Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية اقدر الحب الفصل السادس عشر

   


· 

((((أقدار الحب)))) بقلم ريحانة الجنة💞


(((الحلقة الحلقة السادسة عشر)))💦


تاني يوم راح أكمل وشوكت ومايا المستشفي علشان تحليل DNA وفعلا مايا عملت التحليل بس النتيجة كانت لسة كمان اسبوعين . ورجعوا البيت بس أكمل راح الشركة علشان يطمن علي تسنيم .





في الشركة في مكتب تسنيم

تسنيم قاعدة بتفكر في الوضع اللي هي فيه وايه الحل لكل اللي بيحصل ده وازاي حتقدر تعيش وهي شايفة أكمل كل يوم حياته بترتبط بمايا. في الوقت ده الباب خبط

تسنيم : ادخل .

طارق : فتح الباب ودخل . مفاجأة مش كدة .

تسنيم : ابتسمت وقامت تسلم عليه . اهلا طارق هي فعلا مفاجأة تعالي اتفضل .

طارق:اممم بس يا تري بقي مفاجأة حلوة ولا وحشة .

تسنيم : ههههه والله ده يتوقف علي عدد المرات اللي حتعاكسني فيهم واحنا قاعدين .

طارق : هههههههه لا ده انا كدة ممكن تطلبيلي الامن .

تسنيم : هههههههه والله انت بجد مش ممكن مبتعرفش تتكلم جد . هاه قولي كنت جاي ليه

طارق : اصل بصراحة من وقت ماكنا في السخنة وانا مش عارف اشوفك . حتي التليفون مرة تردي وكتير لا.

تسنيم : احمم معلش يا طارق كنت مشغولة بفرح أكمل ومايا ما انت عارف .

طارق : ايوة عارف . انا حتي لما عزمتيني يومها جيت بس دورت عليكي في الفرح كله وملقتكيش وبعدين سلمت علي أكمل ومايا ومشيت .

تسنيم : افتكرت هي قضت الليلة دي ازاي . معلش ياطارق اصلي يومها تعبت فجأة وروحت البيت .

طارق : طيب بصي بقي . انا عايزك في موضوع مهم ولازم نتكلم فيه بسرعة .

تسنيم : خير قلقتني قول.





طارق : قرب من مكتب تسنيم. تؤتؤ مينفعش هنا احنا نروح نتغدا برا وانا حقولك كل حاجة ممكن .

في الوقت ده الباب اتفتح ودخل أكمل

أكمل : بغيظ . ايه ده بقي ده انشاء الله.

طارق : اتعدل في وقفته . احممم ازيك يا أكمل .

أكمل : اهلا انت كنت واقف عندك بتعمل ايه

تسنيم : اهدي يا أكمل طارق معملش حاجة هو بس بيتكلم معايا .

أكمل : كلام؟ كلام ايه ده بقي اللي موقفه قريب منك كدة . اسمع يا طارق. ملكش دعوة بتسنيم انت فاهم

طارق: وانت مالك انت انت يا دوب ابن عمها وهي بس اللي تقرر اذا كنت اكلمها ولا لا .

تسنيم : يا جماعة لو سمحتم كفاية كدة . طارق ممكن تنزل تستناني تحت وانا جاية وراك .

طارق: وهو بيبص لأكمل بغيظ وأنتصار ان تسنيم حتخرج معاه . حاضر يا سمسمة حستناكي بس متتأخريش .





أكمل : وهو خارج . متفرحش اوي كدة مش حتخرج معاك .

طارق مشي ومردش عليه أكمل قفل الباب وراح لتسنيم وهو علي أخره

أكمل : ممكن اعرف يا هانم ايه حكاية طارق ده انتي مش ناوية تبطلي جنان بقي خلصنا التحليل يطلع بس وبعد كدة حطلق الزفتة دي . يعني ملوش لزمة اللي بتعمليه ده

تسنيم : أكمل انا حاسة ان البيبي ده ابنك وانا مش حينفع اكون السبب. ان يتربي بعيد عن امه وابوه . اناجربت الاحساس ده واتربيت بعيد عن امي والنتيجة انها مبتحبنيش بتحب مايا أكتر علشان كانت معاها . عشناطول عمرنا متفرقين انا وبابا وماما واختي . انسي يا أكمل احنا حكايتنا وقفت لحد كدة انت لازم تحاول تفهم مايا وتحبها وانا كمان لازم انسي واشوف حياتي

أكمل :مسكها من ذراعها انتي بتقولي ايه . مستحيل ده يحصل انتي ملكيش حياه بعيد عني انا حياتك ودنيتك انت فاهمة وطارق ده تنسيه خالص بدل ما والله اروح اقتله وتبقي انتي السبب .

تسنيم : عيطت لو سمحت كفاية انت لوبتحبني سيبني انسي انا خلاص مبقاش فيا مكان لجرح ووجع منك تاني سيبني يا أكمل سيبني أعيش وانسي

واخدت تسنيم شنتطها ومشيت واكمل كان واقف ماسك دماغه ومخنوق وقلب كل اللي علي المكتب .

أكمل : لا لا مستحيل يعني انا اتكتب عليا اتحرم منها لاخر العمر واعيش مع مايا لا. لا انا مش حستني اكتر من كدة انا لازم اكلم عمي واخلص موضوع الطلاق ده . وراح أكمل لعمه في مكتبه .


في مكتب شوكت

أكمل : خبط ودخل . ازيك يا عمي .

شوكت : اهلا تعالي انا لسة واصل دلوقتي كنت بوصل مايا . هاه مالك

أكمل : عمي انا عملت كل اللي طلبتوا مني لحد دلوقتي بس خلاص مبقتش متحمل ارجوك انا لازم اتطلق مايا .





شوكت : انا عارف اني ضغط عليك كتير بس علشان خاطري . استني لحد النيجة ما تطلع لو مطلعش ابنك حخليك تتطلقها في ساعتها. لكن لو ابنك حيهون عليك انك تتطلقها وتاخد ابنك يتربي بعيد عنك زي ما أمها اخدتها بعيد عني وربيتها واديك شايف النتيجة . حترضي ان ابنك ولا بنتك تتربي بنفس الطريقة

أكمل : مكنش مفكر في كلام عمه ده قبل كدة . بس حتي لو ابني انا حخده اربيه

شوكت : كنت عرفت انا اخد مايا من نسرين . هي من حقها حضانتها . اهدي يا اكمل اهدي واستني يا ابني معلش .


أكمل قام وراح مكتبه وخلص شغله ولسة تسنيم مرجعتش الشركة كلمها تليفونها مقفول . رجع علي البيت يشوفها .

في البيت أكمل بيدور علي تسنيم مش لاقيها .

مايا : ازيك يا كيمو مالك بتدور علي مين.

اكمل : هي تسنيم مرجعتش لحد دلوقتي .

مايا : لا لسة . عايز حاجة. ولا وحشتك

أكمل : اوففف ابعدي عني انا مش طايقك .

مايا : طيب اعملك ليمون يهديك.

أكمل : مايا امشي من وشي الساعة دي انا ممكن اصور قتيل

مايا : اوبس واضح ان الموضوع كبير اوي . طيب بص انا جبتلك ايه وانا راجعة مع بابي ايه رايك في التيشيرت دي .

أكمل : مش زوقي . ومتبقيش تتعبي نفسك تسنيم هي اللي عارفة انا بحب ايه وهي اللي بتختارلي كل لبسي





مايا : تسنيم تسنيم تسنيم . القهوة تسنيم اللي بتعرف تعملها الاكل تسنيم اللي عارفة انا باكل ايه اللبس تسنيم هي اللي عارفة زوقي

ايه انت مفيش في كلامك غيرها مبتعرفش تتكلم من غير ما تجيب اسمها علي لسانك . ربنا يخدها ويريحني منها .

أكمل : ربنا بخدك انتي وكلنا نرتاح منك اوعي انا طالع أوضتي .

وطلع اكمل اوضته وقعد يستني تسنيم في بلكونة أوضته وكان بيسمع الاغنية دي ( ايوة انا عارف ان كلامي عليها كتير . اصل حكايتي معاها حكاية حب كبير . ده من يوم ماسابتني وقلبي ماهوش مرتاح اسكت ليه ده انا بس بقول اسمها برتاح. انا بتكلم علي اللي انا شوفته معاها في يوم بحكي الفرحة اللي بعيش فيها لحد اليوم . لو مش ححكي عنها اتكلم بس في ايه . مين يستاهل بعد حبيبتي احكي عليه






. ده انا من يوم ماسابتني وقلبي ماهوش مرتاح. اسكت ليه ده انا بس بقول اسمها برتاح. كل ما اقول انا مش حتكلم عنها خلاص . واعمل نافسي قال بتكلم ويا الناس واخد بالي عشان مغلطش بأي كلام . بردوا كلامي يلف ويرجع ليها قوام .اسكت ليه ده انا بس بقول اسمها برتاح . اسكت ليه ده انا بس بقول اسمها برتاح

في مطعم شيك جدا طارق وتسنيم قاعدين بعد ما اتغدوا .

طارق : هاه يا سمسمة قولتي ايه

تسنيم : شكلها قلقان وخايف . طارق انت فاجئتني . مش عارفة بصراحة اقولك ايه

طارق : بصي يا تسنيم انا عارف ان احنا منعرفش بعض لسة بس لما نتخطب حنقرب من بعض وتعرفيني كويس انا لو عليا اصلا اتجوزك دلوقتي حالا لكن عارف انك محتاجة وقت تعرفيني وتخدي عليا وانا بصراحة عايزك ليا بجد علشان كدة طلبت اخطبك يعني مقولتلكيش نتصاحب ولا نتقابل ارجوكي وافقي بس وانا حخليكي تحبيني .

تسنيم . خلاص يا طارق حفكر وارد عليك . بس دلوقتي انا لازم اروح اتأخرت

طارق : حاضر يا سمسمتي .





تسنيم : اتضايقت. علشان دي كانت دلع أكمل ليها ومش عايزة تسمعها من غيره . طارق ممكن متقوليش سمسمتي دي تاني لو سمحت

طارق : حاضر اللي يعجبك حقولك يا حبيبتي وياروحي ويا قلبي . بس وافقي انتي بس .

تسنيم : طيب يالا بينا علشان اروح


ورجعت تسنيم واكمل كان مستنيها في الجنينة . ولما وصلت .

أكمل : حمد علي السلامة يا هانم كل ده كنتي فين . كل ده مع طارق .

تسنيم : خاليك في حالك وملكش دعوة بيا انا اخرج مع اللي يعجبني فاهم .

أكمل : انتي يا عبيطة يا بتستعبطي . انسي انك تفكري حتي في حد غيري والله اموتك انتي فاهمة .

تسنيم : كدة طيب اسمع بقي طارق جاي يخطبني وانا وافقت وحقول لبابا . عن اذنك





أكمل : تعالي هنا مين ده اللي بخطبك ده يبقي أخر يوم في عمرك انتي وهو انتي مجنونة حتتجوزي ازاي

تسنيم : قلتلك ملكش دعوة انا حتصرف في حياتي خاليك انت مع مراتك وابنك اللي جاي .

وفعلا تسنيم كلمت شوكت وطبعا فرح جدا لانه كان نفسه اوي ان تسنيم تتجوز واخيرا واقفت . وحددوا معاد الخطوبة وطبعا اكمل كان بيموت وهو شايف طارق كل يوم مع تسنيم وكل يوم يتخانق معاها وكان نفسه يموتها ويموت نفسه . 😣😣


 🌹 🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹
🍁🍁🍁🍁مرحبا بكم
. ضيوفنا الكرام 

 نقدم لكم كل ما هوا حصري وجديد.
اترك ١٠ تعليقات. ليصلك. الفصل الجديد فور نشرهعندنا. ستجد. كل. ما. هوا جديد. حصري. ورومانسى. وشيق. فقط ابحث من جوجل باسم الرواية واسم مدوانة كرنفال الروايات وايضاء  اشتركو على

 قناتنا        علي التليجرام من هنا

ليصلك اشعار بكل ما هوه. جديد من اللينك الظاهر امامك

  🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹

            الفصل السابع عشر من هنا

تعليقات