Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية غرام المشعوز الفصل الاخير


 

غرام مشعوذه 💕

(الفصل  الاخير) 


وقولتله انت ابوك مش مشلول يافهد بص في الأرض ولاقيته بيدمع ولاقيته بيقولي حاولت اقولك من زمان بس معرفتش ابو فهد قرب مننا وبقي بره الدايره هو ابنه وانا وخالاتي واختي جوه الدايره الشياطين كلها ابتديت تظهر حوالينا اللي




 هيطلع بره الدايره مننا احنا الاربعه هيتلبس ومش هيشوف النور تاني قولتلهم انتوا هتحكولي على كل حاجه يا اما همشي واسيبكم يا تفضلوا جوه الدايره طول حياتكم يا تطلعوا منها وتتلبسوا وتدفنوا بالحياه وانتوا عايشين على الأرض




خالتي قالتلي ونهون عليكي تعملي فينا كده قولتلها زي ما انا هونت عليكم عرفوني اي اللي بيحصل هنا.. شروق ردت وقالت ما انتي كمان هتتأذي مش احنا لوحدنا قولتلها اه هتأذي بس مش ذيكم انتي عارفه اني اقدر اتحكم فيهم كويس قوتي تخليني اعيشهم خدام تحت رجلي وخصوصا اني عمري ما استعملت قوتي

ابو فهد قالي انا هحكيلك قولتله أخرس انت خالص وزقيته بأيدي

من غير ما المسه اتحدف بعيد عننا كانت كل قوتي حاضره الوقت ده والشر باين في عنيا

خالتي قالتلي ابو فهد جالنا من أربع شهور وكان عاوز يحضر ملك الجن عشان يعرفه الغيب



عشان كل اسهمه وقعت في البورصه والمستشفى بتاعته اللي انتي بتتمرني فيها عليها مديونيات كبيره وهتتباع في اي وقت خسر كل حاجه وعرف من ناس ان احنا بنعرف نحضر الجن بس علم الغيب ده مع ملك الجن دفعلنا مليون جنيه وقالنا حضروه حاولنا كتير من غيرك معرفناش

وبعدها شروق اقترحت ان احنا نضحك عليكي ونحاول نستخدم  التعويذه بتاعت زمان

قولتلهم يعني اي؟ يعني التعويذه بتاعتي مانجحتش قالتلي لاء عملتيها غلط بس رغم أنها غلط بس حضرتي جن قوتك كبيره ماتعرفيش قد اي؟ 




بصيت لفهد وقولتله يعني انت مش حقيقي  عينك اللي لون ولون حط صباعه في عنيه وشال العدسه  وقالي دي عدسه قولتلهم طيب والراجل اللي مات من ضربه واحده رد وقالي مامتش ده تبعي قولتله ده كان هيغتصبني قالي مكانش هيغتصبك قولتلهم طيب والظابط احمد اللي لقى ساعتك 

قالي برضوا معانا

الله ده انتوا عصابه بقى




قولتلها طيب ياخالتي اللي كنت بشوفه قالتلي دي كلها هلاوس كنت بحطلك برشام الهلوسه في العصير

الله يخربيتكم طيب والدوده اللي ظهرت في شنطتي فعلا قالتلي لا دي سهله احنا حطنهالك لما جيتي وحكيتي الحلم

بقيت متعجبه جالي حاله ذهول بقى انتوا كلكم بتضحك ا عليا حتى انت يافهد قالي ممكن الأول كنت فعلا بضحك عليكي




بس والله اي حاجه بعد كده عيشتها معاكي كانت وربنا حقيقه

قولتله ربنا انت بتنطق اسم ربنا انت اصلا ماتعرفش ربنا وبعد كده مابقيتش عارفه افكر مافيش وقت للتفكير واخيرا قولتلهم انا  اخدت قرار 

  كلهم بقوا يقولولي اوعي تطلعي من الدايره

هنتأذي كلنا  بس مكنش هاممني اي شئ غير اني ما اكملش اللي بدأته وأنهم يستاهلوا كل اللي هيعملوا  فيهم بعدها بصيت لفهد وقالي اعملي اللي يريحك ياملاك محدش هنا فينا همه




 غير مصلحته اعملي اللي انتي شيفاه صح ومعرفش ازاي اخدت الخطوه ورجعت لورا وطلعت بره الدايره وسيبتهم جواها  وانا وانا راجعه البيت ابو فهد فاق وقالي انتي هترجعي تاني وهتكملي اللي بقالي سنين بحلم بيه قولتله



 مافيش قوه هترجعني مره تانيه لهناك قالي لو مرجعتيش يبقى مالكيش لازمه تعيشي على الدنيا دي وطلع مسدسه وضرب نار عليا غمضت عيني في اللحظه دي وانا مبتسمه و مرحبه بالموت جدا زي ما اكون مستنيه الرصاصه دي عشان تخلصني




 من حياتي الكئيبه دي وبعدها بلحظه فتحت عيني على صريخ فهد ولاقيته اخد الرصاصه مكاني بقيت اصرخ وأخدته في حضني وقولتله ليه عملت كده انا كده كده ميته قالي والله العظيم حبيتك ياملاك ♥️قولتله خلاص ماتتكلمش ريح نفسك ماتعملش مجهود في الكلام 




وانا بعيط ومش مصدقه انه ضحى بنفسه عشاني رد وقالي مصدقاني قولتله والله مصدقاك.. مصدقاك بس ما تتكلمش وابو فهد كان عمال يبكي على ابنه ويقولي انتي السبب قولتله اتصل بالاسعاف بسرعه.. اتصل بيهم والأسعار جت وأخدته بقى ماسك ايدي ماسبهاش الا لما دخل العمليات فضلت مستنياه بره لحد ما الدكتور طلع وقال انهم طلعوا الرصاصه وانه هيبقى كويس وقتها حسيت اني في جبل اتشال من عليا 

وروحت البيت 




لميت هدومي ومشيت من البيت

بعدت عنهم وعن كذبهم وقرفهم وبعدت عن اكبر كذبه في حياتي (فهد) ونقلت ورقي في الصعيد ورجعت للمنطقه اللي وداني فيها فهد وبقيت طبيبه الغلابه هناك

وعرفت بعدها ان خالاتي دخلوا مستشفى المجانين وابو فهد فلس واتسجن واختي بقى عندها مرض جلدي بتاكل في جسمها اكل




وحبسوها في اوضه لوحدها في مستشفى للحالات الخاصه

بقيت اطمن على فهد من راندا صحبتي وقالتلي انه بقى كويس جدا وبيشتغل في مستشفى حكومي دلوقتي

وانه بيدور عليا في كل مكان

وبيسال عني اي حد يعرفني

قولتلها اوعي وانا بكلمها في الفون اوعي ياراندا تكوني قولتيله مكاني قالتلي لا طبعا عيب وانا مجنونه لاقيته وقف




 قدامي واخد الفون مني وقالها شكرا ياراندا اخيرا لاقيتها بعد سنه ونص وانا بدور عليها اخيرا لاقيتها وشايفه قدامي بقيت من جوايا فرحانه اوي ومبسوطه قلبي كان هينط من الفرحه




بس قدامه قولتله اي ده انت اي اللي جابك هنا وراندا دي انا مش هقولها حاجه تاني راح حط ايده على شفايفي وقالي هووووووووش وطلع خاتم وركع على ركبته وقالي تتجوزيني بصيت وانا متنحه ومصدومه من كتر الفرحه قالي ملاك




 تتجوزيني وهنبدأ هنا بدايه جديده نضيفه مافيهاش اي شئ من الشر عايز ابدأ حياتي معاكي وبيكي بصيتله وقولتله بس انا مابقيتش لوحدي هما كمان بقوا معايا ولو انت بقيت معايا مش هتخلص من أذيتهم قالي لا ما تقلقيش ما هما كمان معايا



 محدش فينا اليوم ده خلص من أذيتهم ضحكت وقولتله يعني هنبقي كلنا سوا قالي لو هما الشئ اللي هيقربني منك اتمنى يفضلوا طول العمر معانا عشان نكون سوا

ابتسمت وسكت مابقيتش عارفه اقول اي

قالي قولي موافقه بقى ركبتي وجعتني ياست انتي 💕

قولت موافقه ولبسني الخاتم وبعدها حضني وفرحنا الاسبوع اللي جاي ان شاءالله

كلنا غلطنا وكلنا لازم نسامح عشان نقدر نعيش


اه نسيت اقولكم فهد طلع ان اليوم ده لبسوا اتنين من الجن بس على مين عرفت اتحكم فيهم هما كمان 😊😊


                        تمت 

تعليقات