Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية احببته رغما عني الفصل الحادي عشر11بقلم هاله احمد



رواية احببته رغما عني

 الفصل الحادي عشر11

بقلم هاله احمد



سمعت يونس وهو بيقول بعصبيه: يعني اييه حاامل ده الي كنت خايف منوو طب غوو*ر انت يااله


التفت يونس لقها واقفه بتعيط ومصدومه يونس بيحاول يقرب منها بهدوء بس هي بترجع لورا وبتقول. 

رقيه: ابعد يا يونس متقربش مني انت فاهم طلقنييييي يا يونس طلقنيي. 

يونس: اهدي يا حبيبتي انا هفهمك كل حاجه والله بس اهدي 

رقيه بدموع: لييه يا يونس ليييه حرام عليك بجد هلاقيها منين ولا منين بس يااربي 

يونس قرب منها بسرعه وبحركه سريعة سحبها ليه وكانت بين ايدوو رقيه بتحاول تقاوم وتبعد بس هو كان اقوي 

يونس بضحك: يويلي علي هالعيون الزرق 

رقيه بعصبيه: انت بتهزرررررررر كمااااان يا يوونس 

يونس سبها وقعدها وقعد قدمهاا ومسك ايديهاا بلطف وقال بكل هدوء.. 

يونس: انا مكنتش حابك تعرفي بس لازم اقولك بصي يا حبيبتي البنت الحامل دي تبقا مرات ادهم ومليش اي علاقه بي الموضوع ده زي ما انتي فهمتي 

رقيه برقت عنيها بصدمه وقاالت: هو ادهم اتجوز امته محدش قالي خاالص ان ادهم متجوز 

يونس: ايوه ما هوا محدش يعرف اساساا 

رقيه بصدمه: قصدك يعني انو متجوز اصلا من ورا العيله 

يونس: بظبط كده 

رقيه: طب ليييه 

يونس: علشان عيلتنا بتفكر في المظاهر يا رقيه البنت من عيله فقيرره اوي وقابلنها بصدفه انا وادهم لما كنا في كافيه وهي كانت بتشتغل فيه ويترر وجبتلنا هيا الطلب الي طلبناه  وكده يعني واول ما ادهم شافهاا وقع في حبهاا وفضل يراقبها فتره كبيرره ولم فاتح ابوكي في الموضوع ابوكي رفض وعمل مشكله كبيرره اوي مع ادهم وانا خليت ناس تراقبو علشان كنت عارف انو هيعمل تصرف زي ده وبالفعل اتجوزها بقالهم 5شهور وانهارده كانو عند الدكتور ولم راجل من رجالتي دخل يسال الدكتوره قالت انهاا حامل.. 

رقيه بصدمه: يااالهوووي بس دي مصيب*ه يا يونس 

يونس: عارف بس هعمل اييه بحاول افكرر في حل علشان لو عرفو في اي وقت اعرف اتصرف يا رقيه.. 


رقيه بصتلو بندم: انا اسفه يا يونس بس والله.. 

يونس بمقاطعه لكلامهاا: انا مش زعلان منك يا قلب يونس 

رقيه بفرحه: بجددد 

يونس ببتسامه: بجد يا قمرري 


يونس قرب منهاا وطبع بو*سه علي شفا*يفهاا بهدوء وبعد شويه بعد عنهااا.. 

رقيه بتوتر وكسوف: احمم يونس انا عاوزه انزل ليهم بقاا 

يونس بضحك: عيووني 

رقيه بارتباك: يونس ممكن طلب 

يونس بحب: طلب واحد بس ده انتي تؤمري يا روح يونس 

رقيه بدموع: انا عاوزه اروح ازور ماما في المقا*بر ممكن ويااريت علشان خاطري مترفضش 

يونس: حاضر يا حبيبتي عاوزه تروحي امته 

رقيه: دلوقتي 

يونس: حاضر قومي معايا ياله 


رقيه فرحت من جواهاا جداا ان يونس مرفضش ومسك ايديها ونزل بيهاا سلم علي العيله وقال ان هوا هيروح مشوار ويجي هو ورقيه وطلعو وركبو العربيه ووراهم عربيه فيها البودي جارد.. 


رقيه بضحك: نفسي اعرف لازمت العربيات الي فيها البودي جارد دي لييه 

يونس ببتسامه: يا حبيبتي احنا عيله المنشاوي يعني من اكبر العائلات ولينا اعداء كتيرر ولازم يكون معانا طقم كامل من الحراس واحنا راحين في اي مكان 

رقيه بخنقه: وانتو مبتزهقوش من كده خاالص يعني انتو كده مش بتمارسو حياتكو الطبيعه اصلااا 

يونس لبس نضارتو وبص قدامو وقال: مش باديناا يا رقيه.. 


رقيه سكتت لغايت ما وصلو عند المقا*بر.. 


رقيه بصت وبتردد شديد نزلت وهي بتتر*عش وذكريات مامتهاا بتعدي قدامهاا كلهااا وبعد ثواني وصلت عندهاا رقيه بصت علي المقبر*ه بدمووع واتفتحت في العياط ونزلت قعدت علي الارض 

يونس راح عندهاا وقال بزعل وو*جع علي حالهاا: رقيه علشان خاااطري متعمليش كده 

رقيه بعياط: وحشتيني اوي يا مامااا اناا بحبك اوي غظبن عني رغم الي عملتيه معاياا بس مقدرتش اشيل حبك من قلبي وهحققلك حلمك يا ماما وهبقا مهندسه زي ما انتي كنتي عاوزه لو سمحت سامحيني 

يونس بخوف عليها: رقيه ارجوكي اهدي متعمليش في نفسك كده يا حبيبتي هي في مكان احسن والله ومحتاجه منك الدعاء وبس ادعيلها يا رقيه 

رقيه بعياط: مش قادره يا يونس قلبي وجع*ني اوووي والله مش قادره اتخيل انهاا خلاص راحت مش قادره 

يونس سحبها لحضنو وقال بهدوء وهو بيمسح علي شعرها: ادعيلها يا رقيه انتي كده بتعذ*بيها وزمنها زعلانه منك دلوقتي 

رقيه: عاوزه امشي يا يونس المكان ده حاسه انو تقيل علي قلبي اوي 

يونس شالها وحطها في العربيه وطلع بيها علي الفيلا بتاعتو 

رقيه: احنا هنا فين 

يونس ببتسامه: دي فيلتي قولت نيجي هنا احسن علشان حسيت انك مش عاوزه تروحي القصرر ف قولت نيجي هناا احسن تكوني هديتي وبقيتي كويسه شويه 

رقيه ابتسمت بحزن: فعلاا انا مكنتش حابه اروح هناك خاالص 

يونس ابتسملها بهدوء ونزل شالهاا.. 

الخدامه بجري عليه: نورتو يا يونس بيه اهلاا يااا هانم اهلا وسهلا ده اي الجماال ده ماشاء الله تبارك الرحمن ده المدام حلوه اوي يا بيه 

يونس بضحك: بطلي رغي يا صفيه وروحي جهزي العشاا وهتيه علي الجناح بتاعي 

رقيه بضحك: ونبي انتي الي عسل اوي يا صفيه 

صفيه بضحك وكسوف: انشالله يخليكي يا هاانم 

يونس ضحك واخد رقيه وطلعو علي الجناح.. 

صفيه ببرطمه وهي داخله المطبخ: يختي هو شايلهاا ليه ما حقو برضو انتي مش شايفه جمالها يا بت ولا عيونهاا الزرقه دي طب دي عدسات ولا عنيها اكيد عدسااات 

وخبطت علي دمغهاا وقالت بضحك: يوووه يا صفيه شوفي شغلك وانتي ساكته بقااا واكملت بصوت عالي ياااااارب اوعدناااااا.. 


عند رقيه ويونس.. 


يونس حطها علي السر*ير بهدوء وبا*س دماغهاا وقال 


يونس ببتسامه: هدخل اخد شاور واجي يا حبيبتي 

رقيه: ماشي يا حبيبي 

يونس بغمزه: متيجي معايااا 

رقيه بكسوف: يووووونس عيب كده 

يونس بضحك: حاضر 

وسبها ودخل وهي فضلت تلف بعنيها في الاوضه وتشوف كل تفصيله فيهاا وعجبتهاا جدااا وبعد شويه سمعت خبط علي الباب.  

رقيه: اتفضل 

صفيه: معلش يا هاانم انا اسفه علي ازعاج حضرتك بس البيه قالي اطلع الاكل هناا 

رقيه بتعب: تعالي يا صفيه حطي الاكل عندك هناا وتعالي اقعدي جنبي 

صفيه حطت الاكل وراحت عندها بفرحه وقعدت علي الارض.. 

رقيه ببتسامه: صفيه انا قولت ااقعدي جنبي مش علي الارض.. 

صفيه بصدمه: لا ياا هانم وهو ده معقوله برضو 

رقيه: قومي يا صفيه 

قامت صفيه وقعدت جنبهاا وفضلت صفيه بصلها باعجااب شديد من جمالهاا وقالت بضحك: يبختك يا يونس بيه والله 

رقيه ضحكت غظبن عنهاا: يخرب عقلك يا صفيه ده انتي مشكله الا صحيح عرفتي منين اني مرات يونس اصل لسه محدش يعرف 

صفيه بضحك: محدش يعرف ايه يا هانم ده البلد كلها عرفت بسبب المأذون الي كتب كتاب حضرتك انتي ويونس بيه 

رقيه بخنقه: مش عارفه اي داا دي متبقاش عيشه خاالص دي 

صفيه ببتسامه: ربنا يسترها معاكم يا هانم

رقيه: انتي عسوله اوي يا صفيه

صفيه ببتسامه: ربنا يخليكي يا هاانم 

رقيه: شكلك قريبه من سني انتي عندك كام سنه 

صفيه: عندي 19سنه يا هاانم 

رقيه بستغراب: وطالعه تشتغلي وانتي صغيره كده ليه 

صفيه: هعمل ايه بس ياا هاانم بصرف علي اخواتي ووالدتي ابويا الله يسامحو مبيسالش عننا خالص ويونس بيه الله يخليه ياارب هو الي انقذني من الشار*ع انا واخواتي 

رقيه ببتسامه: ربنا معاكي يا حبيبت قلبي يارب ولو احتجتي اي حاجه انا اختك فاهمه 

صفيه بضحك: وهو انا اطول ابقا اخت حضرتك 


وجيه صوت من وراهم بيقول 

يونس بضحك: خلصتو تعاارف يا اختي انتي وهياا 

صفيه قامت بسرعه وبصت ليونس الي كان لافف فوطه بس علي وسطو  وصرخت وحطت ايديها علي عنيهاا: اعاااااا جرا اي يا بيه متستر نفسك احسن تاخد برد 

يونس بضحك: ياله يا صفيه برااا 

صفيه طلعت تجري من قداموو وبص علي رقيه الي كانت بتضحك اوي بصلها بحب وسرح في ضحكتهااا 

رقيه بكسوف: يوووونس  

يونس راح عندهاا ونزل لمستواها وهي قاعده علي الكرسي وشعرو نازل علي عنيه والمياه بتنزل علي وش رقيه من شعرو 

يونس: اخيراا القمر بتاعي ضحك

رقيه بسرحان في عيونو: شعرك حلو اوي وهو نازل علي عيونك كده 

يونس بضحك: بجدد 

رقيه: يونس امشي بقاا لو سمحت

يونس ضحك وراح دخل اوضت اللبس ولبس شور*ت واصل للركبه وعار*ي الصدر وراح لي رقيه 

رقيه: هو انت كده لبست 

يونس: اه انا مبعرفش اقعد الي كده لم بكون في البيت 

رقيه: ماشي انا تعبانه وعاوزه انام فين الاوضه الي هنام فيهاا 

يونس: نعم يا اختي اوضت اي 

رقيه: ايه يا يونس اوضه انام فيهاا 

يونس جاب الاكل وبدأ ياكلهاا.. 

وبعد شويه خلصوا.. 


رقيه بتوتر: انا عاوزه انام 

يونس بصلها بطرف عينو وهو كاتم ضحكتو: ما تنامي يا حبيبتي 

رقيه: انام فين 

يونس: هناااا هتنامي هناا 

رقيه لسه راحه تتكلم لقت يونس راح نام جنبها وشدها لحضنو وقال: تصبحي علي خير يا روحي 

رقيه بصدمه: نعم يا اخويااا اوعااا انت مجنو*ن ولا اييه

يونس كتم ضحكتو واتكلم بعصبيه مزيفه: رقيييييه نااامي يااله

رقيه نفخت بقووه وقالت بصوت واطي: انا اي الجوازه الي ادبست فيها دي بس ياربي 

يونس: بتقولي حاجه يا حبيبتي 

رقيه بتوتر: لا خالص 


ضحك وشدها لحضنو اكتر وناامو وبعد ساعاات رقيه صحت علي صوت بنت بتزعق فتحت عنيها لقت البنت في وشهاا رقيه صرخت بخضه وقالت: اعااااااا انتي مين 

البنت بسخريه وغرور: انا الي مفروض اسالك بتعملي اي هنا في بيت جوزي وعلي سر*يري  


رقيه بصدمه: نعم؟!!! 


                        الفصل الثاني عشر من هنا


لقراة باقي الفصول اضغط هنا




تعليقات