Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية المحلل الفصل الثاني


 

،المحلل  

الفصل الثاني

بقلمي نورا الوكيل،  



بعد ما قررت اسافر عند اياد ومعاذ لندن وكل فتره طبعا حازم بيجي يقنعني







 بمحلل يقول لي اده صديقي وانا رفضت الموضوع لاني ما صدقت خلصت وبعد اربع شهور وضبت 








شنط السفر و ورقى وراحت على المطار وفجاه وأنا خارجه من الفيلا جاني تليفون زلزلى كيانى وضحلى  قد ايه انا انسانه غبيه







 وقرر ارجع وا انتقم من حازم واصفي حسابي معه قبل ما اسافر اتمسكت ولم لمت دموعي وكلمته وقلت له

نورا ،،الو حازم 








حازم،، نور قلبي ازيك عامله ايه

نور انا تمام انا موافق على موضوع المحلل

حازم،،انت بتتكلمي جد

نورا،،ايوه باتكلم بجد انا موافقه

حازم،،صدقيني يا نورا ده انسان محترم جدا و صاحبي كلها اسبوع تطلقي ونرجع لبعض

نورا،،اوكي تمام

حازم نور حياتي انا باموت فيك خلاص انا حرتب كل حاجه واكلمك

ماشي نورا  هاستنى مكالمتك

حازم باي باي


اقفل معي وكلم صحبه على طول صاحبه اللي عمره ما جاب لي سيرته ما اعرفش عنه حاجه وعمري ما بتتكلم عليها بس انا كنت واخذه قراري لازم اعلمه الادب قبل ما امشي واسيب البلد

حازم الو ايوه يا عمر ووافقت اتجوزوا 

،عمر حازم انت متاكد من اللي انت عاوز تعمله

،حازم اه متاكده وبعدين انا واثق فيك ولا ايه رايك انت

عمر،ماشي يا حازم بس ما تنساش اللي اتفقنا عليها

حازم اوكي ماشي عند وعدى

وعدى اليوم وكلمني حازم وقال لي جاي بالماذون و جاي هو وصاحبه والشهود خفت لا اكون باللي باعمله ده بدل ما احرق قلب حازم بحرق قلبي انا وخصوصا لما كلمني معاذ وما قلتش على اي حاجه ولا المكالمه اللي جاءتني وعرفته على حازم ولا موضوع المحلل لو قلته لي لسه ما قررتش اسافر وخصوصا يعني متاكده ان حازم مش







 هيقدر يتكلم معاذ بيقول له على حاجه ولبست فستان بيبي بلو حملاته جاكيت جينز قصير فردت شعري وحطيت ميك اب ونزلت ولقيته قاعدين وحازم كان هيموت من الغيظ وما قدرش يتكلم عشان ما غيرش رايي وكتب الماذون الكتاب وانا ابص على حازم لما بصيت لصاحب العريس سلم عليه وقال لي اهلا انا عمر انا قلت له اه رديت عليه اهلا وسهلا انا نورا شاب وسيم جدا عينيك جميله طويل شكله








 غنى و هادئه و سالت نفسي وده ايه اللي خليه يرضى بوضع زي ده وافقت على صوت حازم بيودع لى الماذون والعريس اتكلمت بجراءه غير مسبوقةه قلت لي يا شيخنا هو مش مفروض انا وجوزي نعيش في بيت واحد ولا ايه مسكت يد عمر اللي بدور بصيلي بهدوء وبص لاحازم والشيخ قال لي ايوه يا بنتي الست ملهاش غير بيت جوزها وبصيت لي حازم بجراءه وقلت له انت اللي تمشي وتسيبني انا وجوزي نتعرف على بعض وانا الماذون ماشي هو والشهود وحازم وقف مكنو حيتشل ازاي نورا الضعيفه اللي دائما دمعتها نازله تتكلم بالطريقه دي حازم جاي عاوز يمسك يدي ايه اللي انت قلتيه ده نورا دي الحقيقه سيبني اعيش حياتي مع اللي انت اخترته لي واروح عيش حياتك مع مراتك وابنك واعلن جوازك وياك في يوم الايام اشوفك في وشي

حازم مين اللي قال لك الكلام ده كذب

نورا لا مش كدب شوف ووريته قسيمه الجواز وصوره هو وامراته وابنه وانا واقف عمرو قال لي بهدوء اكيد في حاجه غلط قلت له ما فيش حاجه غلط كله بالادله ايه رايك يا حازم







حازم انا اسف والله باحبك والله باموت فيك ما اقدرش اعيش من غيرك

نورا لا يا راجل معقوله بره يا حازم اوع اشوف وشك ثاني بره وهنا اخده عمره خرجوا ما فيش اقل من ساعه لقيت عمرو جاء قعد جنبي وقال لي ما تزعليش انا والله ما اعرفش اللي حازم عامله ده بس اكيد في حاجه غلط انت عارفه انت عرفت ازاي

نورا اقول لك بس ارجوكم مش عاوزه حازم يعرف انا عرفت ازاي او يعرف اي حاجه عني عمراو كي ما تقلقيش نورا flashback


نورا الو مين

 ايوه منى حضرتك ما تعرفنيش بس انا اعرفك كويس

نور عاوزه ايه

منى عاوز اقول لك على حازم متجوز وعنده ولد

نورامستحيل كذابه

منى لا مش كذبه تعالى وانا هاوريك اداله بنفسك

نوره ماشيه امتي

منى دلوقت في الكافتيريا،،،،،،،


منى دي قسيمه الجواز ودي صور نه  مع بعض هو كان خليك جواز في السر عشان ميزعلكش بس بعد الطلاق الثالث ولما عرفت 







ان هو عاوز يجيب محلل اللي هيتجوزك قلت ان انا ذنب في رقبتي عليك وعلى انا وابني فقلت لازم اقول لك وانا عارفه ان انت هتتصرفي صح ارجوك مش عاوزه حازم يعرف ان انا قلت لك حاجه لان لو عرف ان انا قلت لك حاجه هضيع اناوبنى والله  وانا عشان كده ارجوكي ما تقوليش حاجه ان انت عرفت منها

نوره ولا يهمك اطمئني وانا اعرف ازاي اخد حقي منوو حقك انت وانت ولا شفتيني ولا تعرفيني قبل كده يلا سلام

Back

نورا

وده اللي حصل

قررت انتقم منه وتجوز اللي هو جايبه عمر خلاص ما تشيليش ما انا هاعمل لك اللي انت عاوزاه نوره شكرا 

عمرو اللي يشوف حازم وهو عاوز يرجع ده مستحيل يصدق اللي حصل ده

نورا وانت وافقت على الوضع ده ليه

عمرو هاقول لك بس مش دلوقت يلا عشان نمشي

نورا نمشي فين

عمرو ايه مستغربه ليه مش الماذون قال لك الست ملهاش غير بيت جوزها

نورا لها ضحكه خفيفه لا روح انت ما لكش دعوه بي

عمرو ازاي بقى يعني ما ينفعش يلا بينا يلا نورا 

نور عاوز تقعد انت قعدنا لغايه ما اطلق عمري لا انا ما عدش في بيت الست وبعدين احنا هنطلق ما تخافيش بس مش دلوقت

نورا امتى









عمر هاقول لك بس يلا دلوقت لو سمحت معلش

نورا ماشي يلا هيحصل ايه يعني اكثر من اللي حصل ورحت جهزت شنطتي ورحت معهم بدات حكايتنا دخلت في اللفيلا هاديه وجميله جدا دخل عمرو قال لي فيه اوضه على ايدك اليمين دي بتاعتك والشنطه حطها في الاوضه وخرج وسابني عمر تصبحي على خير نورا وانت من اهل الخير واد له تفكيره وتعب بعد يوم طويل نمت نوم عميق ما اعرفش ازاي مع اني لما اغير مكاني ما بنامش كويس صحيت الصبح نزلت تحت ما لقيتش حد غيري وخدامها سالتها وعمر بيه فين قالت لي صاحي من بدري وراح الشغل وقالى لما تصحي حضرتك اعمل لك فطار وقل لي حضرتك عاوزاها قلت لها شكرا انا خارجه الجنينه وليقيت الجنايني راجل طيب  بيشكر في عمر وعرفت منه ان عمر لسه راجع مصر قريب وعمر جاء على الغداء وتغدينا مع بعض وقال لي عمر انا عارف ان انت مستغربه واحد زيى يتجوز واحده محلل ازاي مش كده

نورا انا ايوه ده اللي هيجنني

عمر ماشي يا ستي هاقول لك انا عندي بنت بالدنيا وما فيها وامراتى عاوزه تاخدها منى رفع قضيه حضانه

نورا،،وانت متجوز ومخلف

عمر ايوه مطلق من سنه ضبط بنتي وجئت مصر وهي بعد السنه افتكرت بنتها وعاوزه تاخدها منى وانا مستحيل اسمح ان ده يحصل

نورا لحظه بس وانا داخلى ايه








عمر المحامي قال لي لازم اتجوز يبان في المحكمه اني مستقر ونام مش سايب بنتي في الشرقيه عند اهلي وكده امها هتاخدها بسهوله

نورا دي امها اكيد عاوزه بنتها طبيعه الام

عمر امها اخذت نصف ثروتي عشان تتنازل عليها وبعد ما خلصت رجعت عاوزه فلوس و لا تهددني وتاخذها

نوره والبنت فين دلوقت

عمر عند ماما في الشرقيه هنسافر الاسبوع الجاي

نورا مش يمكن امها عاوزاها بجد

ضحك عمرو قال لي مستحيل اللي يبيع مره يبيع الف مره

كلمه عمر دي اثرت فى جدا وفعلا اللي يبيع مره يبيع الف مره وفات اسبوع وسافرنا الشرقيه وطول الطريق اتكلم على امراته وعلى اهمالها لهم والبنت وانا كلمته عن حازم ومعاذ واياد و مالك وملك الله يرحمه و تقريبا  كل حاجه عن بعض وصلنا بيت اهلهم ودخلنا واقبلونه بترحيب باباه ومامته واخوه امراه اخوه كان لازم نبان قدمهم ان احنا   كاي اثنين متجوزين وفجاه نزلت بنوته زي القمر جرى مسكت في رقبه عمرو تعيط وبيبوسها وعمر بيبوس وعينيهم دمعه حضنها وحضنين بعض جامد وقالت

بابي ما تسيبنيش خالص

عمر عمري ما هاسيبك ان ادفع عمري عشان الضحكه الحلوه دي







نورا وانا طبعا زي العبيطه بس مبتسمه فكروني وبابايا الله يرحمه

عمر داليد  حبيبتي دي امراتي ايه رايك

داليدا مسكت يدي ما فيش زي القمر يا بابي ممكن ابوسك

نورا يا سلام بس كده هو انا اطول واخذتها في حضني زي ما يكون انا فعلا محتاج لحضن ده من سنين ودموعه نزلت من غير ما احس بنفسي وقضينا يومين معهم طبعا كلنا 






كنا بينام في اوضه واحده عشان ما حدش يحس طبعا داليد اتعلقت بيه جدا وأنا تعلقت بيها جدا كل واحد فينا محتاج الثاني ورجعنا واحنا راجعين





 وقفنا في البنزين وعمر داخل الحمام وانا وداليدا  دخلنا نجيب  وشويه  حاجات لزوم السفر جاء ناحيتنا اتنين شباب وبدي يعكسون طبعا زقتهم وطلعت جئت 







حطيت داليدا في العربيه ولقيت واحد من الشباب مسك ايدي بيشدني عاوز يركبني العربيه طبعا وانا بصرخ باندا علي عمر

والثاني بيفتح باب




 العربيه وبيقول لي دخلى  من سكات احسن لك وفاجاه لقيت عمر ماسك مسدس في راس واحد من العيال






 اللي كان ماسكني من ايدي طبعا هي الجريء هم الاثنين وانا ما حستش بنفسي غير وانا في حضن عمر



 متعلقه في رقبته هو حضني جامد وبيمشي يده على شعره ولايد الثاني على ظهره بيقولى هههشششششش




 انا هنا ما تخافيش ورجعنا وطول الطريق بيبصلي بيضحك وداليدا قاعده على رجلي وحضناني حقيقي




 انا اتعلقت بالبنت دي جدا من اول لحظه و  خايفه احب عمر تاني ،،،،،،


                             الفصل الثالث من هنا




تعليقات