Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حب خارج سيطرتي الفصل التاسع


 

حب خارج سيطرتي💔🥀

بقلمي Fatma ashraf✍️💙

(البارت التاسع ) 


التفاعل وحش اووي  وصلوا البارت ده 2000 تعليق لو سمحت 

" اللي بيحبككك  مفيش حاجة تمنعه عنكك متخدش بالحجج الفارغة انت بس اللي اختارت غلط 💔😴" 


 ليان انصدمت وفضلت تضرب فيه لحد ما بعد عنها 


ليان بدموع وهي بتضربه في صدره :ليههههه يا اخييي ليههه تعمل فياا كدا حرااام عليككك


أدهم بغضب بعد عنها :انتي اللي استفزيتينيي يا ليان قولتلك متختبريش صبري معاكي 


ليان بدموع :حرااام عليك ليههه مصمم توجعني دايما ليههه 


أدهم بصلها بصدمة وقرب منها :لياااان هو انا وجعتكك


ليان بغضب ودموع:انت طول الوقت بتوجعني انا عاوزة اعرف انا عملتلك ايههه ليههه بتعمل فيا كدا قربك ليااا بيتعبني انا مش فاهمااااكك انا مش عارفة افهمكككك يا ادهمم شوية الاقيك بتقرب وشوية تبعد انا تعبتتتت منكككك انا بني آدمة من لحم ودم ومسحت دموعها بقوة ومسكت شنطتها انا في بيت بابا في خلال أسبوع ورقة طلاقي تجيلي يا ابن الحلال وكانت راحة ناحية الباب 


أدهم :مفيش طلاق يا ليان 


ليان وقفت وبصتله من تاني :تمام يا أدهم انا هتصرف وخرجت بغضب و روحت 


أدهم مسح وشه وشعره بغضب :غبييي يا أدهم غبيييي 


وخرج سلم على مصطفى 


ادهم:همشي انا بقا يا مصطفى الف مبروك 


مصطفى :ليه بدري كدا امال فين ليان 


أدهم :مشيت 


مصطفى بإستغراب :ليههه دي نيهال بدور عليها فيه حاجة ولا ايه 


أدهم :هحكيلك بعدين


مصطفى :اه يا خوفي عملت ايهه يا بني تاني 


أدهم :معملتش يا مصطفى هبقي احكيلك بعدين سلام 


"هو سابككك وبأيديههه لما هونتي في يوم عليههه يعني هو ما يستهلش طب قوليلي بتبكي ليههه 💔😢" احمد خالد


ليان ركبت اول تاكسي قابلها وعيطت بصمت كل حاجة هو بيعملها بيكسرها اكتر حتى لما باسها كان بيبوسها علشان يرضى غروره مش علشان بيحبها قد ايهه هو شخص اناني مش بيهمه غير نفسه وغروره وبس عمرها ما همته في حاجة  طب طالما مش بيحبها مش عاوز يطلقها ليه فضلت تعيط لحد ما وصلت ونزلت طلعت بيتها ودموعها سابقاها امها فتحتلها بس ليان كانت مسحت دموعها بس كان باين علي وشها آثار العياط 


ام ليان :ايه ياحبيبتي رجعتي بدري كدا ليه 


ليان وهي بتدخل اوضتها :مفيش حاجة 


ام ليان استغربت وابو ليان جهه عليها :مالها البت دي 

( ابو ليان يا بنات كان مسافر ولسة راجع معلش نسيت اقولكم كدا من بدري) 


ام ليان :مش عارفة هدخل اشوفها 


ابو ليان وقفها :لا استنى انا اللي هدخل 


ابو ليان خبط 


ليان من ورا الباب وهي بتحاول تكتم دموعها :انا كويسة يا ماما 


ابو ليان دخل بضحك :مفيش ماما ينفع بابا 


ليان مسحت دموعها وباباها قرب منها وقعد جمبها على السرير :مالك 


ليان :مفيش حاجة 


ابو ليان بضحك :على بابا برده 


ليان عيونها مدمعة اكتر 


ابو ليان اتنهد واتكلم بحب :انتي ممكن تشوفيني وحش واللي عملته مش لمصلحتك وانه كل همي  كلام الناس وخلاص لاكن لا انا كل اللي همني انتي يا ليان مكنتش قادر استحمل كل يوم وانتي بتنامي معيطة  ودموعك على خدكك بسببههه مكنتش عارف اعملك ايههه وساعة ما قولتلك هتتجوزي ابن عمك غصب تفتكري انا عمري غصبتك على حاجة


ليان هزت راسها ب لا 


ابو ليان :طب تفتكري اني هغصبكك على جواز بالعافية انا لما عملت الخطوبة  قولت يمكن ابن عمك ينسيهولك لاكن ظني كان في محله لما هربتي يوم خطوبتك وروحتي لادهم اول واحد علشان ينقظككك وفعلا ظني مخيبش لما روحت وراكي وعرفت انكك عندههه انا دمي فار بالغيرة عليكي واصرت انه يتجوزككك علشان يشوف اللي بيعمله فيكي وعلشان تقربهه من بعض اكتر يمكن ربنا يصلح حالههه ويحبكك انا عارف انه الموضوع هياخد وقت بس هيحبككك او بيحبكك بس بيكابر أدهم من النوع اللي عاوز يرضى غروره وبس مش اكتر بس صدقيني لو عاوزة تطلقي منه هطلقكك غصب عن عيلته كلها 


ليان ده كلههه كانت بتسمع باباها وهي صامتة تمام وقامت وقفت بدموع وبصوت عالي  : يعني انت عاوز تقولي انه كان كل ده كان اختبار  يعني انت عارف ان بنتكك اشرف من الشرف وبتتهمني في شرفي وتجوزني لواحد غصب عنهه ده انا كنت عاملة زي الجاموسة اللي مصدقت تلاقيلها بيعة ليههه يا بابا تعمل فيا كدا حراام عليككم ليههه مصممين تدمورني كل لما احاول اجمع نفسي من تاني ليههه 


ابو ليان قام وقف :يابنتي صدقيني ده كله علشان مصلحتك والله 


ليان بإنهيار ودموع :مصلحتي ايههه حرام عليكم ابعدوااا عني بقا انا كرهت كل حاجة يخربيت الحب وسنينه 


ابوليان قرب منها وحضنها :خلاص يا بنتي متعمليش في نفسك كدا 


ليان كانت بتحاول تبعد عن باباها وبتعيط بس هي ملقتش الأمان غير في حضن ابوها وعيطت ومسكت في حضنه اكتر :انا تعبت يا بابا تعبتتتتت من كل حاجة انا حظي ليهه وحش كدا 


ابو ليان بيطبطب عليها:يابنتي ربنا بيختبركك استهدي بالله وكل حاجة هتتصلح وتتعدل بس انتي قولي يارب 


ليان بدموع :يارب يا بابا يارب 


ابو ليان مسحلها دموعها :يلا اهدي يا حبيبة بابا والله لو عاوزة تطلقي منه هطلقكك انتي بس شاوري واعملك كل اللي انتي عاوزاهه بس ما شوفش دموعكك ابدا 


ليان ابتسمت لباباها 


ابو ليان :هسيبك بقا ترتاحي بس لازم اعرف ايه اللي حصل 


ليان :محصلش حاجة متقلقش عليا 


ابو ليان :ماشي يا ليان ارتاحي بقا 


ابو ليان خرج وليان قعدت كانت دموعها نشفت خلاص دموعها مش قادرة تطفي نارها غمضت عنيها بحزن ودمعة خانتها بأسف قامت وقفت بضعف وغيرت هدومها وقعدت على السرير ومسكت فونها لقت رسالة  ( هههه  استعدي علشان الللي جاي كله اسود في حياتك) ليان الخوف مسكها مين ده وايه الرسالة دي بس قالت ممكن رسالة واحد بيهوش وخلاص بس محطتش في دمغها عملت بلوكك وخلاص واتصلت على نيهال 


نيهال بغضب :والله العظيم انتي بتهزي يا ليان بقا تمشي بدري كدا 


ليان :معلش يا نيهال حسيت نفسي تعبانة شوية فروحت 


نيهال بقلق :مالك ياليان فيكي ايه 


ليان بضحكة مصطنعة :مفيش حاجة يا بنتي انا كويسة الف مبروك يا حبيبتي ربنا يكملها على خير يارب 


نيهال :الله يبارك فيكي يا لي لي وربنا يريح بالك يا ليان يارب 


ليان :يارب يا حبي يلا سلميلي على مصطفى 


نيهال :الله يسلمك يا قلبي 


نيهال قفلت معاها ومصطفى قرب منها :بتكلمي مين وسايباني 


نيهال : ههه مقدرش اسيبك ابدا 


مصطفى : هههه الله فين الكلام الحلو ده من زمان 


نيهال:بس بقا متكسفنيش 


مصطفى :هو انا يابنتي قولت حاجة انتي بتتكسفي من الهوا 


نيهال :اه وبطل رخامة بقا 


مصطفى مسك ايديها الاتنين بحب :ربنا يخليكي ليا يارب 


نيهال بصتله بحب ومصطفي أخدها يفسحها واتبسطوا اووي مع بعض 



"واديني بموت من اللهفة ياريتني ما قولتلك نننسي وبحلم لو تكون فاكر ومنستنيش 💔"


أدهم فضل يمشي بالعربية وكان بيلعن نفسه كل ما يفتكر  كلام ليان ليههه ازي بيدمرها وهو مش حاسس ازيي هو السبب في كل اللي هي فيههه ازيي انهارت قدامههه مجرد قربها منه ازيي بقا اناني كدا عمرههه ما كان كدا لقااا نفسه قصااد باررر دخل وفضل يسكرر كتير جدا  في بنت قربت منه بدلع وحطت ايديها على كتفه : ههههههه أدهم باشا بذات نفسه هنا عااش من شافك ده انت بقالك سنين مبتجيش 


أدهم بيضحككك وهو مش في وعيههه: هههه امشي يا بت من هنااا قال أدهم باشاا ههه هو عاد فيها باشا الباشا خلاص طظ 

بقلمي Fatma ashraf 

البنت بدلع وهي بتحاول تقرب منه : ازيي بقا ده انت باشا ونص كمان 





أدهم بعدها عنهه: ابعدي عنيي مش عاوز اشوف وشكك وراملها فلوس في وشها بغضب بس اتنرفز لمجرد ان واحدة تانية تقرب منه غير ليان حتى وهو سكران  أدهم كان قايم علشان يمشي كان هيقع البنت سندته :على مهلك يا باشا تحب اروحكك 


أدهم مكنش في وعيه خالص كان بيطوح وهو ماشي واداها مفتاح العربية :اخلصي


البنت سندته وهو قعد جمبها وهي كانت بتسوق


فماذا سيحدث ياترى؟! 


ليان نامت وصحيت من النوم وفكرة كانت بتدور في دماغها كانت عاوزة تعترف لادهم بكل حاجة علشان تريح قلبها وعقلها منه  طالما هي كدا كدا بتتوجع وهي بعيدة وحتى وهي قريبة يبقى هتخبي ليههه  لبست ونزلت راحت بيته 


فماذا سيحدث؟! 

بقلمي Fatma ashraf 

وصلوا بيت أدهم البنت بصت جمبها لقت أدهم نام 


البنت وهي بتمدغ اللبانة وعوجت بوقها  :دي ايه النصيبة دي بس يا أدهم باشا احييههه ده نايم يا أدهم باشا فوق وصلنا 


أدهم صحي وكان بيكح  وبسكر:ههههه بجد كح كح فينن ها 


البنت :اصمالله عليك في بيتك تعالي لما اسندك 


البنت سندته وطلعوا شقته وهو دخل اوضه النوم واترمي على السرير وسابها 


البنت وهي بتمدغ اللبانة :دي ايه النصيبة دي يلا كفايا الفلوس اللي خدتها اما امشي 


كانت بتفتح الباب علشان تمشي لقت ليان في وشها ليان انصدمت لما شافت البنت وكانت البنت لابسة ملابس عريانة جدا 



                      الفصل العاشر من هنا 

تعليقات