Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية المحلل الفصل الاخير


المحلل
 البارت الاخير
بقلم  نورا الوكيل 




يا حبيبي والنبي والنبي عمر ما تسيبنيش انا باحبك ما اقدرش اعيش من غيرك 




حازم اقرب منه ماسك راسه يقوله انا اسف اسف عمر والله ما اقصد



 عمر فوق ارجوك يا عمر
نورا صرخت فيه اطلب الاسعاف بسرعه اطلب الاسعاف واخذنه




 على المستشفى وصلنا المستشفى كان عمر نزف دم كثير جدا دخلوا 





العمليات بسرعه وانا كنت حاسه روحي بتروح 




مني معقول يسيبني كنت منهار وحازم واول مره اشوفه ومنهار بالشكل ده 






و شويه وجاء ضابط شاورت على حازم قلت له هو ده اللي كان عاوز يقتله







حازم انا مش بنكر بس ما كانش قصدي اقسم بالله ما كان قصدي





الضابط ،،بس حضرتك لازم تيجي معنا
حازم،،،حاضر بس اطمئن على عمر الاول وهاجي مع حضرتك







الضابط،،لا ما ينفعش لازم تيجى دلوقت وان شاء الله يبقى كويس ويطمئنك بس لازم نعمل محضر بالواقعه دلوقت







واخذ حازم و تليفوني في البيت اتصلت مروه قالوا له على اللي حصل جاءت على طول في المستشفى وقفت معي 





وطلبت  منها تروح لدليده تقعد معها لاني ما انا ما اقدرش اسيب عمر







حازم ما كانش فارق معه الحبس ولا انا اللي كان فارق معه عمر عاوز يطمئن عليها باي طريقه بيتخانق معهم ضرب 






المحامي علشان يخرجوا يطمئن على عمر حتى الظابط اشفق عليه قالوا لما انت بتحبه كده عملت كده ليه






حازم،،لاني بني ادم غبي وعصبي وناسى كل خلافاته مع عمرو معي





 واول ما شفت معاذ واياد ما حستش بحاجه غير وانا با فوق ومنهاره على عمر كنت خايفه يسيبني






 كنت خايفه على الانسان اللي رجع لي ثقتي في نفسي رجعلي ضحكتى




 ورجعلي الامان والحب والعيله كنت خايفه بعد ما لقيت اخساره ما كنتش باعرف ان انا باحبك للدرجه دي






 
استغربت معاذ واياد مسالوش على حاجه ولا ازاي وصلت بي الامور هنا خرج عمرو من العمليات والدكتور قال





 على الصبح يكون فاق ويحاولوا واضه عاديه اطمنت على عمرو رجعت لمعاذ واياد 
حكيتلهم كل حاجه من الاول التليفون اللي غير كل حاجه في حياتي 





لغايه اللحظه دي اللي استغربت له اكثر انهم مستغربوش كان الكلام بالنسبهلهم عادي وده فاجأني وقلت يبقى حازم هو اللي قال لهم    




وطلع عمرو على واضه عاديه والصبح واول مافق رميت نفسي في 





حضنو كنت خايفه يسيبني وانا بعيط واقول له انا باحبك انا ما اقدرش اعيش من غيرك

ضحك عمرو و قال يعني لازم يحصل كده عشان اسمع الكلام الحلو ده
خبط الباب ودخل الضابط واخذاقول عمر اللي قال الاضابط انا 







حازم ما اقصدش يزقه هو اختل توازنه وقع على الرخامه ما تصور وش بعد ما قال كده للظابط حبيته قد ايه هو كبر في نظري جدا





الضابط على فكره هو كمان بيحبك قوي 
و عامل زي المجنون في 

القسم عاوز يطمئن عليك

نورا
قلتله بس حازم زقك

عمر،،ما كانش يقصد هو عصبي شويه بس
نورا،،عمر
عمر،،اممم
نور ا،،قول لك على حاجه
عمر،،،قولي قلقتيني
نورا،،،انت كملت معي ليه من الاول 
عمر ،،فكر أول مرة شوفتك 
نورا،،اه 
عمر.  . .. الموضوع ماكنش فارق معيه وكنت ماشى.   .بس لم مسكتى ايدى واتكلمتى مع حازم بقوة. ايدك كنت 






مسكه فيه  بتترعش مشيت شويه ورجعت تاني وأنا وخد قرار انى عمري ماحسيبك...حسيت انك مسءوله
منى

نورا،،عمر انا باحبك وما اقدرش اعيش من غيرك

عمرو انا باموت فيك وما اقدرش استغنى عنك ابدا ولسه .......
فتح الباب معاذ واياد
معاذ ،،،،حمد لله على السلامه يا بطل
عمرو الله يسلمكم وصلتوا امتى
اياده امبارح الظهر

معاذ... دي المفاجاه مترتبه صراحه
وضحك عمر نصيبي بقى اعامل ايه

اياد،،،المهم حمد لله على سلامتك في واحده هنا كانت هتموت عليك مش عارف انت عملت فيها ايه

نورا،،،،،،،،والله انت تعرفوا بعض منين معلش عشان حاسه نفسي غبيه







عمر،،،دي المفاجاه اللي كنت محضرها لك انا رحت ال معاذ واياد حكتلهم اللي حصل وطلبت ا يدك منهم وهم قراره يرجعوا يحضروا فرحنا

نورا،،،،يعني اليومين اللي سافرت فيهم كنت عندهم

معاذ،، ايون 

دخل حازم طبعا بعد ما خلوا سبيله من الاقسم
جايه تطمئن العمر واعتذر من عمرو منى ومن معاذ واياد

حازم انا اسف سامحوني انا ما كنتش قد الامانه اللي انتو سبتوها لي انتم ومالك الله يرحمه انا اسف على كل حاجه وحشه حصلت لكم بسبى






بس الغريبه ان انا ما كنتش زعلانه من حازم الن حازم هو اللي عرفني على عمر احلى حاجه حصلتلي من سنين

وبعد اسبوع رجعنا على البيت ومروه كانت في البيت مع دا ليدا سلمت على عمر ومشيت وبالليل جانا معاذ واياد واتفقوا





 هم وعمرو جدا وقرار يستقرو في مصر ومعاذ واياد رجعوا فاتحوه بيت العيله اللي كان 





مقفول ومعاذ بيدور على عروسه واياد طلب مني اصالحه على مروه انا طبعا ما صدقت كلمت مروه وقلت لها اني عاوزاها ضروري طبعا جاءتني على طول وطلعت انا وعمر فوق سبناهم تحت يتصرفوا وما احلى عتاب الاحباب بعد غيابه اكتشفت انا وعمر قد ايه احنا بنحب بعض طلبت مني مروه ابات عندها لانها تعبانه وطبعا هي زي القرده استغربت لما لقيت عمر يقول لي روحي معه ايه بتكسفيها رحت انا وداليده بيتنا عنده و صحيت الصبح فطرت مروه ايه رايك نروح نعمل شوبنج
د اليده،،انا واحلى حاجه يا نونو
نور عيوني نونه اوكي بس اقول لعمر الاول
مروه ماشي ما فيش مشاكل

نورا
عمر حبيبي انا ومروه
و داليدا  رايحين نعمل شوبنج

عمر،،، اوكي حبيبي بس متتاخرش على الساعه واحده معاذ اياد جايين عندنا 






نورا،،،اوكي واحده بالضبط هاكون عندكم في البيت عملنا شوبنج ورجعنا البيت وكانت في احلى مفاجاه البيت 





متزين كله والجنينه ومروه غمضت عينه طلعت الاوضه لقيت فستان فرح ابيض وكل حاجه 





عايز ادخل.. عمر .. بسنى من راسي واقالي انت احلى حاجه حصلتلي في حياتي وقضينا احلى





 يوم فرح والبست الفستان الابيض اللي كان نفسي فيه وطبعا بقيت امراته قولا وفعلا






وكسبنا قضيه الحضانه بتاع داليدا وبعد سنه انا حامل وعمره و داليدا طبعا فرحانين جدا داليدا عاوزه اخو عمرو عاوز





 بنت وانا عاوزاهم هم وبس وكل يوم بحمد ربنا اني عوضني بهذا ،،،،المحلل،،،،






امعاذا تجوز   ...واياد ومروه ا تجوزه ورجعت اضحك من جديد وليس على الله بعيد او مستحيل

 عند حازم اعلن جوازه من منى وانا ومنى بقينا اصحاب مين يصدق






 وليس هناك مستحيل و ابدا المستحيل بايدينا احنا 


                       تمت 

تعليقات