Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حبيبي عبر الزمان الفصل السابع عشر

   


حبيبي عبر الزمن 


الحلقة السابعة عشر

🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺


توقفنا عندما ذهب كينان الى المستشفي وجلس بجوار ميرال وفتح ميرال عيونها وأخذت تتكلم كتير وفى الآخر تكلم كينان 


كينان : بعد متخرجي من هنا عاوزك ترجعي الفيلا وتلمي هدومك وتمشي مش عاوز اشوف وشك تاني مفهوم

ميرال بصدمة : يعني ايه 

كينان بغضب : يعنى خلاص كل حاجة انتهت بينا وياريت تقولى لاخوكى ان كينان عبدون مش عيل علشان يشرب الخدعة ديه

ميرال بدموع غزيرة : والله العظيم مظلومة كينان انا حبيبتك وطفلتك والله مفهمه حاجة

كينان بغضب : اخرسي بقي مش عاوز اسمع اسمك تاني مفهوم 


توجه كينان الى الباب ولكن سمع صوت ميرال ينده عليه فلتفت ونظر ليها


ميرال بدموع : ممكن اطلب منك طلب 

كينان : عاوزة ايه

ميرال : ممكن تحضني لآخر مرة ونبي مترفض


كان كينان يرغب فى ذلك بشده فتوجه إليها واخذها فى حضنه فدفنت ميرال وجهها فى عنقة وشدت فى احتضانه ونزلت دموعها 


بعد فترة بعد عنها كينان وغادر الغرفة ولكن كان صراخ ميرال يملئ الارجاء فتوجه إليها بسرعة الدكتور وأعطى لها حقنة منوم وعلم بأنها على مشارف انهيار عصبي 


🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹


- سافر الشباب الى اليونان للعمل 


- طلبت ميرال من نورا ان تبحث لها عن شقة فوجدتها فرصة بان تجلس فى شقة عمها المتوفي ولم يرفض ابن عمها ذلك وفرحت كثيرا لان ميرال سوف تبقي بجوار والديها ومن الممكن ان تصعد امها وتطمان علي ميرال 


بعد مرور أسبوع خرجت ميرال وأخذت العنوان من نورا وتوجهت الى الفيلا وعند وصولها أسرع الحرس بفتح الباب ودخلت بالتاكسي الى الداخل وطلب من السائق الانتظار حتى تأتى ببعض الأشياء فوافق السائق و انتظرها 


دخلت ميرال الى الفيلا وأخذت تنظر فى أرجائها ونزلت دموعها بغزارة لان كل مكان كان له حدث معها ومع كينان فى هذا المكان كانت تشاهد التلفزيون وهو يجلس بجوارها وهنا كانو يجلسو ياكلو وهنا كان كينان يراجع معها المحاضرات وهنا وهنا وهنا 


توجهت ميرال الى غرفتها ووضعت ملابسها فى الحقيبة وجهزت الفساتين التى أحضرها لها كينان وأخذت الهدايا وصعدت الى الأعلى ودخلت غرفة كينان ووضعت الفساتين على السرير ونزلت واحضرت الهدايا والشبكة وصعد الى الأعلى ووضعتهم على السرير ووضعت جواب له وتوجهت الى ملابسه وأخذت تيشرت ونزلت حملت حقيبتها وغادرت الفيلا وتوجهت الى الشقة 


صعدت ميرال الى الشقة وكانت والدته نورا بها تنظفها حتى سمعت صوت خبط على الباب فتوجهت له وفتحت وعندما نظرت الى ميرال وعلى وجهها شهقت وساعدتها على الدخول وجعلتها تجلس 


والده نورا ( مروة ) : انتى كويسة يا بنتي

ميرال : ايوة كويسة 

مروة : مين عمل فيكي كده

ميرال : لا تعليق 

مروة بحزن : طيب يا بنتي انا نظفت الشقة وعملت ليكي اكل وهنزل عاوزة حاجة مني

ميرال بشرود : لا شكرا 


خرجت مروة وتركت ميرال التى اتجهت إلى إحدى الغرف ونامت على السرير تبكى على ما تفعله معها الحياة لم تشعر ميرال بالوقت وسقطت فى نوم عميق 


🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹


في اليونان

🌺🌺🌺🌺


كان كينان يجلس على شاطئ البحر يشاهد صوره مع ميرال الى أن وقف امام صورة وتذكر موقفهم


فلاش باك

🌺🌺🌺🌺🌺


جاء يوم عيد ميلاد ميرال وكانت سعيدة جدا ولكن لم يهتم كينان بالرغم بأنها سألته عن تاريخ اليوم مما ادى الى حزنها وتوجهت الى الشركة ومر الوقت وعادو الى الفيلا وطلب منها كينان بأن تجهز نفسها حتى يخرجو لحضور عشاء عمل ولكن عندت ميرال ورفضت ان تلبس ونامت على السرير 


نزل كينان وتوجه الى غرفة ميرال وخبط علي الباب ودخل وجدها تنام على السرير 


كينان : انتى لسه ملبستيش

ميرال : مش عاوزة اخرج 

كينان : معاكي ربع ساعة لو ملبستيش هاجي البسك بنفسي

ميرال بصدمة : لا طبعا وبطل قله أدب

كينان بغمزة : الوقت بيمر وشكلي كده هلبسك 

ميرال بسرعة : أخرج برا خليني البس 

كينان بغمزة : خليني اساعدك 

ميرال : لاااااااااااااا اخرج 

كينان بارف : انتى الخسرانه وخرج


توجهت ميرال الى الفستان وكان فستان باللون الأسود وتركت لشعرها الحرية واكتفت بمكياج هادي ولبست السلسلة وخاتم خطوبتها وخرجت 





نظر كينان الي ميرال وضمها لحضنه وقبل جبينها ومسك اديها وخرجو 


توجهو الى المطعم وعندما دخلت ميرال ووجدت المطعم مزين بالورود والبالنين فضمها كينان من الخلف بعد شعرها عن عنقها وقام بطبع قبلة ناعمة عليه 


كينان : كل سنة وانتى حبيبتي و طفلتي و بنتي وعشقتي و مراتى ربنا ميحرمني منك 


لفت ميرال وضمت كينان لحضنها وباست خده بكسوف وحب 


ميرال بفرحة : شكرا كيناني ده أحلى عيد ميلاد ليا ربنا يخليك ليا

كينان بحب : ويخليكي ليا يا عمري 


خرج أدهم ومالك وزوجاتهم واعطو لها الهدايا ومر باقي الليلة بالضحك والهزار فطلب كينان منها الرقص فوافقت


( تخيلو الأغنية الى تعجبكم ) 


كينان بحب : حبيبي الصغنن الى كبر سنه

ميرال : انا مش صغننه انا كبيرة 

كينان بضحك : لا صغننه وطفلتي انا كمان عندك اعتراض

ميرال بدلع : مقدرش أعترض على كلامك يا جدو 

كينان : هو انا لسه هستني سنة علشان اعرف اجوزك ده حرام

ميرال بزعل : وانا مستهلش تفضل السنة ديه خلاص روح أتجوز غيري وانا هفضل اعيط لوحدى

كينان : لو كل نساء الارض اتجمعو علشان تختار واحدة هختارك انتى تكفيني وتملي قلبي وعيوني 




ميرال بحب : وانت كمان بتكفيني عن كل الرجالة انت الراجل الوحيد الى فى حياتي لا انت التاني 

كينان بغضب مصطنع : ومين الأول يا هانم

ميرال بضحكة جميلة سحرت عقل كينان : الراجل الأول فى حياتى هو ابويا 

كينان بهمس لزيز  : انا ابوكى و حبيبك و اخوكى و صديقك و عشيقك و جوزك مفهوم

ميرال بايجابة : مفهوم حبيبي 


وفى لحظة كانت الأنوار تنطفئ وقام كينان بتقبيل شفايف ميرال بكل حب ورومانسية وبعد أن ابتعد عنها اضيات الأنوار وتم تقطيع التورته وكانت عبارة عن تورتة ملكية رائعة الجمال 




مالك : فين هديت ميرال

كينان : ملكش دعوة يا رخم 

أدهم بضحك : قصف جبهه 


فضل الجميع يضحك ويهزر وعادو الى البيت ولم تأخذ هديتها من كينان ولكن لم تحزن وفرحت بشدة بالعيد الميلاد 


دخلت ميرال غرفتها ووجدت بوكس ملئ بالشكولاته والآيس كريم وبوكس آخر ملئ بالمكياج والعطور 


باك

🌺🌺🌺


عاد كينان من سرحانه على ايد توضع عليه وكان مالك وادهم وجلسو بجوارة 


أدهم : احنا سيبينك بقالنا أسبوعين ليه عملت كده فى ميرال

كينان : علشان لأول مرة اعرف انى غبي و حمار 

مالك : عرفت ايه يا بيه

كينان : الهانم اخت احمد المنياوي وانتم عارفين مين هو احمد المنياوي

مالك بصدمة : هو انت اول مرة تعرف انها اخته

كينان بستغراب : انت كنت عارف من قبل كده




مالك بتاكيد : ايوه طبعا من اول يوم دخلت بيتك لما جبت ليا البطاقة بتاعتها عرف اسمها ودورت وراها والغريب أن البنت اختفت من يوم موت ابوها وكانت بتظهر بس فى الامتحانات ولما دورت اكتر عرفت أنهم مشو الخدم وعرفت من واحد من الحرس بأن ميرال هى الى بتخدم الكل 

كينان : وانت اذاي متعرفنيش يعنى ميرال مظلومة

مالك : ايوه مظلومة انت تعرف أنهم كسرو رجليها علشان اتفرجت على حفلة ولا كمان كسرو اديها علشان خدت شكولاته من غير متقول 





أدهم بذهول : بقي فى اخ يعمل كده فاخته 

كينان : عارف كانت جايه عندى مضروبة وقالت أنهم ضربوها علشان كسرت تحفة 

مالك : هو انت لسه قاعد ليه متقوم تروح ليها 

أدهم : صح كينان البنت بريئة جدا ولولاها كان زمانا مشرفين فى ابو زعبل 

كينان : مالك أحجز على أول طيارة وانا هحضر الشنط 

مالك : تمام يا كنج 


اسرع كينان الى غرفته وجهز ملابسة للعودة إلى حبيبتة وطفلتة 


بعد حوالى 5 ساعات كان كينان ينزل الى المطار وتوجه بسرعة الى إحدى السيارات وتوجه بيها الي المستشفي وعندما وصل علم بأنها خرجت من حوالى أسبوع فتوجه إلى الفيلا وعندما دخل وجدها فارغة وتوجه الي غرفتها ولكن لم يجدها ولم يجد ملابسها



 فخرج يسال الحرس عليها فعلم بانها اتت الى هنا واخذت شنط وركبت تاكسي وغادرت حزن كينان بشدة وصعد الى غرفتة وعندما دخل وجد جميع




 الفساتين التى أحضرها لها و وجد جميع المشغولات الذهبية وشبكتها فجلس على السرير يبكي لأنه خسر طفلته الجميلة و حبيبته وقعت عيونه على الجواب فمسكه بسرعة 


( كينان حبيبي وصديقى و ابويا واخويا ايوه انت كل ده انا من يوم معرفتك وانا مبسوطة وسعيدة عارف احساس الذل والكسرة و الحسرة انا حستهم منك




 يوم مجيت المستشفي وخرجتني برا حياتك انا مش زعلانه منك علشان ضربتني لا عارف ليه لانى متعودة على كده كل شوية واحد يضربني بس مكنتش متوقعة انك تبقي ذي احمد فعلا انت ذيه هو على طول بيضربني ومعرفش ليه بيكرهني اوى كده عارف





 المفروض هو يحميني من اي حد بس كان بيعاملني ذي الحيوانات قتل فرستي وكانت هدية من ابويا بعد موت امي كان عاوز يفرحنى باي حاجة عارف ان بابا حلف احمد على المصحف انه يخليني اكمل تعليمي




 بس الصراحة احمد نفذ الحلفان بس نقل ورقي مدرسة عادية و كان بيوديني على الامتحانات شوفت الذل والكسرة اتمنيت الموت كل ليلة وكل دقيقة محستش ان الدنيا بقت شبة حلوة إلى مع ملك و




 يوسف هما كانو اصحابى كان احمد بيحرمنى من الاكل وهما كانو بيخبو الاكل وبيدهولى كان بيحبسني فى القبو بالأيام عارف إحساس يوم خطوبتنا كان عامل اذاي بس هتعرف منين انت شايف الضحكة و




 السعادة عارف كان نفسي امي تكون معايا وأبويا يكون جامبي ويوصيك عليا شفت فرحة طنط نور مامه ليلي ببنتها ولا عمو وهو حاطت ايده فى ايد جمال حسيت بأنى يتيمه و وحيدة ومليش ظهر





 عارف لو ابويا عايش مكنتش هتقدر تعمل فيا كده بس انا يتيمة ليا ربنا انا سمعت كلامك ومشيت من بيتك ووعدك مش هتشوف وشي تاني سلام يا احن





 وأجمل راجل شفته فى حياتي انا اسفة مقدرتش اسيب السلسلة و الخاتم لأنهم روحى وروحك وانا لو سبتهم اموت اوعدك يوم مهشلهم هيكون يوم نزولي القبر )


مع انتهاء الجواب كان كينان يسقط على الارض ويصرخ بعلو صوته ويبكي بشدة 


- مر الليل وكان كينان قد صمم على البحث عنها فى كل مكان حتى يجدها 


- كما اتصل على امه وطلب منها ان تأتي الى مصر لأنه يرغب بها بشدة 


- أسرعت عفاف بتجهيز نفسها للذهاب إلى ابنها 


- جهز محمد عبدون نفسه للذهاب مع عفاف وجمال 


- لم يختلف حاله ميرال عن حالة كينان ولاكن كانت للاسوء


 🌹 🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹

🍁🍁🍁🍁مرحبا بكم ضيوفنا الكرام 
هنا نقدم لكم كل ما. هوا حصري. وجديد.
اترك ١٠ تعليقات. ليصلك. الفصل. الجديد فور. نشره.عندنا. ستجد. كل.
 ما. هوا. جديد. حصري ورومانسى. وشيق. فقط ابحث من جوجل  باسم مدوانة كرنفال الروايات واسم الروايه    وايضاء  اشتركو على قناتنا     

   علي التليجرام من هنا

ليصلك اشعار بكل ما هوه جديد من اللينك الظاهر امامك

  🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹

            

تعليقات