Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حين تقع في الحب الفصل الرابع والعشرون 24من الجزء الثاني بقلم ندي علي


 رواية حين تقع في الحب 

الفصل الرابع والعشرون

للكاتبه /ندي علي حبيب 


في الصباح 

في شقة قاسم 


قاسم صحي لقي نسمه نايمه علي صدره وغرقانه نوم 


قاسم غمض عينه ورجع راسه لورا بغضب:برضو حلفاني وقع نسمه نسمه 


نسمه بنوم :امم صباح الخير 


قاسم قام بص عليها 


نسمه قامت ومسكت ايده :سامحني يا قاسم واللي تطلبه هعمله 


قاسم بص عليها وضحك وجاب الملا*يا وغطاه بيها :خدي بالك يا نسوم وغمز ليها


نسمه بصدمه :انا انا وجريت علي الحمام 


قاسم بضحك :خدي يابت تعالي هقولك 


نسمه :مش انت خلاص مسامحني يلا روح اتشطف في الحمام الصغير 


قاسم طلع بضحك :يارب دي كانت عقله ودخل الحام الصغير بس لقي اسر نايم بص عليه بحب وباس راسه ودخل ياخد شور 


....................

في شقة نفين 


غسان قاعد مع ابوه علي السفره وعاصي علي وجله 


ونور بتجهز مع نفين الفطار 


منير :رن علي قاسم ياغسان ليكون جري ليه حاجه 


غسان :الوضع مش مطمن والله يابا من بليل واسر مستحيل يفضل نايم لحد دلوقتي وفونه رن دا عمر 


غسان :حبيبي اللي وحشني 


عمر :انت اكتر يا حبيب اخوك عامل ايه وخالي والعيله 


غسان :بخير والله وانت مزاجك واخبارك ايه 


عمر :انا بخير بس انت عارف الظابط احمد اللي كان ماسك قضيه سلوي 


غسان :ايوا طبعاً اعز المعرفه بس ماله 


عمر:متقدم لسلوي ومستنين خبر مننا 


غسان :بدام احمد يبقي علي بركة الله احمد جدع وشهم وهيحافظ علي سلوي 


عمر:يبقي هنستناكو كلكو تيجو علشان نشوف الموضوع دا بقي 


غسان بضحك :بالحريم باكله 


عمر:كله يجي احنا بنتجمع كل يوم يعني دا يوم 


غسان :خلاص بكرا نكون عندكو 


عمر :مستنيك يا ابو اسر 


غسان :حبيبي وقفل 


منير :في ايه خير


غسان وهو بيحط الفون علي السفره قدامه:سلوي جي ليها عريس ولازم نروح نشوفه 


منير :علي بركة الله 


غسان :هنروح كلنا بكرا اهو يوم ترفيه 


منير :خلاص تمام قاسم ينزل ونعرفه ونروح 


قاسم وهو نازل :ودي قاسم نزل صباح الخير 


غسان :النموسيه كحلي لدرجة دي يا باشا طب راعي ان احنا عوزين ناكل 


قاسم بضحك:ياعم خلاص نزلت الهم في ايه 


غسان :هنروح القاهره بكرا كلنا بالحريم علشان سلوي جي ليها عريس هنشوفه 


قاسم :اخيراً هنخرج ياعالم 


غسان :اسر فين 


قاسم :نايم مردتش اصحي هتلاقي نسمه هتجيبو وهي نازله 


غسان :يانور هنفطر امتي بكرا 


نور جابت الاكل :خلاص الاكل اهو 


نسمه نزلت وفي ايدها اسر :صباح الخير 


اسر حري علي نور:ماما 


نور حضنته:قلب ماما يلا اطلع افطر وانتي بقي يا نسمه هانم نزله متاخر ليه 


قاسم :لا حول الله انتي وجوزك عوزين مننا ايه مش عارف 


نور حضنت نسمه 


نسمه:نورتي البيت 


نور:منور بصحابه ياروحي المهم اعدي افطري انا خلصت 


غسان :ريحين القاهره كلنا بكرا علشان خطوبة سلوي


نور ونسمه بصو لبعض:اخيراً 


وراحو قعدو وبدء فطار 


نور :هات عاصي يا غسان علشان اكله 


غسان :سبيه هأكله انا  


عاصي بتعب:عاوز ماما يابابا 


غسان :تصدق انت عيل واطي روح لامك يا اخويا واداه ليها 


نور حضنته وحطت خدها علي وشه:الله الحراره نزلت خالص وبدأت تأكله 


السعاده علي وشوش الجميع 


........................

في بيت نورهان 


نورهان اللي بتلم بعض الهدوم في شنطه :عمر 


عمر اللي قاعد علي السرير بيلعب في فونه :نعم


نورهان :انا جبت ليك طقمين غير البدله وهدوم بيتي كويس كدا 


عمر :حلو بس خدي الشبشب اهم حاجه 


نورهان :أخدته وبرفناتك وساعاتك وكل حاجه ليك ايهي 


عمر :خلاص تمام المهم يلا خلصي علشان نمشي امي بترن من الصبح 


نورهان:وسلوي رنت عليا اكتر من 3 مرات 


عمر:تمام يلا واخد الهدوم من نورهان ونزلو 

.............................

في بيت احمد 


احمد :يا امي انتي مش عجبك ايه في سلوي بس 


سعيده :كلها علي بعضها بقي تسيب احلام بنت خالتك اللي بتتكسف من الهوا وتروح لدي 


احمد :يا امي انا شايف احلام اختي هتجوزها ازاي 


سعيده :طول ما انت باصص لباب دا وانا مش هرتاح فيهم 


احمد:طب بوصي انا مش عوزك تضايقي بس المهم متعمليش مشاكل هناك تمام ومشي 


سعيده :اكيد عملاله سحر الواد مهبول باسلعوه اللي اسمها سلوي 


......................

نور بتكنس البيت وغسان قاعد حاطط رجله علي الطربيزة اللي في الصالون وبيشرب سجاير 


نور نفضت الكنب ورتبته بتعب وخلصت كنيس

غسان طفي السجاير وقع علي الارض 


نور :غسااان السجاير بتوقع يووووه انا مبقتش قادره اكنس وضهري وجعني جداً 


غسان واح عندها ورجع شعرها لورا :طب انا مش هتكلم بس صوتك عالي ودا بيعصبني جداً وبعدين ليه يا روحي ضهرك وجعك ليه 


نور بصت عليه بغضب :مش عارف بجد كله بسببك 


غسان ضحك :دا انا مفيش اطيب مني وبعدين انتي تعبه نفسك ليه هاتي المقشة دي انشالله محاجه اتكنست ورمي المقشة 


عاصي :ماما عاوز العب في الشارع مع اسر 


غسان :الحيوان دا ايه نزله الشارع اصلاً دا تحنا يدوبك لسه قيمين من علي الفطار 


عاصي :انا عاوز العب 


نور باست خده :يا روحي انت تعبان تلعب فين بس 


عاصي :طيب تعالي خليني انام في حضنك


غسان شال عاصي ومسكه من لياقة هدومه:تنام فين ياض انت في حضن مراتي ازاي 


نور ضحكت وسابتهم ومشيت 


عاصي:هي ايجة نامت في حضني امبارح وسابتك 


غسان :الا قولي يا عاصي امال مين اللي صورني يوم البت اللي كانت في القهوه افتكر افتكر معاك مهل 


عاصي بسرعه:اسر يومها لقيته بيصور حولت افهمه ان كدا غلط بس هو كان مصمم يفضحك يلا المسامح كريم بقي 


غسان برفع حاجب :يعني اسر هو السبب 


عاصي بتوتر:طبعاً طبعاً انا مليش دعوه بحاجه 


غسان :تمام يلا مش عاوز المحك في الشارع لما انزل للحيوان اللي تحت دا اطلعه انا بليل ليا كلام معاكو 


عاصي بقلق :حاضر 


غسان نزل 


اسر كان بيلعب كره ومتحمس 


غسان :اسر انت يلا اسرررر 


اسر:نعم يابابا 


غسان بغضب:مش عاوز اشوفك في الشارع يلا علي فوق 


اسر طلع جري علي فوق 


غسان راح علي القهوه لقي قاسم وابوه قعدين 


قاسم :تعالي ياكبير 


غسان قعد :الواحد من كتر القعده بقي حاسس نفسه عواطلي 


منير:ايوا بقي ما انت لو طايل تمحي الاجازه هتمحيها 


غسان:والله يابا الواحد وحشه الشغل 


قاسم :لا لا دا انا باجي راسي ورمه من المتهمين كل وحده عليها لسان اطول من الكلب 


غسان بضحك:شيشا يا ابو جمال 


ابو جمال:واحد شيشا لاجدع واحد في المنطقه يلا 


غسان :المهم هنصحي بكرا علي 9 الصبح نفطر ونمشي تمام


قاسم :بإذن الله 


.........................

في المطبخ 


نسمه :كان اسرد اسبوع في حياتي بجد 


نور بصدمه :علشان المخ متركب غلط يعني ايه تخدي حبوب منع حمل ازاي ولا الجرأه تجي ليكي ازاي 


نسمه :كان سكوته بيقتلني ودا اللي خلي الشيطان يلعب في عقلي 


نور :تحمدي ربنا ان جوزك سامحك يا دكتوره المهم خير 


نسمه :الحمد الله 


نور بغمزة :شدي حيلك كدا عوزين عيل بقي 


نسمه بكسوف:قريب انشاء الله 


وبعد وقت كبير من المناقشات خلصو الغدا 


نفين :خلصتو يابنات 


نسمه :ايوا يا ماما خلصنا 


نفين :خلاص نادي يا نور علي اسر يروح يندهم من غلي القهوه 


نور :اسر اسر 


اسر:ايوا يا ماما 


نور:روح يا حبيبي انده بابا من القهوه علشان الغدا 


اسر بتمرد:مليش دعوه مش نازل 


نور:يعني انزل انا 


اسر:ايوا علشان هو قالي مش عاوز اشوفك في الشارع وهيحصل مشكله لو نزلت ودخل الاوضة 


نفين :خلاص خليكي وانا هشوف حد يندهه 


نور وهي بتلبس عبايه علي قميصها وطرحه علي راسها:خليكي وهنزل انا انادي عليهم 


اموت نفين برأسها ونور نزلت 

..........................

في القهوه 


غسان بضحك:احنا كنا في الكتيبه يابا كان في واحد عسكري مستجد كنت ادخل عليهم اقول اجمع يا عسكري اجي ابص الاقي الواد نايم بالبياده والزي الرسمي والسلاح 


قاسم بضحك:اسمه اسعد صح 


غسان :كان مسيحي بس كان عيل مسخره 


منير بضحك :يادي النيله ياولاد


غسان قاعد سمع صوت نور ولكن مستحيل نور عرفه ان غسان ممكن يتحول لتنين لو عرف ان حد بصلها بنظرة طيبه حتي 


غسان لف راسه بغضب ورجع بص لابوه:هي دي نور 


منير شاف منظر غسان اتكلم بحذر:غسان اوعي تنسي انك في الشارع وبعدين روح شوفها عوزه ايه


غسان قام وهو بيحاول يسيطر علي غضبه اخدها مت ايدها وراح علي بوابة البيت بتاعهم 


غسان بغضب:افهم انتي ايه اللي منزلك من ام البيت يا نور و مكور ايده 


نور ببرائه :نزله اقولك تعالي علشان تاكل 


غسان بغيظ:انشالله ما اكلت ولا انك انزلي الشارع ومنزلتيش حد من الولاد ليه 


نور :بالله قولت ولا خد عبر فنزلت انا بدل ماما نفين 


غسان غمض عينه فهو كان يناظر فرصة هجومه علي الاولاد لانهم تجاوزو جميع حدود الادب 


غسان بغضب:اطلعي واحنا جاين وراكي يلا بسرعه انتي لسه واقفه 


نور طلعت بدلال علي السلم :الله في ايه يا غسان 


غسان بلع ما في حلقه برغبه واضحه ونفس عالي وسابها ومشي:صبرني يارب انت شايف حالي قاااسم ياحج الغدا اتحط يلا 


قاسم من علي القهوه اللي مش بعيده:جين اهو وطالعوا علشان يتغدو


                الفصل الخامس والعشرون من هنا 

تعليقات