Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حور عيني الفصل الثامن عشر

رواية حور عيني

  

الفصل الثامن عشر قبل الاخير... ❤

بقلم رحمه ايمن



"بوقوف السياره وتنهد " عايزه توصلي لايه يا حوريه 

= ممكن اعرف لي إسراء عزيزه عليك كده ؟ 

_ "بتحرك".... 


وقفنا في مكان بعيد ولما نقف كده مش بتفائل ول حتي بربع جنيه، بص مش عايز اعرف خلاص.. 


_ في بدايه شغلنا خالص دخلت الشركه ولانها كانت لسه صغيره ومحتاجين دعم،  كلمت مرفت امها لينا وانتي عرفه مكانه باباكي الي اخدتها وكانت اكبر شركه وقتها 

فوافقت وقالت انها هتساعدني ووعدتها اني هرد ليها كل ده بعدين واسراء كانت عايزه تكون مساعدتي في الشغل وعشان دعمها ليا كنت ممتن ليها جدا وبقينا اصحاب وتقولي تميم واقلها اسراء بدون القاب...  بعدها ب سنه شركتنا الحمد لله اطورت ورجعت كل الفلوس الي اخدتها منها بالفوايد كمان ولاء وشركتنا بقيت احسن كمان منهم وده خلي بينا مشاكل كتير قدام ومبقتش اتعلمل مع مرفت بذات بزوق وخليتها تحترمني غصب عنها لعند دلوقتي... 

اتقربنا انا واسراء اكتر وعرضت عليا الارتباط وانها بتحبني ف عشان وقوفها جنبي مقدرتش اقول لاء وقلت هنحاول يا اسراء وهكون صريح معاكي ولو مرتحتش كل واحد هيروح لحالو وفعلا وفقت وقالت اني اكيد هحبها ومش هندم.


كنت بسمع الكلام وانا حسه ببر"كان في قلبي وانه لو شفتها قدامي هقط" عها بسناني!  ، كنت غيرانه بعترف كنت همو"ت من الغيره كمان 

ياترى ابتسم ليها،  بصلها،  قلها كلام حلو،  حضنته!  يا رب ونبي لاء وبعدها بصلي وكمل بخفوت... 


_ بعدها مكنتش مرتاح،  مكنتش حاسس معاها بمشاعر نهائيا،  كان ممكن اكون مع بنت واتنين وتلاته وهي موجوده في حياتي عادي،  

=  كمان!  بنات تانيه كمان!  انت بتقلها في وشي كده 

ضحك برخامه وكنت هك*سر راسه دلوقتي حالا  ورد بتثبيت!  احم اقصد برود

_ اكدب عليكي يعني،  بس الحقيقه ول هي ول غيرهم انت بيهم كلهم يمعلم 

= امم بتجر ناعم معايا يعني 

_ بظبط كده ههه 

="ببتسامه " وبعدين 

_ بعدها فرح لقتني بكلمها بكل جفه ف كلمتني وقلتلتي تميم الي انت بتعملو ده غلط،  انت مبتحبهاش وباين اوي عليك وكمان مينفعش اتعلقها كده عرفه انك عايز ترد الجميل بس انك تسبها وتتعالج وتقوم ودور مع غيرك علي السعاده الحقيقه احسن من الي هيه فيه ده وقسوه قلبك دي 

وفعلا اعترفت ليها بكده وزعلت وقالت انا بحبك طيب لي وكده وقلتلها ربنا هيعوضك اكيد وعدا اكتر من سنتين علي ده وبقينا نتعامل عادي بس هي مكنتش بتتعامل معايا عادي خالص بس كنت متعاطف معاه و بحاول مجرحاش اوي كده فهماني 

= "بديق ونظر امامها"  اممم 

_ واضح انك فاهمه 

= خلاص والله سيبك انا تمام


كنت مدايقه اه لانه خدت مكانه في قلبه حتي لو إمتنان ودي لوحدها تعصب ودايق ل حواء خصوصا لو حبت واحد بارد ودبش زي ادم عديم المشاعر ده،  بس هو يسكت ويسيب قلبي في حالو،  لاء ازاي يقول كلام يدوب قلبي ويوقعني فيه زياده..  حصل. 

_ تعرفي اي الي حصل بعدها؟ 

="بنظر له " اي 

_ لقتها مره خارجه بالعربيه وانتي جنبها وفي ايدك كياس وعرقانه وتعبانه وهي بتكلم في التلفون وكنتي سكته لما تخلص 

خرجت عشان اجتماع لكن عيني وقعت عليكي وانا ماشي ومحستش بنفسي وقتها،  جمالك افقد عيني تركزها من غير اي حاجه 

تعب عينك،  ملامح وشك الهاديه والراضيه والمستسلمه في نفس الوقت ، نقاء بشرتك ، جمال وستايل لبسك البسيط  ، كان اول مره اعجب ب بنت كده 

عرفت بعدها معلومات عنك منها وانك تقربلها ولما جيت اتقدمت انتي عرفه الي حصل بقي.. 

= "بإحراج"  بس انت مكنتش بتحبني وقتها؟ 

_ هو فعلا ده ،  بس انا قلت مش هعرف اقدي معاكي يومين حلوين من غير ما نتجوز وبعدها كنت هطلقك 

= والله! 

_ ههه ده الي كان في نيتي وقتها والله اكدب عليكي؟ 

= لدرجادي كنت سهله بنسبالك 

_ لاء والله م قصدي،  بالعكس كل الي فكرت فيه عشان اقدر اخدك هو بالحلال رغم انه كان فيه الف طريقه تانيه ممكن استخدمها بس عرفت انه ده بابك،  قلتلك علي روتين يومي ولقيتك متحمله كل المسؤليه فكتشفت بعدها انه وجودك فرق كتير معايا 

بنسبه للاكل والتظيف واني كنت بحب اقعد لوحدي في البيت ومكنتش برتاح بوجود اي حد فكان مريح بنسبالي وجودك 

_ كلامك مش ريحني ول حاجه،  وحسيت انك واطي سيكا بجد 

= ههه بصي حقك تقولي كده 

"يمسك يدها وتقبيلها "  بس بعدها اكتشفت انه اخدت احلي هديه في حياتي،  احلي صديقه وزوجه وربت منزل شوفتها في حياتي،  واحده فعلا وجودها طمني وملى عليا البيت ونجذبت ليها بطريقه مقلقه ومخيفه في نفس الوقت،  إنجذبت لبتسامتها، خوفها،  دموعها وطيبه قلبها،  انا مش عارف عملتي فيا اي؟ 

="بوضع يدها علي وجهها بإحمرار " لاء بقلك اي انا بتعب بسرعه!  اسكت خلاص! 

_ ممكن نخرج ومنقفلش اليوم والمود عشان حوار زي ده 


حركت دماغي بالموافقه فابتسم واتحرك بالعربيه،  هو صرحته قاسيه،  وج"عت قلبي بس ردت علي اسئله كتير في دماغي وعرفت كنت اي وبقيت بنسباله اي . 


"يُقف السياره وينزع حزام الامان" 

_ انزلي 

= في اي 

_ عارف انه نفسك تتمشي شويه،  تعالي هنمشي بدل العربيه 

="بفرحه " بجد! ههه اشطا 


مشيت جنبه وعشان الطريق دخلني علي اليمين من جهة كتفه ومسك ايدي زياده امان.. 

كنت ببص لي وانا مش عايزه حاجه تانيه غير الوقت يقف،  المكان يهدي،  الناس تخف واكون ماشيه جنبه كده الي ما لا نهايه 

كان وسيم بطريقته الخاصه في مشيته في لمست ايده ليا،  بخوفه وتحريك عينه يمين وشمال عشان الطريق 

وبعدها قلت بكسر الصمت الي حصل

= عرفت منين اني بحب اتمشي خصوصا لو في طريق طويل وجميل كده ؟ 

_ الفيس بوك الله يصلح حالو عرفني كل حاجه عايز اعرفها 

= زي اي بقي 

_ امم بتحبي اغاني هاديه او رومنسيه زي تامر حسني مثلا 

ليكي في الطرب القديم بس مش اوي 

بتحبي الاحمر وههه و المثلث 

= اسمه كريب يا جاهل 

_ يا راااجل! 

= ههه متغيرش الموضوع انت مرقبني ها؟ 

_ صراحه ااه 

= ههه شكرا علي صراحتك الغاليه 


واحنا مشين في تناغم كلامي،  سمعي،  بصري،  قلبي،  حاجه في الرنج ده كده لقيته قال بصوت عالي كده " تعالي ندخل المكان ده!  " وقام زقني كدهو ودخلنا فعلا. 


_ حلو بس مش اوي

= علفكره اي حاجه فيها احمر جامد 

_"ببرود " غيرو؟ 

= "بارد" 

_ بصي قميص ول هاف كول تحت؟ 

= اكيد هاف كول 

_ اسود ول ابيض 

= انت عندك اسود جيب ابيض هيليق جدا مع القميص الاسود الي طبقته انهارده الصبح 

_ اشطاا هجيبه 

.......... 

_ عايزه شكولاته من دي 

= ااه "هيهي" 

_ تحبي اجبلك التلاجه كلها؟ 

= ههه لاء يا عمو بهزر بهزر دمو خفيف "بهمس"  اسكت،  اسكت عشان هنفلس هالحين وكمان عمله دايت

كفايه اوي اتنين بابل واتنين جلاكسي و 500 هوهوزيه كده 

_ واضح الدايت يا ست 

= اصبر عايزه شبسي كمان 

_ جبيلي كيس معاكي 

........ 

"في المكتبه "  

="بفرحه " كتب جديده نزلتتت!  عااا 

_ خدي يا بت هنا!  احم "طفله" 

= من زمان مجتش هنا،  المكان اتغير كتير،  حبيت اوي 

في ل حنان لاشين وفي ل احلام جديد ،  اللله!  هه 

_ ههه طيب شوفي براحه ها بلاش فضايح 

= عادي لو جبت اتنين 

_  الي انتي عايزه 

= 4 لاء لاء 5

_ ههه تمام يا حوريه 

= انت جلبي اقسم بالله 


جريت علي جوه وانا حرفيا هقع من الفرحه،  قعدت كتير ونقيت علي مزاجي وانا بشم ريحه الورق،  كل كلمه بتتقري بقلبي قبل عيني 

بحب عالم الرويات ، بسرح في كل تفصيله وبقع في كل بطل بتخيله في كل روايه بقرأها 

ممكن اعيط لو حصل فراق 

واكتئب طول اليوم عشان بس البطل مات في اخر الروايه واحس انه ليييي !  ليي تو"جعي قلوبنا كده، و اعيط اكتر من البطله نفسها 

بغرق في الاحداث وكاني في بحر عميق من المشاعر والحب 

و بعترف اني بهرب من الواقع بيهم وده اجمل هروب حد ممكن يهربه في حياته. 


= الفرااخ مزيكااا 

_ اي خدعه،  خليها عليا 

= انت هتزلنا،  الببسي عليا يا سيدي ها 

_ امم معاكي فلوس يعني 

= لاء والله لسه جوزي مشبرقني ب 100 جنيه انهارده الصبح واول مره اخد فلوس لنفسي ف فرحانه كده وعايزه اصرفها عشان متغرش واصدق نفسي في حوار الفلوس ده 

_ ههه لاء صدقي نفسك وكل يوم هتاخدي واحده زيها 

= بجد!  لاء انا اخترت صح،  انا اخترت صح 

"يضحكون"  


كان حرفيا يوم ول في الخيال،  بدايته عتاب ونهايته عشق! 

عشق لي ول ضحكته،  روحه،  ونبض قلبه،  ولوجوده جنبي 

وفرحه تمت ولاول مره مشوار يكمل بكل السعاده دي. 


في الغرفه... 


"بعد خروجها من الحمام بشعرها المبلل وبجامتها السوداء مكشوفه الاطراف،  مريحه النظر،  تعكس بشرتها البيضاء وتزيدها توهج وجمالا...  فينظر لها بإعجاب ويتجه لها" 


لقيته بقرب وانا برجع ورا لعند ما بقينا انا والحيطه واحد وتقريبا كنت هقع من التوتر! عايز اي ياض والله اجري! 


= في حاجه؟ 

_ في حاجات كتير وانا مش قادر بصراحه 


سمعت الكلام ده فحاولت فعلا اجري لقيت ايده اتثبتت علي الحيطه فتحركت الجهه التانيه علي امل اني اطلع لكن اتسجنت وتحوط بإيده لتنين ونظره عينه الساحره!  لاء بقي! 


= تميم 

_ تميم فقد السيطره علي نفسه خلاص 

= بص انا بتوتر ف هعيط ف هقلب عليك التربيزه فسيبك مني خالص دلوقتي 

_ حوريه 

= امم 

_ انا بحبك 

= "احييه"  

_ واول مره بنت تعمل فيا كده وتشدني ليها لدرجه دي وده اعتراف مني 

= ياريتك ما اعترفت،  انا قلت مجبش البجامه دي انا مني لله!  بص هروح البس السيدال ابعد بس كده وهبهرك دلوقتي 

_ لاااء!  بالله مش كفايه محرومين من الجمال ده بقلنا كتير!  اهدي علينا بقي 

= ههه يلهوي عليا!  طيب بص انا تعبانه بجد

_ والله وانا تعبان اكتر منك،  متحن يوحش بقي 

= وحش كمان! 

_ ههه بس لو تصفي النيه 

= هههه نفسي اصفيها والله بس بنظره دي مش عارفه خالص 

_ "بغمزه"  هتيجي؟ 

= هنام 

_ "بغمزه اخري"  متيجي؟ 

= ولااه! 

بعد اسبوع... 


عدا اسبوع وانا وهو في عالم تاني خالص،  كان من اجمل ايام حياتي احيانا بقعد مع نفسي شويه افكر انا في حلم ول حقيقه 

انا فعلا بعيش ده ول بتخيله لعند ما صدق وضحك وانا بطنطط زي المجنونه من الفرحه 

كنت بخاف علي نفسي من السعاده دي كلها،  كنت بحسد نفسي علي الايام الغريبه دي واقول شكرا يا رب للمره المليون ولبقيه حياتي.... 


_ الفطار يا حبيبي

= دقيقه ويكون قدامك 

_ انتي لبسه لبس خروج لي؟ 

= ااممم هاجي معاك! 

_ نعم يختي! 

= ونبي يا باشا ونبي 


👇     لقراة باقي الفصول اضغط هنا


 🌹 🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹

.🍁🍁🍁🍁مرحبا بكم. ضيوفنا. الكرام.

 نقدم لكم كل ما هوا حصري وجديد.
اترك ١٠ تعليقات. ليصلك. الفصل الجديد فور . وستجد كل. ما. هوا. جديد. حصري. ورومانسى. وشيق فقط ابحث. من جوجل باسم الرواية الذي تود قراتها علي مدوانة كرنفال الروايات وايضاء  اشتركو على

 قناتنا        علي التليجرام من هنا

ليصلك اشعار بكل ما هوه. جديد من اللينك الظاهر امامك

  🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹

                   الفصل التاسع عشر من هنا

                   


تعليقات