Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية فتون الفصل الثانى والثالث عشر


 

فتون 💞

( الفصل  الثاني والثالث  عشر ) 


بقلم مآآهي آآحمد


امير كل مره لما بيفتكر ان بنته ماتت بسببه كان بيفضل يبكي .. يبكي بس دايما بيكون لوحده بس المره دي مكانش لوحده المره دي بكي في حضن فتون 

بقلمي مآآهي آآحمد

فتون  اخدت امير في حضنها وبقت تملس علي شعره بكل حنيه ماتكلمتش ولا كلمه وقتها غير انها خدته في حضنها وبس اوقات كتير مابنبقاش عايزين نتكلم علي قد ما عايزين حد يحتوينا وده اللي فتون عملته 

بقلمي مآآهي آآحمد

ومره واحده الصناره غمزت وهما الاتنين كانوا قاعدين علي صخره قدام البحر 

فتون : امير الصناره غمزت 

امير بسرعه مسك الصناره ووقف وحاول يشد الصناره ويرفعها بس كانت تقيله جدا 

امير: شدي معايا يافتون بسرعه 

فتون بقت تمسك الله الصناره مع امير ويرفعوها سوا 

امير: خلاص هانت اهيه 

فتون : ده قرش ده مش سمكه ولا ايه 🤔

امير : شدي وانتي ساكته لا القرش يطلع يعضك 😂

بقلمي مآآهي آآحمد

فتون : طيب اهوه الحق .. الحق خلاص اهوه 

امير بيشد وبعد كل ده طلعت حته سمكه صغيره ماتمسحش الزور امير بصلها كده وقال لفتون 

امير : دي تنفع معاكي 

فتون لاقيت السمكه صغيره اوي ياعيني قالتله 

فتون : امير تلاقي امها بدارى عليها سيبها يا امير حرام 

امير : فتون انتي بتقولي ايه ده انا ماصدقت اصطدها 

فتون : يا امير حرام عليك تلاقي امها بدور عليها ارحم قلب ام قلبها محروق علي ضناها يابني انت ايه معندكش قلب معندكش رحمه تلاقي ياعيني السمكه مامتها عماله تدور عليها وميته من العياط 

امير بقي يبص لفتون كده وبقي يضحك راح قلها طيب اي رايك بقي اني وانا بشويها مش هأكلك منها يا ام قلب حنين 

فتون : كده طيب فتون بقت تمسك الصناره من امير عشان تجيب السمكه ترجعها البحر وهو ابدا مافيش وبقي يبعد ايده اكتر وهي تلف ورا ضهره وهو يبعد ايده عنها فتون وهي بتلف حوالين امير اتكعبلت ووقعت علي امير ووقعوا هما الاتنين في المايه وهدومهم كلها اتغرفت 

امير بقي يرش مايه علي فتون ومكانتش قادره تفتح عنيها وبعدها طلعت علي ضهره وهما في المايه سوا وبقي شايلها علي ضهره وبقي يعوم بيها وبعد كده امير لف وشه وفتون علي ضهره وبصلها راحت فتون بصيتله وقالتله 

فتون : بحبك ❤️ 

امير : بصلها وقام وقف وراح زقها لورا وقعها في المايه وقلها 

امير : وانا كماااان بحبببببببببببببببببك ❤️

فتون : مجنون بحبك اووووي 

امير : نزل هو وفتون تحت المايه وبقوا مفتحين عنيهم وبيعوموا مايه شرم تحفه تشوفي السمك الصغنن كده وهو حواليكي راح امير بحركه لا اراديه منه باس فتون من شفايفها وبقوا يلف ايديه حوالين وسطها وهما تحت المايه وقربها لي اكتر 

ومحدش يقولي ازاي باسها تحت المايه ياجماعه عشان انا نفسي معرفش بس عادي يعني تخيلوا معايا 😂

بقلمي مآآهي آآحمد

فتون وامير اخيرا طلعوا علي الشط وامير نام علي الشط وفرد ايديه وفتون نامت علي دراعه وكان يوم تحفه بالنسبالهم وبقوا باصين للنجوم في السما كده وامير قال لفتون 

امير : شايفه يافتون النجمه اللي هنااااك دي 

فتون : اللي بتلمع هناك دي ولا الصغيره اللي جنبها 

امير : اللي بتلمع طبعا 

فتون : ايوه شيفاهه مالها 

امير : انتي بالنسبالي النجمه دي يافتون . بعيده وصعبه ومش اي حد يقدر يطولك بسهوله وبتلمعي ضحكتك دايما منوره وشك انتي اه فقيره بس ماقبلتيش انك ماتكونيش شريفه يافتون ودي اكتر حاجه عجبتني فيكي انتي اللي بجد اطمن علي ولادي معاكي 

فتون : انا كل ده يا امير 

امير : واكتر يافتون واكتر والله العظيم 

فتون قامت من حضن امير وقعدت واتكسفت ووشها بقي زي الطمطمايه امير رفع وشها بأيديه وقلها 

امير : فتون تتجوزيني 💝

فتون : قول كده تاني انت قولت ايه 

امير : بقولك تتجوزيني يافتون 

فتون : انت في كامل قواك العقليه يا امير 

امير : والله لو ما جاوبتي هرجع في كلا...

ولسه هيكمل حطت ايدها علي بوقه ودموعها بتلمع في عنيها وهزت راسها والفرحه ماليا عنيها وقلبها وقالتله 

فتون :  ( ودموعها نازله ) موافقه .. طبعا موافقه يا امير  

امير شدها من ايديها وهما علي الشط وراح شالها وحضنها ولف بيها وبقي يلف بيها وهي بتضحك ومبسوطه والفرحه ماليا الدنيا عليها ومابقيتش مصدقه جمال اللحظه دي ومره واحده وهما في كامل سعادتهم جه لانش تبع ابو امير .. امير راح بسرعه يشوف في ايه 

واحد من رجاله ابو امير: امير بيه والدك عايزك حالا انت وانسه فتون عنده في الفيلا 

امير : بابا جراله حاجه 

الراجل : لا ابدا هو عايزك ضرورى مش اكتر 

امير وفتون رجعوا باللانش بسرعه علي الفيلا وهناك لقوا ابو امير وابو عصام وعصام وكلهم امير حط فتون ورا ضهره وقال 

امير : في ايه ياوالدي 

ابو امير : ماتخافش يا امير انا حكيت لوالد عصام علي كل حاجه وهو اتفهم الموقف وعرف ان مش زي ما عصام حكاله خالص وعشان يتغاضي علي اللي حصل مننا ويسيبك تعيش في امان انت وفتون انا هتنازله عن صفقه السلاح وهتبقي من حقه هو 

عصام رد وقال 

عصام : ايوه بس بشرط علي الاقل تسيب فتون تختار مين فينا انا ولا امير اللي عايزه تبقي معاه 

فتون استغربت اللي هو انت مجنون يابني 

فتون جت ترد امير قال انا وفتون اتفقنا علي الجواز عقبالك ياعصام 

عصام : وطول ما انتوا لسه ماتجوزتوش ولسه مابقيتش علي ذمتك تبقي فتون من حقها تختار 

فتون جت ترد عصام قال 

عصام : مش دلوقتي يافتون انتي هتختاري ما بينا بس مش دلوقتي ان شالله لو قبل  يوم فرحكم بساعه يبقي لسه في امل انك تختاريني 

بس لو اختارتني يا امير وقتها مش عايز اشوف وشك حوالين فتون مره تانيه 

امير ابتسم ابتسامه سخريه وعصام خبط في كتف امير ومشي وابو عصام مشي 

امير حضن والده وقاله 

امير : انا مش عارف اقولك ايه حقيقي 

ابو امير : ماتقولش المهم انك تبقي سعيد 

امير : انا مش هقدر ارجع اشتغل معاك تاني 

ابو امير : وانا مطلبتش منك ده انا عايزك تبقي مبسوط يلا وخبط علي دراع امير كده وامير قاله 

امير : انا لازم ارجع بقي 

ابو امير : ماتنساش تعزمني علي الفرح 





امير: انت هتبقي شاهد علي العقد ده اساسي 

ومشي واخد فتون وسابه 

امير وفتون رجعوا الشاليه بتاعه ووقتها امير قلها احنا لازم نتجوز بأسرع وقت يافتون عشان مش هينفع انا وانتي نعيش في بيت واحد كده 

فتون : انا موافقه طبعا 

امير : بس فتون انا هعيش علي قدي يعني انا هنزل اشتغل ومش هرجع للطب تاني انا اعرف عم محمد هنا صياد حلو اوي هطلع معاه وهصطاد معاه واللي ربنا يكرمنا بي هنعيش بي 

فتون : ايه ياعم محسسني انك واخدني من فيلا بابي ما انت عارف الحال والعيشه اللي عيشاها يا امير انا بحبك ❤️ ومستعده اعيش معاك علي اي وضع بس انا لازم اشتغل عشان لازم اصرف علي امي واخواتي 

امير :. ( اتنرفز ) انتي عايزه ترجعي تشتغلي في الكباريه ولا ايه 

فتون : لا لا لا ..انا هشتغل جرسونه في فندق ارجوك يا امير توافق والقفه ام ودنين يشلوها اتنين امير وافق وبقت فتون تشتغل في الفندق فعلا وهو كمان بقي يشتغل مع هم محمد الصياد وعدي شهر وهما سوا وفتون بقت ترتب البيت عشان جوازهم وتجيب اللي ناقص وبيضوا الشاليه هما الاتنين مع بعض وجابت الفرشه وكان كل ما يقول كلمه ماتعحبهاش تحط الفرشه اللي كلها دهان علي وشه وكان بيجرى وراها في كل حته في الشاليه لحد ما كسروه الشهر عدي زي الحلم كان طول اليوم بالنهار بيبقي تعب من الشغل بس اول ما يروحوا ينسوا هم اليوم كله وامير كان بياخد باله اوي وكان كل واحد منهم في اوضه عشام مكانش عايز يعمل حاجه تغضب ربنا قبل الجواز واخيرا جابت فستان الفرح واميره كانت معاها هي وساره وبتقيس فستان الفرح وكانت الفرحه ماليا قلبها وعنيها 

فتون : امير انا لازم ارجع البلد 

امير : ليه يافتون 

فتون : يابني احنا فرحنا كمان ٣ ايام لازم اجيب امي واخواتي وعم حسن عشا يحضروا فرحي ولا انت فاكر انك واخد واحده كده من غير اهل 

امير : بس هتغيبي عني يومين بحالهم 

فتون : حبيبي هبقي اكلمك كل دقيقه في الفون بس لازم اروح اجيبهم امي من حقها تشوفني وانا عروسه 

امير وافق ان فتون تسافر في اول اليوم كان بيتصل بيها بترد عادي وبعدها فونها اتقفل يوم كامل 





وتاني يوم فتون ردت علي امير 

امير : ( بعصبيه ) كنتي فييييييين 😡


فتون : انا .. انا .. اسفه الفون فصل شحن ومعرفتش اجيب شاحن غير تاني يوم حقك عليا 

امير : ابتدي ياخد نفسه يعني انتي كويسه 

فتون : الحمدلله ماتقلقش عليا انا كويسه 

فتون رجعت هي وامها واخواتها وعم حسن عشان يحضروا الفرح ولبست الفستان وابو امير مستني واليوم كان حلو اوي وامير وساره واميره صحبتها وكمال وكلهم كانوا موجودين 

وكلهم قعدوا عشان كتب الكتاب 

ومره واحده دخل عليهم عصام 

امير : هو انت 😡 عايز ايه وايه اللي جايبك هنا 

عصام : انت ناسي احنا اتفقنا ان احنا نسأل العروسه ان شالله قبل فرحها بساعه تختار مين فينا ولا انت بقي عايز تخلف اتفقنا 

امير : انت مش شايف ان ده فرحي انا وفتون معني كده انها اختارتني انت مابتشوفش 

عصام : معلش اسمعها من فتون وبعدها همشي علي طول بس لو اختارتني انا انت اللي هتمشي علي طول 

اميىر : ههه انت مريض 

عصام : ها هتختاري مين ياعروسه 

فتون مابتردش 

امير : ما تنطقي يافتون بقي خليه يمشي عشان نكتب الكتاب 

فتون :. انا .. انا .. هختار عصام 

امير : 😳😳

 


فتون 💞

( الفصل الثالث عشر ) 


بقلم مآآهي آآحمد 


فتون : انا .. انا .. اختارت عصام 

امير : 😳😳

امير ماتكلمش ولا كلمه وبقي متنحلها وبس كمال جه بسرعه وقف ورا امير اول ما سمع الكلمه دي وابو امير بعد ما كان بيبتسم وفرحان وقف والسيجار وقع من ايده وبقي مش مصدق حاجه وفتون اختارت عصام علي داخله مروه مرات امير الاولانيه واول ما سمعت كده فضلت تضحك وتشمت في امير .. الكل عمتا كان في حاله ذهول حتي اميره وساره صحابها مكانوش مصدقين انها اختارت عصام 

بقلمي مآآهي آآحمد

امير اخيرا قطع حاجز الصمت الرهيب اللي حصل وقال 

امير : فتون انتي بتتكلمي بجد .. انتي اكيد بتهزرى بس ده .. ده لو هزار مش وقت هزارك خالص 

قولي .. قولي انك بتهزرى او انا زعلتك في حاجه عشان كده بتقولي كده 




فتون وقتها ماكنتش بتنطق امير مسك ايدها بكل غل وبقي يهز فيها بغيظ 

امير : ( بعصبيه وشخيط ) بقولك انطقي ايه الكلام اللي انتي بتقوليه ده 

بقلمي مآآهي آآحمد

عصام : متشكرين اوي علي الصفقه اللي انت اديتهلنا يا ابو امير والله مش عارف اقولك ايه ده انت اديتنا الصفقه لوزه مقشره ما احنا كنا عارفين ان نقطه ضعفك الوحيده هي ابنك فدخلنالك من ناحيته وبصراحه ما قصرت والله ما قصرت 

امير : بص لفتون وقلها كل ده عشان الصفقه يافتون .. كل اللي حصل ده كان كدب .. كل ده عشان حته صفقه يافتون 

فتون : ايوه عشان الصفقه يا امير واخيرا ابو عصام اخدها ودلوقتي من حقي اني افرح بقي مع اللي قلبي اختاره وكان شرطه الوحيد اني اوقعك واخليك تحبني 

امير : اه يابنت الكلب ياسافله وراح لطشها حته قلم علي وشها بوقها جاب دم ووقعت في الارض عصام جرى عليها ورفع المسدس علي امير وقتها كمال ورجاله ابو امير رفعوا المسدس علي عصام ورجالته ورجاله عصام نفس الكلام رفعت المسدس علي امير وكمال ورجالته 





بقلمي مآآهي آآحمد

عصام : اقسم بالله حركه واحده منك تاني يا امير لا افجر المسدس ده كله في دماغك انت فاهم 😡

فتون  قامت بسرعه ووقفت في النص ما بين امير وعصام وبقت هي اللي في وش المسدس وقالت لعصام 

فتون : نزل المسدس ياعصام 

بقلمي مآآهي آآحمد

عصام : ده ضربك يافتون واللي يلمسك اقتله 

فتون : انا كويسه مايستاهلش انك تضيع نفسك عشانه 

وفتون بعدها لفت وشها لامير وقالتله 

فتون : امشي يا امير .. بقولك .. امشي اللعبه خلصت خلاص وانت خسرت 

امير بصلها كده بكل غيظ وقلها

بقلمي مآآهي آآحمد 

امير : ورحمه امي يافتون لا اندمك علي كل حاجه عملتيها فيا وما هسيبك لحظه عايشه مرتاحه انتي شوفتي امير المكسور الحزين علي موت بنته بس عمرك ما شوفتي وشي الحقيقي




 وبكره الايام تلف وهتجيلي ساحفه علي ركبك هتتمني اني اقتلك برصاصه عشان ترتاحي من اللي هعمله فيكي بس حتي الرصاصه هيبقي تمنها اغلي منك  وهستخسرها فيكي عشان المووت هيرحمك مني وانا مش ناوي ارحمك 

بقلمي مآآهي آآحمد

وسابها ومشي 

اميره بعدها وقفت قدامها وقالتلها 

بقلمي مآآهي آآحمد

اميره : انا كنت فاكره اني رخيصه وانتي غاليه يافتون طلعتي ارخص مني بكتيييير اوي الشرف عمره ما كان في النص التحتاني من الجسم وبس الشرف اخلاق وانتي معندكيش اخلاق وسابتها ومشيت 

كمال سمع الكلام ده من اميره وعجبوا اوي كلامها لفتون

ركب عربيته  وجرى ورا اميره 

بقلمي مآآهي آآحمد

كمال : اميره .. اميره 

اميره : عايز ايه 





كمال : مش عايزه حد يوصلك 

اميره : لا شكرا انا ماشيه 

كمال : اسمعي بس هقولك 

بقلمي مآآهي آآحمد

اميره : انت لو مامشتش من هنا حالا هتشوف الوش التاني ياكمال ابعد عني خالص دلوقتي 

كمال نزل من العربيه وقام شد اميره وقربها منه وبقي وشها في وشه وقلها 

كمال : انا لسه مافيش مره اتخلقت تقولي لاء اركبي يلا 

وقتها اميره ركبت مع كمال العربيه ومشيوا 

وجه المأذون يمشي 

بقلمي مآآهي آآحمد

عصام : رايح فين ياشيخنا مش هتكتب كتب الكتاب ولا ايه 

المأذون : ما خلاص الفرح باظ يابني 

عصام : ولا باظ ولا حاجه انا العريس وموجود اهوه والعروسه واهيه موجوده ولا ايه يا عروسه 




فتون : اه طبعا موجوده 💘☺️

بقلمي مآآهي آآحمد

عصام كتب ..كتب الكتاب وبقوا المافيا بتاعته يضربوا نار في الهوا والكل بقي مبسوط وفتون قامت ومسكت  عصام من ايده وقاموا يرقصوا وبقت تضحك والفرحه ماليا وشها وعصام كان في منتهي السعاده انه اخيرا اتجوز فتون  وأمير طلع مامشيش وبيبص عليهم من ورا الشجر لحد ما ركبت عربيه عصام وروحت معاه الفيلا والخدامين بقوا يزغرطولها وامها وراها واخواتها وبقوا في منتهي السعاده وللاسف امير برضوا مشي وراهم بالعربيه واتأكد ان فتون مكانتش مغصوبه تعمل كده ولا حاجه من الفرحه اللي شافها علي وشها 

بقلمي مآآهي آآحمد

فتون طلعت الاوضه هي وعصام وقلها

عصام :  يلا بقي يافتوني ياقمر اقلعي الفستان ده عشان نروح نقضي احلي شهر عسل في الدنيا وزي ما وعدتك امك




 واخواتك معايا وهيعيشوا معانا هنا في الفيلا بتاعتك اللي كتبتها بأسمك وهيدخلوا احسن مدارس كل ده عشان خاطر سواد عيونك يافتونتي 

امير : رجع الفيلا بتاعت ابوه وطلع علي اوضته 

ابو امير :شوفت بنت الشارع اللي انت جيبتها منه عملت فينا ايه خسرتني ايه يابيه انت شايف حصل ايه منها انت خسرتني صفقه بالملايين عشان واحده مالهاش تمن اعمل ايه انا دلوقتي انا الوحيد اللي خسرت في اللعبه دي يا امير خسرت ملايين وانت مش حاسس 

ابو امير كان بيتكلم وامير مديلوه ضهره مابيتكلمش ولا كلمه وراح رامي مفتاح عربيته علي الطرابيزه وقاله 

امير : انت خسرت صفقه بالملايين بس كسبت رجوعي للشغل معاك من جديد وبكره تشوف لهعوضك بالمليارات مش بالملايين وهنتقم من عصام وابوه واولهم فتون 

ابو امير: ايوه كده ارجع لحضن ابوك يا امير وبعدين فداك اي حاجه المهم انك رجعت لحضن ابوك مره تانيه .. انا ماليش غيرك انت ضهرى وسندي 

في نفس الوقت عصام اخد فتون وسافروا علي باريس يقضوا شهر العسل هناك واول ما طلعوا الفندق واتقفل عليهم باب واحد 

عصام : هااا .. انا مش مصدق انك اخيرا بقيتي بتاعتي يافتون وملكي وبقي يفك زراير القميص بتاعه وقلع القميص ورماه علي السرير 

عصام قرب من فتون وقلها 

عصام : ايه مش هتقلعي بقي ياقلبي ❤️

وقتها كان في فاكهه علي الكومود وجنبها سكينه صغيره فتون جابت السكينه ورفعتها علي عصام وقالتله ورحمه ابويا لو قربت مني مره تانيه لهقتلك انت فاهم 😡





عصام : فتون حبيبتي في ايه ما احنا كنا ماشيين حلوين 

فتون : ورحمه ابويا ما هتشوف ضفري مره تانيه انت اغتصبتني ودمرت حياتي بس والله ما هيحصل تاني ابدا انك تشوف ضافر مني ولا اقولك استني ..

فتون بدل ما كانت رافعه السكينه علي عصام الخرا ده عشان انا شخصيا كماهي  وانا بكتب اتعصبت منه 😡

راحت جايبه السكينه وحطتها علي رقبتها قسما برب العزه ياعصام لو قربت مني مره تانيه ولمستني تاني برضايا او غصب عني لا اقتل نفسي 

عصام : تؤ تؤ تؤ مافتكرش انك هتموتي نفسك يافتون 

فتون : كده طيب ياعصام

فتون ابتدت تحرك السكينه علي رقبتها ورقبتها نزلت دم وجرحت نفسها فعلا وبتحاول تدبح نفسها وعصام لما لقاها بتتكلم جد وانها فعلا هتموت نفسها قرب منها واخد منها السكينه وضربها بالقلم وقعت علي السرير 

عصام بغضب : للدرجه دي بتكرهيني يابنت الكلب بتفضلي الموت علي اني المسك 

فتون : انا بكرهك وعمرى ما هحبك انت اغتصبتني وضيعت اكتر حاجه حلوه في دنيتي وعمرى ماهعرف ارجعه تاني روح رينا ينتقم منك .. ربنا ينتقم منك ( بعياط ) 




بقلمي مآآهي آآحمد

عصام طلع من الاوضه ورزع الباب وراه وطلع سيجارته وولعها ورمي الولاعه علي الطرابيزم وقعد بره 

فتون جوه في الاوضه ونايمه علي السرير بتعيط وبتفتكر االلي حصل 

Flash back 

فتون : امير انا لازم اسافر  البلد بكره 

امير ماسك فتون من وسطها ومقربها لي 

امير : ده ليه بقي ان شاء الله 

فتون : ايه يابني احنا فرحنا بعد ٣ ايام ولازم اهلي يحضروا ولا انت فاكر انك هتتجوز واحده من غير اهل 

امير : ايوه بس هتغيبي يومين عني يافتون 

فتون : هكلمك كل دقيقه في التليفوم مش هسيبك ابدا بس امي واخواتي من حقهم يشوفوني وانت انا عروسه 

فتون وهي مسافره 

امير ركبها تاكسي وجه يركب معاها 

فتون : انت رايح فين يا اذستاذ 

امير : ايه هوصلك لحد ما تركبي 

فتون : لا بقي روح انت شوف شغلك وانا هنزل من التاكسي اركب علي طول ما تقلقش عليا انت بس 





امير : انتي شايفه كده 

فتون : وابو كده كمان يلا بقي انزل 

امير: ماشي يافتون خللي بالك علي نفسك وافتحي فونك علي طول

فتون : حاضر يابابا ❤️ 

بقلمي مآآهي آآحمد

فتون ركبت التاكسي من هنا وبتبص لاقيت التاكسي مش ماشي صح 

فتون : مش هو ده الطريق للموقف بعد اذنك 

سواق التاكسي ماابيردش 

فتون : انت يااذستاذ بكلمك انت ماشي ازاي وايه الطريق ده 

ومره واحده فتون بتبص لاقيت عربيه jeep  سودا ماشيه وراهم وبتاع التاكسي وقف 




والناس في العربيه ال jeep  نزلوا اخدوها وبيشدوها من دراعها 

فتون : انتوا مين وعايزين ايه مني

بس هما مكانووش بيتكلموا وواحد منها شالها علي كتفه بقت بقت تضربه علي ضهره بأيديها 

فتون : نزلني ياحيوان الحقوووووووني.. الحقووووووووني 

بس للاسف فتون سواق التاكسي وداها في حته جبل مافيهاش حد وراحوا ركبوها العربيه ال jeep بالعافيه وكانت عماله تقاوم بكل مافيها راح واحد منهم طلع رش بنج ورشوا علي وشها نامت محستش وقتها الا وهي في وش عصام وفي يخت تحفه حرفيا ومربوطه من ايديها في اليخت بحبل وعصام ماسك الويسكي في ايده اولىما شافته 




فتون : عصام سيبني ياعصام سيبني خليني امشي 

عصام قرب منها وقعد جنبها وقلها 

عصام : انتي فاكره اني خاطفك يافتون لا لا ابدا 

طيب حتي عشان اثبتلك 

راح عصام فك ايديها وبقت حره فتون اول ما عصام فك ايديها راحت طلعت تجري عصام بص كده وابتسم ابتسامه سخريه فتون بتبص لاقيت نفسها في نص البحر المايه حواليها من كل حته حرفيا 




عصام قرب منها وفتون قالتله 

فتون : رجعني ياعصام انا عايزه امشي ابوس ايدك سيبني امشي 

عصام : ما انا لو سيبتك تمشي هتروحي تتجوزي امير وانا مش عايزك تتجوزي امير يافتون 

فتون انا بحبك وعايز اتجوزك انتي مش هينفع تبقي لغيري 

فتون : انت مريض 

عصام : بيكي انا مريض بيكي يافتون ..خودي يافتون بصي .. بصي انا حيبتلك ايه انا اصل خليت ناس تصورك وانتي لابسه فستان الفرح وبتقيسيه ده فستان احلي منه بكتيير خدي يافتون البسي ده البسي ده ليا انا وبس 




فتون: عصام انت بتقول ايه انا مش هلبس حاجه 

عصام : ( بشخيط ) قولتلك البسي يا اما قولي علي نفسك يارحمن يارحيم انتي فاهمه 

فتون : طيب .. طيب .. حاضر ياعصام بس بعد كده هتروحني صح 

عصام : روحي البسي 

فتون: فتون دخلت الاوضه ولبست فستانها وهي بتعيط وبتقول يارب عديني من الحكايه دي علي خير رتح عصام دخل عليها 

فتون : انا لبست اهوه روحني بقي بالله عليك 

عصام : انتي حلوه اوي بالفستان يافتون وقرب منها 





فتون : انت بتعمل ايه لا ونبي لا حرام عليك اوعي تقرب مني ابوس ايدك ابعد وبقت تبعده عنها بس عصام وقتها ضربها قلم خلاها تفقد الوعي واغتصبها فتون لما صحيت لاقيت نفسها عريانه ونايمه علي السرير في اليخت بقت تلطم وتصوت

بقلمي مآآهي آآحمد




مشهد الاغتصاب ده كله انا عملاه كامل عندي علي البيدج بتاعتي الاصليه حكآآيآآت مآآهي اعملي سيرش عنها علي الفيس هتلاقيها تقدرى تشوفي الفيديو كله واتمني يعجبكم 

عصام دخلها وهو ماسك الكاس بتاعه وهو من غير هدوم حرفيا فتون اول ما شافته خبت وشها علي طول

فتون : انت بتعمل ايه ياحيوان انت روح ربنا ينتقم منك 

عصام : انتي ليه زعلانه اوي كده انك شيفاني من غير هدوم 

ما احنا كنا لسه سوا علي السرير انتي نسيتي 




فتون : ( مخبيه وشها بالمخده) انت لا يمكن تكون انسان طبيعي ابدا 

عصام راح مشغل فيديو علي التليفزيون اللي قدام السرير وقلها 

بس لو امير شاف الفيديو ده وانتي معايا وفي حضني مكنتيش قولتي كده 

وفتون بتبص لاقيت نفسها من غير هدوم ومتغطيه بالملايا وفي حضن عصام وبقت تصوت وتعيط لما شافت الفيديو 




عصام : تفتكرى بقي لما امير يشوف فيديو زي ده ومش امير وبس الدنيا كلها كمان لما نزل الفيديو علي كل صفحات السكس وامير ياعيني مايبقاش قادر يفتح عينه في اي حد ولا اخواتك الصغيرين ولا امك واهلك في البلد ياحرااااام هيصعبوا عليا جااامد بصراحه





فتون : انت عاايز مني ايييييييييه 

عصام : اتجوزك .. اتجوزك واحط الدنيا كلها تحت رجليكي

فتون : بعياط وصوات مش عايزه منك حاااجه .. مش عايزه الدنيا تحت رجلياااااا انا عايزه امير يا امييييييير  

عصام : مسك شعر فتون وقلها فكرى كويس لو امير شاف الفيديو ده هيعمل ايه 

فتون طول اليوم كان فونها مقفول وامير كان هيموت عليها حرفيا ماكنتش بتتكلم كانت نايمه علي السرير وبس ووافقت




 انها تتجوز عصام اخيرا بس بشرط انها تمثل قدام امير انها بتحب عصام عشان امير يتجرح منها ويكرهها وينساها ومن هنا هتبدأ قصتنا تاخد طريق تاني خالص 


                     الفصل الرابع عشر من هنا

تعليقات