Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حبها خارج ارادتي الفصل الثالث والرابع

 


البارت التالت 
والرابع
بقلم /رحمه محمد




أدهم ابتسم :حلو وبتتحداني جديده عليا دي؛ عايز 




كل حاجه عن البنت دي يا سليم





منعم :مفيش داعي يا أدهم باشا دي بنت غلبانه والله وفي حالها علطول سامحها الله يكرمك






أدهم :مش أدهم مدكور إلى بنت زي دي تهز؛ قه قدام حد لأ وتسيبه وتمشي موضوعها منتهى






 ////////////////////////
رحمه :احم احم يا أهل الدار انا جيت نورت البيت يا بشر
ناديه :نفسي افهم هتكبري امتى وتبطلي حركات العيال الصغيره دي







رحمه :أكبر ليه يعني طب بالذمه البيت ده يبقى بيت من غيري اصلا
اسامه (اخوها) :اه طبعا هيبقى أجمل بيت في العالم والمهم اني هاخد







 اوضتك إلى فيها بلكونه دي
رحمه :شايفه ابنك لا متخافش اوضتي هتفضل اوضتي حتى بعد 








ما اتجوز مش صح يا ماما
ناديه :لا غلط يا ماما؛ اقصد يعني اكيد يا حببتي انتي بس اتوكلي على الله الأول
اسامه :ماما بتحبك اوي









رحمه 🤪اكيد اطلع انت منها؛؛ انا داخله اوضتي الحلوه اللي فيها بلكونه؛؛؛؛ بس وصلتها رساله؛ يا ترى مين عبرني





-إلى عملتيه في مكتبي مش هيعدي وده وعد أدهم مدكور






رحمه :أعوذ بالله ده بني آدم فظي؛ ع فاكر نفسه مين ده وقال يعني انا كدا خوفت





اسامه :رحمه البسي بسرعه في ضيوف برا
رحمه :ضيوف مين ليا يعني ولا لماما ولا اي
اسامه :شكلها للعيله بس يلا؛






رحمه :طيب تمام؛؛ بعدها لبست وخرجت لقيت أدهم قاعد برا مع ولدتها واخوها






ادهم :والمأذون بكرا ان شاء الله هيكون هنا وهيتتم الجواز علطو





رحمه باستغراب :جواز مين  وانت بتعمل اي في بيتي اصلا






أدهم متجاهلا كلامها :عن إذن حضرتك عشان تلحقوا تجهزوا؛؛





رحمه :اي ده كان بيعمل اي هنا ده وازاي كان بيتكلم كدا وجواز مين اللي بكرا






ناديه بحزن :كان نفسي اخرجك برا الدايره دي بس مش بأيدي يا بنتي والله ما بأيدي








رحمه بذهول :صدقيني انا مش فاهمه حاجه
ناديه :بكرا كتب كتابك على أدهم مدكور يا رحمه وانا واخوكي بعدها هنسافر علطول






رحمه :-//////////////////////////////////////////////
سليم :برضو صممت وعملت إلى فى دماغك يا أدهم مش كدا







أدهم :انت عارف ان كلمتي عهد ودي مش حاجه جديده عليا





سليم :بس دي مصي؛ به أي إلى يخليك تست؛ حملها اصلآ وبعدين هتقبلها ازاي كزوجه






أدهم :مش هتقبلها ولا هتتقبلني الموضوع كله هيبقى بس لحمايتها كام شهر لحد ما المشكل؛ ه تتحل وكل حاجه هترجع زي ما كانت





سليم :طيب ما تسبها تسافر معاهم ده هيكون أفضل للكل
أدهم؛؛ مش هينفع لازم حد يفضل هنا














البارت الرابع /


-بارك الله لكما وبارك عليكما وجمع بينكما في خير
ناديه :مبروك يا رحمه مبروك يا بنتي






رحمه بحزن :مبروك على أي بس يا ماما بالله عليكي انتي مصدق






اسامه :انا مش فاهم اي لازمه الجوازه كلها يعني انا مش هقدر احميها وبعدين انا مش صغير انا عندي ١٧ سنه يعني اقدر اشيل مسؤوليه كويس






ناديه :مش عايزه جدال تاني في الموضوع ده وانت يا أدهم خد مراتك وروح كفايه كدا




رحمه بصتلها بحزن وسكتت ومشيت من غير ولا كلمه مع أدهم إلى كان واقف ساكت وبيراقب وبس ////////////////





أدهم :ادخلي
رحمه :شكرا لحضرتك بس هو انا كنت عايزه اقول حاجه






أدهم بضيق :طيب بسرعه عشان عندي معاد
رحمه :معاد اي وبعدين






 في حد بينزل ليله فرحه
أدهم بخبث :طيب حلو انك عارفه انها ليله فرحي
رحمه :-






أدهم :اقدر اعتبر سكوتك موافقه منك عليا
رحمه :انت فهمت اي يا بتاع انت انا مقصدتش إلى جه في دماغك الزب؛اله دي خالص







أدهم :بت انتي اتل؛ مي ها مش كل مره هسكت على طول؛ ه  لسانك دي




رحمه :انت بتتكلم معايا كدا ليه طالما مش طاي؛ قني يبقى طلقني وريح نفسك وريحني






أدهم :انا اتكلم زي ما انا عايز انتي فاهمه ومش عيله زيك هتعلمني





 اتكلم ازاي والطلاق كدا كدا هيحصل. مش من حبي فيكي هو؛؛؛؛








؛ وسابها ومشى؛؛ وهي فضلت مكانها تبكي ومش مصدقه كل الي بيحصل حواليها وحاسه انها بتحلم //////////
أدهم :انت فين يا سلي






سليم :اي يا عم انت في حد يكلم صاحبه ليله فرحه اي مزن؛ وق وعايز تخ؛ لع ولا اي





أدهم :سليييم
سليم وحس أن أدهم على آخره :طيب خلآص اهدي انا في البيت تعال







أدهم :تمام  جاي؛؛؛؛؛؛؛؛
سليم :في أي انت عمل؛ ت حاجه في البت ولا اي
أدهم :لا عملت 




ولا نيل؛ ه  ولا حتى هفكر دي بت نك؛ ديه ولسانها عايز قط؛ عه اووف




سليم هههههههه هههههه اسف هههههه عشت وشوفت أدهم مدكور بنت عرفت تعص؛ به هههههه







تعليقات