Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حور المجره الفصل الثانى عشر


 

حور المجره 💞

( الجزء الثاني عشر ) 



الوزير : اعدام جماعي 😳😳

بالسرعه دي 




الحراس : طبعا بالسرعه دي .. ده انت خنت الملك أله المجره ده كويس أنه سايبك عايش لحد دلوقتي 

الحراس مشيوا ونوح مكانش بيتكلم ولا كلمه 

الوزير : أنطق يانوح اتصرف هنعمل ايه هتسيبنا نمووت كده 

من غير ما تعمل حاجه 

نوح : هنعمل ايه يعني مش هنقدر نعمل حاجه انا كل اللي اعرفه مات ليه ماموتش معاهم انا كمان عشان ارتاح زيهم 

-------------------------

عند الملك 

عنتر : انت مش شايف حاجه غريبه اللي حصلت دي يامولاي 

الملك : اي الغريب في كده 

الغريب أن إحنا ندخل المزرعه نلاقيهم كلهم جثث هامدة ومرميين علي الارض 

الملك : عشان حور حطيتلهم السم في الأكل زي ما قالت 

عنتر : حور .. انا مش عايزك تثق في كلام حور خالص يامولاي 

الملك : حور بنتي وعملت كل ده عشان مصلحه المجره حور عملت اللي انت مقدرتش تعمله ياعنتر ورجعتلي وايدك فاضيه وكل الحراس اللي كانوا معاك اتقتلوا ..

عنتر : انا عارف اني خذلتك بس ...

الملك : بس ايه 





عنتر : حور من أمتي بتخدم المجره واهلها 

الملك : حور عملت كده بعد ما وعدتها أنها لو سلمتلي الحرامي اللي بيهدد المجره مش هجوزهالك ياعنتر 

Flash back 

حور وهي بتلبس عشان تجهز للحفله 

الوزير : بس هو دلوقتي مش هيسرق تاني يامولاي 

الملك : طيب ايه هدفه المره اللي جايه 

الوزير : هدفه أنه يخطف حور عشان يهددك بيها ويقدر يدخل المجره 

بقلمي مآآهي آآحمد

الملك : وقتها انا ابتديت اشك في الوزير أنه عاوز يطلعني بره المجره بأي طريقه 


الملك : طيب والعمل ياوزير 

الوزير : انا عندي مكان ممكن اخبي فيه حور بس بره المجره 


( الملك وقت ما قالي كده اتأكدت أنه عايز يطلع حور بره المجره بأي طريقه ) 


الملك : وانا موافق ياوزير 

بقلمي مآآهي آآحمد

وبعدها روحت لحور بسرعه وانا عارف انها بتكرهك 

الملك : اعملي حسابك أن النهارده هعلن خطوبتك علي عنتر في الحفله 





حور : بس انا بكرهه ياوالدي ما بحبهووش انا ممكن اعمل اي حاجه بس المهم ماتجوزش عنتر ده 

الملك : أي حاجه ياحور اطلبها منك 

حور : ايوه طبعا 

الملك : انا شاكك أن الوزير يكون بيخوني وانتي الوحيده اللي هتثبتيلي ده 

حور : انا ازاي 🙂

الملك : هتطلعي بره المجره وعرفت أن اللي بيهدد المجره كلها عايز يخطفك وبذكائي فهمت انه عايزني انا كمان اطلع بره المجره انا همشي حد وراكي يراقبكم من بعيد ويعرفني عنك كل حاجه ياحور واول ما نوصل للمكان اللي الحرامي ده موجود فيه هو وكل الخونه هنهجم عليهم في الحال وبكده هتكوني انتي نفذتي اتفاقك من الخطه وانا كمان اوعدك انك مش هتتجوزي عنتر 

بقلمي مآآهي آآحمد

حور : يعني ده الحل الوحيد عشان ماتجوزش عنتر 

الملك : ده الحل الوحيد ياحور 

-----------------------------------------------------------------------------

عنتر : يعني حور عملت كل ده عشان ماتتجوزنيش للدرجه دي حور بتكرهني 

الملك : عرفت بقي ليه انا واثق في حور ياعنتر 

عنتر : بس انا لازم اتجوز حور .. حور دي ليا وملكي وبتاعتي انا وبس 




الملك : انا اديت حور كلمه ووعد انها مش هتتجوزك مهما كان 


( في نفس الوقت ) 

بقلمي مآآهي آآحمد

حور بتكلم الوصيفه بتاعتها وقلتلها 

حور : ها .. عرفتي هتعملي ايه ؟ 

الوصيفه: ايوه عرفت 

حور : تمام انا مستنياكي بسرعه 

الوصيفه راحت وحطت لحراس الزنزانه عشبه منوم في الاكل 

وقدمتلهم وجبه العشا مع الخدامين واول ما اكلوا محسوش بنفسهم نهائي حور لبست لبس الخدم وراحت علي الزنزانه بتاعه نوح بسرعه واخدت المفاتيح من الحراس وفتحت الزنزانه بتاعت نوح بسرعه 





بقلمي مآآهي آآحمد

الوزير اول ما شافها : انتي تاني .. انتي بتعملي ايه .. عايزه مننا ايه تاني 

حور مهتمتش بكلام الوزير 

وابتدت تفك نوح بسرعه 

نوح : ها عملتي اللي اتفقنا عليه ياحور 

حور : ايوه .. ايوه كله تمام ماتقلقش 

الوزير :  ( باستغراب ) انا مش فاهم حاجه 


Flash back 

حور ونوح وهما قاعدين قدام النهر المحرم 

حور : انا عايزه احكيلك علي كل حاجه يانوح ولازم تصدقني 

نوح: حاجه ايه ياحور احكي 




حور ابتدت تحكي لنوح كل حاجه وان باباها ممشي حد وراهم عشان يعرف مكانه هو واللي معاه عشان يهجم عليهم 

نوح :  ( مسك حور من دراعها وقلها ) 

نوح : انتي ازاي تعملي كده انتي اتجننتي 

حور : مكنتش اعرف ان الحرامي ده يبقي انت يانوح 😥

ولا كنت اعرف ان والدي ظالم بالشكل ده غير لما سمعت من كل واحد حكايته انا بحكيلك عشان لازم تتصرف قبل ما والدي يهجم علي المزرعه 


تاني يوم .. يوم عيد ميلاد نوح ..

نوح :  احنا لازم نحط لكل أهل المزرعه  عشبه المنوم في الاكل وابوكي اول ما ييجي هيلاقيهم كلهم مرميين علي الارض هيفتكر أنهم ميتين وانتي طبعا هتقنعي والدك أن انتي حطيتلهم السم في الأكل 





حور : موافقه وبعدين 

نوح : انا هسيبهم يمسكوني عشان اقدر ادخل المجره وانتي لازم تساعديني في كده ياحور 

حور : ووالدي هتعمل معاه ايه لما تدخل المجره 

نوح : مش لازم تعرفي ياحور 

حور : لا لازم اعرف يانوح ده مهما كان والدي 

نوح :. ( بنرفزه ) قولتلك مش لازم انتي مابتفهميش 

حور وقتها سكتت ومابقيتش تتكلم 

حور : ماتقتلهووش يانوح 





نوح وقتها سكت وماتكلمش

                -----------------------------------------------

( في الوقت الحالي في الزنزانه ) 

الوزير : ولما انت متفق مع حور علي كل ده يانوح عشان تدخل المجره ماقولتليش ليه ؟ 

نوح  : مكانش ينفع ياوزير كنت حاسس ان الملك هيكشفك وتقوله علي كل حاجه تحت الضغط 

حور : وانت فاكر أنه ماقلهووش علي حاجه ده مع اول كلمه من الملك باعك في لحظه يانوح انا سمعت والدي وهو بيقول لعنتر أن الحارس اللي والدي بعته ورانا تاه مننا واحنا بتعدي النهر ولما والدي ضغط علي الوزير قاله علي مكان المزرعه وباعك في لحظه 





نوح : كنت متأكد من حاجه زي كده ياوزير 

الوزير : ايوه ده كان هيقتلني لو ماكنتش قولتله علي مكانكم مكانش قدامي حل تاني 

حور : يعني لو حور مكانتش اعترفتلي بكل حاجه كان زمان أهل المزرعه كلهم ميتين 

بقلمي مآآهي آآحمد


حور : وبعدين هنعمل اي دلوقتي يانوح تعالي ورايا ياحور 


الوزير : طيب وانا هتسبوني مربوط كده 




نوح : انت خليك هنا عشان تعرف تقول مكانا للملك كويس 

حور : بجد يانوح هتسيبه هنا ده الملك ممكن يقتله بجد 

نوح رجع وفك الوزير وقاله انا هفكك المره دي بس مش عايز اشوف وشك مره تانيه في حياتي انت فاهم 

الوزير : فاهم ..فاهم

حور ونوح طلعوا من الزنزانه وفضلوا يستخبوا من الحراس لحد ما وصلوا لقصر الملك بسرعه لقوا سور نطوا من عليه نوح نط بسرعه وطلع وقال لحور اطلعي ياحور 

حور : مش عارفه يانوح السور عالي جدا مش عارفه انط كل المسافه دي 

نوح : طيب استني

 نوح رجع تاني لحور 




وخلاها تطلع فوقيه لحد ما نطت من علي السور ونط بعدها وسمع صوت الحراس جاي من بعيد بسرعه حط أيده علي بوق حور واستخبي هي وهو في مكان ضيق اوي وكانوا قصاد بعض وشه في وشها وقال لحور

نوح : هوووووووش ما تتكلميش ولا كلمه 

حور : بصت لنوح وماتكلمتش بس من كتر ما هما قريبين من بعض اي حركه منهم هما الاتنين شفايفه هتلمس شفايفها 

حور :  ( في نفسها ياتري هيستغل الفرصه وهيبوسني ) 

نوح : ( في نفسه اكيد خايفه اني مقرب منها اوي كده بس غصب عني ) 




حور : (  ها .. يانوح بوسني بقي وغمضت عينيها  ) 

نوح اول ما شافها غمضت عينها فهم حور وابتسم وبعدها كان لسه هيقرب منها

اكتر وغمض عنيه عشان يلمس شفايفها سمع صوت الحراس وهما بيقولوا السجين هرب وفجأه الحراس كلهم ابتدوا يتحركوا وينتشروا في المجره كلها بيدوروا علي نوح 

حور فتحت عينها بسرعه وقالت 

حور : في اي يانوح 

نوح : امسكي ايدي ياحور ماتسبنيش 





نوح جرى بسرعه ناحيه غرفه الملك واول ما دخل من باب الغرفه لقي الملك مدبوح من رقبته ومرمي في الارض حور جريت عليه وقالتله والدي وبقت تعيط عليه 

نوح بص للملك كده وبقي زعلان علي زعل حور 

بقلمي مآآهي آآحمد

وفجأة بيبص لقي حراس الملك وام حور وعنتر وكل أهل المجره حواليهم 

أم حور بقت تقرب من حور وتقولها : قتلتي ابوكي ياحور 

حور : لا محصلش 

عنتر : ايوه هما الاتنين اللي قتلوه مافيش غيرهم 

حور بعياط : محصلش انا مقتلتوش احنا دخلنا عليه لقيناه ميت 😥😥


نوح وقتها اخد حور في حضنه وقلها ماتخافيش ياحور وخبي  حور ورا ضهره مكانش في أيده اي سلاح عشان يبارز حد بيه 




وكل الحراس عنيهم كانت مليانه شرار اخد سلاح من واحد فيهم وبقي يبارزهم بالسيف بأيدي والايد التانيه ماسك ايد حور ومش عايز يسبها ابدا لحد ما طلعوا من الأوضه سرعه نوح رهيبه بس حور مكانتش قادره تجري بسرعته 




حور  وقعت ونوح ماسك أيدها مش راضي يسببها حور قالتله حور : سيبني واهرب يانوح انا مش قادره اجري اكتر من كده 

نوح وطي وقرب منها وقلها ده انا اسيب روحي ولا اسيبك ياحور قومي معايا معلش اتحملي شويه 

حور قامت بسرعه مع نوح 

واخيرا حور لقي اوضه فتح الباب بتاعها بدراعه وكلهم بيجروا وراهم دخل الأوضه ولقي فيها شباك الشباك بتاعها تحتيه النهر بس من علي ارتفاع عالي اوي 




حور بصت من الشباك وبعدين يانوح هيكسروا الباب علينا 

والحراس بره بيكسروا الباب 

حور : اتصرف يانوح هنعمل اي 

نوح بص للنهر وقال اطلعي ياحور 

نوح : هتعمل اي يامجنون 

حور : انا لا يمكن انط من هنا الارتفاع عالي اوي 

نوح : ( بنرفزه ) بقولك اطلعي 

حور اول ما طلعت علي الشباك الحراس كسروا الباب ولسه هيقربوا منهم حور ونوح أدوا للحراس ضهرهم 

نوح : نطي ياحور بقولك نطططططططططططططططططططططططي 


حور مسكت ايد نوح ونطواا سوا 



                  الفصل الثالث عشر من هنا

تعليقات