Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية الماستي الفصل السابع والثامن بقلم اسيل عمران


رواية الماستي

 الفصل السابع والثامن

 بقلم اسيل عمران

 


الماس... حسااااام 

وركضت الماس نحو حسام الراقد على الارض لا حول له ولا قوة ومغطى بلدماء من اعلى رائسة لاسفل قدمية وجسمه



 ماليئ بكدمات الضرب المبرح ركضت الماس الى حسام وامسكت به فورا وهي تحاول ان تفيقة 





الماس ببكاء... حسام حسام قوم يا حسام قوم يا حبيبي قوم عملو فيك ايانا السبب انا السبب 

اندريدو... الماس يابنتي اهدائي 




الماس بدموع... جدي ماذا حدث لما حسام ملقا على الارض هكذا يا جدي جدي تكلم تكلم يا جدي ماذا به اخي 

اندريدو... اهدائي يبنتي سيكون بخير هو فقط اهلك لم يتركوه عندما 



علمو انه هو من هربك يوم زفافك وابرحوه ضربا حسام قوي لا تقلقي سيتعافى هيا لنقلة للسرير ونستدعيالطبيب

الماس بدموع.. حسنا هيا بسرعة 




ولسا الماس هتحضن حسام تاني حمله زاك ببرود ورحل وهو يقول

زاك... يمكنك ضمه والحب فيه في وقت لاحق 

الماس... يالك من لئيم وبغيض

اندريدو.... ههههههه زاك يكفي لا تغضبها 

زاك... انا لم افعل شيئا هي اللتى عصبية جدا

اندريدو.. اصمت ستنفجر غضبا فيك الان 

الماس بصوت عالى جدا..... يااااااااالك من بغييييييض 

زاك ضحك بصوتة كله.... هههههههههههههههههههه

اندريدو.... ياللهي سأنفجر من الضحك احم الماس ماذا بك لما ترمقيينني بهذة النظرات او ما هذا حسام قد استفاق

الماس.. هه فين

اندريدو.... تصبحين على خير صغيرتي 😂

وفي اليوم التالي 

اول لما تفوق يا حسام مش هسيبك لحظة الا وانا معاك يا حبيبي حتى لو لاقونا مش مهم المهم انك تفوق 

اندريدو كان يقف هو زاك على الباب يتصنتون اليها اندريدو كان حزين جدا على تلك البريئة اللتى تحب الجميع وهم يريدون اذيتها بينما زاك كان يستشيط غيظا منها هو لم يفهم كلامها ولكن من نبرة صوتها الهادئ وللذي فية حنان كبير علم انها تحب هذا الحسام وقرر ان يسأل جده عن حسام

ولكن قبل ان يفعل قرر ان يفعل شيئا ما ودخل على الماس في الغرفة فورا وهو يقول





زاك... انتي يا مسلمة هيا لمدرستك لقد تأخر الوقت

الماس بهدوء.. لن اذهب اليوم يا احمق 

زاك... لماذا 

الماس بنظرة غاضبة.. وما شأنك انت لما تتدخل فيما لا يعنيك

زاك... ولما انتي تغضبين بسرعة وسوف تذهبين للمدرسة والا سأحملك واذهب بكي اليها رغما عنكي يا مسلمة 

الماس.... بغيض وتركته ورحلت وهي تجز على اسنانها مما جعل زاك يبتسم

وعندما استدار ليعود رأى اندريدو وهو ينظر له نظرة لم يفهمها

زاك.. ماذا؟ 

اندريدو.... لا تعلق نفسك بأمل مستحيل حدوثة فهي لن تقبل ان ترتبط برباط غير شرعي وايضا بشخص غير مسلم فلا ترمي سهمك في الفراغ

زاك.. جدي عن ماذا تتحدث يارجل انها مسلمه بربك انت تعلم كم انا ضد هذة الديانة

اندريدو... سنرى يا حفيدي وهيا سنوصل الماس انا وانت معا اليوم ومن بعدها سنذهب للشركة

زاك... حسنا

في السيارة

الماس... جدي حدثني ماذا حدث لحسام وما حالته الان

اندريدو... لا تقلقي يبنتي هو لم يأكلوة شيئا منذ اسبوع ولم يعطوه ماء منذ يومين وجسدة مرهق من شدة الضرب 





الماس بحزن شديد... لو لم اهرب لما تورط هو في كل هذا اخبرته ان يأتي معي ورفض قولت له انهم سيئون وسيؤذوة. كلعادة قال لى لا تقلقي سأتصرف يا الماسة لطالما حماني منهم وانا لم اسبب له الا الاذى واجهشت في البكاء

  كان زاك حزين عليها جدا وهو يراها بهذة الحالة المذرية واندريدو كان قلبة يتقطع على صغيرتة نعم انها ليست حفيدتة ولكنه يقسم انه احبها اكثر من حفيدتة ويصعب علية ان يرى صغيرتة بهذة الطريقة واقسم في نفسة ان يرجع حق هذة الصغيرة وان لا يجعل احد منهم يمسها 

وعلى صعيد اخر..... 

عرفت مكانهم فين 

**اة يا بية جهاز التتبع اللى كان في جيب حسام عرفنا مكانهم هما في باريس في المكان دة واشار له على المكان اللذي على اخريطة

حسني... ولله ووقعتي يا الماس الكلب وماحد سمى عليكي وفين يوسف الزفت من ساعت مراح هناك ولا هو بيتصل ولا بيتنيل مفيش منو نفع الواد دة خالص لو مكنتش محتاجو كنت قتلتة 

حاول سعيد الاتصال بحسام مرارا او اندريدو ولم يجب احدا منهم على الهاتف 

حسني... سعييد احجزلى تذكرتين على فرنسا هروح استجم هناك ههههههههه وهاخدك معايا 

سعيد... تحت امرك يابية

وعند الماس

خرجت من المدرسة وهذة المرة كانت كريستين تتبعها وتتنمر عليا وهي كلعادة تضع سماعات الاذن في اذنها وتسمع القرأن ولاتعطيها اهتماما الى ان وجدت زاك ينادي عليها 

زاك... يا مسلمة هيا اسرعي لدي اشياء اهم منكي

الماس... بغيض واسرعت في خطواتها الية ولكن العجيب ان كريستين كانت اسرع الية ووقفت عنده بمياعةوهي تقول

كريستين.... زاك حبيبي متى عدت ولما لم تخبرني وصارت تمسك بقميصة بطريقة مغرية وتقترب منه بطريقة مقرفة فنظر زاك لالماس وجدها تضع نظرها في الارض وحتى مع انها ترتدي كمامة ولكن خجلها واحمرار وجهها كان ظاهرا جدا فبتسم زاك على منظرها ولكنه سرعان ما احس بنفس قريب جدا من شفتية فوجدها تلك الكريستين فأبعدها عنه بسرعة وهو يقول بغضب

زاك... ياللهي مابكي يا كريس اانتي مجنونة اتركيني وشأني اخبرتك بأني لا اريدك وانك بلنسبة لي اخت ليس اكثر 






كريستين بحرج فهو قد احرجها امام الماس... ولكن زاك يالك من بغيض كيف تفعل هذا وتركتة وركضت وهي تبكي

فنظر الى الماس وجدها ترمقة بنظرات غاضبة

الماس.. لما جعلتها تبكي يا احمق كيف لك ان تهين فتاة بهذة الطريقة يالك من متعجرف وبغيض واحمق وغير مهذب وغريب الاطوار 

زاك... انتهيتي؟! 

الماس ادارت وجهها للجهه الاخرى بغضب وهي تقول... نعم انتهيت

فضحك زاك وهو يقول... حسنا اركبي

ركبت الماس معه السيارة ولم يكف زاك عن اغضابها وهو يضحك على غضبها الغير مبرر ومن اتفهه الاشياء حتى وصلا الى المنزل وقبل ان تنزل الماس من السيارة اخرجت لسانها لزاك وهي تقول

الماس... اتمنى ان لا اراك مرة اخرى يا بغيض 

ضحك زاك بشدة على تلك الطفلة مما جعل الماس تغضب اكثر وخرجت من السيارة وهي تقول بغضب وصوت عالى

الماس.... جديييييييييييييييييي

ضحك زاك جدا ولم يتوقف عن الضحك حتى ادمعت عيناة وهو يقول

زاك.... كم تبدو جميلة وبريئة وهي غاضبة اتمنى ان ابقى معها دوما ومن ثم فاق لنفسة وقال ماذا اقول هل انا جننت انها مسلمة يالي من مجنون 

دخلت الماس الى البيت ووجدت اندريدو يجلس في الغرفة مع حسام اللذي فاق فجريت علية الماس وهي تحتضنه بشدة





الماس... حساااام

حسام بألم... اة اة يخربيتك 

الماس بقلق... اسفة اسفة مكنش قصدي

حسام... هههههه انا بهزر تعالى في حضن اخوكي

الماس... يا بارد متعملش. كدة تاني كنت هتموتني من الخوف عليك وذهبت لحضن اخاها فورا

الماس ببكاء... حسام انت لو تعرف انا استحملت قد اي في بعدك مش هتصدق يا حسام ولو تعرف اني كل يوم على صلاة الفجر بلذات مكنتش ببطل ادعيلك يا حسام وحشتني اوى ولله حسبي الله ونعم الوكيل في اللى عملو فيك كدة يا حسام كل دة بسببي بسببي انا

حسام... هشششش متقوليش كدة انتي مالكيش زنب في حاجه الحمدلله على كل حال صح يبقى متلوميش نفسك ودة قدر من عند ربنا واهدي بقي يا الماستي

اندريدو.. عذرا سيد حسام ولكن لا احد ينادي الماس بلقب "الماستي" غيري مفهوم

حسام... مهلا لحظه افهمت كلامنا؟! 

اندريدو... كلا لم افهم منه شيئ ولكن كلمت الماس هي من فهمتها يا ذكي

حسام..... هههههههه احببتها بهذة السرعة ونسيتني صحيح

اندريدو... يارجل كيف تقول هذا وانا كل سيجلاتي معك ف غصبا لن استطيع ان احب احدا اكثر منك





حسام...شوفتي باعك من اول قلم

الماس بغضب طفولى... جدي يالك من خائن 

اندريدو.... ههههههه لا يبنتي انا فقط احمي نفسي 

زاك.... سلامتك حسام

حسام بنظرة فهمهما زاك... سلمك الله زاك

الماس... حسام انت تعرف الكائن البارد دة 

حسام بضحك... اة يام لسانين اعرفة 

الماس...دة واحد بااارد اوووى 

حسام... علشان اقرب صاحب ليا طالع لاخوكي يبت 😂

الماس... معترف انك بارد كمان مشاء الله 

حسام عندما رائي وجه الماس وهي تتكلم لم يستطع تمالك نفسه من الضحك.... هههههههههههههههههههههههه 

زاك... بلتأكيد قالت لك اني بغيض وبارد وغريب الاطوار صحيح

حسام..  انت مشهور جدا 😂

زاك... لم تخبرني انك تزوجت

حسام... تزوجت؟! عن ماذا تتحدث يارجل

زاك... اهذا يعني ان الماس ليست زوجتك

حسام بضحك... ههههههه الماس زوجتي! صدقني ان كان يجوز لكنت تزوجتها انها مثالية لا الماس اختي الصغيرة 





فقط اكتفى زاك بلابتسام وكان يظهر على وجهه البرود ولكن من داخلة سعيد للغاية ولم يلحظ تلك العيون اللتى تراقبة ان كان حسام او اندريدو وهم يراقبونة بحزن شديد علية والماس كانت تشتعل غضبا وخجلا حتى وقفت امامه زهي تنظر لأعلى لانها قصيرة جدا بلنسبة له 

الماس.... انت بغيييييييييييض 

فضحك كل من في المكان عليها 

وعند كريستين

كريستين... ابي امي بلتأكيد هو رفضني من اجلها تلك الساحرة الغبية 

كريستوفر.... لا تقلقي عزيزتي سنرجعة لكي سنجعلة يعود لكي راجيا نظرة منك

ام كريستين... تلك الغبية سأريها كيف تلعب معنا اولا اخذت جدك وتعيش في امواله والان زاك اللذي لدية جميع الشركات واثرى شخص في باريس كلها لا لن اسمح لها ابدا 




كريستين.  . انا فقط اريد زاااك ابي اريدة اريدة

كريستوفير.... حسنا يابنتي لا تقلقي ف اباكي معك

ام كريس... تعالي سأحضر لكي ملابس كثيرة لتغرية 

كريستين. وتلك الساحرة

كريستو... سأقتلها 

كريستين... ممماذاااا

ام كريس.... انه يمزح عزيزتي 

كريس... حسنا هيا بنا

 وعند الماس

كانت تجلس مع اخيها في الصالة تتناقش معه وتمزح معه كثيرا حتى اتى اندريدو وانضم اليهم هو وزاك ولم تخلو القعدة من غضب الماس على زاك المستمر الى ان سمعو صوتا بلخارج

زاك... انتي يا مسلمة ادخلى الى غرفتك واخذي معك حسام هيا 

الماس.... حسنا هيا يا حسام

حسام... لا يا الماس انا هفضل معاهم سأظل معكم لن اترككم

الماس...بس يا حسام... 

حسام... الماس انا قولت اية يلا ادخلى على اوضتك انا هكون كويس انشاء الله يلا

الماس بنصياع... حاضر 




وذهبت الى غرفتها والقلق ينهش فيها الى ان سمعت صوت تكسير وضرب نار... 




الفصل الثامن 



 8

زاك.. حسام اذهب الى الداااخل 

حسام... لا لن اترككم ابدا

اندريدو... اذهب انهم يستهدفووك اذهب انت مصااب 

زاك... اذهب لالماس انها بخطر هياا

حسام.. حسنا سأخذ مسدسان 

الماس كانت قاعدة مرعوبة جدا من ضرب النار دة وكانت ميته من الخوف على حسام لايحصلو حاجه اذا كان هو او اندريدو حتى زاك لانه انقذها في مرات كثيرة 

حسام لسه هيدخل يشوف الما لقى عمو وراة وبيهددو بلمسدس وبيقول

حسني.. ابن اخويا العزيز وحشتني ياض كدة تسيب البيت وتسيب عمك لا مكنش العشم يبن اخويا 

حسام بص وراه ببرود وبص لعمو وقال بكل برود

حسام.. لحقت اوحشك فاجتلى؟ 





اضايقك حسني جدا من ردة البارد دة راح لسه هيضربو بلمسدس على دماغو لقى ايد ناعمة مسكاه وبتبصلو بغضب وبتقول

الماس... كفاية لحد هنا مش هستخبي تاني ولا هسيبك تستضعفنا تاني كفاية اوى كدة انت اتمديت في عمايلك دية اوى

حسني ببتسامة نصر... الماس مرات ابني اللى هربت يوم فرحها وحطت راسنا في الارض بمساعدة اخوها الكبير وحشتيني يبنت اخويا الراحل وبنت الغالية نهال





الماس اتضايقت اوى منه وقالت... قلتلك لحد هنا وكفاية وزقت ايدو بعيد وزقتو وهي بتقول... انا سكت كتير كنت بقول عمي عيب عليا ابويا كان بيحبه اوى مش هخذل ابويا مينفعش ااذية دة عمي بس ابويا لو شاف اللى اخوه بيعملو فيا هيكرهو





 وهيحرمو من الورث زي ماحرمو وكتبهولى قبل ما يموت عند الكلمة دية وانصدم حسام وحسني من ان الماس عارفة بلحكاية دية وازاي عرفت اصلا

حسني... عرفتي ازاي

الماس ببرود... ونت مالك ملكش دخل في اي حاجه وكل فلوسي اللى بتصرفها على مراتك. الرخيصة وعيالك الجزم يرجعولى مليم مليم انت فاهم 





حسني... ونتي مفكره ياروح امك انك هاتخدي المولد بلا حمص كدة لا تبقي غلطاانة دة انا عمري ماهسيبلك حقي انا اللى بنيت الشركة دية ابوكي جيه واخدها بلساهل مش هتيجي واحدة زبالة زيك تاخد الجمل بما حمل مهو انا مقتلتش امك وابوكي علشان تيجي تاخدي كل حاجه على طبق من دهب اتصدمت الماس بشدة من كلامه ولسانها بقى عاجز عن الكلام بس دموعها هي اللى بتتكلم ومسكها من طرحتها وبقى عمال يشدها وحسام كان بيحاوك يتحرك بس مش 







عارف لان حسني ضاربو على رجلو خلا الجرح يتفتح تاني والماس عماله تتجر زي الغنم بلظبط وعمالة تصرخ وتقاوم بس مش عارفه لحد ما لقت ايد جامدة مسكاها من ايدها وبتبص لقتو زاك وهو بيبص لحسني بغضب شديد






زاك... سأقتلك صدقني وانقض على حسني فورا وفضل يضرب في حسني وحسني مش عارف يقاوم من كتر الضرب اللى متوجهه لية الماس بس واقفة مصدومة مش مستوعبة اسألة كتير في دماغها لحد ما جيه اندريدو ومسك زاك ومنعو عن حسني

اندريدو...  يكفي يا زاك يكفي لا تطلخ يدمك بدم هذا الوغد يكفي سنجعل العدالة تأخذ مجراها  وفي هذا الوقت كان رجال اندريدو وزاك موجودين وقضو على رجال حسني كلهم 

وطلب اندريدو الشرطة بعد ان ربطو حسني 





وجات الشرطة والقت القبض على حسني بتهمة التهجم على فتاة وقتل والتهجم على بيت السيد اندريدو وهذة التهمة بلأخص سيجعله يعدم ذهب حسني مع الشرطة وقبل ان يرحل رمق حسام بنظرة فهمها تماما مما جعل الخوف يتسلل في اوردة حسام ورمق لالماس بنظرة توعد وقال

حسني... هرجعلك يا الماس ومش هرحمك فأوقفتة الماس فجأة وذهبت الية وهمست في اذنه ببعض الكلمات بصوت منخفض للغاية وفي لحظة كان غضب حسني اشد من ذي قبل وصار يصرخ ويحاول ان يفلت من الشرطة ويتهجم عليها فأوقفتة الماس بصفعة على وجهه وهمست له الماس مرة اخري بكلمات اثارة فضول جميع الواقفين بلأخص حسام وصفعتة مرة اخرى وتحدثت بلغة الفرنسية وقالت

الماس... فلتذهب للجحيم اكملت بلعربية وحسبي الله ونعم الوكيل فيك ربنا ينتقم منك وغمزتلة وهو بقى ماشي وهو مصدوم حتى سحب مسدس من احدى الظباط ووجهه نحوها واطلق رصاصة ومن ثم فقط كانت لحظات من الصمت لا نسمع فيها اي صوت غير صوت دخول الرصاصة داخل ذلك الجسد وضرب الشرطة لحسني واخذه معهم وثم اتصلو بلاسعاف 

الماس بتوهان.... ايها البغيض نظر لها وابتسم ثم سقط جسده وهو يهوي على جسد الماس





 فسقط وسقطت المااس معه وسقط هو على قدميها الماس فقط لا ترى الا الدماء وزاك ملقى على قدميها ولا يفتح عينيه واندريدو يصرخ بأسمة وحسام وايضا ويركضون نحوه ياللهي ماذا حدث كيف حدث لما حدث متى حدث كل هذا كل هذة الافكار تجمعت علي شكل دموع من عيني الماس وصرخة وهي تقول

الماس..... زااااااك زااك افيق يا زاك لما فعلت هذا هيا ارجوك هيا

اندريدو.. زاك بني قم قم ارجوك يا بني قم ياعزيزي هيا كله بسببك انتي حفيدي يضيع مني بسببك ياليتكي لم تدخلى حياتنا ياليتكي لم تولدي وكان يوجهه هذا الكلام لالماس مما جعل الماس تنكسر بمعني الكلمة 

حسام... هيا هيا الاسعاف قد اتت هيا بنا

الماس.. سأتي معكم 

اندريدو... انتي نحس لا اريدك معنا لا تأتي اتركي حفيدي لا اريدك لا اريد رؤية وجهك مرة اخرى 

اكتفت الماس بلصمت والبكاء فقط 

حسام... الماس ابقي هنا سأعين عليكي حراسة فقط في هذا الوقت خاصتا يا صغيرتي 

الماس... حسنا يااخي 

كانت الماس داخل المنزل تبكي بحرقهه وقهر لا تعرف على ماذا تبكي بلضبط ولكنها فقط تبكي 

وعند حسام واندريدو خرج زاك من مرحلة 




الخطر كانت الطلقة في كتفه ولكنها كانت قريبة جدا من الشريان اللذي يصل للقلب ونقلوه على غرفة اخرى وسمح لاندريدو وحسام زيارتة ولكن بعد ساعتين 

حسام... الحمدلله انه بخير

اندريدو... نعم حفيدي بخير الحمد لك ياللهي 

حسام... بلمناسبة اندريدو

نظر اندريدو. بستغراب لحسام لانه لاول مرة ينطق اسمه ولا يقول جدي او عمي... نعم يا بني

حسام ببرود... انا لست ابنك لا انا ولا الماس وليس لنا وجود في منزلك مرة اخرى الى هنا ويكفي

اندريدو بغضب... لماذا

حسام... الى هنا ويكفي اختي لم تطلب من حفيدك ان ينقذها هو له جزيل الشكر ولكنه هو من فعل هذا من نفسه اختي لم تطلب منه 

اندريدو... يابني انا لم اقصد ما قولت فقط كنت خائف علية 

حسام... لا يهمني انا سأخذ اختي وارحل واشكرك على مساعدتك اللطيفة وايضا لقد تكفلت بكل مصاريف المشفى الى اللقاء 

اندريدو... الماس لن تذهب لاي مكان الماس ستظل معي افهمت

حسام... قل ما شيئت ولكن الماس هي نفسها من طلبت هذا وتستطيع ان تتأكد 





اندريدو... اذا لنذهب للبيت ونأخذ رأيها 

وفي البيت دخل اندريدو وحسام اللى البيت وكان اندريدو على وشك النداء على الماس حتى وجدها خرجت بشنطة ملابسها وهي ترتدي ملابس خروجها وجاهزة وهي تقول ببسمة حزينه

الماس... حسام انا جهزت كل حاجهيلا علشان نمشي حتى لاحظت وجود اندريدو ونظرة له وقالت ونفس الابتسامة على وجهها

الماس... انا اشكرك على كل شيئ فعلتة من اجلى انت رجل عظيم اشكرك ياسيدي 

اندريدو بحزن شديد... صغيرتي لا تحزني مني لقد كنت خائف وغاضب اعذريني لم اقصد انا اسف 

الماس ببتسامة... انا لست صغيرتك انا اسمى الماس وانا لست صغيرة بلكبيرة بما يكفي لتحمل مسؤليتي الان اشكرك سيدي على كل شيء جميل قدمته لية وانا اسامحك انا لا اتذكر حتى ما فعلت ولكن كل ما في الامر اني الان بأمان واخي الكبير معي ومعنا المال الكافي لتحمل مسؤليتنا وامسكت بيد حسام ونظرة له وابتسمت وقالت هيا بنا الان ياخي قبل ان يتأخر الوقت 

اندريدو... واين ستذهبان

الماس... في مكان حيث لن يجدنا احد فيه سأعتني بأخي حتى يشفي ويقف على قدمية من جديد وسأدرس واكمل مذاكرتي فأنا امتحناتي على الابواب واشكرك مرة اخرى  على كل شيء واسفة لاني سببت لك الازعاج وداعا 

ورحلت الماس وحسام ولم تأبه الماس بنظرات اندريدو الحزينه ولا بدموعه اللتى لم تنزل منذ وقت طويل 

فقط رحلت لا تريد ان تكون سبب في اذية احد اخر لا تريد ان تكون عاله على احد لا تريد ان تسبب الحزن لاحد هي 




فقط واخيرا ستبدأ بداية جديدة صفحة بيضاء مع اخيها ولكن حسام كان فضوله يأكله يا ترى ماذا همست الماس لحسني جعلته يرتعد خوفا ياترى ماللذي تعرفة الماس عن حسني ولا يعرفه هو 

الماس... حسام

حسام... نعم

الماس.. خالينا نروح نزور زاك زيارة اخيرة عاوزة اشكره قبل مامشي

حسام... حاضر يا ماستي

طلب حسام من سائق السيارة ان يغير وجهته للمشفى وكانت قد مر ثلاث ساعات حتى الان وذهبت الماس الى زاك ووجدته نائم فتحدث بلغة العربية 

الماس.... عارف انا كنت الاول مش طيقاك حرفيا لانك رخم وبارد وكئيب وبتاع بنات ووو.. كفاية كدة عليك علشان انت كل مرة كنت بتثبتلى انك طيب وجواك انسان نضيف كل اللى بطلبه من ربنا ان الانسان النضيف اللى جواك دة يتغلب على قرف بلدك  وتعرف ان دين الاسلام اللى مش عاجبك دة هو اللى هيخليك تخلد في الجنه للأبد ربنا يهديك






 يا زاك وبعد كدة حطت ايديها قريبة من جبهته ودعت له دعاء الشفاء وقالت بلغة الفرنسية قبل ان ترحل وببتسامة اشكرك على كل شيئ انت شخص في قمة الروعة وارجو لك التوفيق في حياتك القادمة وداعا يا بغيض وضحكت ضحكة خفيفة وقالت وداعا يا منقذى ولم تعلم ان كل هذا الكلام سمعه زاك نعم انه لم يفهم كلامها منذ البداية ولكن فهم كلامها الاخير وحقا فضوله سيقتله ما معني الكلام اللذي قالتة بلغتها المصرية لماذا تحدثني وكأنها اخر مرة ستراني فيها لماذا 


وبعد خمس سنوات





الماس...  . أيه انتي فين يابنتي اخلصي بقي هنتأخر على الكلية ياخربيتك هنا مش زي هناك هنا بيفصلونا علطول 

أية... ايييية جموسة بتنده اصبري شوية في اي اعمل اي ابن اخوكي قرفني في عيشتي ولله اي دة ياست 

الماس... حد قالك تتجوزية ما كان الراجل في حالو ماشي جنب الحيط وجنب اختو انتي اللى جيتي مرة واحدة كدة لاقيتو داخل عليا بيقولى هتجوز ومن ساعتها ونا مباروحش الكلية يوم بدري 

أية.... ننننيييننني انا اللى بأخرك ولا لانك بتنامي متأخرة بسبب السي السيد جوزك دة ما استمن

ى كتب كتابة عليكي من ساعتها وهو لابدلنا هنا في االبيت عاوز اشوف الماس عاوز اشوف الماس

الماس... مالكيش دعوة بيزيد يا أية بدال ما انفخك

أية... مش مرتحاله بردة سي يزيد دة 

الماس... المهم ان انا مرتحالة 😛





أية... هيييح اه الحب ولع في البتنجان مش في الدرة لا مين شافك اول ما اتقدملك مكنتيش راضية وفي فترة الخطوبة كنتي مطنشاه ومش عايزاة 

الماس... ما محبه الا بعد عداوة يختي واتهدي بقي 

ظلو يتبادلون الحديث حتى وصلو للكلية 

حتى صدمت الماس من ذالك الشخص اللذي امامها 

الماس... انت؟! 


                               الفصل التاسع من هنا


لقراة باقي الفصول اضغط هنا




تعليقات