Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية بريئه حطمت غروره الفصل التاسع والعاشر بقلم ميرا ابو الخير


 رواية بريئه حطمت غروره

 الفصل التاسع والعاشر 

بقلم ميرا ابو الخير


(كشف الاسرار)  . 


عز ضرب نار و مروان علي رجالة النمس و موتوهم كلهم وعز حضن مروان. 


عز بابتسامه:  اخيرا فاضل الشبيه. 


مروان قعد علي عربيته بفتكر. 


فلااااش باااااك. 


القائد:  دي صورة النمس وكل حاجه عنه. 


عز بصدمه:  دا نسخه عن ابويا. 


القائد بزهول:  ازاي. 


عز بدء يحكي. 


لما طلعنا من الصعيد كان بابا ناوي انه يكبر بس للاسف عمل حادثه وداخل في غيبوبه من ساعتها وانا عايش لوحدي ولكن في المستشفى جالي تليفون انه اختفي وظهر تاني بس كان الغريب انه سليم ومعه فلوس ولما سالته كان بيهرب من الاجابة. 


مروان بذكاء:  يبقا ابوك تحت ايده ودا شبيه له ومش هيعرف يبدل الا اذا كان عارف كل حاجه عن حياتك من اولها لاخيرها. 


عز:  والعمل ونور دي يلي طلعت ليا ويقولي قريبه واحد صحبي. 


مروان قعد يفكر:  مفيش غير انك تمثل الكره والشر ليا واكيد هيداخلك معه العالم بتاعه. 


عز بحزن:  وبابا. 


مروان بموساة:  هنلاقيه. 


بعد مرور عدة ايام عند مروان. 


مروان لميرا لما عرف انها حامل. 


عز بيتصل بيه بخوف:  الو يا مروان. 


مروان بفرحة:  هبقا اب. 


عز بكسرة من جواه:  الحق ميرا نور حطط سم ليها والنمس ناوي يخلص عليك. 


مروان رمي التليفون وطلع يجري لاقي امه نازلة جري وميرا شافته جريت عليه اخدت مكانه الطلقة. 


مروان بخووف:  ميييييرررررا لاااا فوووقييي. 


في المستشفى. 


عز مش استحمل وراح قتل نور و النمس كان مراقبه وعارف حركاته عشان كده بلغ مروان انه هيوديها عنده وهو يتصرف خلص مهمته وراح يشوف ميرا هو بيحبها فعلا بس دي مرات صحبه. 


في المستشفى. 


مروان قلقان وشاف هناء وهي بتتفق مع الدكتور غضب بس مسك نفسه وداخل لميرا لاقها بتفوق. 


ميرا بدموع:  م مروان. 


مروان باحتضان:  اسف اسمعي يلي هقولك عليه دلوقتي وتنفيذه يا ميرا. 


ميرا بدموع:  وابننا. 


مروان بحزن: انا اسف علي كل حاجه عملتها مكنتش اعرف اسف انا ب..


ميرا بابتسامه وحطط ايديها علي بوقه: انا سامحتك يلي بيحب بيسامح وانا بحبك.


مروان بفرح قرب منها ولسها هبوسها ( ولااه عيب انا اعدة.

مروان ببرود: مراتي يا اختي.

انا: عيب احترم سني حتي انا سنجوله واعدة معاكم مش وقت محن.

مروان: ثانيه وابوسك بدلها.

انا بصدمه: ا انت قليل الاد'ب.

مروان بخبث: طب خدي انتي بقا.

انا: اجري يا لمبي دا مجنون.).


ميرا: احم خلصتوا انا بتفرج 🙂.


مروان بضحك: معلش هي مجنونه شويه حبيت اخوفها 😂.( انا: علي فكره مش خوفت 🤪.

مروان: هقوملك يلا امشي احسن 😂 

انا: احم اتفضلوا ولاه انت اهبل هاه 😂).


ميرا: ابننا يا مروان 💔.


مروان بابتسامه:  هنعوضه ان شاء الله المهم لازم نمثل عشان في لعبة كبيرة بتتلعب علينا وعز معايا من البدايه. 


ميرا بصدمه:  م معاك. 


مروان:  اه هحكيلك اشرف هرب هو و معتصم و عز اتفق انه يخطفك عشان النمس يصدق ويداخله العالم بتاعه ونقدر نقبض عليه و في حاجه مخبيها عنك. 


ميرا بقلق:  ايه. 


مروان بنفس هادي:  مامتك عند النمس هو بيمثل عليها عشان عارف كل حاجه وانا اوعدك هرجعها هي وابو عز لانه كمان هناك. 


ميرا بفرحه وخوف:  هتراجعها صح. 


مروان بحب:  اكيد عشان بح.. 


ميرا بابتسامه:  ب ايه. 


مروان:   بك. 


ميرا باستغراب:  بح و بك بتحبني بالتقسيط. 


مروان لاحظ حد جاي:  خدي بالك من نفسك هخرج عشان اللعبة تظبط. 


ميرا بخوف:  خد بالك من نفسك. 


مروان بحب:  متخفيش في كذا عين هتاخد بالها منك. 


عند عز. 


كان بيدور في الاوراق ولاقي صورة ميرا مع ابوه و سعاد وعرف انها اخته الضايعه. 


بااااااااااااك. 


عز بتوتر:  مروان ميرا تبقى تبقى.. 


مروان باستغراب:  تبقى ايه. 


عز:  تبقي اختي بجد و سعاد امي بس متعرفش انه النمس يبقا مش جوزها. 


مروان بدهشه:  و اشرف و معتصم لاقتهم. 


عز:  لا بردو اومال ميرا فين شوفها وكلها فاضل نقبض علي النمس وخلاص. 


مروان بيتصل محدش بيرد بيدء يقلق. 


عز باستغراب:  مالك. 


مروان بخووف:  ميرا مش بترد. 


عز:  يلا نروحلها. 


بيجي اتصال لمروان. 


النمس بخبث:  منور يا جوز بنتي ايه مش عايز تسمع صوت السنيورة مراتك ولا حماتك لا حتي حماك هههههه. 


مروان بغضب:  لو لمست شعره واحدة منها او من اي حد انا هقتلك. 


النمس ببرود: لا عجبتني انت وعز اوي عملتوا الدور صح.


مروان: المطلوب.


النمس: اممم افكر عز تخلص عليه و تيجي العنوان دا لوحدك بينا حساب طويل يا بن الالفي.


مروان بصدمه: ولو منفذتش.


النمس سمعه صوت ميرا: مروان الحقنا.


مروان بخووف: ميرا انتي كويسه.


النمس بياخد التليفون: شوفت بقا يا حلو سلام.


مروان وقع التليفون منه ومش عارف يعمل ايه وعز جانبه وكان سامع عز رفع المسدس: خد اعمل المطلوب.


مروان بدهشه: انت بتقول ايه.


عز بابتسامه: انا ولا مرة اخونك او اخون الزي بتاعي و لازم احافظ علي امي واختي وابويا نفذ يا مروان.


مروان فكر في خطه وضربه بالبوكس: بس مش اسمع صوتك نفذ يلي هقولك عليه.


بقلم ميرا ابوالخير.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ.


عند النمس.


احمد مستغرب من الشبه: انت مين وليه بتعمل كده.


النمس بيقعد ببرود: عشان اخد حقي من ابن الالفي زي محرق قلبي علي عائلتي وانت كمان لو تركز شويه هتعرف انا مين.


احمد بتعب: سيب مراتي تخرج وبنتي وانا عندك.


النمس بضحك: ههه لا حلو وبتعرف تتكلم انا عملت كل ده عشان اوصل لنتقمي ومش هضيعه.


ميرا: انت عايز ايه مننا.


النمس: كل واحد من ابوكي و جلال و الالفي ليا عنده حق لما عرفت انه احمد داخل غيبوبه عملت عمليه تغيير و خطفته و لما شوقت سعاد مثلت انه انا عشان مشو اتكشف هما التالته ليا عندهم حق كبير مش هتحسي بيه جلال و"س'خ وخد مراتي لعبه عنده اما ابوكي المحترم خسرني فلوسي اما الالفي حبسني' ظل'م.


احمد بصدمه: هو انت.


النمس بخبث: ايوا انا بدر المنياوي.


سعاد بدموع: طب مشي بنتنا هي مش ليها ذنب ولا مروان او عز.


النمس بمكر: كلكم حسابكم واحد.


بقلم ميرا ابوالخير

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ. 


عند جلال  الظابط بيحط الكلابش:  مبروك  عليك وقعت اخيرا. 


جلال  بغضب لسه بيرفع مسدسه الظابط مسكه:  ابعدووو عنيي. 


هناء بتبتسم وبييجي واحد ياخدها:  انت بتعمل ايه. 


الظابط:  اتكشفتي خلاص يلا خدوهم. 


جلال بغضب:  هتدفعوا التمن مش هسكت ابعددوا. 


هناء بدموع:  لا ابعدوا عنييي. 


بقلم ميرا ابوالخير. 

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ. 

وصل مروان. 


النمس بترحب:  منور يا بن الغالي. 


مروان ببرود:  هما فين. 


النمس:  مستعجل ليه.. هاتوهم. 


الرجالة بيخرجوهم كلهم ماعدا ميرا. 


مروان بغضب:  مراتي فين. 


النمس بخبث:  موجوده بس لما اهرب من هنا الاول. 


مروان بطلع مسدسه والبوليس بيملاء المكان. 


النمس بغضب:  اقتلوهمممم. 


وبدء ضرب النار وعز راح عند ابوه وامه و خدهم بعيد ورجع تاني. 


سعاد بخوف:  ولادي. 


عز بيضرب النار وحد جاه من وراه وضربه رصاصه.. 


سعاد بصويت:  ابنيييييييييي. 


احمد بزعر جري عليه:  لاااااااا. 


مروان بيضرب وبيدور علي النمس وداخل وراه لاقي منظر فظيع وميرا حالتها انه...... 





#بريئه حطمت غروره.

#بقلم ميراابوالخير.

البارت العاشر.


طبعا زعلانين انا بمتحن واغلبكم عارف كده مش بتاخر بمزاجي المفروض اذاكر وكتبت بارت عشان زعلكم رغم قله التفاعل يلا نبدء.


مروان داخل وراء النمس لاقي منظر فظيع ميرا مربوطه بقنبل'ة و النمس حاطط المسدس علي دماغها.. 


النمس بتوعد:  اوعا تقرب هقتلها قدم عينك دلوقتي حالا. 


مروان بهدؤء:  نزل سلاحك مش هتعرف تهرب باي طريقه فاهم سبها. 


النمس بضحك:  دا بوعدك نزل سلاحك يا حضرة الظابط وايلا مراتك هتحصل ابوك. 


مروان نزل سلاحه وميرا دموعها نازلة:  اضرب يا مروان متسمعش كلامه. 


مروان بخوف:  متخفيش هتكوني بخير. 


ميرا بدموع:  عشان خاطري اضرب يا مروان مش تخليه يهرب دا اخد سعادتي وسعادة اهلي ارجوك. 


مروان بغمز لميرا زقت النمس ومروان مسك سلاحه بسرعه وصواب علي  النمس جات في بطنه.


ميرا وقعه علي الارض مروان راح ليها جري:  انتي كويسه. 


ميرا بخوف:  ابعد يا مروان القنب... 


مروان مقاطعا:  ششش اهدي انا هتصرف. 


ميرا بدموع وبتحاول تزوقه وتبعد:  ارجوك امشي هنموت سوء عشان خاطري امشي. 


مروان مركز مع القنب'لة وبيحاول يوقفها فاضل 52 ثانيه. 


ميرا بخوف:  امشششييي. 


مروان شد السلك و وقفت:  مش قولت متخفيش.. وخدها في حضنه. 


ميرا بدموع:  ماما وبابا و عز فين. 


مروان بيقومها:  تعالي. 


سعاد بدموع وصويت:  ابنيييي فتح عينك يا حبيبي. 


احمد باحتضان:  انت هتبقا كويس اسعااااف بسرعهههه. 


ميرا وقفه مصدومه:  ع عز. 


مروان جري عليه وسمع صوت من وراه:  مش هسيبك تفرح لازم اوجعك.. وضرب ميرا بالنار ووقع علي الارض.. 


مروان بصراخ:  ميييييررررررررااااااااااااااا. 


مروان جري عليها:  لا انتي مش هتسبيني مش بعد كل ده تبعدي لاا فوقي فوقييييييي. 


سعاد اغمي عليها ( هتباتوا في المستشفى النهارده 🙂)  . 


الاسعاف جت واخدت ميرا وعز ومروان رايح جاي وبيكسر كل حاجه قدمه واحمد بيحاول يهديه وسعاد في اوضة تانيه. 


الدكتور خرج:  الحمدلله الجرواح سطحيه المهم دلوقتي هيتنقلوا اوضه عاديه ولازم راحه. 


مروان بسعادة:  الحمدلله. 


احمد بشكر:  اشكرك يارب. 

بقلم ميرا ابوالخير.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ. 

في اوضه عز بيفوق بيلاقي بنت جميله قصده:  حمدلله على السلامة. 


عز باعجب:  الله يسلمك يا قمر. 


شيرين باحراج:  لو احتجت حاجه في زرر جنب حضرتك تطلب الممرضه. 


عز بتمثيل: ااااه مش قادر. 


شيرين بخضه:  مالك الجراح وريني. 


عز:  بصي تعبان ازاي. 


شيرين بتطلع حقنه:  دي مهدي للتعب. 


عز فتح عينه من الصدمه:  ايييه حقن لا انا بخاف تنستري اي حاجه غير الحقن. 


شيرين بضحك بانت غمزتها:  دي لازم. 


عز بحب:  طيب اسم القمر ايه. 


شيرين:  اسمي شيرين. 


عز بحب:  شيري. 


احمد بيداخل بيلاقي عز مبحلق في الدكتوره:  احم هو انا جيت في وقت مش مناسب ولا ايه. 


شيرين باحراج:  ع عن اذنكم.. وخرجت. 


عز بتافف:  يا حج حرام عليك مصدقت. 


احمد بضحك:  ايه وقعت. 


عز بحب:  مش عارف اه صح فين ماما وميرا و مروان هما كويسين. 


احمد بزعل:  سعاد جايه وريا و.. سكت. 


عز بقلق:  و ايه مش تقلقني. 


احمد حكي له يلي حصل. 


عز بيقوم والجراح وجعه:  اااه لازم اشوفها. 


احمد بيسنده:  خاليك مرتاح مروان معها. 


عز:  بس. 


احمد:  خلاص. 


بقلم ميرا ابوالخير.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ. 

في اوضه ميرا. 


ميرا بتفتح عينيها بتعب بتلاقي مروان ماسك ايديها:  م مروان. 


مروان قام جري حضنها:  اسف انتي كويسه. 


ميرا بضحك:  هتكسرني في حضنك يا مروان. 


مروان بيقرب منها ويبص في عينها:  بحبك. 


ميرا بحب:  مش هتزعلني تاني. 


مروان:  بحبك. 


ميرا هتتكلم مروان قرب منها وبسها ( ششش اللهم اننا في ايام مفترجه 😂)  . 


ميرا بكسوف:  ا اي انت عملت ايه. 


مروان بمكر:  عملت كده.. وبسها تاني😂. 


ميرا بتبعده:  بس خلاص. 


مروان بضحك:  بحب الفرواله دي. 


الدكتور داخل وبص باعجاب لميرا:  حضرتك كويسه يا انسه. 


مروان برفع حاجب ولسه هيتكلم جاه له تليفون:  ايه بجد ماما فاقت طب انا جاي. 


ميرا بفرح:  بجد خالتو فاقت. 


مروان بسعادة:  ايوا. 


الدكتور بمقاطعة:  لو سمحت يا استاذ مروان انا طالب من حضرتك الانسه ميرا. 


ميرا بصدمه:  ايه. 


مروان بغضب و وشه قلب احمر:  بتقول ايه  . 

بقلم ميرا ابوالخير.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ. 

في مكان ما اشراف ومعتصم قاعدين. 


اشراف:  هنفضل بعيد اكده عاد. 


معتصم بمكر:  عندي خطه . 


اشراف:  جول. 


معتصم:  هما دلوقتي في المستشفى بتاع مروان مفيش غير حل واحد عشان نخلص منهم كلهم. 


اشراف:  ايه هو عاد. 


معتصم بخبث:  انه نزرع فيها قنا''بل. 


اشراف بذهول:  ايييهههه. 


معتصم:  متخفش انا كلمت الناس وزمنهم نفذوا وبدوسه واحدة بوووووم. 

بقلم ميرا ابوالخير.

ــــــــــــــــــــــــــ

في مكتب شيرين.


شيرين بخوف وبتراجع لورا: ا انت عايز ايه مش سبنا بعض سبني في حالي.


سيف بخبث: لا لما اخد يلي عايزاه منك وبعدين ارميكي.


شيرين بترجع لورا ووقعت علي الكنبه وهو بيقرب منها ولسه هيقطع هدومها في ايد مسكته.


شيرين بصدمه: انت.



                    الفصل الحادي عشر من هنا

تعليقات