Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية اقدر الحب الفصل الحادي عشر

  


((أقدار الحب)) 💞


الحلقة الحادية عشر💦


في الصباح أكمل صحي ونزل بس طبعا مش زي كل يوم تسنيم مش مستنياه ولا واقفه تحضرله القهوة ولا حتحضرلوا هدومه ولا عايزة تشوفه اصلا . بس كان قاعد مستنيها عايز يشوفها و يطمن عليها . ولما اتأخرت . طلعلها أوضتها وخبط وفتح الباب لقي الاوضة فاضية . نزل تحت بسرعة لدادا صباح .





أكمل : فين تسنيم يا دادا لسة بدري علي معاد الشركة هي حصلها حاجة .

صباح : وهي بتبصله بأرف واحتكار . ملكش دعوة بيها سيبها في حالها كفاية عليها اللي شافته . منك .

أكمل : دادا ارجوكي ارحميني انا اللي فيا مش في حد مش ناقص . قوليلي هي فين .

صباح : مش حقولك .

أكمل : راح لعمه بسرعة يسالوا فين تسنيم . عمي هي تسنيم راحت فين بدري كدة .

شوكت : سافرت السخنة

بتقول انهم كلموها امبارح وكان لازم تسافر تشوف في ايه .

أكمل : عرف انها سافرت علشان مش عايزة تشوفه بعد اللي حصل بس هو كان لازم يفهمها ويشرحلها اللي حصل . وقرر انه يسافرلها السخنة ويتكلم معاها.


في قرية السخنة .


تسنيم بتتمشي علي البحر وطبعا تسنيم جميلة حتي وهي حزينة وتعبانة وهي بتتمشي وشعرها الجميل طاير وراها بسبب الهوا كان فيه اتنين شبان بيتمشوا طارق وحازم . وحازم هو اللي كان عازم طارق علي القرية . وطارق رجل اعمال وباباه كمان رجل اعمال كبير. وطارق شاب وسيم جدا بشرة بيضة وعيون عسلي وشعر بني وشكله رياضي كمان . طارق اول ماشاف تسنيم . فضل مسهم ومش مصدق جمالها وفضل لتفف وراها ومتابعها لحد مامشيت .

حازم : مالك يا بني . فيه ايه تنحت ليه كدة .

طارق : وهو حاسس انه مسحور . مش ممكن انت شفت اللي انا شوفته.

حازم : ههههههه اه يا خويا شوفت كلنا عملنا زيك كدة اول لما شوفناها . جامدة صح .

طارق : جامدة ايه بس ايه الحلاوة دي هو في كدة ايه العنين دي مش ممكن عسل اوي .

حازم : بس خسارة مبتصاحبش . ولاحتي بتتجوز .

طارق : بتهزر . مش ممكن ده قلت انها اكيد متجوزة . دي متتسابش اصلا.

حازم : متعرفش بقي هي قافلة ليه من حكاية الجواز دي . حتي مش حنقول بتحب حد عمري ماشوفتها مصاحبة ولا مرتبطة بحد .

طارق :هي اسمها ايه .





حازم : تسنيم . وعلي فكرة دي بنت صاحب القرية .

طارق : معقول . دي بنت شوكت التهامي .. بقولك ايه انا حروح اكلمها .

حازم : ريح نفسك مش حتاخد منها حاجة .

طارق : لبس نظارة الشمس وعمز حازم . حتشوف ده انا طارق.

طارق جري ورا تسنيم لحد ماحصلها . ومشي قريب منها . تسنيم كانت ماسكة الفون وبتسمع الهاند فري . والتليفون وقع منها . طارق مد ايده واخده وادهولها .

طارق : بيديهولها وبيبص في عنيها . اتفضلي .

تسنيم :اخدتوا منه شكرا.

طارق : وهو باصص في عنيها . مش ممكن هو البحر قدامي ولا ورايا انا حاسس اني باصص للبحر ايه العنين الحلوة دي .

تسنيم : رفعت حاجبها . نعم ؟؟

طارق : هههههه اسف والله انا مش بعاكس . بس غصب عني عمري ماشوفت عنين حلوة كدة اعزريني

تسنيم : ابتسمت . انت جرئ اوي علي فكرة .

طارق : مش دايما والله . ومد ايده ليها يسلم عليها . طارق العوامري .

تسنيم :سلمت عليه . تسنيم التهامي

طارق : امممم صاحبة القرية صح

تسنيم : هههه لا طبعا بابا هو صاحب القرية مش انا .

طارق : اممم يعني لوعندي شكوة اكلم مين

تسنيم: شكوة ليه مين زعلك . عموما انا موجودة قلي

طارق : بصراحة حشتكي منك انتي .





تسنيم :انا ليه . ده انا حتي اول مرة اشوفك

طارق: ما هو علشان كدة . انتي بسببك . عنيا مش حشوف بيها تاني خلاص . من بعد ماشوفتك وشوفت جمالك .

تسنيم : اممممم . دي كمان مش معاكسة .

طارق : ههههههه لا بقي دي معاكسة . بس قلتلك اعزريني بقي

تسنيم : ابتسمت . ماشي . حعديها عن اذنك .

طارق : تسنيم . ثانية . ممكن اعزمك علي العشا النهاردة لو سمحتي اوعي ترفضي . واوعدك مش حدايقك ولااعكسك والله . بس بجد حزعل اوي لو رفضتي .

تسنيم :تليفونها رن رنه رسالة من اكمل .





أكمل : انتي فين بدور عليكي في القرية مش لاقيكي .

تسنيم : من غير تفكير . اه يا طارق موافقة نتعشي سوا . وكمان ممكن تتمشي معايا دلوقتي لو تحب.

طارق : ابتسم ابتسامة واسعة وفرح جدا . احب ده ادفع نص عمري واتمشي معاكي . اتفضلي .

ومشيت تسنيم مع طارق وبيتكلموا . وهي كانت قاصدة ده لما عرفت ان اكمل جه وكانت عايزاه يشوف طارق معاها . وفعلا أكمل راح علي البحر يشوف تسنيم لقاها بعيد ماشية مع شاب وبتتكلم معاه جري عليها وقرب منهم .

أكمل : تسنيم انتي هنا وانا بدور عليكي من بدري .

طارق : عقد حاجبه ومستغرب مين ده .

تسنيم :شايفة النظرات النارية بين اكمل وطارق . طارق العوامري . رجل اعمال ونازل عندنا في القرية . وده أكمل اخويا .

أكمل : بصلها بغيظ وبيجز علي سنانه

طارق :فرح انه اخوها. اهلا اكمل





اكمل : سلم عليه وهو نفسه يخنقه ومش طايقه . اهلا... تسنيم ممكن تيجي معايا عايزك في موضوع مهم .

تسنيم : بجفاء . لا مش دلوقتي انا لسة بتمشي مع طارق لما ابقي ارجع. يالا يا طارق

أكمل :مسكها من ذراعها وشدها . نعم تتمشي مع مين انتي اتجننتي ولا ايه

طارق : مسك ايد اكمل . اهدي يا أكمل مش كدة ده مش اسلوب تتعامل معاها بيه

أكمل : وانت مالك انت خاليك في حالك .

تسنيم : وبعدين انت عايز ايه يا اكمل دلوقتي

أكمل : امشي معايا بسرعة انا مش طايق نفسي

تسنيم :وهي مضايقة ومش طايقا أكمل . طيب معلش يا طارق . انا لازم أمشي دلوقتي ونبقي نتقابل بالليل.




طارق : براحتك يا تسنيم حبقي اكلمك ونتفق .

أكمل : كان خلاص فافضله دقيقة ويضربهم هما الاتنين . مسك ايد تسنيم وشدها ومش وهي وراه.

تسنيم : ايدي اوعي . وشدت ايديها منه ووقفت. ممكن اعرف انت جاي ليه وعايز مني ايه.

أكمل : تعالي نروح الشاليه ونتكلم .

تسنيم : لا مش حروح معاك في حته ابعد عني وروح شوف عروستك .

أكمل : بيجز علي سنانه . قلت تعالي معايا علي الشاليه من سكات بدل والله اشيلك علي هناك غصب عنك . انا عفاريت الدنيا بتتنطت في وشي دلوقتي





تسنيم : قلت لا امشي انا لاعايزة اشوفك ولا اسمع صوتك . ولفت ومشيت .

أكمل : كدة طيب انتي اللي جبتيه لنفسك .

وشالها ومشي بيها علي الشاليه وهي عمالة تزعق وتزقه .

تسنيم : انت اكيد مجنون نزلني . نزلني بقولك .

أكمل : ماشي ولا بيرد عليها . ووصلوا الشاليه . وفتح الباب ونزلها .

تسنيم : انت اكيد حصل لعقلك حاجة . ايه اللي انت عملته ده .

اكمل : ايه عملت ايه هي اول مرة اشيلك . طول عمري بعمل كدة . ايه الجديد .

تسنيم : الجديد ان خلاص انا وانت . مينفعش نعمل كدة ولا حتي نتكلم . انت. واحد داخل علي جواز . بس تعرف زوقك حلو . مايا جميلة وتستاهل .

أكمل : ممكن بقي تبطلي جنان علشان اعرف افهمك .

تسنيم : بعد خلاص مبقتش قادرة تتماسك وتكون جامدة ودموعها خانتها . تفهمني ايه تفهمني انك غدرت بيا وضيعتني . تفهمني انك رفعتني لسابع سما ونزلتي لسابع ارض من غير





 حتي إنذار . تفهمني انك خلتني اختارفستان الفرح واشتريه . تفهني انك كنت فب حضني وبعدها بساعات طلبت تتجوز اختي . تفهمني ايه ايه ده انا لو قتلتلك قتيل وعايز تنتقم مني . مش حتعمل كدة . ليه ليه عملت فيا كدة انا اذيتك في ايه . ده انت طول عمرك روحي كنت افضل اني اموت ولا اشوفك




 بتتألم . لكن انت الظاهر بقت متعة عندك انك تشوفني بتألم وزي مايكون مكافكش سنين عذابي والمي اللي فاتت . جيت تكمل عليا دلوقتي . انت مش ممكن تكون أكمل اللي حبيته ووثقت فيه كنت اتخيل الغدر ده من اي حد الا انت .

أكملى كان بيسمعها ومش قادر يهديها ولا يقطعها علشان معاهاةحق في كل اللي قالتوا . وكان هو كمان دموعه نزلت كتير عليها وعلي وجعها .





أكمل : خلاص خلصتي اتهام خلصتي سوء ظن فيا . ممكن تسمعيني.

تسنيم : كانت خلاص من كتر العياط مش قادرة تتكلم ولا ترد .

أكمل : انا لما دخلت مع عمي المكتب علشان نتكلم في موضوعنا . لقيته شكله تعبان و مش قادر ياخد نافسه. خفت اتكلم معاه ليرفض او يتعب زيادة وانا السبب . ولما سألتوا مالك . قالي ان مايا كانت سايبة البيت وعايشة مع اياد اللي كان عايز يتجوزها . وكمان غلطت معاه . والولد هرب . وعمي كان حيجراله حاجة من الزعل . مكنش ينفع اكمل عليه بموضوعنا . وسكت .





وبعدها لقيته بيطلب مني اتجوز مايا علشان الفضيحة وان مبنفعش يجوزها لحد تاني الا لما تتجوز الاول والناس تعرف انها كانت متجوزة . لو كنت رفضت كان عمي عمره ماحيوافق . بعد كدة علي جوازنا .

تسنيم : عيطت زيادة. يعني كمان مايا غلطت زي . اه يا بابا معرفتش تربي بناتك الاتنين طلعه زبالة وضيعوا نفسهم وضيعوك معاهم .

أكمل : حضنها . لا انتي لا انتي حاجةتانية .

تسنيم : زقته . ابعد عني اوعي تلمسني تاني فاهم .

أكمل : تسنيم انا فهمتك كل حاجة . ارجوكي اهدي . انا بس حتجوزها كام شهر وبعدين حطلقها وساعتها عمي عمره ماحيرفض جوازنا . استحمليني بس كام شهر .





تسنيم : والله يعني انت تروح تنقذ اختي من الفضيحة وتسيبني انا اوجه مصيري لوحدي وكمان نفضل حبايب لحد ماتطلقها ونتجوز. اه انت بقي متخيل اني ممكن اوافق علي كدة انسي انت خلاص من النهاردة ملكش وجود في حياتي ولا ليك حقوق عليا .

أكمل : تسنيم لو سمحتي كفاية انا مش متحمل . انا ليكي ليكي انتي وبس افهمي جوازي من مايا حيكون علي الورق بس مش أكتر والله صدقيني .

تسنيم : انا مش عايزة اصدق حاجة ولا اعرف أكتر من اللي عرفته انا خلاص مش مستحملة . لو سمحت سيبني لوحدي انا تعبانة وعايزة انام .





أكمل شاف تسنيم مهمدة وشكلها تعب وزي ماتكون مش قادرة تقف . وابتدت تدوخ .

أكمل : سنادها. وشالها ونيمها علي السرير وهي كانت مرهقة جدا وتعبانة . طلبلها دكتور القرية وجه الدكتور

.

أكمل : خير يا دكتور هي ليه فجاة همدت كدة ومش قادرة تتحرك .

الدكتور : متخافش هي بس شكلها مأكلتش حاجة من امبارح . وكان عنها هبوط انا علقتلها محلول وان شاء الله لما تصحي حتبقي كويسة المهم تاكل كويس .

أكمل : شكرا يا دكتور اتفضل انت . ومشي الدكتور . واكمل راح جنب تسنيم ومسك ايديها وباسها وخادها في كضنه وعيط . حبيتي سامحيني والله غصب عني مكنش قدامي حل تاني . والله مش سهل عليا اشوفك كدة تعبانة بسببي . وفضل





 حاضنها لحد ما نام هو كمان حنبها . وبعد شوية تليفونه رن .

تسنيم : صحيت مخضوضة . انت ايه اللي نايمك هنا وقاعد ليه امشي من هنا .

أكمل : تسنيم ارجوكي اهدي بقي وافهمي . انتي لسة شكلك تعبان نامي وارتاحي.

تسنيم : ملكش دعوة بيا اوعي . وشدت الكالونه اللي كان فيها المحلول من ايديها جامد . وفجأة الدم اندفع من ايديها بسرعة .

أكمل : اتخض وجري عليها ومسك الفوطة وحطاها وكتم بيها الدم . انتي مجنونه حد يعمل كدة . شوفتي نزفتي ازاي .






تسنيم : وانت بتسمي ده نزيف اومال اللي قلبي ده ايه . امشي يا اكمل ارجوك انا تعبانة ومش قادرة اتحمل اكتر من كدة .

أكمل : مسك ايدها وباسها . حاضر حمشي دلوقتي وحروح الشاليه بتاعي. ومش حنام لو عزتيني كلميني


وخرج أكمل وحالته باينة عليه وتسنيم كانت لسة بتعيط . وقعدت تفكر ومش عارفة هو ايه اللي حصل فجأة وليه كل حاجة راحت منها في ثانية .

أكمل : رجع الشاليه وكلم عمه لانه هو اللي كان بيتصل بيه اما كان نايم عند تسنيم . الو ايوة يا عمي

شوكت : ايه يا أكمل انت فين من الصبح ومجتش الشركة ولا اعرف.






عنك حاجة .

أكمل : معلش اصلي حيت السخنة تسنيم تعانة وكان لازم اكون معاها

شوكت: بقلق مالها تسنيم يا أكمل قولي بسرعة .

أكمل : لا ابدا هي بس كان عندها هبوط علشان مبتكلش كويس وكمان سافرت النهاردة وساقت لوحدها .

شوكت : طيب خالي بالك منها اوعي تسيبها ولما تخلصوا شغل ابقي انزل معاها علشان نحدد معاد الفرح.

أكمل : بضيق ان شاء الله .




                      الفصل الثاني عشر من هنا

تعليقات