Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حب بلا قواعدالفصل الرابع 4بقلم چيلان محمد


 رواية حب بلا قواعد 

الفصل الرابع

بقلم چيلان محمد


راحت كيان ناحيتهم و ز*قت البنت و با*ست سليم من شفا*يفه اللي كان واقف مصدوم شد*ها من وسط*ها و شاور بأيده لسالي انها تمشي ، مشيت سالي بغضب و مازالت فريدة على وضعها بعد سليم عنها و كانت لسة مغمضة عينها و قال بمكر : على فكرة البت مشيت 

كيان بإحراج و قالت : حتى هنا في الأشكال دي ...ربنا يبعد عننا 

سليم بمكر : على فكرة دي بنت عمي بس انا عارف شغل الكي*د ده كويس 

كيان  : كي*د ؟! ليه فاكر نفسك چیمس بوند 

سليم بعصبية : قصدك ايه يا بت أنتِ 

سليم بقر*ف : مفيش راجل هيعمل اللي أنتَ بتعمله ، أحنا مش في غابة ده شغل حيوانا*ت

سليم وشه أحمر و عروقه بانت و لسة هيمس*كها ،جريت كيان على فوق و دخلت الأوضة و قفلت الباب بالمفتاح ، سليم بيخبط بكل قوته على الباب و قال بزعيق : افتحي الباب أحسنلك !

كيان بإستفزا*ز و واقفة ورا الباب و قالت  : شوف أقرب حيطة و أخب*ط نفسك فيها 

سليم بخبث : بقا كده تمام اوي ... متلو*ميش إلا نفسك

 

بعد فترة 

كيان واقفة تستكشف الاوضة و راحت ناحية الدولاب تتفرج و لقيت فستان حرير اسود استغربت من وجوده لان واضح ان مفيش حد في الفيلا ولكن فضولها جعلها تجربته و كانت واقفة قدام المراية و بتلف حولين نفسها و كانت زي الحوريات 

 فجأة بتلاقي سليم قدامها بتصوت و لسة هتجري ماسكنها من وسط*ها و كان مسحور بجمالها و لا إراديا قر*ب منها و بدأ يقب*ل رقبتها بكل هدوء و كيان كانت حاسة بأنفاسه السا*خنة و كانت مبسوطة و مش حاسة انها مجبو*رة ، سليم قل*ع قميصة و قب*ل شفيتها و قضوا سعيدة مع بعض 


بتصحى كيان تاني يوم و هي مبسوطة على رغم الي سليم عمله معاها في البداية.  بتبص جانبها مش بتلاقي سليم بس بتلاقي ورقة جانبها بتاخدها تقرأها 

( كنت بدور على أحسن طريق للانتقا*م من ابوكي ملقتش احسن اخد اللي انا عايزه بس بإرادتك عشان تحسي بالذ*ل ... أنتِ طا*لق يا كيان لو شوفتك صدفة في اي مكان هد*فنك بالحيا )

كيان كانت بتصر*خ و بتعي*ط بحر*قة و مش عارفة هتتصرف ازاي

 

                       الفصل الخامس من هنا 

تعليقات