Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية فتون الفصل السادس والسابع عشر


 

فتون 💞

( الفصل  السادس عشر ) 


بقلمي مآآهي آآحمد


فتون اول ماشافت امير داخل عليها وفي ايده اسيل قلبها دق جامد ياعيني لدرجه ان الكاس وقع من ايدها واتكسر وبقت متنحه امير ضحك ضحكه سخريه اللي هو ههه 

فتون بصت للكاس المكسور وقالت 

فتون : انا .. انا اسفه مش عارفه الكاس وقع مني ازاي اناا 

امير : بالراحه يامدام فتون مش كده انا شايف ان جسمك كله  بيترعش مالك انتي تعبانه ولا شوفتي عفريت قدامك 

عصام : والله المفروض انا اللي اسألها السؤال ده يا امير مش انت خالص 

صاحب الصفقه : ايه ياجماعه حصل خير ده مجرد كاس ووقع مش حاجه يعني 

الويتر جه بسرعه وشال الكاس االلي اتكسر 




فتون : بعد اذنكم انا لازم ادخل الحمام عشان انضف الفستان 

فتون قامت وجريت علي الحمام وراحت وقفت قدام المرايه وفتحت الحنفيه  وغسلت وشها وبقت تبص للمرايه وهي مش قادره تمسك دموعها اول ما شافت امير كل كيانها اتحرك وأكن السنين اللي عدت دي كلها ولا حاجه قعدت في الارض وضمت رجلها ونزلت وشها في الارض وفضلت تعيط 

بقلمي مآآهي آآحمد

عصام مسك دراع اسيل وقربها منه وبكل غيظ قلها 

عصام : انتي بتعملي ايه مع البني ادم ده يامتخلفه 

اسيل : نزل ايدك ياعصام 

امير مسك ايد عصام بكل غيظ ورفع ايد عصام من علي اسيل وقاله 

امير : ايدك ماتتمدش مره تانيه علي حاجه تخصني انت فاهمني 





امير من كتر ما هو ماسك ايد عصام بغل وغيظ كان هيكسر ايد عصام في ايده 

صاحب الصفقه : ايه يا امير اللي بتعمله ده اهدي شويه احنا هنا في مكان عام ارجوك اقعد 

امير ساب ايد عصام وبقي عصام يتوجع من كتر الالم اللي في ايديه 

بقلمي مآآهي آآحمد

امير قام وقال بعد اذنكم انا داخل الحمام 

امير مشي من هنا وقال لعصام

صاحب الصفقه : اسمعني كويس ياعصام انت لازم علي قد ما تقدر تصلح علاقتك بأمير انت اللى محتاجله مش هو .. وبعدين هو الوحيد اللي يقدر ينقذك من اللي انت فيه انتوا وضعكم المالي دلوقتي مدمر حرفيا ومحدش راضي ابدا يحط ايده في ايديك دي نصيحه مني ليك وانت حر 

عصام : امير ده اخر واحد ممكن يكون عايز يساعدني ده عايز يدمرنا 




اسيل : لاء مش عايز يدمرنا ولا حاجه امير حكالي علي كل حاجه وهو نسي كل حاجه ياعصام خلاص هو لو كان عايز يعمل حاجه كان عمل من ساعه ما وصلت انت والسنيوره بتاعتك 

عصام  افتكر السنيوره  ( فتون ) 😳 عصام سابهم وقام بسرعه 

بقلمي مآآهي آآحمد

صاحب الصفقه : انت رايح فين وسايبنا واحنا بنكلمك 

عصام : فتون هناك لوحدها لا يعمل فيها حاجه 

عصام سابهم وراح يشوف فتون بسرعه

( في نفس الوقت ) 

فتون ابتدت تفوق لنفسها وتمسح وشها عشان ماتبانش انها معيطه بترفع وشها و بتبص في المرايه لاقيت امير وراها وبيبصلها وفي عنيه نظره كره ليها لفت وشها بسرعه بتبص مالقيتش حد وقتها اتنهدت وحطت ايديها علي صدرها واخدت نفس  وعرفت انها بتتخيل وان امير مش وراها ولا حاجه




 فتحت الباب وهي طالعه في الطرقه بتبص لقت امير في وشها كان داخل الحمام امير وقف قدام فتون وبص في عنيها ولقي الف ريأكشن علي وشها ريأكشن سعاده انها شيفاه وخوف منه في نفس الوقت ملامح وشها وهي مشتقاله وملامح خيبه ويأس من اللي شايفه امير وصلوا وبقي عليه 





امير ( في نفسه ) : اول مره معرفش اقرا اللي جواكي يافتون

فتون : ( في نفسها ) نظره الحقد والغل اللي شيفاهه في عنيك دي ياامير انا استحقه 

امير : ( في نفسه ) زي مايكون كل حاجه حصلت ما بينا كانت امبارح مش عدي عليها خمس سنين 

فتون : ( في نفسها ) وحشتني اوي ياامير نفسي اترمي في حضنك زي زمان واشكي منك ليك زي ما كنت بعمل ودموعها نزلت منها من غير كلام من غير حتي ماترمش كانت بتبص في عنيه وبس  

امير : ( في نفسه ) دموعك مابقيتش تهزني يافتون ومره واحده من غيظه داس علي سنانه والغل بان علي وشه وقبض ايده فتون اول ما شافت قبضت ايده حست انه ممكن يضربها وكانت موافقه حتي انه يمد ايده عليها لانها واثقه ان دي حاجه من حقه 

 بقلمي مآآهي آآحمد





امير وفتون كان بينهم نظره طويله كل واحد كان بيقول اللي جواه بس من غير ما شفايفه تنطق عنيهم كانت فضحاهم 

ومره واحده عصام جه وكسر الصمت الرهيب ده 

عصام : فتون واقفه بتعملي ايه هنا 😳

فتون كانت لسه بتبص لامير ومابتردش 

عصام : فتون انا بكلمك ردي عليا بتعملي ايه هنا 

فتون : ولا حاجه ياعصام 

عصام مسك فتون من ايدها واامير شاف عصام وهو  بيلمسها ويمسكها بقي متغاظ اكتر 

فتون مشيت مع عصام 

عصام : قومي يا اسيل احنا لازم نمشي 

اسيل : بس انا مش همشي معاك ياعصام 

صاحب الصفقه : انت مجنون ياعصام ازاي تمشي واحنا لسه مخلصناش كلامنا 

عصام : انا مش عايز الصفقه دي لو هخسر اخر مليم معايا مش عايز امير يتحكم فيا 




اسيل : يبقي انت اللي اخترت ياعصام

عصام : اسيل امير ده عدونا 

اسيل : عدوك انت مش انا .. لكن امير بالنسبالي يبقي خطيبي 

فتون : بصت كده وتنحت امير هيتجوز 😳

امير جه من ورا فتون وهمس في ودنها وقلها مفاجئه مش كده 

فتون بلعت ريقها واتنهدت وقالت انا لازم امشي 

اسيل: ايه المفاجأه كانت كبيره عليكي 

فتون : بعد اذنكم 

وسابتهم ومشيت عصام مشي ورا فتون وقال لاسيل بكره تندمي انك بعتي اهلك عشان واحد زي ده يا اسيل 

اسيل : انا عارفه مصلحتي كويس 




امير كان بيتلذذ بعذاب فتون قدامه كان عايز يشوف نظره الندم علي وشها انها اختارت عصام ومختارتهووش هو .. 

كان عاوز يشوف الدموع علي وشها والحسره ماليا قلبها 

فتون اول ما روحت دخلت اوضتها وجت تقفل باب الاوضه عليها عصام حط رجله وزق الباب 

عصام : ايه للدرجه دي مش قادره تنسيه للدرجه دي ده انتي شويه وكان هاين عليكي تبوسيه من بوقه 





فتون : ابعد عني مش طايقه اسمع صوتك مش طايقه اشوف وشك وقفلت الباب في وش  عصام وفتحت سوسته ونزلت الحمالات  فستانها ووقع منها كله علي الارض وبعدها بقت عريانه زي ما امها ولدتها ووقفت قدام المرايه وبقت تلمس جسمها بايديها ومره واحده بقت تضرب  وشهابالقلم قلم مع





 التاني لحد ما وشها كله بقي احمر والكحل ساح من عنيها ومن كتر العياط عنيها وجعتها واخيرا طلعت علي سريرها ونامت عليه وضمت رجليها وحضنت رجليها بأيديها وبقت نايمه وضع الجنين وبعد كده 

 ماكنتش بتعمل حاجه غير انها بتشرب  ليل ونهار عشان تنسي مكانتش بتفتح اوضه النوم بتاعتها ولا الستاير الدنيا دايما ضلمه وكل ما عصام يخبط عليها ماتفتحلهووش 

واخيرا ساره واميره جم عشان يشفوها ولقوا الاوضه بتاعتها ضلمه كحل وازايز الخمره في كل مكان وتحت عنيها اسود 

اول ما شافت اميره جريت عليها وحضنتها وبقت تبكي في حضنها هي وساره 

اميره : ليه عملتي في نفسك كده يافتون 





ساره : كلنا عارفين انك مابتحبيش عصام ايه اللي خلاكي تدمرى نفسك كده يافتون احنا عارفين انك مش بتاعت فلوس 

فتون : انا مش عايزه اتكلم في اللي فات ياساره انا مبسوطه انكم جيتوا النهارده انا بقالي في مصر اكتر من اربع شهور وماحدش منكم جه زارني ينفع كده

اميره بصت علي الباب وقالتلها ( بهمس ) : حاولنا نجيلك والله اكتر من مره بس عصام كان مانعنا بس هو اللي اتصل بينا دلوقتي وقلنا تعالوا ماصدقنا  لبسنا وجينا علي طول 

فتون : طيب احكيلي انتي عامله ايه 

اميره : انا بطلت شغل من زمان وعايشه دلوقتي مع كمال اكل وشرب وفلوس 

فتون : كده من غير جواز 

اميره: هو اللي زينا بيتجوز يافتون انا بحمد ربنا انه معيشني معاه 

فتون : لا ماينفعش قوليلوا يتجوزك

اميره : مابيرضاش ابدا وكل مره احاول ابعد عنه يجيبني من تحت الارض هو عايزني معاه بس مش عايزني مراته وانا عذراه ومعاه حق 

فتون : ماتزعليش يا اميره




اميره : مش زعلانه انا عارفه حدودي مع كمال ايه وكفايه انه رحمني من الشغل وقرف الزباين 

فتون: وانتي ياساره 

ساره : انا زي ما انا بس سيبك مني انا عرفتي ان خطوبه امير واسيل كمان ٣ ايام 

اميره خبطت ساره في كتفها 

فتون:  بتخبطيها ليه يا اميره يعني هو انا مش عارفه ربنا يسعده 

اميره : هتحضري الخطوبه 

فتون : مش هقدر احضرها لو شوفته وهو حاطط ايده في ايد واحده تانيه ممكن اموت فيها 

----------------------------

اسيل : عصام انا هعمل خطوبتي هنا في الفيلا 

عصام : انتي بتقولي ايه

اسيل : دي فيلتي زي ما فيلتك بالظبط ومش عايزه كلام كتير امير لو اتجوزني وقتها وضعنا المالي هيبقي احسن وحتي لو انت مش عايز خلاص براحتك بس اكون انا طلعت من القرف ده 

عصام : انتي حره بس انا نبهتك من امير وخلاص 

وجه يوم  الخطوبه

وفتون شايفه الناس بتصمم للخطوبه في الجنينه من شباك اوضتها عصام دخل لفتون 

عصام : مش هتلبسي ولا ايه 

فتون : انا مش هنزل 

عصام مسكها من دراعها وقلها 




عصام : لاء هتنزلي وهتعرفي الكل انه مش في دماغك انتي فاهمه يافتون ولا لاء عصام كان بيقرص علي كتف فتون اوي ودراعها وجعها 

عصام: انتي فاهمه يافتون ولالاء 

فتون : خلاص .. خلاص فاهمه 

عصام : هنبين قدام امير ان احنا اسعد زوجين واي حاجه هتبان غير كده انتي عارفه انا هعمل معاكي ايه 

---------------------- 

في فيلا عصام 

حجازي ابو امير : انا مش عارف انت ازاي هتخطب اسيل 

امير : ايه بحبها 

ابو امير: سييك من الكلام ده انا عارف انت بتعمل كده ليه 

امير : انا حر وسيبني بعد اذنك عشان اكمل لبس 

امير كلن باصص للمرايا وبيلبس بدلته كمال دخل عليه 

كمال : ياعريس الف مبروك ياعريسنا 



امير : ايه ياعم داخل بظيطه كده ليه 

كمال : الاااه مش فرح ده ولا ايه 

امير : انت عارف هتعمل ايه 

كمال : حصل ياكبير 

امير : ماشي بس اهم حاجه الورقه توصل لعصام وقت الخطوبه 

كمال : ياعم اعتبره حصل 

امير: تمام يلا بينا 

فتون جهزت والعروسه جت وامير حط ايده في ايد اسيل 

فتون واميره كانوا واقفين جنب بعض فتون كان قلبها بياكلها  من الغيره علي امير وبالذات واسيل حطه ايدها في ايده امير بقي يبص لفتون ولقاها غصب عنها دمعه نزلت منها 





ساره : همست في ودن فتون وقالتلها 

امسكي نفسك يافتون مش كده 

امير اول ما شاف دموع فتون وهي بتبص عليهم وهما بيلبسوا الدبل ابتسم وجت ورقه لعصام فيها انهم حجزوا علي كل اموالهم من كتر الديون اللي عليهم حتي الفيلا اللي هما فيها دي بقت ملك للبنك 

بقلمي مآآهي آآحمد





وبعدها اسيل قربت من امير وراحت باسته في بوقه بعد ما لبسوا الدبل وقتها فتون ماتحملتش الموقف ووقعت اغم عليها عصام طلع يجرى عليها هو وساره واميره وامير اول ما شافها ان اغم عليها ووقعت في الارض قلبه دق مره تانيه ليها وبحركه لا اراديه منه جرى عليها 

المشهد ده مهما اوصفه مش هعرف عشان كده عملته فيديو عندي علي البيدج بتاعتي حكآآيآآت مآآهي اعملوا سيرش عليها علي الفيس بوك هتظهرلكم واتمني الفيديو يعجبكم 




فتون 💞

( الفصل  السابع عشر ) 


بقلم مآآهي آآحمد 


فتون وقعت في الارض اغم عليها  وكله جري عليها ساره واميره وعصام وامير اول ماشافها وقعت في الارض بحركه لا اراديه منه جرى عليها وساب عروسته وزق عصام بسرعه من




 مكانه وابتدي يحس علي نبضها وشالها ما بين كل الموجودين وطلعها علي فوق وساب عروسته ونيم فتون  علي سريرها وبقي عصام متغاظ جدا هو واسيل وكانت اميره وساره معاهم وحوالين السرير 

بقلمي مآآهي آآحمد

امير : شويه مايه بسرعه يا اميره 

امير : ساره اي برفن معاكي بسرعه 

ساره جابت برفن من شنطتها واديته لامير وكمال بقي واقف مستغرب من اللي امير بيعملوا 

امير حط برفان في ايده وقوم فتون عدلها نص قاعده علي السرير وبقت سانده ضهرها علي كتفه وبقت في حضنه وابتدي يخليها تشم البرفن اللي علي ايده وابتدت تفوء وتفتح عنيها




 اول ما فتحت عنيها بتبص لاقيتهم كلهم حواليها واهم حاجه صحيت لاقيت نفسها في حضن امير لفت وشها لي امير وهو كمان كان باصصلها والخضه والقلق مالي عنيه 

وفضل ما بينهم نظره طويله وقطعت النظره دي اميره وهي داخله بكوبايه المايه 

اميره : المايه يا امير 

امير وقتها حس بنفسه وبص علي كل اللي حواليه وهما بيبصولوا 

امير زعل جدا من نفسه وقام بسرعه وقال لاميره 

امير : هي .. هي .. بقت كويسه دلوقتي خليها تشرب كوبايه المايه 

امير سابهم ونزل واسيل جريت وراه علي سلم الفيلا 

اسيل : ( بتنادي علي امير ) امير .. امييييير استني هنا واقف 

امير : عايزه ايه يااسيل 

اسيل : انت قولتلي انك مابقيتش تحبها خلاص 

امير : ومين قالك اني بحبها 

اسيل : واضح جدا من لهفتك عليها اوعي تكون واخدني سلم عشان توصلها يا امير 





امير : قرب من اسيل ولمس بايده علي وشها ( بغضب )  وقلها انا لو عايز اوصلها في الف طريقه تانيه ممكن اوصلها بيها يااسيل القرار في ايدك ياننزل تحت ونكمل خطوبتنا يا امشي دلوقتي ونفض كل حاجه ما بينا يا اسيل 

بقلمي مآآهي آآحمد

اسيل بسرعه اترمت في حضن امير وقالتله 

اسيل : لا يا امير ماتسبنيش اوعي تسيبني انا بحبك وطول عمرى كنت بحبك ❤️ 

امير : اخد اسيل في حضنه وطبطب عليها وقلها يبقي تسمعي الكلام وتعالي نشوف المعازيم اللي تحت 

اسيل وامير نزلوا تحت وكملوا الخطوبه عادي جدا وكأن محصلش حاجه واول ما الخطوبه خلصت 

بقلمي مآآهي آآحمد

امير روح البيت وهو مخنوق




جدا من اللي حصل بص في مرايته وقلع الجاكيت بتاعه وفك زراير قميصه ومسك كوبايته وملاها وبقي يبص في المرايه وهو مستحقر نفسه انه جرى علي فتون وبقي مخضوض عليها بالمنظر ده وبقي يضرب علي قلبه بأيديه ويكلم نفسه في المرايه ويقول لقلبه 

وهو بيضرب بأيده علي صدره بكل قوه 

امير : لسه بتحبها بعد كل اللي عملته فيك السنين اللي فاتت دي لسه بتحبها ماتعلمتش ابدا .. دي سابتك .. سابتك وجريت




 ورا الفلوس دي عمرها ما حبيتك دي بتكرهك ازاي لسه بدق لما تشوفها ازاي .. ازاااااااااي وبكل غل مسك الكوبايه اللي في ايده ورماها علي المرايه واتكسرت والارض كلها بقت ازاز من المرايه المكسوره 

ابوه جرى عليه بسرعه 

حجازي بيه ابو امير : ايه يابني فيك ايه حصلك ايه انت بخير 

امير بيبص لقي ايده كلها متعوره من الدم راح زق باباه وسابه ومشي 





ركب عربيته وبقي يسوق بأسرع ما عنده وبقي الدريكسيون كله دم ووقتها افتكر فتون هي واميره لما اميره بقعه فرش  العربيه بدمها وبقي مش عايز يسوق العربيه الا لما تنضف بقعه الدم وافتكر عصبيتها ورغيها الكتير وبقي يبتسم ومره واحده بقي يقول لنفسه ويضرب الدريكسيون بأيده بكل غضب 




امير : ( بيكلم نفسه ويقول بكل عصبيه ) اطلعي من دماغي بقي .. اطلعي من دماغي يافتون 

امير راح بسرعه علي البار وبقي يشرب لحد الصبح وهو مروح اخد بنت معاه وراح الشقه بتاعته  كالمعتاد 

امير : ( وهو سكران ومش حاسس بنفسه ) اسمعي بقي انا مش عايز وشك كفايه عليا .. هيء ... جسمك 





البنت : ليه كده هو انا وحشه ولا ايه ده انا حتي وشي قمر 

امير : مش عايز رغي كتيير روحي يلا خبي وشك 

البنت لبست كمامه وبقت تجيب شعرها علي كل وشها 

امير وهو بيطوح : ايوووووه حلو اوي ده تعالي بقي 😁

امير اخد البنت وبقي معاها طول اليوم 

كمال بقي يتصل بأمير طول الليل بس امير ما بيردش راحله الشقه وفتح الباب لقاه نايم والبت نايمه جنبه صحي البنت بالراحه اوي واداها حسابها وخلاها تمشي 




ونام جنبه اليوم ده لحد الصبح امير صحي زي عادته لبس بنطلونه وقعد علي السرير ولع سيجارته ومن غير مايبص وراه  بيقول للبنت اللي جنبه قومي يابت يلا عشان تروحي 

البنت مارضيتش عليه 

امير : بغضب انتي طرشه ولا ايه وبصلها بيبص لقاه كمال نايم ومش لابس قميصه لابس بنطلونه بس وقاله 

كمال : ( بمياعه ) قايمه اهوه ياسي امير 😂

امير  اتخض وقام من مكانه وقاله 

امير : انت بتعمل ايه هنا يخربيتك 




كمال : اسال نفسك هو انت ماكنتش حاسس بنفسك ولا ايه امبارح ياسي امير ولا انتوا كده يارجاله تاخدونا لحم وترمونا عضم 

امير : ولا ياكمال ايه اللي حصل امبارح يلا انا مكنتش فايق 

كمال : ( وهو بيتمايع بجسمه شمال ويمين )  للدرجه دي مش فاكر دي كانت ليله ايه فله 😂😂

امير : ( ضحك ) وزقه بأيده علي كتفه وقاله 

امير: لا ياعم انا ماليش في الخشن وضحك 

كمال : شفت عرفت اخليك تضحك اهوه اشكرني بقي 




امير : ماشي ياعم متشكرين جيت هنا امتي بقي 

كمال: علي بعد الفجر كده بس ايه البت اللي كانت معاك دي .. دي صاروخ 

امير : ياعم مش كفايه عليك اميره 

كمال : ياعم اميره دي اساسي بس مايمنعش برضوا من شويه كده تغييير

امير : اميره كويسه واصيله احسن من ناس كتير كانوا عاملين نفسهم ملايكه وهما شياطين 

كمال : لسه بتحبها ياكبير 

امير : ليه بتقول كده .. 

كمال : من اللي شوفته منك امبارح ياكبير 

امير : اتضايق اكتر انه اتكشف بالمنظر ده وراح قاله وهو متعصب اوي بعتلهم المحضر ولا لاء 




كمال : اه البنك صدر علي كل حاجه بيملكها وكمان عليه فلوس يايدفعها يايتحبس 

امير : تمام يوم ولا اتنين وتلاقيه راكع قدامي 

-------------------------------------

اميره كانت بايته مع فتون اليوم ده هي وساره وهما نايمين مع فتون علي السرير عصام دخل عليهم وفتح الستاره 

اميره : ايه ده 

فتون : قامت بسرعه عصام رحلها وقلها 

عصام : خلاص ماكنتيش عارفه تمسكي نفسك امبارح خلاص هتموتي عليه للدرجه دي 

فتون : نزلت من علي السرير وبعدت ايد عصام عنها وقالتله ابعد عني ياعصام 

عصام : لا مش هبعد اللي هتموتي عليه ده خلي البنك يحجز علي كل فلوسنا حتي الفيلا اللي احنا فيها وامك واخواتك مش هيلاقوا ياكلوا  انتي فاهمه يافتون هو بيعمل كل ده ليه هو عايز ينتقم منك قبل ما ينتقم مني ياغبيه 




فتون : انا مايهمنيش كل ده هرجع  اشتغل تاني وارجع اصرف علي امي واخواتي من جديد بس انت سيبني في حالي 

امير : انا عمرى ما هسيبك مهما يحصل انا زي ضلك يافتون انتي فاهمه 

ساره : ياجماعه حتي قولوا صباح الخير الاول 

عصام بص لساره كده وسابها ومشي 

فتون وقفت جنب الشباك وبقت تفتكر خضت امير عليها ولهفته عليها وابتسمت وبقت مبسوطه اوي 






اميره جت من وراها وقالتلها انا عارفه سبب الضحكه دي ايه 

فتون : افتكرت انه خلاص كرهني يا اميره 

ساره : امير كان باين عليه اوي انه لسه  بيحبك يافتون 

فتون : اميره ساره انا عايزه اقولكم علي حاجه بس اقفلوا الباب الاول 

بقلمي مآآهي آآحمد

فتون كانت لسه هتحكي لاميره وساره علي كل حاجه لاقيت 

الباب خبط 

فتون : يادي النيله ادخل 

اسيل : احنا عايزين نتكلم مع بعض شويه يافتون ممك

فتون : مش وقته معايا صحابي 

اسيل : لا وقته لازم نتكلم 






اميره : طيب يلا ياساره احنا لازم نمشي يافتون 

اميره وساره مشيوا وسابوا اسيل وفتون لوحدهم 

اول حاجه عملتها اسيل اول ما تقفل عليهم باب واحد راحت جابت السكينه ومسكت شعر فتون وحطيتها علي رقبتها وقالتلها 

اسيل : انا عارفه كويس جدا انك عملتي الفيلم بتاع امبارح ده عشان تبوظيلي خطوبتي وتاخدي مني امير.. بس قسما بربي لو فكرتي تعملي اي حاجه تانيه لا اقتلك يافتون امير ده حلم عمرى واخيرا بيتحقق ومسمحش لواحده زيك تاخده مني انتي فاهمه 😡

اسيل سابت شعر فتون وزقيتها علي السرير 

فتون كانت هتموت وتلطشها قلمين حرفيا بس مسكت اعصابها علي اخر لحظه لانها ماينفعش تعمل كده في الوقت ده بالذات 

عصام تحت وبقي بيكلم اسيل :هنعمل ايه يا اسيل هنروح وهنعيش مع مين 





اسيل : ما تقلقش مش هنروح في حته 

عصام : ازاي انتي مش شايفه الانذار اللي جالنا من البنك 

اسيل : شوفته وكلمت امير وهو اللي هيدخل معانا شريك في الشركه بنصيب كبير وهاتروحله وتستسمحه انه يرضي يشاركنا عشان نقدر نطلع من الزفت اللي احنا فيه ده وقسما بربي لو ما عملت كده ياعصام لا هبعد عنك وما هتعرف عني حاجه تاني انت فاهم 😡

عصام : انتي شايفه ان ده الحل الوحيد 

اسيل : ده مافيش حل غيره اصلا 

عصام راح لامير المكتب وبقي يستسمحه انه يوافق انه يبقي شريك معاه في الصفقه وينسي كل اللي فات ما بينهم ويفتحوا صفحه جديده وان اللي حصل زمان ده نصيب مش اكتر وفتوت مش من نصيب امير 

امير : بص كده لاسيل وقاله وانا نسيت كل اللي فات وربنا كان شايلي الاحسن وبص لاسيل وقرب منها وباسها وقاله كفايه عليا اسيل اوي 





وابتدوا ياخدوا الصفقه سوا وكل ده خطه من امير عشان يذل عصام قدامه وبقي كل ما عصام يتكلم او يقول حاجه محدش كان بيهتم بكلامه من العملا وكله بيستشير امير وهو الحاكم الناهي في الشغل 

وفي مره امير كان بيوصل اسيل زي كل يوم الفيلا بس الوقت كان متأخر شويتين امير بيبص لقي فتون بتبص عليهم من بلكونه اوضتها امير شافها راح قرب من اسيل اوي وباسها من خدها فتون شافت كده دموعها نزلت اكتر ودخلت اوضتها علي طول وطلعت هدومها ولبست وحطت ميكب اوفر اوي وركبت عربيتها وطلعت علي اقرب night club وبقت تشرب .. تشرب بشراهه رهيبه وفي الاخر طلعت فونها واتصلت بأمير 





امير كان سايق عربيته واول ما شاف رقمها وقف بسرعه واستغرب جدا انها بتتصل بيه 

امير : الووو 

فتون : ( وهي سكرانه مش حاسه بنفسها حرفيا ) انت فين ..

انت .. انت .. فين .. بعيد عني ليه 

امير : فتون انتي سكرانه 

فتون: انا .. هيء .. سكرانه .. انا مش بسكر . يا .. يا امير 

انا عشقااانه 

ومره واحده سابت الفون من ايدها جنبها علي البار وحطت راسها علي دراعها وراحت خالص 

امير : فتون .. فتون .. روحتي فين .. فتون ردي عليا 

امير بقي يتصل كل شويه لحد ما اللي واقف علي البار رد 

امير : انت مين انا عايز فتون 

الراجل اللي واقف علي البار : حضرتك هي قدامي هنا فضلت تشرب كتير وبعد كده راحت خالص ارجوك حد ييجي ياخدها 

امير : وهو متعصب فين مكانكم 😡





اللي واقف علي البار : مكانه في المقطم وقاله العنوان 

امير راح بسرعه ودخل لقي فتون نايمه علي البار ومش حاسه بنفسها ولقي اتنين واقفين بيتكلموا عليها 

وسمعهم وهما بيقولوا 

الولد : شوفت القطه دي هنا قبل كده 

الولد التاني : دي اول مره بس ايه كرباج وباين عليها جايبه اخرها 

الولد : ( غمز لصاحبه وقاله ) طيب ايه ما تيجي 

ولسه هايروحوا لفتون امير بسرعه شده من دراعه وضربه حته بونيه في وشه جابته لورا 

والتاني برضوا نفس الكلام خلاهم مش عارفين يقوموا من مكانهم 





امير : انتي يازفته فوقي 

فتون فاقت وبصت وعنيها مفتحه نص فاتحه 

فتون : امير .. انت هنا فعلا 

امير : قومي معايا يافتون وشدها من ايدها فتون وهي مش حاسه بنفسها 

فتون : اوعي كده سيبني خليك معاها 

امير : هي مين دي اللي اخليني معاها فتون انتي مش حاسه بنفسك ممكن تفوقي لنفسك بقي وانتي من امتي كنتي بتشربي 

فتون بقت تغمض عنيها وتفتحها بالعافيه وهي بتتكلم بالعافيه 

فتون : من وقت ما ادبحت يا امير ..من وقت ما عصام دبحني وانا ب .. بقي.. بقيت كده 

وسيبني في حالي بقي ابعد عني 

امير جه يشدها اكتر من ايدها عشان يطلعها بره فتون مارضيتش وزقته 






راح امير شالها علي كتفه وبقت تضرب بأيديها علي ضهره وبقت تقوله وهي سكرانه 

فتون : سيبني يا امير سيبني مالكش دعوه بيا بقولك 

امير ركب فتون العربيه وقعدها علي الكرسي وهي مغمضه عنيها راح قرب منها عشان يربطلها حزام الامان وبص عليها لقي خصلات من شعرها علي وشها راح بعد عنها خصلات شعرها ورجع شعرها لورا ولف الناحيه التانيه وساق العربيه 

واتصل بكمال

اميرر: ايه ياكمال انت فين 

كمال : في البيت ياكبير 






امير: اميره عندك

كمال : اه موجوده 

امير : طيب انا هجيب فتون وجيلك استناني 

كمال : فتون معاك ازاي ياكبير 

امير : مش وقته دلوقتي هقولك بعدين 

امير راح لكمال واميره كانت مستنياهم 

امير شال فتون وقال لاميره فين اوضه النوم اميره شاورتله علي اوضه النوم 




راح امير حط فتون علي السرير ونيمها 

راحت فتون مسكت امير وحطت ايديها الاتنين حوالين رقبته وقالتله 

فتون : هنفضل لامتي في الحال ده بقي يا امير 

امير : فتون انتي سكرانه مش حاسه بنفسك سيبيني عشان امشي 

فتون بسرعه قامت وحاسه انها عايزه ترجع دخلت بسرعه علي الحمام بتاع اوضه النوم وبقت ترجع من كتر الشرب اللي شربته 





امير دخل الحمام عليها عشان يشوفها بيبص لقاها قاعده ونايمه في الحمام تحت الدش بس مكانش مفتوح 

امير : انتي بتعملي ايه يافتون 

فتون : القاعده هنا احلي بكتير من بره انا مبسوطه كده

امير :  ( مد ايده لفتون )قومي يافتون تعالي معايا 

فتون : قولتلك مش طلعه انت مابتفهمش انا بفكر اكمل بقيت حياتي هنا ده احسن مكان .. هيء .. ممكن الواحد يقعد فيه عشان انا اتعذبت كتير ومش عايزه اتعذب تاني خلاص 




امير : كده طيب انا هخليكي تطلعي من هنا 

امير فتح الدش وغرق فتون عشان يفوقها من اللي هي فيه 

راحت فتون شدته ليها وقعدته معاها علي الارض 

امير : فتون انتي بتعملي ايه 

فتون : مش انا لوحدي اللي عايزه افوق ياامير 





ومره واحده حسست عليه وشه وقربت منه ولمست شفايفه وباسته وقتها امير مشاعره كلها اتحركت ناحيتها وبقي يبادلها البوسه وبعدها فتون نامت علي كتف امير وامير قفل الدش وشالها حطها علي السرير ونيمها 

بقلمي مآآهي آآحمد

المشهد ده حلو اوي عشان كده عملته فيديو اعملي سيرش علي الفيس بوك علي البيدج بتاعتي حكآآيآآت مآآهي عشان تقدرى تشوفي الفيديو واتمني يعجبكم 


                 الفصل الثامن عشر  من هنا

تعليقات