Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عشق اقتحم كياني الفصل الثالث3بقلم اسراء ابراهيم

 


رواية عشق اقتحم كياني
الفصل الثالث
اسراء ابراهيم


ردت رؤي بخجل وقالتله: 
- هيا خالتو سعاد موجودة لو سمحت؟
 
ردت زينب بفرحة وهيا بتقؤل: 
- معقؤلة رؤى بنت اختي تعالي يا حبييتي 

 راحت رؤي دخلت جري واترمت في حضنها وقالتلها: 
خالتوووو وحشتيني اووي اوي 

نبيلة ردت  وهي بطبطب عليها: 
-وانتي كمان يا روح خالتك كل دي غيبة ماشي ليا حساب مع امك دي 

قاطعهم اسر وهو بيقؤل باستغراب: 
-ما تفهمونا حاجة عشان انا مش فاهم 

امه قالتله بعتاب وهيا بتاخد رؤي في حضنها: 

-معقؤلة نسيت رؤى يا اسر بنت خالتك اللي كانت بتلعب مع رهف وهما صغيرين،  ليك حق ما كانو صغيرين اووي 

اسر وهو بيفتكر ويمسح علي شعره: 
-يااه معقؤلة دي انتي اخر مرة شوفتك كنتي عيلة اووي بس كبرتي 

رؤى بصتله بكسوف وقالتله بهزار: 
-ايوة وانت طولت خالص يا ابيه اسر ههههه 

اسر بتوتر من ضحكتها اتكلم بهدوء: 
-احم اه عندك حق فعلا 

قربت رهف من رؤي وقالتها بهزار: 
-اخس عليكي طيب وانا ايه بقي يا ست رؤى ماما بس اللي ليها احضان 

رؤى بتحضن رهف وبتقؤلها: 
-وانا اقدر يا رورو وخدتها بالحضن وكمان وحضنت حور كمان  وكانو فرحانين هما التلاتة انهم اتجمعو تاني سوا وشوية وبعدت رؤي وقالت لخالتها نبيلة: 
-خالتوانا جاية لوحدي ماما في البلد وبابا بعتني مع عمي  وبصراحة انا هقعد معاكو فترة كدة لحد ما اخلص ورق الانتساب بتاع جامعتي واحول علي هناك
 
نبيلة ردت بفرحة وهي بتاخدها في حضنها: 
-ده يوم المني يا حبيبة قلبي يااه اخيرا هشبع منك وتقعدي معايا 

واسر كان بيكلم نفسه وبيقؤل في عقله:
- ما شاء الله كبرت اووي وكمان جميلة زي ما هيا لسة 

قامت رهف وقالت باستعجال: 
-همشي انا عشان اتاخرت عالشغل هخلص واجي بقي نسهر احنا التلاتة ونعوض القديم ايه رأيكو يا بنات؟ 

ردت حور ورؤي في وقت واحد: 
-اتفقنا طبعا وضحكو هما التلاتة بحب 

اسر نزل علي شغله وحور بصت لرؤي وقالتلها: 
-ايه رأيك تيجي نقعد نرغي شوية في اوضتي 

ردت رؤي بابتسامة: 
-طبعا موافقة يلا بينا ودخلو هما الاتنين القوضة...... 
......... 

دخلت رهف مكتبها واتفاجئت باياد في وشها قاعد مستنيها
رهف اتخضت وحطت ايدها علي قلبها وقالت: 
-بسم الله الرحمن الرحيم 

اياد باستغراب قالها: 
-ايه شوفتي عفريت ولا ايه 

رهف قالتله وهي بتروح عند مكتبها: 
-اسفة بس اتخضيت ، هو في حاجة حضرتك عايز حاجة.. 

اياد عاكسها وقالها: 
-قولت اجي اصبح عالقمر 

رهف تجاهلت كلامه وعملت نفسها مسمعتوش وقالتله: 
-احم افندم حضرتك قولت ايه ؟

اياد قالها بجدية مصطنعة: 
- قصدي يعني اشوف الشغل ايه اخباره ايه  

ردت عليه رهف بجدية: 
-لا حضرتك كله تمام هخلص انهاردة ورق الصفقة وابعته لحضرتك 
اياد قالها وهو متنح و مش في وعيه: 
- هو جمالك ده طبيعي بجد؟ 

رهف اتوترت ووشها احمر من الخجل وحاولت تكون جادة: 
- هو حضرتك بتقؤل ايه مش فاهمة؟ 

اياد حس بنفسه واتكلم بتوتر: 
-احم انا هستني تبعتيلي الورق وياريت تجبيه بنفسك عشان ده ورق مهم 

رهف استغربت اصراره وقالتله: 
-حاضر يا فندم واول ما لف عشان يمشي ندهت عليه: 
 لو سمحت يا استاذ اياد ممكن طلب

اياد لف وبصلها بتوهان وقالها: 
- هو انا اسمي احلو كدة ليه قوليه تاني كدة وحيات ابوكي 

رهف ردت بتكشيرة: 
-افندم !

اياد حاول يتمالك نفسه قدامها وقالها: 
-لا مفيش هو انتي كنتي عايزة ايه ؟

حاولت تستجمع شجاعتها وقالتله: 
-بصراحة انا اختي معاها بكالريوس تجارة وكنت بتمني لو الاقي شغل ليها هنا معانا في الشركة

اياد بصلها بفرحة عشان طلبت منه هو كدة وقالها: 
- اه طبعا خليها تيجي تعمل مقابلة بكرة ان شاء الله وانا هقابلها بنفسي 

رهف مش مصدقة نفسها وقالتله : 
-بجد متشكرة اووي لحضرتك انا بجد مش عارفة اقؤلك ايه 

اياد سرح في ابتسامتها اووي وحبها هو عارف انه خلاص حبها انتبه علي صوتها: 

 مستر اياد في حاجة ؟

اياد بابتسامة  قالها: 
- لا مفيش لازم امشي احسن  

رهف استغربت وقالتله تمام يا فندم ولما مشي ضحكت وقالت بصوت واطي:

-ايه حكايتك يا اياد شكلي كدة هتهف واحبك وبعدين قعدت تكمل شغل..... 
..........
بعد الشغل روحت رهف البيت ودخلت جري  قوضة حور لقتها قاعدة مع رؤى بيرغو 
رهف فضلت تنده:
-حور يا حور يا حور وضحكت بفرحة وهي ماسكة ايد اختها وبتلف بيها القوضة  

حور استغرب وقالتلها بضحك: 
-ايه يا مجنونة في ايه مالك مبسوطة كدة ليه؟ 

رهف وقفت فجاة وقالتلها وهيا بسقف بايدها: 
- لقيتلك شغل وهتعملي بكرة مقابلة كمان 

حور ابتسمت بفرحة وقالتلها: 
-بجد انا مش مصدقة بالسرعة دي ربنا يخليكي ليا يا رهف يا اجمل اخت في الدنيا 

رهف بحب حضنتها وقالتلها: 
-حبيبة قلبي انتي تستاهلي كل خير يلا تنامي بدري بقي وتستعدي وان شاء الله هنمشي سوا يا جميل الصبح
 
رؤى قامت وحضنت حور بفرحة وقالتلها: 
-الف مبروك يا حور انتي تستاهلي كل خير بجد 
حور بادلتها الحضن وقالتلها: 
-الله يبارك فيكي يا رؤى تسلميلي يا قلبي 
.........
قدام الشركة كانت حور ماسكة ايد رهف اختها وبتقؤلها بتوتر: 
-انا خايفة اوي يا رهف بجد حاسة اني اول مرة اقابل ناس في حياتي 
   
رهف شددت علي ايد حور وقالتلها: 
-متخفيش يا حور انا جنبك وخليكي قوية كدة انتي اقوي من كل اللي مريتي بيه عايزاكي تفكري ان دي حياتك الجديدة وبايدك ترسميها وتخليها سعيدة فاهمة؟ 

حور هزت دماغها بأه وقالتلها:
-انتي عندك حق يا رهف انا مش هبان ضعيفة تاني ابدا  ومسكت ايدها ودخلو الشركة سوا ووقفو عند الاسانسير 
بس الامن نده علي رهف وبيشاورو ليها عشان تيجي نفخت بضيق وبصت لحور وقالتلها: 
-ثواني يا حور هشوف في ايه وجاية متخفيش مش هتأخر عليكي 

حور هزت دماغها وقالتلها: 
-ماشي يا رهف بس متتأخريش عليا وسابتها رهف ومشيت والاسانسير فتح وجه ياسين   من ورا حور ودخل بصلها وقالها بزوق هتطلعي يا انسة؟؟ 
حور بصتله بتوتر وبصت علي  رهف اللي اختفت من قدامها ومش عارفة تعمل ايه
 وانتبهت علي صوت ياسين وهو بيقؤلها: 
-ايه انتي طرشة مش بكلمك انا 

حور بصتله بغضب وكشرت وقالتله:
- انت قليل الذوق ولو طالعة مش هطلع معاك وسابته ومشيت 

ياسين  تنح وقبض علي ايده بغضب وطلع بالاسانسير 

وحور وقفت علي جمب وبقت تدور بعينها علي رهف وبتكلم نفسها: 
اوووووف يا رهف انتي روحتي فين 
وشوية و جت رهف من وراها وهبا بتعتذر منها: 
-اسفة يا حور والله كان في مشكلة مع الامن بس تمام خلصتها 

حور بتوتر قربت منها وقالتلها: 
-طيب يلا بقي احسن كان في انسان رخم شوفته هنا وبصراحة بداية غير مبشرة وحكت ليها اللي حصل 

رهف ضحكت وقالتلها باستغراب: 
-يا بنتي ماهو قالك هتطلعي ولا لا يعني عنده زوق اهو وبعدين انتي اللي كنتي سرحانة يعني بصراحة هو مش غلطان 

حور بصتلهاوبغضب وقالتلها:
- طب يلا يا رهف بدل ما اغير رأي وامشي من هنا 
..........

اياد خبط علي مكتب ياسين ودخل:
- صباح الخير يا باشا مصر

ياسين  كان باين علي وشه الغضب وقاله:
- بقؤلك ايه انا مش طايق نفسي فلخص هه
اياد باستغراب قعد. امه وسأله: 
- ليه كدة مالك شكلك مضايق ايه اللي حصل؟ 

ياسين رد بغيظ: 
-ايوة مضايق ومش طايق روحي  وحكاله اللي حصل كله  

اياد حط. ايده علي راسه من الصدمة وقاله: 
-نهارها اسود هيا متعرفش انت مين ولا ايه 

ياسين رد بغضب داخلي: 
-شكلها كدة المهم خلاص احسن اما بفتكر بتعصب 

اياد اداله الملفات وقاله: 
-تمام همشي انا عشان عندي مقابلة عمل 

ياسين بصله  بغضب وقاله بعصبية: 
-نعم ومن امتي حضرتك اللي بتقابل الموظفين وبتعينهم 

اياد بتوتر رد: 
-انا اسف بس بصراحة رهف اللي طلبت مني شغل لأختها وانا ما صدقت انها تطلب مني طلب وقولت يعني 
فرصة نقرب من بعض 

ياسين بصله بغموض وقاله: 
-دي البنت بتاعة الحسابات صح كدة

اياد بتوتر وهو بيمسح علي شعره: 
-احم ايوة بصراحة هيا يا بوص

ياسين بصله بببرود وقاله: 
-طيب روح يا اياد روح 

اياد خد.نفسه وقاله :
-هيييح طيب الحمد لله هروح انا بقي المقابلة 

كمل ياسين كلامه وهو بيبصله بغيظ وقاله: 
-روح وابعتلي البنت المقابلة معايا انا ومتتكررش تااني 

اياد بلع ريقه بخوف وقاله بتوتر: 
-حاضر حاضر ربنا يستر بس ياريت يعني متعقدهاش عشان واضح انها محتاجة الشغل ده 

ياسين بصله ببرود وبعدين اتكلم:
-حاجة تاني؟..... اتفضل علي مكتبك 

اياد بسرعة وهو بيخرج:
-حاضر حاضر  ربنا يستر 
...........

في مكتب اياد دخل لقي رهف قاعدة مع حور اختها واول ما شافوه وقفو بسرعة واتكلمت رهف: 
-مستر اياد اختي اهي اللي كلمت حضرتك عليها 
اياد ابتسم اول ما شافها وقالها: 
-طيب قولي صباح الخير الاول

عليا  ردت باحراج: 
-متأسفة جدا، صباح الخير يا فندم

اياد. بص لحور وقالها: 
-اهلا بيكي يا ... فردت حور وقالتله
-حور اسمي حور يا فندم 

اياد بترحيب: 
-اهلا بيكي نورتي شركة العامري  

حور بعمليةردت عليه : 
-متشكرة اووي يافندم 

اتكلم اياد بجدية وقالها: 
-المقابلة مع رئيس مجلس ادارة الشركة مستر ياسين يلا عشان منتأخرش 

حور قالت في سرها: 
-ربنا يستر ويعدي المقابلة دي علي خير... 

............. 

السكرتيرة خبطت ودخلت لمكتب ياسين وقالتله: 
-مستر ياسين استاذ اياد بيقؤل لحضرتك ان البنت اللي جاية تعمل مقابلة برة معاه

ياسين ساب الورق وقالها: 
-تمام خليها تدخل لوحدها 

وبعد شوية الباب خبط ودخلت حور وهيا خايفة ومتوترة جداااا ومشيت ناحيت ياسين واول ما شافت اتصدمت ووقفت مكانها واتكلمت في سرها وقالت: 

-انا  كدة مرفودة من قبل ما اشتغل يا لهووي عليا 

ياسين بصلها شوية ومعملش اي ريأكشن وقالها: 
- هتفضلي واقفة عندك!!  

حور مشيت ناحيته وقعدت عالكرسي اللي قدامه وبصتله بدموع وقالتله ببراءة: 
- انا اسفة اووي مكنتش اعرف ان حضرتك صاحب الشركة بجد والله  

ياسين استغرب وفضل باصصلها شوية بهدوء وبعدين اتجاهل اسفها وقالها: 
- اشتغلتي قبل كدة ؟

حور بحزن انه تجاهل اسفها:
- بصراحة لا بس والله بتعلم بسرعة يعني حضرتك جربني وهتشوف بنفسك 

ياسين اتكلم وهو بيلف بالكرسي يمين وشمال وباصص في عينها: 
-تمام هنشوف حاليا انتي هتشتغلي سكرتيرتي الخاصة 
يعني بدل اللي قاعدة برة دي لأن كدة كدة كانت هتمشي عشان هتتجوز وهنشوف بقي هتتعلمي بسرعة ولا لا

حور فرحت اوي وابتسمت بامتنان وقالتله: 
-متشكرة جدا ومتقلقش انا بتعلم بسرعة جدا وهتشوف حضرتك والله 

ياسن قام وقف ومشي ووقف قصادها وهيا قامت وقفت علطول هيا كمان ولقيته بيقؤلها: 
-انا مبحبش التقصير في الشغل واي تقصير بيبقي عقابه قووي عندي فاهمة 

حور اتوترت وخافت من كلامه بس حاولت متبينش وقالتله: 
-طبعا يا فندم ان شاء الله مش هيبقي في تقصير 
كل ده وياسين باصصلها وبيدقق في ملامحها اللي جذبته من اول ما شافها  
وحور لاحظت نظراته واتوترت وبصت في الارض  .

ياسين حس بنفسه ورجع مكتبه وقالها وهو بيقعد.عالكرسي:
-احم تقدري تستلمي شغلك من بكرة بس انهاردة تقعدي اليوم كله مع السكرتيرة تفهمي منها كل الشغل والمواعيد وكل حاجة عشان من بكرة تبدأي شغل رسمي 
تقدري تتفضلي .
خرجت حور واول ما خرجت اتشاهدت وقالت لنفسها:
- ايه ده ده انا عصابي باظت هشتغل معاه ازاي ده 

رهف اول ما شافت  حور خارجة من مكتب ياسين قامت وقفت وقالتلها:
-ها يا بنتي طمنيني ايه الاخبار 

ردت حور بفرحة: 
- الحمد لله هشتغل سكرتيرته الخاصة 
ردت رهف وهيا بتمسك ايديها: 
-بجد طيب كويس جدااا الحمد لله 

اياد قالها بعملية وحاول يحذرها: 
-خلي بالك عشان دي مش شغلانة سهلة خالص وياسين صعب لو حد قصر معاه مش بيرحمه 
بلعت حور ريقها بخوق وقالتله بتردد: 
-ربنا يستر بقي 
اياد بص لرهف اللي كانت سرحانة في كلامه ليها من شوية 

فلاش باااك 
لما حور  كانت بتعمل المقابلة اياد. قرب منها وقالها وهو بيقعد قدامها: 
-متقلقيش مستر ياسين كويس وانا وصيته عليها 

رهف ردت بلهفة من خوفها علي حور: 
-بجد انا مش عارفة اشكرك ازاي هيا فعلا كانت محتاجة الشغل ده جدا 

اياد بصلها بحب وقالها: 
-هقؤلك تشكريني ازاي 

رهف اتوترت وبصت بعيد  عنه وقالتله؛: 
-مش فاهمة حضرتك تقصد ايه 

اياد قالها وهو بيقرب منها اكتر عشان السكرتيرة متسمعش: 
-تقبلي اعزمك و نقعد في كافيه نتكلم شوية  

رهف بصتله بجمود وقالتله: 
 وانا متأسفة مش هقدر اقبل عزومتك 

اياد قالها باصرار واضح في طريقة كلامه: 
-ليه بس انا والله عايز اتكلم معاكي في موضوع مهم 

رهف قالتله بسخرية لانها عارفة انه بيتسلي بيها مش اكتر: 
-عشان انا مش زي اللي بسمع عنهم انهم مقضينها مع حضرتك عرفت ليه ؟

اياد اتوتر واتحرج من كلامها عنه بس حاول يبينلها صدق مشاعره: 
-طيب مش جايز كنت مستني البنت اللي تغيرني وتستاهل ان اتغير عشانها 

رهف ردها كان قوي وقالتله بثقة: 
-وليه متصونش قلبك للانسانة اللي تستاهله بصراحة عذر اقبح من ذنب 

اياد بصلها بأعجاب ذايد وابتسم وقالها: 
-بكرة الايام تثبتلك اني فعلا هتغير 

بصت في عينيه بجمود وقالتله وهي بتعدل حجابها: 
-ولحد الايام ما تثبتلي ارجوك مش عايزة اي تجاوز اللي بينا شغل وبس، (بس من جواها فرحانه انه بيبادلها نفس الشعور بالاعجاب)

عودة من الفلاش باك 

فاقت رهف علي خبط حور علي ايدها وهيا بتقؤلها: 
-ايه يا بنتي بقالي ساعة بكلمك روحتي فين

اتنهدت رهف وقالتلها: 
-لا ابدا مفيش يلا هسيبك بقي تتعرفي عالشغل وفي الوقت ده كان ياسين كلم السكرتيرة قالها تفهم حور كل حاجة عشان تستلم منها الشغل من بدري وفعلا حور قعدت مع السكرتيرة وكانت مركزة جدا و فهمت كل حاااجة وكانت بتستوعب بسرعة 
...........

في اول يوم شغل لحور ياسين كان  قاعد في مكتبه وبيراجع اوراق مهمة ومسك الفون ورفع السماعة علي ودنه واتكلم:
 
-حور تعالي بسرعة

قفلت حور الملف وقامت وهي متوترة وخبطت ودخلت مكتب ياسين وراحت وقفت قدامه وقالتله:
-اؤمر يافندم  

ياسين بعملية بحتة قالها: 
-في عميل انهاردة مميز والصفقة دي مهمة جدا اول ما يجي  عمر المهدي بلغيني 

حور بطاعة ردت عليه عليه: 
-تمام يا فندم وقبل ما تلف وتمشي ياسين قالها


                   الفصل الرابع من هنا

تعليقات