Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية المحلل الفصل الثالث


 
البارت الثالث
المحلل 
 بقلم نور الوكيل 






  رجعنا وطول الطريق 






عمر بيبص لي ويضحك ودليده قاعد على رجلي وحضناني حقيقه انا تعلقت بالبنت دي 




جدا من اول لحظه نورا عمر ممكن اسالك سؤال جبت مسدس منين

عمر بتاعي مترخص ما تخافيش





نورا اوكي كانت عايزه اقول له انا عمري معك ما بخاف وصلنا البيت دخلت اخذت شاور انا داليدا  ما حستش بحاجه غير







 الصبح بافتح عيني لقيت عمر نائم جنبنا هنا وداليدا ...فرحت وخفت...

مر اسبوعين على نفس الحال وتعلقت بيهم جدا وكل يوم بيزيد خوفي اكثر من اليوم اللي قبله
عمر،،،نورا انا مسافر خلي بالك من نفسك ومن ده اليده 







نورا ممكن اسالك رايح فين

عمر ،،سفريه تبع الشغل كم يوم وجاي على طول
نورا ،،اوكيه خلي بالك من نفسك كان نفسي اقول له هتوحشني ما تتاخرش على ما قدرتش وسافر عمرو بقى لي يومين كان لهم سنين وقدمت داليده  في 








حضانه جنب البيت وكنت كل يوم انا اللي وديها وانا اللي اجيبها وميعاد قضيه الحضانه بيقربوا وانا الخوف بيموتني خايفه اختارهم وفي يوم جاءني تليفون من حضانه دليده طلعت جاري ركبت عربيتي






ومحستشي بنفسي غير وانا بجري اخر سرعه

عمر ،،،،جئت من السفر داخل على الفيلا لقيت
نورا بتجرى
  تركب العربيه وما شفتنيش ازاي وكانت حتعمل حادثه رحت وراها وكلمته ما بتردش كذا مره ودخلت حضانه داليدا وسابت بابه العربيه مفتوح ودخلت تجري في الوقت ده انا كنت هاموت بدل مره الف مره واكيد دليده فيه حاجه

نورا دخلت جاري اشوف في ايه جريت داليدا ومسكت في رقبتي وبتعيط وبتقول نونو عاوزين ياخدوني

نورا مين دول اللي عايزين ياخدوك يا قلبي

مها انا هاخذ ها
نورا ،،معلش مين حضرتك علشان ترعبى البنت كده

مها،،،دي بنتي انا مش بنتك انت

لقيت صوت عمرو من ورائي بيقول لي بكل هدوء لا بنت نورا مش بنتك ماحستش بنفسي غير وانا في حضنه عمر انا ودليده  زي ما يكون الحضن ده و اللي كان واحشني وكنت خايفه

مها بنتي انا يا عمر بمزاجك او غصب عنك

عمر وهو حضني انا وداليدا اللي عندك اعمليه وطلعنا من الحضانه وانا حسيت باللي كنت خائف منه هيحصل

عمر ما حصلش حاجه وبعدين مجنونه ازاي تسوق العربيه بالطريقه دي وما ردتيش علي التليفون
نورا انا اسفه بس اول ما كلموني وقالوا لي ان في واحده عاوزه تاخد ودليده بتعيط ما حستش بنفسي

عمر حصل خير يلا طلعنا لقينا عربيتي واخذها الونش بالتليفون

عمرو ضحك على جامد وقلنا ايه رايكم ناخذ النهارده اجازه

نورا قالت له يا ريت ورحنا الملاهي ورحنا المول اشترينا حاجات كثير وضحكنا اكثر ودخلنا اتغدينه لقيت ايد اتحطت








 على عيني مين اشيل الايد مش معقوله مروه وحقيقي كنت احسن حاجه حصلتى

مروه ايه الاخبار

نورا الحمد لله انت قولي لي ايه اخبارك

مروه الحمد لله انت عامله ايه مين دولت مش تعرفينا

نورا اسف والله نسيت اعرفك عمرو جوزي وداليدا بنتنا

مروه ،،،بتقولي لي بنتي انا ما شفتكيش غير من سنه بس مش معقول اتجوزت وخلفت القمر ده









نورا لا قصه طويله هابقى اقول لك عليها بعدين قعدنا وتكلمنا كثير وعمرو كان مبسوط هو ودليده ورحت انا 







وعمرو مروه  اشتريت تليفون جديد عمرو عمل لي عليه فيسبوك فتحت صفحه جديده لاني طبعا ما كانش عندي علشان حازم ما كانش حابب اني اعمل 






صفحه واتصورنا كلنا ونزلت الصور على فيسبوك على صفحتي و صفحه عمرو مروه و كان يوم حلو جدا وعدتني مروه انها مش هتقطع








 ثاني وانه هتبقى تزورني مع اني انا اللي كنت السبب كنت انا اللي قطعت معها الان حازم ما









 كانش حابب انها كل شويه تيجي لنا وانا اروح لها لانه كان بيغير جدا وفضلت ابعد عشان ابطل






 خناق معه وده ا كان سبب من سبب الخناقات اللي بيني وبين حازم صاحبتي

دخلت اخذت شاور و طلعت من الحمام لقيت عمر قاعد على الكنبه هو بيبص على وحسيت عاوز يقول لي حاجه ومش عارف

نورا،،عمر مالك في حاجه حصلت

عمر لا ما فيش انا عمري ما كنت مبسوط زي اليومين دول بس تخلص  قضيت الحضانه بتاعه دليد ه و نتكلم ونامي كويس عشان بكره في عندي لك مفاجاه حلوه خالص هتعجبك
.. نورا.. اوكي اللي انت عاوزه على فكره مها مراتك على فكره حلوه

. عمر..انا ما عنديش امرات غير واحده بس وهي حضرتك وثانيا بتغيري ولا ايه

نورا..فاشر انا اغير عمري ما غيره بس الحقيقه كنت بموت من غيره 










علي عمر وعلي دليده كنت خايفه تاخدهم مني او انهم يفضلواه على في كل الاحوال هي امراته ام بنته










عندي حازم بقى شاف صوري انا وعمرو مروه ودليده على فيسبوك وكان عامل زي المجنون وهو بيصرخ

نورا... قمت من النوم على صوت وهو عمر في الجنينه وحازم بيقول له

حازم انت لازم تطلقها يا عمر

عمر.. مستحيل

حازم.. لو ما طلقتها ش هقتلك يا عمر

عمر..اللي عندك اعمله انا مش مطلق وبعدين انت متجوز ومخلف سيبنا في حالنا و لو جبت سيرتها ثاني على لسانك ها نس انك صاحبى نور امراتي برضاك او غصبن عنك

حازم زي المجنون موسكو في بعض 

جيت جاريه خلاص يا عمر خلاص يا حازم

حازم  عجبك كلامه

عمر.. ما لكش كلام معها كلامك معي انا

حازم في الوقت ده اتجنن زقه  عمرو  على الرخامه و لقيت الدم







 نزل من دماغه وعمر جريت عليه عمر حبيبي والنبي ما تسبنيش يا عمر عمر بيغمض عينيه منك لله







 يا حازم قتلته يا حازم منك لله عمر ويغمض عينيه بيقول لي باح بك ب اح ب ك 

 عمر والنبي والنبي عمر ما تسبنيش عمر ما تسيبنيش وحياتي وحياتي عندك .. 



                           الفصل الرابع من هنا



تعليقات