Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية احببته رغما عني الفصل الثاني2بقلم هاله احمد



رواية احببته رغما عني

 الفصل الثاني2

بقلم هاله احمد



رقيه صحيت لقت نفسها في المستشفي وست جميله في الاربعنيات قاعده جنبهاا وبتعيط وراجل في الخمسنات شيك جدا واقف قدمهاا 

رقيه بتعب: انتو مين وانا هنا بعمل ايه 

دولت بعياط: انتي صحيتي يا حبيبتي الف حمد الله علي سلامتك 

هشام: الف حمد الله علي سلامتك يا بنتي قلقتينا عليكي 

رقيه بعياط: فين ابويا ومامتي انا عاوزهم لو سمحت 

هشام بجمود: بس متقوليش ابويا ولا تقولي مامتي احنا اهلك يا بنتي 

رقيه بعياط: تاااني هتقولولي انهم مش اهلي 

دولت بعياط قامت وقعدت جنبها: يا حبيبتي صدقيني دول مش اهلك فعلا احنا اهلك انا مامتك وده ابوكي 

رقيه بعياط اكترر: انتو بتقولو اييه انتو مجانينن اوعي انا عاوزه اشوفهم لو سمحت 

دولت: بصي يا حبيبتي دي شهادت ميلادك عارفه عيونك الزرقه دي لمين دي لياا بصي دولت كانت حطه عدسات علي عينها شالتهاا 

دولت: ده عيني بس انا حطه العدسات دي علشان عيني ملفته اوي ونا كبرت كلك شبهي انتي الوحيده االي شبهي ده كان كل الي يشوفك يتصدم من جمالك وانك شبهي اوي كده 

رقيه بصدمه: انا انا مش فاهمه حاجه انتو بتقولو اي انا اكيد في كابوس اكيد وهصحا منوو 

دولت بعياط: انا هقولك اي االي حصل يا بنتي انتي كنتي تاني طفل ليا علشان عندك اخ اكبر منك وكانت مديحه االي بتقولي عليها امك كانت شغاله عندنا خدامه في القصرر هي وجوزها احمد وكنت بعاملها علي انها اختي مش خدامه عندي كنت بحبها اوي لغايت ما في يوم جتلي وهي بتعيط ومنهاره وقالتلي انها راحت كشفت بس الدكتور قالها ان عندها مشكله في الرحم ومبتخلفش ولا عمرها هتخلف كنت انا حامل فيكي في الشهر السادس فضلت جنبها وخليت هشام ابوكي يسفرهاا برا وعرضها علي اكبر الدكاتره بس مكنش في امل قولتها تستعوض ربنا وتعتبر ولادي ولادها وجيه يوم ولادتك وهي كانت جنبي في المستشفي ونا علشان واثقه فيهاا طبعا سبتك ليها ونمت من التعب وصحيت ملقتكيش ولا لقيتها ولا جوزها زي ميكون اختفوو فضلنا نلف كتيررر لغايت متقبلت بيكي بعد 21سنه يا حبيبتي 

رقيه بصدمه كبيره من الي سمعتوو: ازااي ازااي لااا مش معقوله لاااا 

هشام بنفاذ صبر: يا بنتي هنكدب عليكي ليه كل ده ومش مصدقانا عموما انتي هتقابلي عمامك واهلك وهما هيقولو ليكي كل حاجه وان مديحه كانت خدامه عندنا من زمان 

رقيه باستسلام: ممكن اشوفهم لو سمحت 

دولت باعتراض: لااا يا رقيه هما هياخدو جزاءهم 

رقيه بدموع: لو سمحت بعد اذنكم 

دولت: حاضر يا بنتي ابعت حد يجبهم يا هشام 

هشام: حاضر يا بنتي 

وبعتو جابوهم ودخلو اوضت رقيه 

رقيه بدموع قامت وقفت قدامهم: ليه عملتو كده ليه 

مديحه بعياط: سامحينا يا بنتي ابوس ايدك سامحيناا 

رقيه بشفقه عليهم: لااا عمري ما هسمحكم ابداا عمري بس كل االي اقدر اعملو اني اخليكم متقضوش ولا يوم في السجن علشان انا مقدرش اشوف فيكم اي اذي 

هشام بعتراض وزعيق: لاااا انا هخليهم يقضوا ايامهم الي باقيه كلهم في السجن 

وراح نحيت احمد وقالو: انت مفكر ان مش هعرف اجيبك يا احمد انت ناسي انا مين انا هشام المنشاوي يا احمدد انا قولت افكرك لتكون نسيت ونا اخدت عهد اني هفضل ادور عليكم لغايت اخر نفس فيااا مش هرحمك يا احمد 

رقيه راحت نحيت هشام ومسكت ايدو: لو سمحت لو ليا اي غلاوه عند حضرتك متخلهمش في السجن بعد اذنك 

هشام بضعف ودموع: تعالي يا رقيه في حضن ابوكي تعالي يا حبيبتي 

رقيه فضلت تعيط في حضنوو وحست فعلا بي الامان في حضنو 

هشام بدموع: علشان خاطرك انتي انا مش هدخلهم السجن وهتنازل بس لاجلك انتي 

رقيه: شكراا يا وسكتت 

هشام بعياط: قوليهاا يا بنتي قوليهااا بالله عليكي 

رقيه بدموع: يا بابا 

هشام خدها في حضنوو وقاال: يااااه كنتي نفسي اسمعها منك اوي يا بنتي 

دولت واقفه بعيد بتعيط رقيه راحت نحيتها وقالت: تصدقي فعلا ان عنيكي جميله اوي وتصدقي انك شبهي وضحكت 

دولت بعياط خدتها في حضنهاا وقالت: ااه يا بنتي اه يا حبيبتي يا اجمل من رات عيني اللهم باركلي فيكي ياارب وبعدين يعني انا الي شبهك مش انتي الي شبهي 

رقيه بضحك في وسط دموعها: اه المهم نا ليا اخوات 

دولت بفرحه: اه يا حبيتي عندك اخت قمر شبهك كده اسمها مليكه وعندها 18سنه ودي بقا اخر العنقود وعندك اخ وده بقا اخوكي الكبيرر اسمو ادهم عندو 25سنه بس هو مسافر في شغل ومعرفش لسه بي اي حاجه واختك معاه لانها بتقعد تزن عليه وتروح معاه كل مره 

رقيه بضحك: طب وهما هيجو امته 

دولت: بكره يا نن عين مامتك 

هشام بضحك: ياله يا حلويات علشان نروح بقا لاني مبحبش المستشفيات دي 

رقيه: ماشي ياله 

وطلعت لقت عربيه فخمه جداا ووراها عربيتين فيها حراس 

مالت علي مامتها وقالت: هي الحراس دي كلها ليه يا ماما 

دولت بضحك: ابوكي مش اي حد يا بنتي احنا عايلت المنشاوي 

رقيه بصدمه: بابا صاحب اكبر شركات المنشاوي صح وكمان كان بيساعد ناس كتيرر جدا 

دولت بفرحه: الله ينور عليكي يا حبيبتي ياله اركبي بقا 


وركبت معاهم ودخلت قصر فخم جدااا وكان فيه صحافين واقفين علي البوابه 

ودخلو لقت راجل اكبر من ابوها وده يبقا عمها حسين 

حسين بفرحه: نورتي يا بنت اخويا نورتي بيتك يا حبيبتي 

رقيه: متشكره جدا يا عموو 

هشام: اطلعي ارتاحي شويه يا حبيبتي واحنا هنبعتلك اكل 

رقيه: لاا انا عاوزه انام انا تعبانه 

دولت: تعالي يا حبيبتي اوديكي اوضتك 

وخدتها وطلعت لقت اوضتها في غايت الجمال 

رقيه باندهاش: هي دي اوضتي 

دولت وهي بطلعلها هدوم: اه يا حبيبتي اوضتك اي رايك لو فيها حاجه مش عجباكي ممكن نغيرهاا

رقيه بضحك: بذمتك دي تستاهل ان يتغير فيها حاجه ده جامده اوي اللهم بارك يارب 

دولت بضحك: خدي يا حبيبتي ادخلي خدي شاور ونامي شويه علشان العيله كلها جايه تشوفك بليل 

رقيه: ماشي حاضر 

دولت باست دمغها وطلعت ورقيه دخلت اخدت شاور ونامت وبعد 3ساعت صحيت 

رقيه بصراخ: اعااااااا انت مييييين 


                             الفصل الثالث من هنا


لقراة باقي الفصول اضغط هنا



تعليقات