Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عشقني المتملك الفصل الاول1بقلم بسمله بدوي



رواية عشقني المتملك
 الفصل الاول1
بقلم بسمله بدوي


حاجه صغننه على الماشي 

اي رأيك الوقتي اتصل بعيلتك واقولهم ان بنتهم المصون مش بنت 




 دهب بعييط.. ابوس ايدك كُله الا كدا بابا مريض قلب وممكن




 يحصله حاجه فيها ارجوك والنبي متعملش فيا كدا.. انت مقربتش مني عشان تقول بنت لا ولا




..انت حتى متعرفش حاجه عني ليه تأذ. يني كدا انا والله مغصو. به زي زيك

نمر ضحك جامد..... انا اعرفك كويس جدا.. تحبي اثبتلك امم انتي واحده ر. خيصه باعت نفسها عشان الفلوس انتوا اصلا كلكوا صنف***** ولسا هيقرب منها اتخبط في الطربيظه...وهي جريت عليه بسرعه... ا انت انت كويس 






نمر زقها بقسو. ه... ابعدي عني وبطلي تمثيل انا اه اعمى بس فِ عينيا بس وبعرف نوايا الناس كويس فا بطلي تمثيل وغووري من وشي الوقتي ادخُلنييي بدل ما اتصل با ابوكي 





ردت ببراءه....  ياعندي مش هتتصل بيه صح 

ادهم ببرود... لو فضلتي كتير هتصل غوووري 

عيطت من صوته العالي وهزت راسها بخوف وجريت لِ جوا

فلاش باك 

_ادخُلي يالا

دهب بعييط.... حرام عليك ياعمو  احنا اتفاقنا مكنش فيه اني اتجوز احنا اتقفنا على اني هشتغل بفلوس عمليه بابا الِ اديتهوملي  عندك سكرتيره بس

سامر: وغيرت رأيي يا دهب 

 دهب بخوف... طب مش حرام تتجوزني وانا قد بنتك ياعمو والنبي طلقني انا مش عاارفه بابا وافق ازاي 

مش انا الِ اتجوزتك يا دهب ابني 

 ايه... انا مش عايزه كدا سيبني والنبي وخليه يطلقني 

 سامر:  دهب خلااص بق الموضوع خلص وانتي اتجوزتي وفكري في 




ابوكي اما يشوف بنته مطلقه في اول يوم ليها.. انا مجتاجلك يا دهب يابنتي انا متأكد انك 




هتحبيه وهتخليه يحبك وهتغيريه وهترجعيه واحسن من الاول كمان ووعد لو مارتحتيش معاه فِ خلال سنه وطلبتي الطلاق هقف معاكي وهتطلقك منه ها قولتي ايه

دهب بعييط وبراءه... حاضر بس انت وعدتني لو مااستريحش معاه هتطلقني منه... وفجأه سكتت بخوف...  اعوذ بكلمات الله التامات من ش. ر ما خلق ياامامااا مين دا 

رغم ان ملامحه كانت شديدة الوسامه لكن تشكيره وشه وعقده حاجبيه يرعبوا.... سامر ضحك جامد.... هههه دا ابني

 نمر بصوت رخيم قوي... مييين الِ معااك يبابا 

سامر بجمود.... مراتك 






نمر بضحك شدييد زاد من وسامته.... هههه حلوه النكته دي بس بايخه 

سامر بغضب...... بس دي مش نكته دي حقيقه دي مراتك 

نمر وهو بينزل من على السلم بعصبيه قام واقع عن دهب 

دهب انّت بخوف والم من تُقل جسده العضلي عليهاا.. هو حس انه مش عايز يقوم عايز يفضل على الوضع دا ريحتها حلوه اوي ومره واحده قام واشتالها...امم تمام اوي..  طب سلام بقا انت يابابا 

سامر بخوف.....  انت هتعمل اي سيب البنت 

نمر بضحك....ههه خايف ليه بس وبعدين مش بتقول مراتي انا بقا حُر فيها والنهارده دُخلتي عليها سلام 

سامر بحزن وفِ نفسه.....  عارف اني ظلمت. ها معاه بس هي دي الي هتعرف ترجعلي ابني ياارب 





اند فلاش باك

نمرخرج من الحمام وهو لافف بس فوطه على خصره وكان لسا هيلبس قامت دهب مصرخه بكسوف.... ا استنى انا هنا 

قرب منها بخبث.... طب ما انا عارف 

بلعت ريقها بخوف..





.. يعني اي... انت انت بتقرب كدا ليه لاااا ابعد عني ابعد عنييي سييبني وفجأه بِعدها عنها..


                            الفصل الثاني من هنا


لقراة باقي الفصول اضغط هنا



 

تعليقات