Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية احببته دون قصد الفصل التاسع 9بقلم انجي محمود



رواية احببته دون قصد 
بقلم انجي محمود 
الفصل  التاسع



فريده: أحمد انت كويس قوم بقي
احمد بتعب:ماتقلقيش عليا أنا كويس المهم يشوفوكي انتي
فريده:لا انت الأول انت مضروب بالنار
عمر: ياختي انتي وهو يشوفوني أنا الأول أنا اتبهدلت
وبعدين انت مش ظابط يا سي احمد ايه الدلع ده ماتقوم بقي
أحمد:حد يقتل الواد ده
معتز: يلا يا خالد بيه ورانا تحقيق طويل
خالد وينظر لفريده: سامحيني يا فريده حبيتك بطريقتي مش بطريقتك كنت نفسي اكون معاكي اوي ثم صعد للسياره





فريده:هو هيتحبس قد ايه صعب عليا أوي
أحمد:نعم ياختي تحبي نجيب شجرتين ليمون اتلمي يا فريده
فريده:انت صوتك مايعلاش عليا وبعدين انت دلوقتى مطلقني صح ولا لا
أحمد:مش صح مطلقك طلقه واحده عادي ارجعك تاني
فريده:في احلامك يا بابا عمري مارجعلك أنا تضربني وهتهني قدام اهلك
عمر:ببببببسسس ايه انتي وهو يلا قوموا اركبوا العربيه واتخانقوا بعدين أنا صدعت منكوا لله
ثم صعدوا لسياره الإسعاف
في المشفي
جمال: حبيبتي يا ديده عامله ايه يا حبيبتي
فريده: أنا كويسه يا بابا ماتقلقش وماما فين
جمال: قاعده عند اهل احمد وانت يا احمد عامل ايه
أحمد:الحمد لله يا عمي وأنا عند وعدي بنتك اهي
فريده:بابا أنا عايزه أرجع البيت
جمال:استني يا حبيبتي العربيه جايه وهتروحي انتي وجوزك
فريده: أنا عايزه اروح بتنا مش عايزه اقعد هنا أنا عايزه اطلق
عمر: فريده انتي بتقولى ايه بلاش هزار
فريده: أنا مش بهزر يا عمر اخوك كسرني قدام نفسي ثم بكت
أحمد:سيبها براحتها يا عمر وأنا موافق اطلق
فريده ببكاء شديد: يلا يا بابا

في القاهره
منال: يا حبيبتي ماتعمليش في نفسك كده قومي اطلعي من اوضتك واخرجي
فريده:مش قادره يا ماما أنا حبيته بجد وهو حتي مااتمسكش بيا وافق وخلاص
منال:اللى ربنا كاتبه هيكون وانتي لسه صغيره قومي يلا وفكي كده يلا قومي
فريده:يلا أنا هخرج أنا ونيره شويه
منال:كويس يا حبيبتي قومي يلا
فريده:بابا بره
منال:ايوه





فريده خرجت له
فريده:بابا أنا هخرج شويه مع نيره محتاج حاجه
جمال:لا يا حبيبتي عايز سلامتك

في المطعم
نيره: ايه يا فوفه وحشتيني اوي اوي
فريده: وانتي كمان
نيره:مالك ليه الحزن ده انتي حبيته يا فريده صح
فريده:مش عارفه كل واحد يروح لنصيبه بقي
نيره: ربنا يجمعكوا يارب لو ليكوا خير في بعض
وفي تلك الأثناء
عمر:فريده عامله إيه
فريده بفرحه:عمر عامل ايه
عمر: نسيتني في الهم ياختي جوزك قالبلي زي الست المطلقه كل يوم وحزن ونكد قولت ألحق نفسي واجي اشم نفسي قبل ماموت
فريده ونيره:ههههههه
نيره: انتي كيوت اوي
عمر بغمزه:لا واعجبك كمان
فريده:عمر نيره بنت خالتي وزي اختي
عمر: تشرفت بيكي
نيره: أنا اشرف ههههه
فريده:ماتيجي تقعد معانا شويه
عمر:لا أنا لازم امشي قبل ماالوقت يتأخر
فريده: إلا قولى هي نواره عملت ايه
عمر بخبث:مافيش أحمد حذرها وخلاص
فريده:اه حذرها طب تمام أنا اروح أنا






نيره:يا بنتي ماتهدي ايه إحنا لسه واصلين
عمر:طب تشربوا ايه أنا عازمكوا
فريده:انت مش كنت هتمشي قاعد ليه وبص أنا نفسي اخنقك علشان بتفكرني بالغتت اللى هناك واحد بارد في كل حاجه
عمر وهو يهز رأسه ويحذرها:لا مش بارد اوي يعني هو طيب
فريده:لا بارد وواطي وسابني لوحدي نفسي اضربه لحد أما اهدي
أحمد:كملى
فريده: هو
عمر:اه ياختي قابلى بقي
أحمد:كنتي بتقولى إيه
فريده بثقه: انت سمعت ومش هعيد كلامي تاني
أحمد:طب تمام يلا نرجع بتنا علشان نكلم براحتنا
فريده:بيت ايه يا ابو بيت أنا هطلق منك وروح لست نواره
أحمد:قولى بقي مش عايزه ترجعي ليه
فريده:هشتغل هنا وأشوف نفسي
نيره: فريده اهدي وحاولى تشوفوا حل مش خناق
أحمد: اسمعي كلام بنت خالتك
فريده: وانت مالك ثم اخذت نيره وذهبت
أحمد: أعمل إيه يا خبير قولتلى كلمها واديك شوفت مش عايزه ترجع





عمر:ندخل على الخطه ج بص وصحصح معايا
أحمد: قول
وبعد مرور شهر
منال: فريده في واحد متقدملك وجاي انهارده
فريده:ماما أنا لسه متجوزه
منال:وفيها ايه شهور العده تعدي وكل واحد يشوف نصيبه وكمان سمعت إنه اتجوز بنت عمه
فريده بحزن:اللى تشوفوه
في المساء
كانت ترتدي فستان اسود وعليه حجاب موف ووضعت مساحيق تجميل خفيفه لتخفي شحوب وجهها




منال:ماشاء الله زي القمر يا حبيبتي
فريده:هما وصلوا
منال:ايوه ويلا علشان ما نتأخرش عليهم
ثم خرجوا سويا وكانت فريده تنظر أرضا ولم ترفع رأسها
جمال:تعالى يا حبيبتي ونسيبكوا سوا تتعرفوا على بعض
أحمد:هتفضلى بصه كتير في الارض
فريده بصدمه: أحمد
أحمد:ايوه أحمد وبصي بقي أنا هتجوزك من الأول وبصي هخطبك كمان ومش عايز اسمع تعليق
فريده: أنا مش موافقه وروح شوف بنت عمك يلا
أحمد: بلاش عناد علشان خاطري أنا عارف إنك





 بتحبيني وأنا بموت فيكي ونواره مين دي اللى تغيري منها علشان خاطري فكري لو لمره واحده بس هتلاقيني حبيتك اصلا قبل ماعرف انك مخطوبه أنا كنت هتقدم من تاني يوم عرفتك فيه بس باباكي قالى انك مخطوبه وهتتجوزي حسيت إني روحي اتاخدت مني
فريده: أنا زعلانه منك علشان ضربتني
أحمد بحب:تحبي تضربيني وبصي خدي المسدس اهو يستي
فريده بضحك:مش للدرجادي يعني خلاص مسمحاك
أحمد بصوت عالى: أخيرا يا ناس مش مصدق لقد هرمت من أجل تلك اللحظه





عمي يا عمي أنا خلاص هتجوزها والفرح الاسبوع الجاي هعملك فرح كل البلد هتتكلم عنه
بعد يومان
أحمد:الو يا فريده نعم حاضر مش هتأخر دي خطوبه أخويا بردوا
فريده:اوعدني مافيش تأخير
أحمد: والله مشكله في الشغل وجاي عالطول يلا سلام
عمر: فريده أنا مش مصدق إني خلاص بقيت مخطوب
فريده بضحك: قصدك خاطب دي لسعت منك نيره عملت فيك ايه من اولها
عمر:يا ستي مش مشكله المهم إني هتجوز
فريده:ربنا يسعدكوا يارب





عمر: يارب يارب
في المساء
أحمد؛فريده عايزك في حاجه
فريده:قول قلقتني
أحمد: خالد لقوه منتحر في زنزانته
فريده بشهقه:يا خبر ليه
أحمد:ضعف إيمان ربنا يرحمه
فريده:يارب
وانتهت تجهيزات الفرح
يوم الفرح
فريده كانت تستعد للنزول للاسفل وفجأة دق الباب
فريده:ادخل
نواره:كنتي فكراني هسيبك تفرحي يا عروسه
فريده:احمد


                 الفصل الاخير من هنا

تعليقات