Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية اسيرة الصاوي الفصل السادس والعشرون 26 بقلم ساجده جمال


رواية اسيرة الصاوي 

الفصل السادس

بقلم ساجده جمال 


 سيدرا سلمت ع بابها واخوها 

ف صباح يوم جديد مليئ بالاحداث يستيقظ بطلنا سليم بكل نشاط وحيوية 

سليم: هااااخ واخيرا هربيكي ي سيدرا الكلب (مسكين مايعرفش ان هي اللي هتربية بس الصبر 😂) 

علي: اي ي بوس شايفك يعني قايم بنشاط ع كل مره 

سليم بحماس: ايوا ي بني اومال اي دا اليوم دا لازم يتوثق 

علي بضحك: امم اما نشوف اي ياتره اللي هيحصل

سليم بعدم اهتمام: اممم بس ي بابا ويلا اجهز عشان نروح البيت عندي الاول نجيب بابا وماما وبعدين نيجي لسيدرا 

عند سيدرا 

سيدرا: يماماااااااع 

الام بزهق: اي ي كلب البحر وطي صوتك اخوكي نايم جوااا وبتنادي لي هاا 

سيدرا: فكك بس قولتيلي ان مراد نايم ها صح 

الام بعدم راحة: هاا اه صح لي ف حاجه اوعي تعملي لي حاجه او تصحية كفايا جاي من السفر تعبان 

سيدرا بشر: لا ماتخديش ف بالك دا هو امبارح خد اللاب ونسي يجيبو ف هدخل اخدو واطلع ع السريع 

الام: مع اني مش مستريحالك بس تمم 

دخلت سيدرا اوضة مراد بكل خفة وسرعة وابتسمت بخبث وهوب واحد اتنين تلاته: مرااااااد قوم ف حريقة البيت بيوللععععو

مراد بفزع: حريقة لا مش عايز اموت يلا نجررري بسرعه يلااا وبعدين عرف انو مقلب من مقالب كلب البحر وقال: اه ي حيوانه وربي منا سيبك هه 

سيدرا حرفيا مش قادره تقف ع رجليها بسبب الضحك: ههههه همووت شكلك مسخرة ولا حته مش عايز اموتتت دي فصلتني ضحك مش قادره ههههههه 

مراد بضحكة مكتومه: تعاليلي ي عنياا وهوب نزل يزغزغ فيها لان دي نقطة ضعف سيدرا ههن

سيدرا بنفس متقطع: خلااااص مش قااا هههه قادرة هموتت هههههو

مراد بخبث اشد: هو كدا حاجه اصبري خدي دي كمان ونزل يزغزغ تاني 

سيدرا: يمااا ههههه خلاااص بقاا هههههههه ي بني مش قادره هههههه خلاص مش هعمل كدا تاني هههههه 😂

مراد براحه: تعملي ولا متعمليش دا هيكون عقابك ي سيدرا الكلب. 

سيدرا بضحك: هههه بس ي بابا وطلعت تجري ع برا 

الام: مش نا قولتلك مش تصحية لانو تعبان ي بنتي انتي هيجرالك حاجه لو قولتي طيب(جملة امي 😂) 

سيدرا بتمثيل: يعني نتو كدا مابتقروش بنعمة اصلا بيت كئيب ونا اللي بفرفشكو اهئ اه‍ئ 

مراد من ع باب الاوضه: هااايل ي فنان تنفعي تمثلي 

سيدرا بفخر: منا عارفه مش محتاجه تقولي 

مراد بسخرية: حسبي بس جناحتك الي نتي فرشاهم دم يقوعو 

الام بمقاطعة: لا ي سيدرا تعالي معيا المطبخ لان ف ضيوف جاين باليل وغمزت لمراد 

سيدرا ببعض الفضول: مين دول اللي افتكركو ي نااس 

الام: بت اتلمي ومش لازم تعرفي مين ولا انجري قدامي 


فلاش باك 

سليم خبط ع باب سيدرا بس اللي كانو موجودين الام والاب ومراد وهي كانت برا 

الام: تعالي اتفضل ي بني خير في حاجه ولا ايه 

سليم: لا ي امي بس نا جاي للموضوع اللي كنا ف قبل كدا 

الاب و مراد باستغراب: مين دا وموضوع اي 

الام حكتلهم ع كل حاجه وهما بوخوها عشان مش قالت بس كانت بترن ومش حد بيرد وكدا يعني 😂

الاب: يعني نتا يبني بتحبها فعلا  ولا كلام وخلاص 

سليم بضحك: يعني نا يحج لو بقول كلام وخلاص كنت ازعقلها ع البناطيل واتخانق معاها واتقدم واترفض واتقدم تاني هاا 

الاب بضحك:طالما عملت وقولت كدا يبقي نا متاكد مليون ف الميه ان بنتي عنيده وبتعمل كدا 

يلا ع خير بي عايزك ي ام سيدرا مش تقوليلها انهم جاين قولي بس ضيوف وخلاص 

الام: طيب ي حاج 

اند فلاش باك 


عند سليم 

سليم: بابا ماما تعالو عوزكم ثواني 

الاب والام: خير ي حبيبي 

سليم: نا عايز اتقدم لسيدرا 

الاب: مش نتا اتقدم مره ي بني 

سليم: دا حصل حاجات كتيره هبقا اقولكو عليها ف الطريق بس يلا البسو وقولو لي سيا تلبس هيا كمان 

الاب والام بقله حيله: ماشي ي بني 

وف الطريق سليم حكي كل اللي حصل 

الاب بضحك: دي هتعلمك الادب ي بني من اول وجديد (عندك حق والله ي حج 😂) 

سليم: ماتخوفنيش منها دي لو دماغها اشتغلت بتودي ف داهية 

ف المساء وصل سليم هو وعائلتو وعلي وسيا كانو وراهم بالعربية التانيه 

سليم خبط

الام: حاضر جايه اهو ي اهلا وسهلا اتفضلو اتفضلو 

ام سليم: ازيك ي ام سيدرا عامله اي 

هناء: الحمدلله يحبيبتي نتي عامله اي 

سحر: الحمدلله 

الام: دايما ازيك ي سيا عامله اي 

سيا بكثوف: الحمدلله ي طنط اخبار حضرتك اي 

هناء: كويسه ي بنتي 

وهناك كان من اول ما شاف سيا اعجب بيها وهو طبعا مراد 

لبس سيا (كان عبارة عن چيبه بلسية سمرا عليها بلوزه هاڤان اللي هو الجملي دا ي بنات وكوتشي اسود وطرحة مشجرة فيها ورد ولون البلوزة  ) 

وهناك قصة حب جديدة ي بشرر 

الام: ثواني هنادي سيدرا وجايه 

وسيدرا طلعت وكانت مرتدية(بنطلون اسود ع بلوزه بيضة و طرحه فيها اللونين) 

سليم طبعا زي كل مره بيتعصب بس بيستحلف ليها 

سيدرا بشهقة: اي دا نتو جيتو تاني 

الام ضربتها ف كتفها وبرقت ليها 

سيدرا بحرج: ق قصدي نورتو اهلا ي طنط اهلا ي عمو ازيك ي سوسو 

سيا: تمم يقمر 



                    الفصل السابع والعشرون من هنا 

تعليقات