Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية قاسي احب طفلة الفصل الاول 1و الثاني 2 بقلم نورهان العطار


 رواية قاسي احب طفلة

 الفصل الاول الثاني 

بقلم نورهان العطار


ليث ببرود: اقل"عي 

مليكة بصد"مة: اييي


ليث بغضب: انا قلت كلمة تتسمع انتي فاهمه 

مليكة ببكاء: ارجوك سبني ارجوك 

ليث بغضب: قلت اقل"عي 




مليكة ببكاء وخوف: لااا

ليث بغضب: انا هوريكي ازاي تقوليلي لا 

ذهب ليث واحضر كرباج واقترب من مليكة بغضب 

مليكة بخوف: انت هتعمل اي 

ليث بغضب: انا هخليكي تسمعي الكلام بعد كدة 

واخذ يهوي علي جسمها بالكر"باج ومليكة تص"رخ وتتر"جاء بان يتركها ولكن هو لم يسمع لها اخذ يض"رب بها حتي انقطع صو"تها فنظر لهة وجدها اغشي عليها تركها مر"مية علي الارض والقي نفسه علي السرير ونام بعمق وكٱنة لم يفعل شئ 


سعاد ببكاء: ياتري عاملة اي يا بنتي 

محمد بحزن: تعالي نامى يا سعاد 

سعاد بغضب: نام انت ملكش دعوه بيا وعلي فكره لو بنتي حصلها حاجه انا مش هسيبك هحبسك يا محمد 

محمد بدهشه: هتحبسيني يا سعاد اهون عليكي 

سعاد بسخريه وحزن: اذا كان هانت عليك بنتك مش هتهون عليا انا 

ذهبت سعاد بحزن علي مليكة وندم محمد علي ما فعلة كيف يفعل في ابنتة هاكذا وقرر شي سوف يفعل غدآ 


في فلة فؤاد الهاشمي 


فؤاد بدهشة: بتقول اي اتجوز 

المجهول: ايوة 

فؤاد: متاكد 

المجهول: ايوة 

فؤاد: تعرفلي كل المعلومات عنها كل حاجه انت فاهم 

المجهول: حاضر يا باشا 

فؤاد: عملت اي في اخر صفقة 

المجهول: البوس بيقول التسليم الخميس الجاي 

فؤاد: طيب كويس امن المخازن كويس فاهم 

المجهول: فاهم 

فؤاد: متعرفش ليث العملية بتاعتة امتي 

المجهول: لا ليث باشا غريب وكتم محدش يعرف حاجه 





فؤاد: طيب غور وهاتلي كل الاخبار 

المجهول: اومرك 

اغلق فؤاد الهاتف وجلس يخطط كيف يوقع ليث وينهي ولكن من الصعب ان يفعل ذالك 


استيقظ ليث من النوم نهض من السرير ونظر علي مليكة وجدها مثل ما هي لم تتحرك ابدا فذهب نحوها 

وضربها برجلة 

ليث: اصحي يالا اخلصي

ولكن لا يوجد رد فعل 

ذهب ليث واحضر كوب ماء وافرغة فو"قها 

مليكة بفزع: اي في اي 

ليث ببرود: خمس دقايق والفطار يكون جاهز دقيقة تاخير هطير رقبتك انتي سامعه 

مليكة بالم: حاضر

دخل ليث الحمام وهبطت مليكة الي الاسفل بثيابها المدمرة واحضرت الفطار وبعد مرور خمس دقايق هبط ليث الي الاسفل بشكلة الجذاب جلس علي الطاولة بغرور وكبرياء 

ليث: هو دا الاكل 

مليكة: ايوة

ليث: انا مش باكل الاكل دا ودلق الاكل علي الارض 

وقام وكاد.ان يذهب

ليث: اجي القي القصر بيلمع انتي فاهمه 

امائت مليكةبراسها 

ليث بغضب: لما اقول كلمة تردي فاهمه

مليكة: فاهمه

ليث بقرف: وياريت تغيري اللبس دا

مليكة: مليش لبس هنا 

ليث: افتحي الدولاب هتلاقي لبس حريمي 

مليكة: لمين

ليث: انتي مالك قولي حاضر وانتي ساكته

مليكة: حاضر 

ذهب ليث الي الشركة واغلق علي مليكة باب القصر جلست قمر تنظف في البيت فكان القصر كبير بشدة


وصل ليث الشركة ودخل بغرور وكبرياء وقف الموظفين يحيوة تحية الصباح دخل مكتبة ودخلت خلفة السكرتيرة 

ليث: جدول النهارده اي 




مني: عند حضرتك ميتنك مهم اووي 

ليث: الساعه كام 

مني: الساعة ٢

ليث: طيب دا لسة فاضل اربع ساعات تعالي عاوزك في موضوع مهم اوووي 

مني بضحكة مايعة: احنا في الشركه

ليث: يعني هي اول مرة  

ضحكت مني بصوت عالي وهجم عليها صقر يقبلها 

                (ليفعلو ما حرمة الله)


محمد: رايحة فين يا سعاد 

سعاد: رايحة لبنتي اشو"فها 

محمد: استهدي بالله واقعدي

سعاد: ملكش دعوة بيا 

محمد بغضب: لو روحتي هيطردك 

سعاد ببكاء: طيب وبنتي انا عاو"زة اروح اطمن عليها

محمد بحزن: روحي يا سعاد  

ذهبت سعاد بحزن الي ملكية فهي ابنها الوحيده التي لم تنجبها وصل سعاد الي القصر ورات حراس كثيرين في الخارج ارادت الدخول ولكن الحراس منعوها اماوفي الداخل انهت مليكة القصر وجلست تستريح ولكن سمعت صوت امها وهي تنادي 


سعاد: مليكة  ملييييكة يا بنتي ردي عليا 

جري مليكة علي الباب وجدتة مغلق صعدت الي الغرفة ونظرت منها 


مليكة: امي وحشتيني انا هنا اهو

سعاد  بفرحه: عاملة اي يا مليكة 

مليكة: الحمدلله  وانتي اخبارك اي وبابا 

سعاد: كويسين انتي محتاجه حاجه 

مليكة: لا ويالة روحي  

سعاد: مليكة 

مليكة بدموع: يالا يا امي باي 

اغلقت مليكة النافذة وهي تبكي وذهب سعاد بحزن وبعد وقت دخلت مليكة الحمام واخذت حمام دافي وخرجت تلف فوطة حول جسمها فتحت الدولاب ولكن وجدت كل الملابس عريانة اغلقت الدولاب 


مليكة: اي القرف دا هلبس اي انا دلوقتي خلاص لقيتها 




ذهبت مليكة لهدوم ليث واختارت تيشرت ولبستة فكان طويل الي بعد الركبة وسرحت شعرها وهبطت الي الاسفل حتي تفعل الغداء 


انهي ليث ما يفعلة ورمي فلوس لمني 

ليث: مشوف وشك غير في الميتنك 

مني: حاضر 

خرجت مني ورجع ليث راسة للخلف وتذكر ماضية المالم تذكر عندما خانت امة ابوة مع اعز اصدقاء وتذكر عندما توفي ابية من الصدمة وتركتة امة للخدم يربوة وهي لم يكن في بالها ابنها 

ليث بغضب: كلكم زي بعض بتجرو ورا الفلوس 

رن هاتف ليث فراي صديقة اسر فرد علية 


ليث: عملت اي

اسر: كلو تمام الصفة هيستلمها الخميس الجاي هتعمل اي يا ليث

ليث بخبث: هعمل كل خير ساعة وتكون قدامي سلام

اغلق ليث الخط في وجهة اسر 


(اسر: صديق ليث يشتغل معة في كل شي في نفس عمر ليث جاد جدا في عملة ومرح في اوقات الفراغ)


بعد مرور ساعة ذهب اسر وليث الي الميتنك اللذي دام تلاث سااعات انتهي الاجتماع 


اسر: اوووف اجتماع صعب اوووي 

ليث: الصفقة هتتسلم كمان يومين مش عاوز غلطة 




اسر بجديه: مش تقلق 

ذهب ليث الي البيت وما ان دخل البيت فكانت الصد"مة لهة عند"ما راي........


رواية قاسي احب طفلة

الفصل الاول 
 بقلم نورهان العطار 



كان ليث يجلس علي مكتبة بغر"ور ويقف قصادة رجل بخوف منة يخفض راسة 



ليث: هااا الفلوس هتيجي امتي 



الرجل بخوف: يا ليث باشا اصبر عليا شو"يه وانا




ليث بغضب: لااااا نصف ساعه والفلوس تكون هنا
الرجل: عندي عرض احلي 
ليث: اي هو
الرجل: انا عرفت انك كل يوم مع واحده اي رايك لو ابعتلك بنتي حلوة




وجميلة بص حتي صور"تها اهي

نظر ليث للصورة باعجاب فهي بالفعل شد"يدة الجمال نظر ليث للرجل 




ليث: طيب بس بنتك دي ميدفعش فيها خمسة مليون انت واخد قرض 




بخمسة مليون ولا اقولك مش خساره فيها يالا ابعتهالي ليلة وخلاص 

الرجل بخوف: لا اصل 





ليث بغضب: مبحبش الي يرجع في كلا"مة 
الرجل بخوف: مش




 رجعت والله بس اتجو"زها 
ليث بغضب شد"يد: نعم 





الرجل: شهر واحد وبعدين طلقها 
ليث: انا مش هتجوز حد والفلوس تجيلي




الرجل: يا باشا جربها بس والله هتعجبك 
ليث بقرف: ماشي يالا بينا






الرجل بخوف: علي فين 
ليث بخبث: هروح اجيب مراتي
ذهب ليث وخلفة الرجل وانطلقت السيارة الي بيت الرجل ومعهم المازون الخاص لعيلة السيوفي





مليكة: ماما انتي فين 
( يا جماعه مليكة بتعتبر مرات ابوها امها لانها حنينة عليها وتعشق مليكة وتعتبرها ابنتها لانها لم تنجب)

سعاد: انا هنا يا مليكة تعالي 
مليكة: كدة تعملي الاكل لوحدك وانا فين يعني
سعاد: لا روحي ذاكري علشان تدخلي كلية حلوة وتفرحيني ماشي يا حبيبتي
مليكة: ربنا يخليكي ليا يا احسن ام في الدنيا
سعاد: الله يا مليكة بحب اسم ماما منك 
مليكة وهي تحضتنها: ماما واحلي ماما 
سعاد: طيب يالا يا باكاشة روحي ذاكري 
مليكة وهي تقبل خدها: حاضر 
ولكن سمعت مليكة صوت الباب وذهبت لتفتح الباب ولكن وجددت ابوها دخل ابوها وافسح الطريق لي ليث وهو يرحب بية بشدة 

الرجل: اتفضل يا ليث بية بيتك ومترحك
سعاد: مين الي جية يا مليكة 
مليكة: معرفش دا بابا ومعاة واحد يايي يخوف اووي ومعاهم مازون يكنش بابا هيتجوز عليكي الراجل دا
سعاد بضحك: بطلي غلبة روحي ذاكر وانا طلعة اشوف في اي امشي 
ذهبت مليكة الي غرفتها تحت نظرات ليث المتفحصة

ليث بخبث: ريحه فين يا عروسة 




مليكة: رايحة اذاكر يا عمو 
ليث: واللة عيب واحدة تقول لجوزها يا عمو 
مليكة: اييي جوز مين 
سعاد: اتكلم يا محمد مين الراجل دا 
ليث بغضب: احتر"مي نفسك بدل مشوف شغلي معا"كي 
محمد: خلاص يا ولية انا هجوز مليكة لليث بية 
مليكة ببكاء: لا يا بابا انا عاوزة اتعلم مش هتجوز
ليث بزهق: محمد 
محمد: يالا يا مولانا 
سعاد: لاااا محدش هياخد بنتي مني انتو سامعين 
امسك محمد سعاد وادخلها غرفة واغلق عليها الباب ومليكة تحاول منعة ولاكن حراس ليث منعو"ها كان ليث ينظر اليهم بملل  
ليث: خلص انا مش قادر اقعد هنا يالا 
جلس محمد وبدا المازون يكتب الكتاب وجاء وقت ان تمضي العريس والعروسه مضي ليث وذهب محمد 






محمد: امضي
مليكه ببكاء: لااا 
ليث بقسوة: بقولك امضي بدل مخ"لص علي امك يالا
مضت مليكة بخوف علي ولد"تها 

المازون:(بارك لكم وبارك عليكم وجمع بينكما فى خير)

ليث بخبث: يالا يا يا عرو"سه
مليكة بخوف: ممكن اشوف ماما 






ليث بملل: دقيقة وتخلصي يالااا
ذهبت مليكة بسر"عة وفتحت الباب لولدتها واترمت بين احضانها تبكى
سعاد ببكاء: متخفيش انا معاكي وهجيلك كل يوم 
مليكة: هتوحشيني اوووي يا امي 
سعاد وهي تقبل كل انش في وجههة وتبكى: وانتي كمان هتوحشيني اوووي يا مليكة 

ليث: انا صبرت كتير وسحب مليكة من يديها وهي تبكي بشدة وخلفة سعاد تتوسل الية بان يترك ابنتها
ولكن ليث لم يبالي واخذها ونزل من العمارة وخلفة الحراس نظرت سعاد لمحمد بكرة 

سعاد: لي عملت كدة حسبي الله نعمة الوكيل فيك روح منك للة ودخلت غرفتها وهي تبكي 
جلس محمد يبكي علي ابنتة ولاكن ليس بيدة شئ 

اركب ليث مليكة السيارة بالقوة وهي تبكي وتتوسل الية بان يتركها ترجع لامها انطلقت السيارة 




ليث بغضب: اخرسي بقااا اي كفاية نواح
مليكة ببكاء: عاوزة ماما 
ليث بغضب: لو سمعت صوتك هق"تلك انتي فاهمة 





امائت مليكة راسها بخوف 
ليث بصوت اعلي: ردي فاهمه
ملية: فاهمة فاهمة 
وصلي ليث القصر وسحب مليكة من يدها وهي تبكي ودخل القصر وجد الخدم في انتظارة






ليث بغضب: الكل اجازة لحد مطلبكم يالا
ذهب جميع الخدم في خلال خمس دقايق من الخوف



حمل ليث مليكة وصعد بها الي الاعلي ودخل بها غرفة كل شي فيها اسود السرير والمفرش




 والدولاب حتي الهدوم رمها ليث علي السرير 
مليكة بالم: اةةة دهري 
ليث ببرود: اق"لعي 
مليكة بصد"مة: اييي
 

                     

                             الفصل الثالث من هنا

لقراة باقي الفصول اضغط هنا



تعليقات