Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية احببت صغيرتي الفصل الاخير بقلم روضه سعيد

 

رواية احببت صغيرتي 

الفصل الاخير

 بقلم روضه سعيد


عمر: انا مش عايز خطوبه

خديجه: ايه 

عمر: انا عايز جواز علطول 

خديجه قالت لشمس علي كل حاجه 

شمس: كانت بتصعرت





خديجه: خديجه اقفي انتي لسه صغيره علي الصغاريت 

شمس: حاضر وقفت 😁

عمر: كان بيسأل علي يوم فرح امه عشان يبقي هو يتجوز و امه تتجوز وتبقي ليله مفيش بعد كده 🥳🥳

يوم الجمعه واحنا دلوقتي في الخميس

عمر: تمام

♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡

 في يوم ما كانت شمس بتتمشي امام البيت وفجأه

كان في واحد مان بيبسبس ليها وكان عايز يقرب منها 

لكن عمر خرج من البيت وضربه بوكسات في شلاليت

شمس: كانت مبهوره بيه اووي 

عمر: انحنا إليها وقال هل تقبلين الجواز مني 🙂

شمس: 🥲اه اقبل طبعا اقبل 💓و قلبها بدق من الفرحه 




قام عمر وقال هاتي يدك وادخل الخاتم في اصبعها 

شمس: عيونها دمعت من الفرحه 🥲

عمر: انتي بتعيطي ليه يا قمر 🙂






شمس: من الفرحه انك هتتجوزني 

عمر: لدرجه ديه فرحانه اني هتجوزك 

شمس: اه 🥲

************************************************

                                   عند خديجه 


خديجه قاعده مستنيه شمس وعمر 

شمس وعمر رجعو وخديجه شافت الخاتم 

خديجه: لولولولولولولولوي 🥳

عمر: خلاص ياما هتفضحينا 

خديجه: من الفرحه طبعا هعمل كده لزم طبعا 😁

شمس: مش يلا بقا ننقي العفش والهدوم وفستان الفرح

عمر: اه انا مستعد للمصاريف الكتير 

شمس: 😁😂

شمس: يلا بقا 

عمر: حاضر من عيني 

عمر: راح مع شمس عشان يختارو العفش والهدوم وفستان 

وبدله العريس

 ☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆

رجعو للبيت وناس شيله العفس وهما الأتنين شيلين الهدوم

خديجه لولولولولولولولوي

في يوم ما كان عمر مع بنت وبيتكلمو 

شمس كانت بتتمشي عادي لقته بيكلمها  وقامت جرت مهي بتعيط






عمر: شفها وساب البنت ومشي يجري وري شمس

عمر: شمس وقفي وقفي 

شمي مش راضيه تسمعه وجرت علي البيت واترمت في حضن خديجه 

خديجه: في ايه يا بنتي 

شمس: حكتلها علي كل حاجه 

شمس: اول ما وصل عمر البيت شمس دخلت اطها بسرعه 

خديجه: قف يا عمر ال بتقوله شمس ده صحيح

عمر: والله العظيم يا امي هي كانت بتسألني عن شارع وانا كنت بدلها عليه بس مش اكتر

خديجه'بجد انا امك متكذبش 

عمر: والله العظيم 

خديجه: خلاص روح لشمس وصلحا 

راح عمر وصالح شمس 

عمر: انا مش هعمل كده تاني والله

شمس: ماشي خلاص

وجه يوم الفرح والكل هيصه وزيطه وزمبليطه و لولولولولولولولوي و كمان 🥳🥳🥳🥳🥳🥳🥳🥳🥳

❀❀❀❀❀❀❀❀❀❀❀❀❀❀❀❀❀❀❀❀❀

وجه يوم الولاده بعد سنتين 

في اط الولاده خرج الدكتور من الغرفه يقول يا استاذ عمر 

عمر: نعم

الدكتور: يجد اجراء جراحه لأن الوضع خطير جدا 

عمر: ماشي خلبلكو عليها 

الدكتور: ماشي 

اجري الجراحه وطلعت بنوته جميله جداً 

الدكتور الحمل مره اخرى قد يكون خطر عليها 

حزن عمر وخديجه وشمس




لكن شمس كانت تريد اسره كبيره فتبنت طفلان 

وكان اسم الطفله ميار وعاشو اجمل عيشه في الحياه 


                         تمت بحمد الله


لقراة باقي الفصول اضغط هنا





تعليقات