Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية الماستي الفصل العشرون20بقلم اسيل عمران

رواية الماستي 

الفصل العشرون20

بقلم اسيل عمران


الماس... من هناك من انت وماذا تريد

مرة واحدة الشخص دة مسك الماس من خمارها وقال




الشخص... ستعرفين قريبا كل شيئ عليكي فقط بلمشاهدة والانتظار





الماس.... ااه اتركني يا مجنون اتركني من تكوون

الشخص ضحك ضحكة خبيثة وبعدها الماس سمعت صوت الباب وهو بيتقفل




الماس... ياترى انا فين لازم الاقي حل حتى يخليني اشيل البتاعة اللى على عيني دي وفضلت الماس تحسس على الارض



 يمكن تلاقي حاجه تفيدها مرة واحدة حست ان في حاجه جرحت ايديها 

الماس... ااااه لحظة بس دة شكلو شيئ حاد ولما حسست على الشيئ




 دة اكتشفت انو مسمار كبير شوية حاولت تمسك المسمار وترفعو لعنيها بس لان ايديها مربوطة معرفتش





 قررت تحاول تفك ايديها يمكن تعرف فضلت تحك في الخيط بلمسمار لحد ربع ساعة كدة وبعدها حست ان الحبل اللى مربوط على ايديها بدأ يلين راحت




 الماس فورا قطعتو وفكت ايديها وشالت القماشة اللى على عنيها وفضلت تبص للمكان حاولت تفتكر هي شافت المكان دة فين قبل كدة لحد ما جتلها الصدمة




 وافتكرت ان دة نفس المكان اللى اتخطفت فيه لما يوسف كان لسه عايش المكان اللى خطفها فيه عمرو 



الماس من صدمتها ولما افتكرت الاحداث اللى حصلت في المكان دة فقدت توازنها وقعدت مرعوبة حاست بدوخة شديدة وكانت




 هتفقد الوعي وهتستسلم بس جيه في مخيلتها منظر يوسف الاخير وحطت زاك مكانو وقالت مستحيل






 اخلى اللى حصل ينعاد تاني ابدا وقامت بلعافية وهي ماسكة دموعها وبتحاول تلاقي اي شباك يهربها او اي حاجه بس لللاسف المرة دي كان حاطط حصون على الشبابيك كمان فتحت الباب ولما فتحت الباب جات تخرج استغربت ان 






مفيش حراس ع الباب جات تمشي سمعت صوت انثوي بيضحك ففضلت تسمع وتعرف مين 

الست.... ههههههه اريدك ان تذوقها كل انواع العذاب اريدك ان تجعلها تفهم مع من كانت تعبث هذة الحمقاء اتظن انها اذا طردني ابني من البيت انها تخلصت مني هذا بعينها 

الماس.... بصت ومن الكلام فهمت انها ام زاك ولما بصت اتأكدت وللى كان معاها شخص معرفتش تشوفو بس هي متأكدة انها سمعت الصوت دة قبل كدة وسرحت بخيالها لما عمرو خطفها

فلاش باك

عمرو.... هههههه كم انا متشوق لأرى ما يخفيه هذا القماش عزيزتي

باااك

الماس بصوت خافت.... عمرو دة عمرو وهنا الماس كانت بتاخد نفسها بلعافيه وعرقت من كتر الخوف والتوتر وكانت بتتمنى ان هي تكون في حلم وفاقت لما لاقت ايد على خمارها ومسكاها بقوه وصوت انثوي يقول

.... يا تافهه لقد سرقتي حبيبي وسأريكي كيف تفعلين هذا

الماس.... كريستين!!! 

كريس.... نعم انا وماذا كنتي تظنين اني سأدعك تأخذين حبيبي واقف اشاهد فقط انتي تحلمين عزيزتي واكملت بنداء وبسمة خبيثة يزييييد 

يزيد..... كنت دائما اظن انكي ذكية ولكن ليس لهذة الدرجة 

الماس... انت!! ولكن ولكن كيف لقد سمعت صوت 

يزيد.... ههههههه نعم انه اخي عزيزتي هو موجود بلداخل بنتظارك ومسكها يزيد وجرها لجوه الاوضة ورماها على الارض والماس كانت متحصرة من ام زاك وكريس وعمرو ويزيد وكلهم بيبصو لرعبها وخوفها ومستمتعين اوى خاصتا عمرو






عمرو ببتسامة خبيثة... مرحبا صغيرتي ااشتقتي لي 

الماس بدموع.... س س سبني في حالى ارجوك انت عاوز مني اييي عاووز مني اييييه سبنااااااي يا يوووسف سبنااااي ودخلت في حالة هلع شديد واغمى عليها 

جيني ام زاك.... ماذا فعلت لها لتجعلها بهذا الرعب منك 

عمرو بنفس الابتسامة... انا لم افعل شيئا بعد خذوها للغرفة هياا

وبعد نص ساعة تقريبا الماس حست ان في ميه في وشها الماس قامت مفزوعة من مكانها وهي بتصرخ

الماس.... يووووسف 

عمرو... لا يوجد يوسف هنا فقط يوجد عمرو عزيزتي وسأريكي كيف تضعينه في السجن ومرة واحدة عمرو نزل في الماس ضرب لحد ما اغمى عليها وسابها ومشي من الاوضة وهو لسه بيفنن في التعذيب فيها 

الماس.... يارب ماليش غيرك انقذني من المريض دة يارب ودعت وهي في قلبها يقين كبير اوى ان ربنا هينقذها وكان في الوقت دة حسام وزاك واتباعهم قالبين الدنيا عليها حتى بسنت خلت زوجها يقلب الدنيا على الماس وكانو فعلا قالبين الدنيا عليها وزاك دور في كل مكان يعرفة راحلها العيادة وسأل السكرتيرة وقالت انها شافتها وهي خارجة بسرعة بس بعد كدة سأل الامن الامن قالو ان اخر مرة شافوها وهي بتشتري ورد من المحل دة بعد. كدة مشافوهاش راح عند محل الورد دة وسأل قالولة انهم مشافهواش اصلا ودة لانهم مش عاوزين يقعو في المشاكل مرة واحدة لقى راجل عجوز بيقرب منو وبيقول

العجوز.... يابني ما بي اراك حائرا تائها مثل طفل صغير يبحث عن امه





هنا بقى زاك انهار وعيط قدام. الراجل 

زاك.... هي حقا كانت ملجئ اللطيف وكانت امي وصديقتي واختي كانت كل ما املك ياسيدي

العجوز... واين هي





زاك.... لا اعلم وهاتفها مغلق

العجوز.... ارى صورتها قد اكون رأيتها 

زاك خلا العجوز دة يشوف صورة الماس وفورا العجوز عرفها وقال

العجوز.... نعم نعم رأيتها اين كانت يااللهي اين نعم تذكرت بعدما اشترت الورود شاهدت عربه كبيرة نسبيا تشدها لداخل صرخت بأن ينقذها احدهم ولكن جميعهم تجاهلوني انت تعرف يابني الناس هنا كم هم انانيون وجبانون

زاك بأمل.... ااريت الى اين اتجهت تلك العربة

شاور الراجل دة على المكان اللى اتجهت منو العربية 

وزاك فورا اتصل بحسام وقالو انو هيتوجه لهناك بس رد حسام كان

حسام.... لا يا زاك خالينا نتصرف بحكمة مش هنعيد نفس الغلطة انا عندي خطة

زاك بنفعال وعصبية.... انت بتقووول اييي مفييش وقت للخطط لازم نلاقيها ولله اعلم هما عاملين فيها اي دلوقتي 

حسام بعقلانيه.... زاك دة نفس اللى حصل مع يوسف يا صاحبي مش عاوز اخسرك انت كمان احنا اول حاجه هنقول لجوزيف





 جوز بسنت وهو لية ناس كتير ليهم في الشغل التفتيش دة وهنبلغ البوليس وانا ونت هنروح ندور في مكان العربية دية 

زاك وقد عاد يفكر بعقلانية.... افتكرت حاجه عمرو دة هرب من السجن والطريق اللى مشيت منو العربية بيودي لطريقين يا طريق على البحر يا طريق على الصحاري والغابة ومفيش حد هيخطف حد هيودية على البحر وكمان ان الطريق دة هو هو نفس الطريق اللى كان فيه الكوخ اللى عمرو حبس فيه الماس قبل كدة

حسام.... يبقى كدة لاقينا اول خيط يلا ونا هبلغ البوليس وجاي

زاك وحسام وجوزيف جريو على الماكن دة 

وعند الماس

عمرو دخلها هو ويزيد وعمرو قلع الماس الخمار وسط صراخها ومقاومتها 

عمرو بخبث.... اتصدقين انه من بين كل نساء فرنسا لم يجذبني رئحة شعر مثل شعرك او جمال عيون. مثل عيونك. وعلى ما يبدو اني لا ازال سأكتشف المزيد وكان بيبص لجسمها بطريقة وقحة جدا

اما يزيد كان يقف صامتا ينظر لها فقط 

عمرو... هل اعطيت الفتيات المخدرات

يزيد.. نعم فعلت

عمرو.... رائع ادخلهم اذا

البنات دخلو وكانو لابسين لبس يكشف اكتر ما بيستر ومعاهم مخدرات وفضلو يشربو مخدرات قدام الماس والماس كانت بتعيط





 وبتستغفر ربنا وبعدها لاقتهم بيخ*لعو ملابسهم وبيقومو بأسوء انواع الشذوذ الماس كانت مربوطة في كرسي ومش قادرة تتحرك بس مغمضة عنيها وبتستغفر وبتدعي ربنا ينجيها من المكان دة وعمالة تعيط وصرخت لما حست بأيد بنت منهم بتحط ايديها على شفايف الماس

البنت بتوهان بسبب المخدرات والخمرا.... ان شفتاكي ساحرتان عزيزتي اريد تجربتهما هنا الماس مقدرتش تستحمل وصرخت ولانها مكنتش واكلة حاجه بقالها يومين رجعت دم 

والبنت لما شافتها كدة متوقفتش بردو بلعكس استمرت وباست الماس من شفتيها والماس عمالة تعيط وترجع دم والبنت موقفتش لحد حدة لا بقت كمان بتنزع الزراير بتاعت التيشرت بتاعت الماس والماس مربوطة وبتعيط وتصرخ 

الماس.... حسبي الله ونعم الوكيل فيكم ربنا ينتقم منكم يااااارب انجدني





 يارب وبصت للسما والبنت كل دة لسه مستمرة والماس بتحارب بدعواتها مرة واحدة لاقت حد بيشد البنت دي




 وبيرقدها على السرير وكان الشخص دة عمرو وبقي بيقيم علاقة مع كل بنت على السرير دة وكل دة قدام 





الماس والماس عاجزة عن التحرك او حتى انها تتكلم بس بتستغفر وتدعي حتى دي مكنتش قادرة عليهم

عمرو.... ماذا يا عزيزتي انظري لي لكي تتعودي على المنظر لانك. ستكونين




 مكانهم قريبا ولما قريبا بل الان الماس اول ما سمعت




 كدة زادت في دعواتها وغمضت عيونها اكتر وانهارت في العياط اما عمرو فك ايد الماس وقربها


 منو والماس لسه بتقاوم راح رقد*ها على الارض بيحاول يسيطر عليها ونازل ضرب فيها والماس



 بتدافع عن شرفها وعرضها بشراسة بس ضربها ضربه على دماغها خالتها فقدت الوعي بعدها عمرو كان




 لسهبيقرب من الماس لقى اللى نازل فيه ضرب على اخرو وماسك المسدس ونازل ضرب بيه على دماغو 




زاك.... يا وغد يا حق*يررر كيف تجرؤ على لمس زوجتي سأريك ونزل ضرب فيه وجيه حسام الاوضة ولما شاف البنات بلمنظر




 دة غض بصرو بسرعة وبيبص لقى الماس مليانه دم وراقدة على الارض ووشها كل ازرق وخمارها



 مش على راسها نزف قلبو على اختو وغضب جدا ونزل ضرب في عمرو مع زاك ممنعهمش غير جوزيف وقلهم 




جوزيف.... يكفي يكفي ستقتلونة هو لا يستحق ان يموت على يد نظيفه مثل اياديكم هيا الشرطة بلخارج وقبضت على 





الجميع هيا واخرجو هذة الفتيات ايضا وجوزيف وحسام بقو بيشدو في زاك اللى كان هيقتل عمرو وشال الماس وخرجو 

وبعد ست شهور

زاك.... مش هتقومي بقى بقالك ست شهور في غيبوبة يا حبيبتي قومي في حاجات كتير عاوز احكيهالك عاوز اقولك اني اصريت اني احفظ القرأن بلغتك علشان اتعلم لغتك عشان افهم الكلام اللى قولتيه لما كنت في المستشفي عاوز اقولك اني ساعت ما صدقت كريستين كنتعبيط فاكرة قبل خمس سنين لما اتفرقتي عني 

فلاش باك

كريستين... يا خاسرة اتظنين انكي ستأخذين زاك مني فأنتي مخطأة انه لي وحدي 





الماس تجاهلت كريس وجات عشان تمشي راحت كريستين زقاها وكانو في الشارع وكان في راجل معدي قام الراجل دة مسك الماس من خصرها وقربها لي اوى قبل ما تقع 




راحت كريستين استغلت الفرصة وصورتهم وورت الصورة لزاك ساعتها زاك سمع الماس كلام كتير ومن ضمن الكلام دة




زاك.... كنت اظنك غيرهم فظهرتي انكي افظع منهم كنتي تلعبين دور ليس




 بدورك تلعبين دور العفيفة الملتزمة المتدينه والان قد ظهر معدنكي ايتها الرخ*



يصة ومداش حتى فرصة لالماس انها توضح اي حاجه وسابها ومشي

بااااك

زاك.... انتي عارفه انا من ساعتها قرررت اني عمرى ما هشك فيكي قررت اني 




يوم ما ظلمتك لازم هعتذرلك ولو طول حياتي هقعد اعتذرلك بس سامحيني بس اسف اني جيت



 متأخر اسف على كل حاجه سامحيني وقومي بقى ومسك




 ايديها وفضل يعيط في اللحظة دي لقى اللى بيطبطب



 على كتفو وكان حسام اللى حالته مقلتش سوءا عن حالة زاك



لقراة باقي الفصول اضغط هنا



تعليقات