Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حوريتي العنيدة الفصل العاشر والحادي عشر والثاني عشر بقلم امنية الحبشي


رواية حوريتي العنيدة
 الفصل العاشر والحادي عشر والثاني عشر
 بقلم امنية الحبشي



العاشر
وها قد مر شهر كااامل.... وحور جالسة في غرفتها في القصر بعد خروجها من المستشفي.... جالسة علي سريرها تضع رأسها علي ركبتيها شاردة في الفراغ ونجد 






ريان ممسك يدها ويبكي كأنة لم يبكي في حياته ابدأ.... يبكي ندماً علي ما فعلة في صديقتة 
ريان ببكاء/حور متعمليش كدة لو سمحتي..... اتكلمي وحشني لما تقوليلي يا ريو.... طب ساعديني انا مش عارف امشي الشركة من غيرك...... يلا علشان ندمج شركة العيلة مع شركتنا .... انا اكتشفت اني من غيرك ولا حاجة..... انا عارف اني لما بتعصب مبشوفش قدامي..... بس هحاول امسك نفسي صدقيني ..... بس انتي اتكلمي 






ولكن لا رد كانها ليست في هذة الغرفة 
نجد سليم يدخل والغضب يسيطر علي ملامحة 
سليم بغضب/انتي هتفضلي عاملة فيها تعبانة ومظلومة.... انتي بجد تاخدي اوسكار في التمثيل..... كفياكي تمثيل بقااا ما انا عرفت كل حاجة...... عرفت انك الي روحتيلة  بمزاجك مش هو الي اغتصبك زي ما بتقولي 
فهو بالطبع لم ينسي مقابلة مروان منذ شهر 
قام ريان بغضب وحاول لكم سليم لكن سليم تفاداها بمهارة كبيرة 
حور بهدوء/سيبة يا ريان هو فعلا عنده حق... انا الي روحت لمروان
حدق بها ريان بزهول وسليم بنظرات غريبة لا تستطيع فهمها 
ريان/بس انتِ قاطعته حور
حور/أيوة عارفة الي هتقولو
فلااااااش باااااك 
كانت تعمل في الشركة بجهد كبير فسيلين زوجة ريان واخت مروان طلبت من ريان السفر 
فأصبح كل شئ فوق عاتقها هي 
وما زاد التعب فمروان سكرتيرها الخاص لم يأتي اليوم 







عقدت حاجببها بدهشة عندما رأت اسم مروان ينير الهاتف 
حور/الو 
مروان بنبرة تعب/الو يا حبيبتي 
حور/مروان لو سمحت بلاش حبيبتي دي بدايقني.... وبعدين احنا لسا مفيش بينا حاجة رسمي 
تنهد مروان بضجر وهو يصمم علي فعل هذا المخطط 
مروان/انا أسف يا حور..... بس ممكن تجيلي البيت انا تعبان جداا وانتي عارفة سيلين مسافرة 
حور بضجر/اجيلك البيت يا مروان انت اتجننت علشان تطلب مني كدة 
مروان بتعب قوي/انا أسف يا حور...كح.كح.كح ... انا كنت فاكر انك بتوثقي فيا🙂ممثل ياض برافو🙂
حور بتأثر/تمام انا جاية وهجيب معايا الدكتور 
مروان بسرعة/لااا انا اتصلت بيه وزمانة جاي ... ثم اكمل بتمثيل حزن/خلاص يا حور متجيش 
حور/انا جاية يا مروان لاني بثق فيك 







بالفعل هي تثق به للغاية رغم عدم ثقة ريان به.... ولكن يظل اخو زوجتة.... ولكن لا يثق به 
ذهبت حور الي مروان في هذا البيت البسيط 
قامت بالدق علي الباب 
فتح لها مروان وما لبثت عندما خطت خطوة واحدة داخل الشقة وجدت ابرة تغرز في جلد رقبتها من الخلف وشعرت بالتخدر الشدييد 
بعد مرور بعض الوقت... استيقظت حور بالم في رأسها ولكن ماجعلها تصدم انها عارية وبجانبها مروان الذي يرتدي بنطال فقط وهذة البقعة علي الفراش تدل علي فقدان اعز ما تملك 
صرخت حور بهستيرية في مروان 
مروان ببرود/صباح الجمال ياحور 
حور ببكاء/انت عملت اي يا مروان...... اللة يخليك كدب الي انا شيفاه 
مروان ببرود وهو يقف من علي الفراش/تؤتؤتؤ الي انتي فهماه صح يا حوري خلاص بقيتي ملكي 
حور بصراخ/ااااه يا اقذر انسان عرفتة بحياتي.... انت ايه..... ايه الي خلاك تعمل كدة.... تخيل لما ريان يعرف هيعمل ايه في اختك 







مروان ببرود وهو يشعل سيجارتة/اخص عليااا هو انا مقولتلكيش.... لا بجد مليش حق... انا اسمي مروان الحديدي رجل اعمال في مصر يعني مش سكرتير حور الهواري...... وسيلين مش اختي دي العاه**  بتاعتي يا حوري...... انا زهقت بحاول بقالي فترة اوقع الشركة بتاعتك بس مفيش فايدة..... بتقف تان.... ورق ولعبت فيه.... عملاء واتفقت معاهم.... بس بردو الشركة بتبقي احسن من الاول.... فانا فكرت وقولت يا واد يا مروان لية متمسكش زلة علي حور.... اهو منها تكسر عينها ومنها تستمتع بردو 
حور/أنت وس* يا مرواااان وس* اووووي وانا هدمرك صدقني 
مروان/تؤتؤ كدة هزعل يا حوري.... اعملي الي انتي عوزاة... علشان تلاقي الفيديو مغرق النت ..... انا هخرج برة شوية... تكوني انتي لبستي ومشوفش وشك تان 
وقفت حور بضعف وارتد ملابسها وهي تبكي و تلعن غبائها علي عدم اخذ حراستها معها 
خرجت وهي تتحرك ببطئ شديد فهي تشعر وكأن قدماها كلهلام لا يقويان علي حملها..... جلست حور في السيارة وبعثت رسالة صوتية وهي تبكي لريان(انا ادمرت يا ريان... مروان دمرني..... مروان اغتصبني يا ريان.... وكمان مراتك مش اختة دي العاهرة بتاعتة..... انا محتجالك اوي يا ريان)
وساقت سيارتها بشرود تام.... تفكر في مستقبلها الذي محاه مروان بسهولة... ولكن في شرودها لم تنتبة وافتعلت هذا  الحادث.... الذي كان بالنسبة لها طوق نجاه







بااااااااااك 
حور بهدوء/ويومها عملت حادثة ودخلت المستشفي ولأني مشهورة اتعرفو عليا بسرعة..... وريان جه وكان فعلا سمع الرسالة..... والي عرفتة انه طلق سيلين
ريان بغضب/انا كنت هقتلة انتي الي مش راضية
حور/تفتكر انا مفكرتش في كدة.... وفتحت هاتفها علي الرسائل واعطتة لريان 
اخذ ريان وسليم يقرأون هذا الكم الهائل من رسائل التهديد 
فهو في كل رسالة يهددها بنسر الفيديو وان يقوم بفضحها 
سليم بهدوء/ممكن يا ريان تطلع برة 
نظر ريان لحور التي اومأت بالايجاب 
جلس سليم امام حور وامسك يدها بحنان وهو يقول/ هحكيلك حكاية .... كان في مرة طفل عرف في يوم ان مرات عمه حامل... هو مكنش بيحب مرات عمه لكن كان بيحب عمه اوووي.... يوم الولادة كان متعصب اوووي علشان مفكر ان الي هتخلفة مرات عمه ولد وهيحبوه....لكن كانت المفاجاة بالنسبالة... الطفل ده بنت جميلة اوووي... حورية من حوريات البحر.... آية في الجمال 
فلااااااش باك 
روحية/بسم اللة ماشاء اللة ايه القمر ده 
عامر/البت كيف الخواجات تمام 
سليم وهو طفل يبلغ 9سنوات 
سليم/أنا عاوز اشيلها يا عمو 
اعطي كمال الطفل لسليم 
سليم بحب/ دي صغنونة اووي وايديها صغننة .... دي بتضحك كمان
والد سليم/هتسميها اي يا كمال 
سليم بسرعة/حور.... أنا عاوز اسميها حور وهتبقي حوريتي انا 
كمال بضحك/ووه وانا مش هزعلك يا سليم... اسمها حور








باااااااك 
سليم/ومن يوم ما اتولدت وسليم بيخلي باله من حور كأنها بنتة... عدي 4 سنين علي سليم وحور وهما بيتعلقو ببعض اكتر من الاول.... لكن في يوم جت مامه حور علشان تبعدهم عن بعض 
فلاااااش بااااااك 
حور ببكاء/ثليم.. مامي هتخودني 
سليم /هتخدك فين يا حوري 
حور/مث عارفة بث ثمعت مامي وهو بتقول لبابي انها هتاخدني وتمثي انا مث عاوزة امثي يا ثليم 
احتضنها سليم بقوة/متخافيش ياقلب سليم محدش هيقدر ياخدك مني
ولكن بعد مرور يومين قررت كرستين السفر 
حور ببكاء/خود يا ثليم الثلثلة دي بتاعت حور ..خليها معاك علثان تفتكرني 
لم يعطي سليم جواب واعطي لها ظهره فإذا تكلم سوف يبكي لحزنة لألمه 
ظنت حور لنه ليس حزين من اجل سفرها 
حور ببكاء شديد/ماثي يا ثليم انا ماثيه والثلثة اهي بردو علثان تفتكرني 
باااااااااك 
سليم/ومن يومها وسليم مستني حور ترجع.. واهي رجعت
سليم بعشق كبير/حور تتجوزيني 
_________________في الاسفل نجد ريان ينزل الدرج 







ملاك وهي تغلق هاتفها/بسسس انا عاوزة واحد زي يونس العمري كدة 
عدي بأنتباه ومرح صعيدي/اتحشمي ياملاك ... فكراني صاحبتك اياك 
ملاك/ياشيخ اتلهي واسكت 
عدي بطاعة/حاضر
عدي بفضول/ ايوة بس مين يونس العمري 
ملاك بهيام كبيير/يونس العمري ده قمر بغباء...بطل رواية شهد حياتي ...... اتجوز مرات اخوه الي مات.... بس اي بيعشقها يا واد يا دودي .... بيغير عليها من بنتها ..... اي ميس اوووي اتجوز واحد زيه..... او هنروح بعيد لية... اتجوز ابنه مالك واخليه يسيب روردة الجوري بتاعته
عدي/الروايات دي هتوديكي في داهية يااختي 
ملاك بحنق/خليك في حالك انت بس 
عدي/يا كشي تولعي انتي والروايات في يوم واحد يا بعيدة 
ملاك وهي تقترب منه بغيظ/ادعي عليا اما الروايات لاااا 
ركض عدي بخوف مصطنع ناحية هذا الواقف علي السلم ينظر لهم بزهو







عدي/أسف والمصحف.... انتي هتعملي عقلك بعقلي... دانتي حتي اختي الكبيرة
ملاك/دلوقتي افتكرت اني الكبيرة يا جزمة 
ركض عدي للاعلي وركضت خلفه ملاك ولكن رجلها التوأت وكادت ان تسقط لولا هذة اليد التي تمسكت بخصرها بقوة لمنعها من السقوط 
نظرت ملاك لعيون ريان بألم وليس من قدمها ولكن الألم نابع من قلبها 
ونظر ريان لعيونها الرصاصية الجميلة وشعرها القصير ونقاء بشرتها البيضاء وقال 
ريان/____________

******************في غرفة سارة 
سارة/اعمل اي يعني 
مروان/هو اي الي اعمل اي..... هو انتي لما عرضتي عليا مساعده مكنتيش هتعرفي تعملي اي 
سارة بغيظ/انا عرضت اسعادك اني ابقي عينك هنا في القصر.... وكمان بساعدك علشان سليم يبقا ليا لوحدي 
مروان بغيظ/متجبليش اسم الزفت ده علي لسانك واغلق الهاتف في وجهها 
وتذمر عندما قال لسليم ان حور هي من اتته وليس هو من اغتصبها ... فانكض عليه سليم باللكمات القوية جدااااا ولا مانع من الركلات 
مروان بغضب/اصبرررر عليا ياسليم... وانا هندمك علي كل حاجة عملتها معايا... وبردو حور هتبقي ملكي









الفصل الحادي عشر

سليم بعشق/حور تتجوزيني 
حور/.... ولكن قاطع كلامها طرق علي الباب ودخول سارة(هادمة اللزات ومفرقة الجامعات🙂😅)
كانت سارة مستعدة لبخ سمها بأذن حور ولكن فاجأها وجود سليم معها بالغرفة(لانها لم تعرف بعد ان حور تحدثت)
سارة بغيظ/سليم عاوزاك 
سليم /وأنتي علشان كدة جيتي هناا ولا اي.... هو الي بيعوز سليم يجي اوضة حور
سارة بتوتر/اصل سألت هنيه وقالتلي انها شافتك داخل هنا 
سليم بحب وهو يتحدث مع حور/انا 5 دقايق وجاي تكوني جهزتي الرد وهو الموافقة طبعا💜🙂جفاف عاطفي😌
______ذهب سليم مع سارة الي غرفتها 
سارة بغيظ/مستني موافقة حور علي اي يا سليم 
سليم ببرود/ مع ان ده شئ ميخصكيش.... بس انا هتجوز حور 







سارة بصدمة ممزوجة بالغيظ/طب وأنا ...انت نسيت اني خطيبتك..... طب نسيت وعدك لأمي 
سليم/منستش ولا هنسي... بس احنا لو اتجوزنا مش هنرتاح صدقيني.... انتي باذن اللة ربنا يرزقك بواحد يكون بيحبك 
سارة بصراخ/وانا مش عاوزة غيرك ياسليم 
سليم ببرود/بس انا مش عاوزك 
سارة بخبث/قولي ليه هتتجوز حور بجد ياسليم..... قولي بتعمل كل ده ليه.... وانا اوعدك هيبقي سر بيني وبينك 
سليم بغضب وبانفاس قوية / علشان احمي شرف العيلة الي بقااا في الارض.... علشان اقدر اقف قدام الوس* الي بيهددها..... علشان بنت عمي واحد بيذلها بفيديوهات ليها.... علشان بنت عمي واحد اغتصابها..... صمت سليم يأخذ انفاسة بقووة ثم قال 







سليم ببرود/هو ده الي انتي عاوزه تسمعيه يا سارة مش كدة... بس احب اقولك اني بعشق حووور.... دي بنتي قبل ما تبقي بنت عمي.... دي ملكة قلبي... من يوم ما اتولدت وهي مكتوبة بأسمي..... وعمري ما هسيب الملكة علشان الوصيفة يا...سارة 
سارة بخبث/تمام يا سليم الف مبروك🙂مش مرتحالك🙂
____________عند ريان وملاك 
ريان بحنق/مش تخلي بالك كنتي هتقعي
ملاك وهي تحاول ان تنفلت من احضانة/طب وسع يابا كدة 
ريان بأشمئزاز/يابا.... الي القرف ده 
ملاك/لغة بلدي يا شبح وافتخر بيها... ولا انت عندك اي اعتراض
ريان/انتي عارفة مصر متبرية منك ومن امثالك 
ملاك بوجع مصطنع/اااه ايدي حاسب يابني 
افلتها ريان بتروي وقال
ريان/اسف.. معلش 
ملاك بألش/قهوة بوش🙃ألش ب2.5 جنية عارفة🤭😅
ريان بعدم فهم/يعني اي 







ملاك/لااا دا انتي محتاج تعليم كتشير.... ممكن اشوف جدول اعمال وارد عليك هبقي فاضية امتي علشان اعلمك 
اطلق ريان تنهيدة براحة كبيرة لانها كانت تتعامل معه ببرود كبير منذ اعترافها له بحبها 
ريان/يلا يماما من هنا مش فاضل غير الاطفال يفضولي نفسهم 
ملاك برفعة حاجب/اهااا مين الاطفال بقااا 
ريان وهو يرفع يده باستسلام/انا الطفل 
ملاك بانتصار/ايوة بحسب 
صمتو عندما وجدو حور تنزل الدرج بغضب جحيمي بادي علي وجهها بشدددددة
_______قبل قليل في غرفة حور عندما تركها سليم 
حور وهي تضع يدها علي قلبها/يخربيت كدة هو انت عمال تدق كدة ليييه... بس عليه عيون ولا كلام يجيبو الارض الصراحة.... بس ياحور ايه الي انتي بتقوليه ده... امال لو مكنتيش عايشة في فرنسا 20 سنة.... كنت قولتي ليه 
ثم اردفت باستغراب/اي ده هو صوت سارة عالي ليه ثم ذهبت الي غرفة سارة وجدت الباب مفتوح يظهر سليم وهو يعطي ظهرة لها وسارة تقف امامه وسمعت سؤال سارة لة لكن ما صدمها حديث سليم وهو يقول 







سليم/هتجوزها علشان احمي شرف العيلة الي بقااا في الارض.........واستمعت حور لاخر جملة وهي علشان بنت عمي واحد اغتصابها 
شهقة خرجت من فم حور تدل علي ألم في قلبها وصدمتها من حديث سليم وماذاد قلب قلبها هو نظرة سارة لها كأنها كانت تعلم بوقوفها خلف الباب 
ركضت حور لغرفتها وهي تبكي بشدة علي آلم قلبها..... لكن قررت انها لن توافق علي سليم وقررت قرار ستندم عليه بشدددة 
مسكت هاتفها واجرت اتصالين ونزلت للاسفل
______________ نرجع للوقت الحالي 
ملاك بفرحة وهي تحتضن حور/حوور 
بادلتها حور الحضن وهي تضحك 








ملاك بصدمة/انتي ضحكتي صح... وحشتيني اوي يا حور ووحشني صوتك 
حور بتعب/اديني اتكلمت ممكن بقا اطلب منك طلب 
ملاك/طبعاا ياقلبي 
حور/اطلعي نادي كل الي في القصر عوزاهم 
ملاك باستغراب/كله كله حتي سارة 
حور بتأكيد/كله يا ملاااك 
اومأت لها ملاك وذهبت للاعلي لمنادات الجميع 
ريان بقلق/حور مالك 
حور ببرود/مفيش حاجة خاالص 
ريان/امال حاسس انك متعصبة ليه ..... وليه عاوزةكل الي في القصر
حور ببرود/انا مش متعصبة خاالص... وهتعرف دلوقتي عوزاهم ليه 
بعد مرور 10 دقائق تجمعت العائلة كلها في بهو القصر وكانو ينظرون لحور الجالسة باستغراب 
حور ببرود/اظن كله عرف حكايتي والي حصل.... وان انا مش بنت.... واني محفظتش علي شرف العيلة وإلخ إلخ...








استغرب الجميع من نبرة صوت حور 
سليم بغضب/اظن ملوش لزوم الكلام ده ياحور 
حور ببرود/لا يا ابن عمي ليه لزوم ونص وتلت تربع كمان.... علشان ده هيتبني عليه الي هيحصل دلوقتي 
قطع رنين هاتف حور 
حور علي الهاتف/حسناً مايكل قم بإدخالة 
(اصبح مايكل حارس ايضا للقصر مع حراس سليم)
دخل اخر شخص الجميع يتوقع دخولة 
مروان بفرحة/حور 
حور ببرود/اقدملكم مروان الحديدي خطيبي 
سليم بغضب/نعععععم 
ريان/انتي بتستهبلي





الفصل الثاني عشر


حور ببرود/اقدملكم مروان الحديدي خطيبي 
مروان/شووووو عم تحكي 
سليم/وحياااة امك 







حور ببرود/الفاظك يا ابن عمي 
كمال  بلغتة الاصلية/ ووه وهتاخدي جرارات من نفوخك ايااك 
حور/بابا انا باخد قرار في مصلحة الكل
عامر/كيف يعني بچوازك من اللي حط راسنا في الطين... يكون الجرار في مصلحة الكل 
حور/ابسط حاجة يا جدو... ان مروان مش هينشر الفيديوهات واتفضح... ويبقي فعلا راسكم في الطين 
تلقت حور صفعة قوووية جداا جعلت وجهها يلتف للجهة الاخري 
كمال/ولا عال وهتردي كمان علي  چدك... وضح ان ابوي عنده حج لما جال انك تربية خوچاية 
حور بصراخ مؤلم/ومين سابني ليها مش انت.... مين رماني وانا طفلة من 20 سنة مش انت... مين رماني علشان اخوه مش انت.... انت عارف كام مرة امي اتجوزت... طب انت عارف ان في مرة جوزها حاول يعتدي عليا لولا ريان... ريان اخويا اللي لما احتجت اخ واب لقيتة هووو.... انت متعرفش انا حاسة بإية دلوقتي وانا شايفة حياتة مدمرة وكل ده بسببي.... سيبوني اعمل اللي انا شيفاه صح... سيبوني انا اقرر ولو مرة في حياتي
كل هذا تحت صمت سليم وسعادة سارة ومروان  بهذا القرار
دخل مايكل وفهد حارس سليم ومعة مأذون وهو يقول
مايكل/حور لقد جلبت ما طلبتي مني 
حور بالم/ اظن ان الصورة وضحت ..وواضح أن انهاردة كتب كتابي علي مروان 
سليم بهدوء مريب/فهد هات سلاحك 
حور بفزع/عاوز السلاح لية 








سليم/ووه يابت عمي مالك انخلعتي كدة لية.. هو انتي متعرفيش ان في الصعيد هنحي العريس بضرب النار
ريان بنفس الهدوء/اجلب لي مسدسك مايكل 
حور/عاوزة لية يا ريان 
ريان ببرائة وهو ينظر لسليم/هحيه مع ابن عمك مش انا زي اخوكي بردو 
نظرت لهم حور بريبة من القادم 
وفي اقل من الثانية انطلقت رصاصتان الاولي في كتف مروان اليمين والاخري في قدمة اليمني 
سليم/الف 
ريان/مبروووك 
حور/ايه اللي انتو عملتوه ده 
مروان بصراخ من الالم/واللة ما هسيبك يا سليم انت وريااان اااااه واللة لهدفنكو مكانكو 
كانت حور ستتحدث لكن قاطعها سليم بقولة 
سليم بقوة/خلص الكلاااام علي كدة.... فهد شيل الكلب ده ارمية قدام اي مستشفي... وانتي كتب كتابي عليكي حالا ومش عاوز اسمع اعتراض.. ده بعد اذنك يا جدي انت وعمي
كمال/انا وابوي موافجين طبعاا 
حور/بس انا مش 
سليم/انا قولت مسمعش اعتراض منك ..نفذ يافهد 
حمل فهد مروان تحت صراخة
مروان/هندمك يا سليم ياهواري واللة لتندم.... وانت يا ريان واللة لدفعك تمن كل نقطة دم نزلت مني واخذ صوتة يختفي شيئا فشيئ بعد خروجة محمولا كشوال البطاطا🤣🤭








المأذون برعب من كل هذا/ عااا.وزني.. في .حا...جة 
سليم بقوة/ايوة يا شيخ اكتب عقدين واحد علي سارة المنياوي وواحد علي حور الهواري



تعليقات