هذا، حقًا ولاول مره يقول 






علي نفسه غبي، الانتقام اعمي عينه، كان لا يفكر الا في أخته فقط، وها هي النتيجه.  
"انفصال حبيبته عنه"..
FLASH BACK....
بعد كتب كتاب شمس وسليم كانَ يجلسان في غرفة شمس ...





سليم بمرح. بقيتي علي اسمي يا قرة عيني ..
شمس. ولااا انتَ خدتني في دوكه اصلًا قولتلي اختي هتحضر كتب الكتاب ومجتش ..







سليم وهو يقبل يديها بحنان.. صدقيني هي حاليًا مش هينفع انزل مصر لظروف خاصه بيها ...
شمس بمرح. هو قالها خلينا اخوات ولا اي بس مبتحصلش دي ..
سليم بغضب. شمس اسكتي ..




شمس. انا بهزر يا سليم في أي ..
سليم بجديه. مفيش أن شاء الله هتنزل علي الفرح ..
شمس. تمام خلاص مفيش مشكله، هقوم اجيب حاجه نشربها ..






لتقوم شمس من جلستها لكي تجلب لهم شئ يشربونه، قام سليم وهو ينظر في غرفة معشوقته بحب،





 غرفة يطبع عليها الطابع الكرتوني ويوجد بها كثير من شخصيات الكرتون، ليجد أحد الادرج





 مفتوحه وبها صور، لينظر الي الصور بحب شديد، حتا جاءت الصوره التي صدمته بشده وهي





 صورة شمس مع اخيها مازن ...
شمس بمرح. اي دا انتَ بتشوف طفولتي المعاقه ..
سليم بغضب يحاول يسيطر عليه. شمس مين ده ..
سليم بحزن مازن اخويا .. 






وفي هذا اللحظه تحول كل شئ حقًا ف سليم علم أن شمس تكون اخت مازن ومن هنا جاء الانتقام ...
BACK...
طارق. هتفضل قاعد كده كتير ..
سليم بشرود. معرفش ..







طارق. سليم مالك انت عمرك ما كنت كده ..
سليم.يمكن عشان كنت دائما صح ..
طارق. الانسان بيغلط مفيش حد كامل ..
سليم. بس مش هي يا طارق انا بحبها فعلًا ..
هتسمحك يا صاحبي ..





_مظنش، انا كنت غبي من الاول لما دخلتها لعبه هي مالهاش دعوه بيها ..




_عيب الإنسان أنه بيكتشف الصح بعد فوات الاوان، مش انت اللي كده البشر جميعًا كده ..
سليم. عايزك تكلم نادين ..





طارق بصدمه. اناا؟!
_اه نادين هي أقرب واحده لشمس واكيد شمس قالت لها واكيد بردو 





مش طيقاني، وانتَ الخيط الوحيد ..




طارق ببلاهه. ما هي اكيد مش طيقاني زيك بردو ..





سليم. حاول يا طارق، هي شمس عناديه بس لو نادين حاولت معاها يمكن توافق ..





طارق. اللي تشوفه يا صحبي انا معاك فيه ..






وعلي الجهه الأخري حيث مجلس اللواء ...
اللواء.وكده التفاصيل عندكم جميعًا ..
زمرده.تمام كده يا فندم ..






اللواء.يالا عشان أوصلكم المكان ..
الفريق. تمام يا فندم ..






ليقومون جميعًا ويتجهون مع اللواء الي مكان التدريب الذي سوف يقيمون به عدة أيام من أجل المهمه ..

صباح يوم جديد كانت نادين تجلس في غرفة شمس ...






نادين. شمس يا شمسي اخلصي قومي بقا ..
شمس.وقسمًا بالله لو مسكتيش يا نادين هزعلك سبيني اتخمد بقا ..







نادين. كده يا قرة عيني بتزعليني ..
شمس. هو انا اقدر ..






لتقوم شمس وهي تاخد نادين تحت كتفها ..
نادين. انتي هتعملي اي ..





شمس. امشي معايا بس ..
لتخرج نادين من الغرفه وتغلق الباب في وجهها ...




نادين ببلاهه. اللي حصل ده حقيقي ولا بجد الحقي يا حاااجه انتي والحج بنتك بتكرشني من اوضتها بنت عز الدين ...





شمس.نادين مش عايزه وجع دماغ سبيني أنام ..
لياتيها رساله من 




طارق أنه يريد أن يقابلها كادت نادين أن ترفض العرض ولكنها وجدت نفسها تبعث له رساله أنها موافقه ..




نادين. مش عارفه انت عاملتلي اي يا طارق، لتكمل بصوت اعلي..





 شمس انا راحه اقابل طارق عشان متقوليش اني بخبي عليكي حاجه اهو ..
الام. راحه فين يا نادين اقعدي افطري ..
نادين. تسلمي يا ماما




 ورايا مشوار مهم هاروح واجي بس خلي بالك من البومه اللي جوه دي ..
الام بهمس. شمس مالها يا نادين ؟!
نادين بنفس الهمس.





بنتك معايا متقلقيش عليها انا هطلعها من اي حاجه بس بلاش تفتحي معاها مواضيع حاليًا وعارفه





 انتي هتعملي اي متكلميش سليم دلوقتي ارجوكي ...
الام. حاضر ياختي مش هكلمه ..




نادين. مش مستريحالك بس ماشي ..
الام. غوري يا بت ..
لتخرج نادين وهي تضحك بقوه علي تصرفات الام فهي تثق بمئه 






بالمئه أنها كانت سوف تجلب سليم وتستفسر منه عن سبب حزن شمس لذالك حظرتها ..

في المطعم ...
طارق. نورتي ..
نادين. شكرًا ..
طارق. تشربي اي ..





نادين. والله انا عارفه انك جاي عشان حاجه فقول عالطول بقا ..
طارق. دا اي الاحراج ده ..





نادين. بص يا طارق انا عارفه انك صاحب سليم وبتحبه واكيد عارف 





اللي حصل انا مش هساعد سليم أنه يرجع لشمس




 انا اخر خطوه يمكن يلجئ ليها  ...
طارق. ليه الشر ده يا حاجه ..





نادين. صدقني مش شر محدش في دنيا يمكن يعرف حبي لشمس 




ممكن تقول صاحبه زي اي صاحبه لكن لأ صدقني 





شمس مش صاحبتي يمكن تعدة مره الاخت كمان، وانا مش هسمح لسليم يجي جمبها تاني، اوعدك 




اني مش هقولها حاجه تخليها تكره بس بردو مش هقول حاجه تخليها ترجعله ..




طارق. فهمك يا نادين، سيبك بقا وتعالي نشرب حاجه ..
نادين بابتسامه. نشرب حاجه ...





وعلي الجهه الأخري حيث مكان الفريق ..
يزن بصرامه. الفريق مش كامل ..







احد الفريق.. زمرده يا فندم اللي مش موجوده  ..
يزن. الهانم لما تجيلي بس، انا قولت معاد


 التدريب محدش يتأخر نهائي ..





ليتوجه يزن الي غرفتها وهو يتفنن في تهزيقها ...
زمرده. ادخل ..
يزن بغضب. الهانم متأخرة ليه ..





زمرده وهي تتحدث من خلف الحائط. وانا



 متاخرتش مش ذنبي انك بدأت بدري عن معادك بدقيقه... قالتها وهي تخرج ..





نظر يزن الي مصدر الصوت ليغضب بشده وكاد أن يقتلها وهي تقف أمامه هكذا ؟!

لقراة الرواية كامله من الاول اضغط هنا


 🌹 🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹

🍁🍁🍁🍁مرحبا بكم ضيوفنا الكرام 
 نقدم لكم كل ما هوا حصري وجديد
اترك ١٠ تعليقات ليصلك الفصل الجديد فور نشره

عندنا  ستجد كل ما هوا جديد حصري ورومانسى وشيق فقط ابحث من جوجل  باسم المدوانة 

    وايضاء  اشتركو على

 قناتنا        علي التليجرام من هنا

ليصلك اشعار بكل ما هوه جديد من اللينك الظاهر امامك 

  🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹

تعليقات