Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حين تقع في الحب الفصل السادس والعشرون 26من الجزء الثاني بقلم ندي علي


رواية حين تقع في الحب 

الفصل السادس والعشرون 

للكاتبه /ندي علي حبيب 

اسر بصدمه :مين قاسم هو بابا ازاي هو عمره ما قالي كدا 

غسان حضنه :شوف انا بقولك كدا ليه علشان لما تكبر متقولش انت خبيت عليا انا ابوك وانت حته مني علشان من يوم ما اتولدت وانا بين ايدي وبين حضني قاسم برضو بيحبك وعوزك تعيش معاه بس انت هتفضل معايا انا تمام 

اسر بدموع :طب وفين ماما 

غسان واسر في حضنه:شوف بقي يابطل انا من وانت عمرك سنه وانا معودك انك مش هتعيط ابدا لما موضوع ماما فين دا انت عارف لو نور سمعتك هتقول ايه 

اسر بضحك:هتموتني وهتقولي خير يا اسر بيه انا مش مكفيه ولا ايه 

غسان بضحك وهو يزغزغ اسر :طب ما انت عارف اهو ايه رايك في قاسم ينفع اب ولا لاء 

اسر :انت بابا وقاسم برضو بابا بس انا هفضل معاك انت 

غسان باس راسه:وانا موافق يلا علي النوم علشان عندنا سفر بكر 

اسر باس خده :تصبح علي خير 

غسان بتس راسه وغطاه :وانت من اهله وطلع راح غرفته لقي عاصي نايم في حضن نور ونور نايمه ابتسم علي شكلهم وراح شال عاصي ونيمه في غرفته ورجع اخد نور في حضنه ونام 

غسان وهو باصص لسقف :خليك معايا يارب اللي جي اصعب من اللي راح 

نور بنوم حطت وشها في رقابته وباسته :وطي صوتك علشان عوزه انام 

غسان ابتسم ونام في هدوء تام 

........................

اشرقت الشمس لبدايه جديده ويوم جديد علي عائلة الالفي 

قدام بيت الالفي 

غسان كان لبس تيشرت ضيق بارز عضلاته وبنطلون ابيض وكوتش اسود ونظاره وكان وسيم جداً 

غسان وهو بيحط الشنط في شنطة العربيه :نور ياجماعه يلا 

نور من فوق:خلاص نازلين اهو 

نفين :وانا هركب مع مين فيكو بقي 

غسان باس ايدها:معايا يا ست الكل وفتح الباب تركب جنبه وركبت 

نفين :انا هركب عنا ومراتك فين 

غسان وهو ساند علي الباب :كدا كدا نور هتركب ورا علشان المطبات وهي حامل 

نور نزلت وفي ايدها شنطة صغيره 

غسان بستغراب :شنطة ايه دي 

نور :الدوا بتاعي وبتاع عاصي وشويه اكل علشان الولاد في الطريق 

غسان :طب يلا اركبي انتي وعاصي ورا اسر راح مع نسمه وابويا 

نور :حاضر وركبت ورا 

عاصي بفرحه :اخيراً هنروح مشواااار 

نور :اهدي يا عاصي علشان ممكن تخبطني 

غسان ركب وانطلقوا اللي القاهره 

.................

في سيارة قاسم

اسر اللي عمال يصور 

قاسم بضحك :يابني مفيش مكان ولسه متصورش انت محسسني ان رايح بريس ليه 

اسر :انت مش عارف انا بعمل حاله علشان العيال يعرفو ان انا بخرج ياعم 

نسمه بضحك:عات الفون وانا اعمل ليك استوري ترند 

اسر اديلها الفون وهي صورت الطريق بحتراف 

اسر:واو جميل لما انزل بقي 

منير :انتو هتنزلو الشغل من امتي 

قاسم :اول الاسبوع هننزل الشغل بقي الاجازة خلصت 

منير :ربنا معاكو يابني 

قاسم بحب:ويخليك يا حج لينا يارب نسوم مش عوزه حاجه 

نسمه :لاء 

قاسم :لا شيبسي ولا حاجه خالص 

نسمه بلهفه :لاء عوزه كولا 

قاسم بضحك:كنت حاسس وانت يا اسر بيه 

اسر بغرور:شويبس من غير كلام 

قاسم ابتسم :زي ونفس اللي انا بحبه 

اسر بص ليه بعيونه اللي شبه جامد :اصل انا بحبه اووي 

قاسم :تمام يابو الصحاب 

.................

في سيارة غسان 

عاصي اللي عمال يطلع راسه من الشباك 

نور :عاصي دخل راسك 

عاصي :متخافيش 

غسان :اسمع الكلام يا حيوان 

عاصي بعند:متخافش 

غسان بغضب:تلاته بالله العظيم انزل اكسر راسك 

نور شدت عاصي بخوف عليه :خلاص اقفل الزجاج 

غسان قفله وعاصي قعد مربع ايده بغضب في نفسه:يارب كنت اكون انا ابوكم شبه الحج منير كدا وتيجو تخدو رأي في كل حاجه واقولكم لاء 

نور فتحت الشنطه وبدات تعمل سندوتشات :خد يا عاصي كل 

عاصي بغضب:مش واكل 

غسان بص عليه في المرايا:ولا انا مبحبش العند كل احسن ماجي أكلك 

عاصي اخد السندوتش واكله بغيظ 

نفين بضحك:خرابي دا انتو دوشه مين يستحمل كدا 

غسان :بالله مفيش غير الحيوان دا لسانه 8 متر 

نور :خدي يا ماما السندوتش 

نفين اخدته واكلت 

نور :خد يا غسان 

غسان :لاء مليش نفس دلوقتي 

نور :غسان انت نازل علي معدة فاضيه كل السندوتش دا مش هيعمل حاجه 

غسان :ولو مأخدتش دماغي هيوجعني طول النهار من نقك عليا واخد السندوتش وبدء ياكل 

عاصي في نفسه :ياتري بابا كان عاوز اسر امبارح ليه انا ازاي انسي اسأل الولا اسر و ياتري بيعمل ايه دلوقتي قاعد قعدتي دي ولا بيلعب 

نور بصت عليه بستغراب:بتخطط لأيه يا عاصي 

عاصي :لا حول الله شوفت هي اللي عوزاني اناحي اهو وانا قاعد في حالي علشان متقولش انا مش متربي بس 

غسان :بس يا نور اسكتي خليه قاعد ساكت ملكيش دعوه بيه 

نفين :ابو لسانين اتكلم 

غسان :احياناً بحس ان بربيهم هما وامهم 

نفين بضحك :ربنا يخليك ليهم يارب 

غسان بص لنور في المرايا اللي عماله تاكل لمون 

غسان :نور ارمي الليمونه علشان متعملش قرحه في المعده 

نور :لاء انا نفسي راحه ليها عوزه اكلها 

غسان ابتسم عليها وكمل الطريق 

.................

في منزل انتصار 

عمر :نورهان نورهان 

نورهان طلعت من المطبخ :نعم يا روحي في ايه 

عمر بعصبيه :البطاقه بتاعتي فين 

نورهان بستغراب:مش انت ديماً بتحطها في المحفظه هتلاقيها فيها 

عمر بعصبيه :نورهان انا مش هسألك غير لما اكون دورت في كل مكان 

نورهان :طب انت متعصب ليه بس 

عمر مسح وشه بعصبيه :ادخلي يا نورهان مكان ما كنتي 

نورهان مسكت ايده :يا روحي اهدي متشغلش بالك كل الامور هتخلص 

عمر ابتسم ليها :حاضر المهم متتعبيش نفسك والبنات في الطريق 

نورهان بفرحه :تعرف انهم وحشوني علشان كدا انا متحمسه اشوفهم 

عمر باس خدها :بالله انتي اللي وحشاني 

نورهان بتعبده :عمر ابعد في ايه 

عمر :نصبر شويه كمان مش هنخسر حاجه 

سلوي :نورهان نورهان 

نورهان :جايا يا سلوي وراحت ليها وعمر طلع حديقة البيت يستني غسان 


                   الفصل السابع والعشرون من هنا 

تعليقات