Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية اجبرني اعشقه الفصل الرابع والعشرون

رواية اجبرني اعشقه الفصل الرابع والعشرون

رواية اجبرني اعشقه

الفصل الرابع والعشرون

بقلم همس حسن


آدم جاي من بعيد : وبما إن كل شئ متاح في الحب 




والحرب ، يبقى متاح كمان إن الإبن يقتل عمته 

يا...... عمتي


نشوى بتتصدم وبتحط السكينة الصغيرة في جيبها بسرعة 


نشوى : ايه الكلام اللي انت بتقوله دا ياادم ؟!


آدم : قولت ايه ، هو انا لسة قولت حاجة ؟؟؟؟

احنا هنقول كل حاجة جوا .. تعالي


مسكها جامد من دراعها دخل بيها على القصر .. الغضب مكهرب وشه وعروقه شادة ومحمر 


دخل بيها على القصر وهي عمالة تزق فيه جامد "ايه اللي بتعمله دا ياادم سيبنييييي"


آدم : ياجدددددددي .. 

مليكة ،روان ، سهيلة ، معاذ 

يااممممي .. كله ينزل حالا 


كلهم نزلوا جري على تحت .. وأصبح اللي واقف في الريسبشن 

رفعت ، ثرية ، أمينة ، سهيلة ، مليكة ، روان ، معاذ  ، ابراهيم .. وآدم ماسك نشوى


رفعت : في ايه ياادم مالك خضتنا ، وبعدين انت ماسك عمتك كدا ليه !!!


آدم بينطر نشوى من ايده : بص بقا ياجدي ..

طول السنين اللي فاتت كلنا كنا ماشيين ورا أوامرك واحنا مغمضين ، لحد ما جت عليا اللحظة اللي اكتشف فيها خيانة اقرررررررب حد لينا كلنا .. وكالعادة هسيبك انت تتصرف مبدأياً

بنت حضرتك المصونة اللي واقفة قدامك عاملة فيها الملاك البرئ ، هي أس كلللللل المصايب اللي احنا فيها .. معرفش تفاصيل بس دا كله فهمته من كونڤيرسيشن بسيطة جداً بينها هي وإبراهيم سمعتها بالصدفة .. هتحل ولا احل انا ؟؟؟ 


كل العيلة اتصدوموا ووجهوا نظرتهم لنشوى بسرعة .. كل واحد فيهم بيدور جواه مليون سؤال وجواب شكل 

معاذ واقف مبرق وبيعرق ، نشوى ركبها بتخبط في بعضها ومصدومة


رفعت : خيانة ايه ياادم !! عمتك هتخوننا ازاي يعني 


آدم : وهو دا اللي انا عايزك تعرفه حااالا منها


نشوى : خلي بالك ياادم انت بتغلط جداااا معا...


آدم : ششششش انت تخرسي خالص عشان ماخدكيش جوز اقلام على وشك واخلي منظرك زبالة قدام العيلة كلها 


نشوى بتبرق : تاخد ميييييين جوز اقلام هو انا عيلة صغيرة معاك يالا انا ابقى عمتتتتك


رفعت : بسسسسسس .. مش عايز أسمع صوت

ايه الكلام اللي انت سمعته ياادم ، انا مش فاهم ازاي يعني عمتك هتخوننا وهتعمل دا ليييه أصلا 


آدم : ااااه .. كدا فرصتك انتهت ياجدي 

اعذرني انا دي مسمهاش قلة تقدير ولا قلة أدب بس انا كراجل لما الاذية توصل لمراتي يبقى لازم أتصرف 


جري مسك معاذ وطلع السلاح من جيبه حطه في دماغه 


روان بتبرق 😳😳 العيلة كلها واقفين مصدومين "هو ايه اللي بيعمله دا !!!!!"


آدم : أحياناً فيه ناس مبتطلعش الكلمة منها بسهولة ، ولازم عشان تطلع من بوقها كلمة تحطها تحت تهديد عنيف زي دا 


روان : وهو ايه التهديد العنيف ليها في إنك تحط المسدس في راس جوزي ؟؟؟!!!


آدم : التهديد العنيف ياحبيبتي إن مراتي اللي هي أختك واللي انتي بمنتهى البساطة شكيتي إن هي اللي بتخونك مع جوزك دي كانت مجرد طُعم 

كوبري كانوا عايزين يضحكوا بيكي عليه وللأسف انتي بلعتي الطُعم بمنتتتتتتتتهي السهولة والسلاسة .. تعالي احكيلك ازاي 


Flash back 📸🔙


مليكة خلصت مع آدم وسابته ينام .. بعد ما خرجت من الأوضة بشوية آدم حس إنه عاوز يشرب ماية .. فتح التلاجة ياخد ازازة 

لقى الازايز الساقعة في التلاجة اللي في اوضتهم خلصت

فتح الباب وخرج في إتجاه المطبخ عشان ياخد ازازة ساقعة .. وجنب أوضة الضيوف تحديداً 

سمع صوت كلام جاي من جوا ، استغرب الأول 

"الأوضة دي مقفولة من سنين ، الكلام اللي جوا دا جاي منين !!!"


قرب من باب الأوضة وبدأ يركز عشان يسمع ايه اللي بيحصل 

سمع صوت نشوى ومعاذ وهما بيتكلموا .. 

ولو احنا مركزين معاهم هنفتكر في الشابتر اللي فات لما وقفنا عند ...


معاذ : طيب ايه الخطوة الجاية بقا ؟


نشوى : هقولك ياسيدي ..

الخطوة الجاية بقا إننا هنحاول نشتت انتباههم لينا ، روان مركزة جدا معاك وبعد اللي عملته لما هددتها بالورق اللي معاك هي هتركز اكتر عشان توقعك في اي مصيبة وتقدر تخلص منك 

وانسب طريقة ممكن تشتت انتابهها بيها إنك تصدمها في أقرب حد منها ، واللي هي "مليكة"


معاذ : ودي هنعملها ازاي ؟؟؟ 


نشوى : ركز معايا بقا 


بدأت نشوى تحكيله الخطة اللي هيعملها عشان يوقع مليكة في الفخ ويشكك روان فيها ، وفي نفس الوقت هتكون هي في الجنينة مع ابراهيم عشان ميتشكش فيها 


استخبي آدم بعيد وشاف الواقعة اللي حصلت كاملة لحد مااتأكد انها خلصت وراح ع الجنينة ورا نشوى .. سمع كل الكلام اللي قالته من أوله لأخره


نرجع من الفلاش باك 🔙 


آدم : وبكدا قدرت أعرف معلومتين مهمين جدا

أولهم .. ان نشوى عمتك هي الشخص اللي جوزك كان بيخونك معاه ياروان واللي شكيتي في اختتتتتك شقيقتك بسببها وكانت بتخطط معاه لكل حاجة ، حتي الورق اللي مضاكي عليه

تانيهم بقا .. إنها كانت متفقة مع إبراهيم في كل حاجة كانت بتحصل 


روان بتبرق وعينيها بتدمع وهي بتبص لنشوى ... لفت وشها وبصت لمليكة اللي عيونها غرقانة دموع من كسرة قلبها من أختها الوحيدة 


رفعت واقف مصدوم ومبرق .. مش قادر ينطق بولا كلمة من صدمته


نشوى بتتحول ووشها بيحمر من الغضب وهي شايفة معاذ في ايد آدم والسكينة على رقابته ومش عارف يتحرك ولا يتكلم 


نشوى : اااااااادم .. سيب معاذ وابعد عنه احسنلك


آدم : ليه ؟؟ خايفة عليه اوي ياعيني 


نشوى : اقصر الشر ياادم وسيييييييبه بقولك 


آدم : وانا مش هسييييبه إلا ما تحكيلي كللللل حاجة 

بيتتك على رقابته : انططططططقي عملتي فينل كل دا لييييييييييييه 


نشوى : عشان بكرهكووووووووا 

بكرهكوا وعايزة انتقم منكو بأاااااااي طريقة ولو اطول احرقكوا احياء مش هتردد لحظظظظة 

زي ما أبوك وعمك وجدك اللي هما اخواتي وابويااا المصون حرقولي أحلامي ودمرولي مستقبلي برفضهم لإنسان انا كنت بمووووت في التراب اللي بيمشي عليه

اترجيتهم وكنت هنزل على رجليهم ابووووسها انا مش عايزة غيررررره .. لكن ازاي ؟؟؟ 

بنت الخشاب لما تيجي تتجوز لازم تتجوز واحد على سن ورمح تتهزله شنبااات 

مصعبتش عليهم ولا فكروا لحظة في حرقة قلبي وجوزوني واحد غيره ، واحد كان عايز يدفني بالحياة 


رفعت : لما ننقذك من الي بتحبيه اللي هو تاجر مخدرات ونجوزك لراجل محترم يصونك ويتقي ربنا فيكي نبقي كدا بنأذيكي وبنحرقلك مستقبلك ؟!!! 


نشوى : يااخي روح اجري .. يتقي ربنا فيا اااايه هو دا يعرف ربنا ولا يعرف دين 

دا ميعرفش اي حاجة غير انه يدفني في البيت بين أربع حيطان ولو رفضت يضربني ، استحملت كتيييير لحد ما جيت في لحظة رفضت كللل دا وقررت اطلق وارجع انتقم منكم 


انتقم منك يارفعت ياخشاب بتحصيرك على عيلتك وبيتك اللي قعدت سنين تبني فيه وبتحسب ان مفيش زيك .. وانتقم من أخواتي الاتنين في عيالهم 

ولعلمك ياادم الموضوع مكانش يخص بس أخوك إبراهيم ولا روان وجوزها 

الموضوع يخص كلللل العيلة 

وبكلللل فخر : اي حد كان بيتشك في صباعه في البيت دا كنت انا السبب 


*العيلة كلها واقفين مبرقين *

بدأت تتمشي قدام كل واحد


نشوى قدام سهيلة : لو أختك غلطت في الحرام ، فكنت انا حمامة السلام اللي وفقت بينها وبين الشخص اللي غلطت معاه


قدام مليكة : لو انت ومليكة حصل بينكو مشاكل وكرهتوا بعض فدا بردو كان بفعلي اناااا 


قدام أمينة : لو امك عاجزة ومش قادرة تقف على رجلها فدا بفعل الدوا اللي كنت بحطهولها كلللل يوم في ازازة الماية اللي بتشرب منها 


قدام روان : لو انتي اتجوزتي واحد واكتشفتي خيانته ليكي وإن جوازك منه كلللله كان كدبة كبيرة ، فدا بردو كان تخطيطي 


قدام ابراهيم : لو إبراهيم أخوك كرهك وكان شايف إنك الشيطان اللي في حياته اللي واخد منه كلللل حاجة حتى البنت اللي حبها .. فدا بردو بفضل وسوستي ☺️


واخيرااااااا ودا بعتبره أهم إنجاز وصلتله


نشوى بتمسك مليكة جامد وبتطلع السكينة من جيبها تاني وتحطها على رقابتها 


نشوى في ودن مليكة بخباثة : أهم إنجاز ياموكا ، إني قدرت ازرع في دماغ ابوكي أفكار خليته يبيعكم بالرخييييص ويسافر ☺️☺️


آدم بيبرق : نشوووووووى ابعددددددي عنها احسنلك


ثرية : ياحوووستي 

بنتتتتتتي 😱😱


نشوى : وكدا نبقي خالصين ياابن اخويا .. تقتلي حبيبي ، واقتلك مراتك .. ايه رأيك 🤔🤔 


آدم : اقسم بالله العلي العظيم يانشوى لو ما سيبتي مراتي حالا من ايدك ما هرحمك


نشوى : خلاص تعالي نتفق إتفاق.. سلم واستلم

سلمني حبيبي اخده وامشي ، واستلم حبيتك صاغ سليم 


آدم : نشووووى 


ثرية بعياط : ااادم .. معنديش أغلى منها أبوس ايدك 


آدم بيبص لمليكة وعينه بتدمع من العجز اللي حس بيه فجأة ... زق معاذ ورمى السكينة في الأرض 


معاذ جري على نشوى .. نشوى فضلت ماسكة مليكة والسكينة على رقابتها وبترجع بيها لورا


آدم : انا سيبتلك معاذ سيبي مليكة بقاااا 


نشوى : هو دخول الحمام زي خروجه ياحبيبي ☺️☺️


خرجت نشوى تجري على برا بمليكة وكلللللهم وراها وآدم بيجري عفاريت الدنيا كلهاااا بتتنطط في وشه بس مش قادر يعمل حاجة *السكينة على رقابتها* 


وصلت نشوى عند البوابة ولسة معاذ بيفتحها عشان يخرجوا .. مليكة اتحولت ووشها احمر


مسكت ايد نشوى اللي ماسكة بيها السكينة وغرزت ضوافرها في أضعف مكان للأعصاب .. ايد نشوى اتكربهت واعصابها اتشلت شلل لحظي ، نطرت مليكة أيدها بالسكينة وجريت على آدم 


خرجت نشوى ومعاذ يجروا على برا في ثواني وقبل ما يلحقوا يمسكوهم كانوا اختفوا من المكان 


آدم بصوت عالي : اهربي قد ما تهربي يانشوى بس ورحمة أبويا لاقتلك بإيديا .. وحياة حرقة قلبي على عجز أمي وشرف اختي اللي ضاع وكسرة قلب مراتي لاحرقك حية يانشوى


 رجع بص لمليكة وحضنها جامد اوووي وباس ايديها وهي مبلمة وساكتة ... دخلوا كلهم على القصر تاني


رفعت داخل مصدوم وساكت تماماً .. قعد على كرسي الانتريه وهو مبلم وبالع لسانه 


روان قعدت في الأرض وحطت ايديها على دماغها 


ثرية : كلللللل دا يطلع من نشوى !!! 

اللي احنا شايلينها في عينينا ومفضلينها على نفسنا في كل حاجة 


أمينة : قدرت تخون وتغش وتزور وتأذي وتعجز وتوقع وتكرّه كمان 


روان رفعت وشها من الأرض وقامت راحت وقفت قدام مليكة 


روان بعياط : انا غلطت في حقك يابنت امي وابويا ، انا آسفة

حقك عليا 


مليكة بترفع عينيها وبتبصلها بصمت •• وكأن الكلام اللي عيونها بتقوله ميتقالش بألف لسان ، ومردتش عليها بولا كلمة


رفعت قاعد ساكت .. وباصص قدامه


آدم راح قعد جنبه وحط ايده على كتفه 


آدم : وحياتك ياجدي لا هجيبها راكعة تحت رجليكوا كلكو تطلب الرضا والسماح ، بس والنبي ماتيجي على نفسك زيادة .. احنا مش مستعدين نخسرك ياجدي 


رفعت قام وقف : اطلع بلغ إسلام 

جوازه من سهيلة هيكون بعد بكرا .. وفي نفس اليوم بالليل ، نشوى تتقتل ياادم 


آدم : جدي انت في وعيك ؟ 

بتقول الكلام دا بنفسك 


رفعت : سمعتني ياادم ؟؟؟


آدم : اه سمعتك ياجدي 


رفعت : تمام 

انا طالع اوضتي أنام 


سابهم رفعت وطلع .. خرج آدم على برا وهو العفاريت بتتنطط قدام عينيه


سهيلة بصدمة : ازاي فرحي بعد بكرا يعني ؟؟

هو سلق بيض ! انا مش هلحق أعمل كلللللل دا 

جريت طلعت على اوضتها


مليكة واقفة مصدومة من فكرة إن جوزها هيقتل عمتها بعد بكرا .. طلعت هي كمان على اوضتها 


أمينة بصت لرجلها ، افتكرت كل الكلام اللي نشوى قالته .. طلعت على اوضتها


روان قاعدة وشها غرقان دموع 

من جوزها اللي خانها وسابها ومشي 

من عمتها اللي طلعت السبب في كل حاجة 

على اختها اللي شكت فيها وخسرتها للأبد 


🔥🤍🔥🤍🔥🤍🔥🤍🔥🤍🔥🤍🔥🤍


آدم واقف قدام البسين يشرب سجاير ورا بعض ورا بعض ورا بعض .. ابراهيم وقف جنبه 


إبراهيم : عارف إن زمانك مش طايق تبص في وشي ولا تسمع صوتي ودا حقك طبعاً ، بس انا كمان حقي إنك تسمعني وبعد كدا تقرر عاوز تعمل ايه .. صدقني ياادم انا مش إبراهيم اللي تعرفه

مش ابراهيم الخاين ولا الحاقد ولا قتال القتلة اللي ملوش أمان 

انا اتغيرت كتييير اوي الفترة اللي فاتت وحسيت إني معنديش اغلي منك انت وسهيلة وماما عشان أقف جنبهم

وعشان كدا مجرد ما نشوى جت تكلمني في نفس الكلام تاني انا صديتها ولو كانت كترت كنت هضربها ٨٠ جزمة عشان انا خلااااص توبت عن كل حاجة كنت بعملها ومعنديش اي استعداد اخسر حد فيكو 


آدم باصص قدامه بيشرب سجاير وساكت 


إبراهيم : ياادم .. ياادم اديني فرصة ابقى جنبك الفترة دي احنا داخلين على أيام صعبة جدااااا ولازم نكون في ضهر بعض عشان نقدر نحمي العيلة .. نشوى أخطر بكتييييير اوي من ما انت فاكر 

عندها استعداد تدمر وتحرق وتهد وتقتل .. وانا واللله العظيم ما خايف على نفسي قد مانا خايف عليكوا ومش عايزها تأذي حد فيكو 


خلص آدم السجارة ورماها من ايده .. اتلفت لابراهيم وحط ايده على كتفه 


آدم : بص ياابراهيم .. انا اه مصدقك ومصدق توبتك وندمك بس مش معنى كدا إني سامحتك

لو كنت غلطت ااااااي غلطة تانية في الدنيا حتى لو فيا انا شخصياً كنت هسامحك واخدك في حضني زي ماكنت بعمل زمان .. بس المرة دي الغلطة كبيرة اوي ياابراهيم 

المرة دي الغلطة كانت مع مراتي .. مراتي اللي هي مليكة بنت عمك اللي انت بعينك شوفت هي اتأذت كام مرة ومن كام شخص 

اتأذت من أبوها لمدة ١٦ سنة ، اتأذت بسبب بنت عمها اللي هي صحبتها لمدة سنتين ، اتأذت من جدها لما جوزهالي غصب ، اتأذت مني انا شخصياااااااا وبطرق بشعة


وبعد كل دا انا وقفت قدام ربنا واتعاهدت إن محدش هيقدر يأذيها تاني طول مانا عايش 

يقوم أخويا يحاول يقتلها .. لا صعبة اوي ياابراهيم 

صعبة وصعب اسامحك عليها غير بمجهود كبيييير اوي منك للأسف 


إبراهيم : وانا هعمل كلللل اللي اقدر ومقدرش عليه عشان اخليك تسامحني يااخويا


طبطب آدم على كتفه وسابه ودخل على جوا ..


*في المطبخ *


مليكة واقفة بتصب كوباية ماية .. روان جاية من وراها 


روان : يامليكة .. سامحيني أبوس ايدك انا غلطت وعارفة والله بس مش هعرف أنام إلا ماتسامحيني 

انا الشيطان عماني ومشوفتش انا بعمل ايه ، اول ما شوفتكو في الوضع دا انا ....


مليكة : شششش .. مبدأيا متجيبيش سيرة اللي حصل تاني بالتفصيل 

وبعدين انتي مغلطتيش فيا غلط عادي ياروان ، انتي غلطتي في شرفي وعرضي وسمعتي وبوظتي كلللللل حاجة بيننا 

والموضوع مينفعش فيه كلام ياروان للأسف .. حتى الود اتقطع بيننا 

كفاية أذية بقا لحد كدا ، عن إذنك 


سابتها وخرجت من المطبخ .. قعدت روان في الأرض وقعدت تعيط 


🔥🤍🔥🤍🔥🤍🔥🤍🔥🤍🔥🤍🔥🤍


*بعد نص ساعة *

*في أوضة مليكة وآدم*


مليكة قاعدة على السرير ساندة ضهرها لورا وفاردة رجلها وباصة قدامها .. آدم فتح الباب ودخل 

قعد جنبها بنفس الطريقة وسند ضهره ورا وبص قدامه 

 هو يفتكر اللي أخوه عمله فيه ومش قادر يسامحه ،هي تفتكر اللي أختها عملته فيها ومش قادرة تسامحها  

 هو يفتكر اللي نشوى عملته في أمه وعجزتها كل السنين دي ، هي تفتكر اللي نشوى عملته وإنها اتسببت في بعدها عن ابوها كل السنين دي 

هو يفتكر شرف أخته اللي ضاع بسبب نشوى ، هي تفتكر عمر اختها اللي ضاع اما لما نشوى بعتتلها معاذ اللي كفر سيئاتها وكمان خانها معاها 


ووسط كلللل الهموم دي .. آدم بيمد ايده وبياخد مليكة في حضنه ، حطت ايديها على صدره ومنطقتش بكلمة


آدم : اللي حصلنا كان كتير اوي ، بس خلينا نسرق ساعتين من الزمن وننسى كل حاجة 

بيطبطب عليها : استرخي خالص ومتخافيش .. انا جنبك وهفضل جنبك 


مليكة بتغمض عينيها .. وبعد لحظات كانت راحت في سابع نومة من تعبها 


بقلم همس حسن 🖋️

🤍🔥🤍🔥🤍🔥🤍🔥🤍🔥🤍🔥🤍🔥


*في الجنينة *

روان قاعدة في الأرض عمالة تفتكر كل حاجة وتعيط .. إبراهيم راح قعد جنبها 


روان بعياط : بقينا زي بعض ياابراهيم 

انت خسرت أخوك ، وانا خسرت أختي 


إبراهيم : اه خسرناهم ، بس مش للأبد 


روان : يعني ايه ؟


إبراهيم : يعني احنا هنعمل المستحيل عشان نخليهم يسامحونا ويثقوا فينا تاني 

اعتقد إحنا الاتنين وضعنا بقا زي بعض بالظبط 

انتي خسرتي حب عمرك ، وانا خسرت حب عمري 

انتي خسرتي اختك ، وانا خسرت أخويا 

يعني مصلحتنا واحدة 


بيمد ايده : معايا ؟؟ 


روان : معاك ياابراهيم 🤝


إبراهيم : اوعدك ، كمان فترة بسيطة من دلوقتي هنرجعهم الاتنين وهننسيهم عملنا ايه فيهم أصلا 


روان : ياريت ، انا قلبي بيتحرق من جوا ومش عارفة اطفيه 


إبراهيم : طيب .. تعالي ننسى كل اللي حاصل وندخل نعمل اتنين هوت شوكلت يطري على قلبنا عشان نعرف نفكر كويس 


روان : هوت شوكلت ايه بس ياابراهيم في الوضع دا والنبي 


بيمسح دموعها : من اول دلوقتي مش عايزين عياط خلاص ، زمان العياط انتهي واللي جاي لازم يبقي خير وحل 


بيشد ايديها : يلا قومي نعمل الهوت شوكلت ونخطط بقا 


دخلوا المطبخ هما الاتنين 


💖✨💖✨💖✨💖✨💖✨💖✨💖✨


*تاني يوم الصبح *


جرس القصر بيرن .. راحت الشغالة تفتح الباب 


دخل مُحضر : فين صاحب البيت دا 


رفعت : أيوة يااستاذ .. انا صاحب البيت خير 


المحضر : أستاذة نشوى رفعت الخشاب بتطالبكم بإخلاء البيت خلال ٢٤ ساعة بالظبط من دلوقتي 


رفعت : نعمممم ؟؟؟؟ 

الكلام دا بناءً عن ايه ؟! 


المحضر بيطلع ورق ..


المحضر : دا ورق فيه تنازل رسمي من كل واحد في البيت عن ممتلكاته 





ونصيبه داخل البيت .. أما الورق دا فيه تنازل من 



حضرتك انت عن البيت نفسه 💥💥💥💥💥


 

  👇 لقراة باقي الفصول اضغط هنا

 🌹 🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹

🍁🍁🍁🍁مرحبا بكم ضيوفنا الكرام 
نقدم لكم كل. ما هوا حصري وجديد
اترك ١٠ تعليقات ليصلك الفصل الجديد فور نشره

عندنا  ستجد كل ما هوا. جديد حصري ورومانسى وشيق فقط ابحث من جوجل  باسم المدوانة     وايضاء  اشتركو على

 قناتنا        علي التليجرام من هنا

ليصلك اشعار بكل ما هوه جديد من اللينك الظاهر امامك

  🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹

               الفصل الخامس والعشرون من هنا

                  لقراة باقي الفصول اضغط هنا


تعليقات