Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية غرور وكبرياء عاشق الفصل الخامس والعشرون 25بقلم دعاء حجاج



رواية غرور وكبرياء عاشق
 الفصل الخامس والعشرون 25
بقلم دعاء حجاج

مريم بابتسامه: انتى متعرفيش يا نغم ان مراد جالى بليل وقعد معايا ومراد عارف الباقي بقا



نغم بصت لمراد والدموع امتلئت عينها ربما حست بالإهانة 

مراد مسك أيدها جامد اوى وقال: امتى ده يا روح امك
_كفايه كدب بقا 



مراد بص لنغم وقال: انتى مصدقه المجنونه ده 
نغم هزت رأسها وقالت: ممكن أعرف كنت فين امبارح
_موضوع ميخصش حضرتك




_عندك حق انا مين اصلا انا واحده اشتريتها بالفلوس عشان تكون خدامه ليك مش اكتر
_نغم انتى فاهمه الموضوع غلط




نغم مسحت دموعها وقالت بابتسامه: وانا زعلانه ليه انت ولا فارق معايا ولا انا فارقه معاك
مراد بص لتحت ونغم خدت بعضها وطلعت على فوق
مراد بانتهاد: نغم





مريم مسكت مراد من دراعه وقالت: مالك زعلان كده ليه
مراد بصلها وقال: ليه عملتى كده 
مريم ابتسمت ومراد قال بصوت جهوري: انطقي عملتى كده ليه
مريم بزعيق: عشان بحبك ومقدرش اشوفك مع حد تانى 
_وانا بكرهك 
الدموع نزلت من عين مريم وقالت: من قلبك 
_اول مره اقول حاجه وتطلع من قلبي كده
_يعنى اي 
مراد مسك أيدها جامد اوى وقال بصوت جهوري: يعنى برا مش عايز اشوف وشك هنا تانى
مريم زقت مراد وقالت بعصبية: مقولتش ليها ليه على اللى كان بيحصل بينا
_اي اللى كان بيحصل بينا انا ولا مره قربت منك ممكن اعرف اي اللى كان بيحصل بينا 
مريم حوطت مراد من رقبته وقالت: قريب اوى يا مراد قريب اوى هتكون ليا 
مراد ابتسم وقال: في احلامك يا مريم
_هتكون ليا صدقنى
_ثقه ده ولا اي
_ايوه ثقه ومتاكده من كلامى كمان
مراد زقها وقال: احب اقولك انى مش هسيب نغم خالص ووعدتها بكده حتى لو مش بحبها بس هكون معاها لآخر نفس 
مريم غارت اوى وقالت: انت ليا انا لوحدي يا مراد
_وكان فين الكلام ده يا مريم لما قولتلك بحبك ومستعد اتجوزك
مريم:_________
_ردي ساكته ليه
مريم حضنت مراد وقالت بعياط: كنت مجنونه ايوه كنت مجنونه لما رفضت واحد زيك
مراد زقها وقعد يضحك وقال: طب كويس انك عارفه نفسك مجنونه





مريم بدموع: مراد انا مش بهزر انا كنت مجنونه فعلا لما رفضتك
_طب ما تروحى مستشفي امراض عقليه واهو نخلص من جنان حضرتك
مريم مسكت ايد مراد وقالت: مراد تعالى نرجع زي الأول
مراد قعد يضحك للمره الثانيه وقال: انا فعلا اتاكدت انك مجنونه
ثم كمل بصوت جهوري: برااا
مسحت دموعها وقالت: هطلع يا مراد ثم قالت بتحذير بس اوعك تفكر انى هسيبك يا مراد أوعك تفكر
مريم طلعت فعلا ومراد قال بعصبية: زباله 
في قصر السيوفي خصوصاً في غرفه غسان
حور دخلت لقت غسان قاعد على السرير وماسك دراعه وكان بيتالم اوى
_غسان بيه 
غسان بصلها وقال: اخلصي
حور قعدت جنبه وقالت: اكيدا ده من اللى حصل امبارح
_خليكى في حالك
حور كتمت ضحكتها وغسان رفع حاجب وقال: بتضحكى على اي ولا فرحانه فيا
حور هزت رأسها وقالت: مش قصدي بس حضرتك زودتها شويه
غسان بغيره:يعنى يقول عليكى حوريه واسكت
حور حست بغيره تلك المغرور وقالت: وانت غيران ليه
_انا مش غيران ولا حاجه بس طول ما حضرتك على ذمتى مينفعش حد يقولك كلمه حلوه ولا يرفع عينه بس عليكى
_على العموم انت حاسس بأي دلوقتى
غسان بص على دراعه وقال: انا مش بتالم متفرحيش أوى
حور قامت وقالت بغيظ: جبروت
_هاتى التليفون ورنى على مراد
_وايدك انقطعت
غسان قبض ايدو وحور خافت اوى من قبضه ايدو
 مسكت التليفون عالطول وبدأت تدور على اسم مراد اللى مش لاقيه 
_احم انت متاكد ان معاك حد اسمه مراد على تليفونك
_بتعرفي في اللغه السويديه
حور حطت التليفون جنب غسان وقالت بغيظ: لا معرفش عن اذنك
غسان أبتسم ومسك التليفون ورن على مراد 
مراد طلع التليفون من جيبه وقال: غسان 
_بقولك عدي عليا هروح للدكتور
مراد بخوف: ليه في اي





غسان بص على دراعه وقال:هقولك على الطريق
مراد بص في الساعه وقال: ربع ساعه
غسان باستغراب: ليه
 _ منتظر حد واول ما يوصل الحد ده هجيلك عالطول
غسان هز رأسه وقال: هكون في انتظارك متتاخرش
_تمام
غسان قفل التليفون وفتح الدولاب 
وقتها عفاف دخلت وقالت: مالك يا حبيبي
_مفيش يا ماما
_طب رافع دراعك كده ليه
_قولتلك مفيش 
غسان حاول يقلع التيشيرت لكن معرفش
عفاف ساعدته وقالت: الدكتور قال لازم ترتاح رايح فين بس
غسان بكدب: الشركه
_مهم يعنى
غسان حط ايدو السليمه على خدها وقال: متخافيش عليا انا بخير
هزت رأسها وقالت بابتسامه: وانا عايزاك تكون دايما بخير
_ماما ممكن اسالك على حاجه
عفاف حست بالارتباك وقالت: أسأل يا حبيبي
_هي حور فعلا قالتلك أنها رايحه عند أهلها
عفاف بلعت ريقها وقالت: لما طلبت منك ترتاح وبلاش تروح الشركه حضرتك رفضت ساعتها اتعصبت اوى ومشيت ومن وقتها مشوفتش حور خالص
غسان قال بعدم تصديق: ومالك خايفه كده ليه
عفاف هزت رأسها وقالت: مش خايفه ولا حاجه وبعدين انت مصدقها ولا اي
_مصدقك انتى طبعا 






وقتها الابتسامه أترسمت على وشها وقالت: ربع ساعه والفطار هيكون جاهز
غسان هز رأسه وعفاف طلعت عالطول
غسان حط ايدو السليمه في جيبوا وقال: لا يا ماما المره ده غلطانه انتى مفكره انى معرفش امتى بتقولى الحقيقه وامتى لا
عند مراد ونغم
جرس الباب رن
 مراد فتح الباب وقال بابتسامه: بدر اتفضل
_انا اسف أوى على التاخير 
_ولا يهمك عادي
مراد شاور على الكنبه وقال: اتفضل هنا دقيقه ونغم هتكون عندك
هز رأسه وقال: تمام
مراد ابتسم وبدر قعد فعلا
مراد طلع فوق وقال بصوت هادئ جدا: نغم نغم
كانت نايمه على السرير ومتغطيه بالبطانيه ومفيش ولا حته باينه منها 
_نغم 
نغم:_________
مراد بدأ يتعصب وقال: نغم ردي عليا
كانت متعصبه أوى وقالت بضيق: عايز اي
مراد وقف مكانه وقال: بدر وصل ومنتظرك تحت
_مش نازله ولا رايحه الزفته اطلع بقا
مراد ابتسم وقال: براحتك انتى الخسرانه مش انا يلا عن اذنك
وقتها نغم اتعصبت اوى لتقوم من على السرير وتقول: انا عارفه انك مش عايزنى اكمل بس عندا فيك هنزل وهنجح





مراد كتم ضحكته وقال: بحب التحدي أوى
نغم زقته ونزلت عالطول
مراد انعدل وقال: يا بت المجنونه
نغم نزلت تحت ووقفت مكانها حين شافت بدر 
_نغم
نغم راحت عنده وقالت: مستر بدر اخبارك اي
_الحمدلله بخير انتى اخبارك اي
نغم ابتسمت وقالت: الحمدلله بخير مكنتش اعرف ان حضرتك اللى هتدرسلى ولا حتى فكرت في اسمك 
مراد نزل ولقي الاتنين مبتسمين وقتها غار أوى لينزل تحت ويقول: الظاهر انكم عارفين بعض
نغم مسكت ايد بدر وقالت: الاستاذ بدر كان بيدرسلى في سنه أولى من اكتر الشخصيات المحترمه اللى شوفتها في حياتى
مراد شال ايد نغم وقال بغيره: مش لازم تمسكى ايدو وانتى بتتكلمى يعنى 
نغم حست بغيره مراد وقالت بهمس: مالك يا ابن الألفي غيران ولا اي
مراد بهمس أيضا: وهغار ليه قولتلك انتى بالنسبالى خدامه مش اكتر 
_هههه وانا مش خدامه حد 
_احم على العموم المكتب على ايدك اليمين يا بدر
بدر بابتسامه: انا حافظ الفيلا كويس يا مراد مفيش داعي انك توصفلى اي مكان بعد كده
مراد ابتسم ايضا وقال: تمام وعلى العموم البيت بيتك خد راحتك
بدر هز رأسه وخد بعضه واتجه إلى المكتب فعلا
_انت رايح فين
_بتسالى ليه
نغم بارتباك: اقصد هتسبنى لوحدي هنا
مراد قال بتريقه: استاذ بدر من اكتر الشخصيات المحترمه  اللى شوفتها في حياتى
نغم بغيظ: اه فعلا






_اممم عن اذنك
نغم مسكت مراد من دراعه وقالت: انت فعلا ناوي تسبنى لوحدي 
مراد بعدم تركيز: طول ما فيا النفس مش هسيبك أبدا 
الابتسامه اترسمت على وش نغم ومراد هز رأسه وقال: اقصد على اتفاقنا عن اذنك 
نغم فضلت واقفه مكانها ومراد وهو واقف عند الباب: متخافيش راضي هنا 
نغم هزت رأسها ومراد طلع وقال: راضي راضي
جري عليا وقال: نعم يا بيه
_في واحد جوا مع نغم عايزك تكون معاهم لحد ما يمشي 
هز رأسه وقال: أوامرك يا بيه
مراد لبس النظاره وركب العربيه ليمشي عالطول
نغم دخلت المكتب وبدر قال: انتى تعرفي مراد منين واتجوزتوا
نغم:_________
_نغم انتى كويسه
نغم هزت رأسها وقالت: انا آسفه سرحت شويه كنت بتقول اي
_انسي المهم اي اللى مش فاهمه 
نغم بدأت تتكلم مع بدر اللى كان شاغل بالو أوى بعلاقه مراد ونغم





-------------------
في قصر عائله السيوفي
قعد على الكرسي وقال: ماما استعجلى شويه 
عفاف حطت فنجان القهوه وغسان قال: حور فين
عفاف بغيره: ليه




_مش باينه يعنى
عفاف حست أن غسان متغير أوى خلال الفتره الاخيره وخصوصا اول ما حور دخلت حياته
_ماما انتى كويسه
هزت رأسها وقالت بابتسامه: حور فوق عند ماما 
غسان خد فنجان القهوه وقال: هروح اسلم على تيته وهنزل عالطول لان مراد على وصول 
غسان طلع فعلا 
وعفاف اتعصبت اوى وقالت: اول ما عرف أن حور مع ماما فوق قال هطلع اسلم عليها ومن امتى بيعمل كده 
عفاف هزت راسها وقالت: لا لا مستحيل يحصل كده 
_وممكن يحصل يا مدام عفاف
عفاف التفت ليها وقالت: نرمين
نرمين راحت عندها وقالت بذكاء:انا آسفه انى بدخل بس احب اقولك أن حور هتاخد غسان منك واكبر دليل على كلامى اللى عملوا من شويه
عفاف بدأت تفكر في كده والاخري بدأت تكرها في حور اكتر
عفاف باندفاع: محدش يقدر ياخد ابنى منى
نرمين حطت أيدها على كتف عفاف وقالت بشر: حور تقدر يا مدام عفاف
عفاف بارتباك: طب طب والعمل
نرمين بخبث: حور وغسان لازم يبعدوا عن بعض ومينفعش يتقربوا من بعض خالص 
_بس ده ازاى
نرمين مدت أيدها لعفاف وقالت: انا مستعده اساعدك يا مدام 





عفاف بفضول: وهتساعدينى ليه يا نرمين
_انتى عملتى معايا كتير اوى يا مدام وواجب عليا اردلك اللى عملتى معايا
عفاف مدت أيدها وقالت بشر: وانا موافقه 
الاتنين بصوا لبعض وابتسموا بخبث
في اوضه وفاء
_رد عليا عشان خاطري
امير بعياط: مش عايز اكلم حد فيكم
غسان دخل وقتها وقال: في اي هنا
وفاء بصت لغسان وقالت بعصبية: اطلع برا يا غسان
غسان باستغراب: ليه
_بقا تنسي عيد ميلاد امير 
غسان ابتسم وراح عند امير ونزل لمستواه وقال: مين قال كده
امير حضن حور وقال بعصبية: انا مش عايز اكلمك تانى
_بجد 
امير هز رأسه وقال: اه بجد انت وحش يا خالو 
غسان قام وقال وهو بياخد شهيق: على العموم انت حرا سلام
غسان طلع وحور بصت لوفاء اللى قالت باستغراب: ده اول مره يسيب امير زعلان كده 
امير قعد يعيط وقال: خالو اتغير يا اميرتي خالو مكنش كده
حور نزلت لمستواه وقالت: اي رايك نروح الملاهى 
امير بعصبية: مش عايز اروح الزفته 
بعد ما قال كده طلع يجري عالطول وحور بصت لوفاء اللى قالت: مش عارفه غسان عمل كده ليه
حور في سرها: اكيدا عامل ليا مفاجاه





حور هزت رأسها وقالت بتردد: المغرور يعمل كده مستحيل
غسان نزل تحت ولقي ريناد في وشه
_ياسر رجع
هزت رأسها وقالت: اه رجع وحالياً عند ماما
_يعنى كلوا تمام
هزت رأسها للمره الثانيه وقالت: أمير لازم يطلع من هنا بأي طريقه يا غسان ثم كملت: بس ازاى 
حور نزلت وغسان بصلها وقال: تعالى هنا
حور بصت حواليها وقالت وهي بتشاور على نفسها: انا
غسان بتريقه: هو في حد غيرك يعنى
حور هزت رأسها وقالت: لا
غسان بدأ يتعصب اوى من غباءها وحور راحت عندهم عالطول وقالت: اي
غسان بص لريناد وقال: حور اللى هتطلع امير من هنا
ريناد بفضول: ازاى
غسان مسك ايد حور اللى ارتعشت (انتفضت)  حين مسك ايدها 
_حور هتقول لأمير اي حاجه واعتقد أنه هيوافق 
ريناد بتفكير: تفتكر
غسان بص لحور وقال: هتاخدي امير الملاهى
حور بصت لغسان وقالت: بس هو رفض 
_حاولي تانى هيوافق
حور بصت على ايد غسان وقالت بارتباك: ح حاضر
غسان ساب أيدها عالطول وقتها مراد دخل وحور طلعت فوق 
_ريناد اخبارك اي
ريناد بابتسامه: الحمدلله زي ما انت متغيرتش يا مراد
مراد بص لغسان وقال: ده فعلا يا غسان
غسان وهو ماشي: ورايا
مراد محاولا تقليد غسان: ورايا
ريناد ضربت مراد على كتفه وقالت: خد بالك من نفسك 
_ميقدرش يعمل حاجه متخافيش
_ههه معتقدش




_مرااااااد
مراد طلع يجري عالطول وريناد قالت وهي بتضحك: واضح
 مراد وغسان طلعوا برا
غسان ركب العربيه ومراد ركب أيضا وقال: على المصنع ولا على الشركه
_هو مش انا قولتلك رايحين للدكتور يعنى المستشفي
مراد بخوف: مستشفي
غسان بص على دراعه وقال: اتخانقت مع سامر امبارح والظاهر ده أثر على دراعى و
مراد قاطعه وقال: وحاسس بأي دلوقتى
_مش عارف
مراد شغل العربيه وقال: عالطول مهمل في نفسك
_عصبنى وربنا ما هرحموا (سامر)
_اي اللى حصل
_بلاش تفتح الموضوع ده كتير عشان بيضايقنى اوى
مراد هز رأسه وقال: براحتك
بقلمى دعآآء حجآآج------------------------------
حور وهي بتخبط على الباب: امير أمير
امير:______
_اي رايك نروح الملاهى
_قولتلك مش عايز اروح الزفته
_اممم خلاص انا هروح لوحدي سلام
حور بدأت تمشي براحه جدآ على أمل امير يطلع
_مطلعش ليه
حور فقدت الأمل وكانت ماشيه الا أنها سمعت صوت الباب وهو بينفتح
فتح الباب وقال بعصبية: وعايزه تروحى من غيري 
حور قالت بابتسامه: مقدرش 
امير جري عليها ومسك أيدها وقال: هنقعد هناك كتير 




حور هزت رأسها وقالت: موافقه
امير هز رأسه أيضا وقال: وانا كمان موافق
_طب يلا
_يلا
امير وحور نزلوا وريناد بعتت مسج لغسان بيقول 
(امير وافق ينزل مع حور هتعمل اي تانى)
في الطريق
المسج وصل لغسان اللى مسك التليفون وقال: حلو اوى
مراد بصله وقال بعدم فهم: هو اي اللى حلو
_متاخدش في بالك
مراد وقف العربيه وقال: انت متغير اوى الفتره ده ياض
_متغير ازاى
مراد شغل العربيه وقال: اكيدا الاجابه عندك مش عندي
غسان قعد يضحك على تفكير مراد المحدود جدا ولكن مراد عنده حق فعلا ان المغرور بدأ يتغير
في فيلا مراد الألفي
بدر قام وقال: ان شاء الله هنكمل بكره
نغم قامت أيضا وقالت: ليه
_نغم انتى مش مركزه معايا خالص اتمنى لما اجى بكره تكونى احسن من كده
نغم ضمت حواجبها وقالت: ما انا بخير
خد الشنطه وقال: انتى مكنتيش معايا خالص يلا عن اذنك
_اتفضل 
بدر طلع مع راضي ونغم قالت: والله كنت مركزه معا شكله هو اللى مكنش مركز خالص 
نغم خدت نفس عميق وقالت: انا جعانه اوى البومه مخلتنيش اكل كويس
نغم دخلت المطبخ وقالت: ولا مراد أكل 





للحظه نغم سرحت وقالت: يا تري مراد كان فين امبارح وليه مرداش يقولي معقول راح لمريم فعلا 
فاقت من تلك الأفكار وبدأت تعمل مكرونه لنفسها
بعد مرور عشر دقائق وتحديداً في المستشفي
_انا قولتلك اي يا غسان





_معلش مكنتش مركز معاك
_للاسف لازم تشيل الجبيره (الجبس) وهتعمل اشعه 
غسان باندفاع: بلا اشعه بلا نيله انا بخير
_بخير ازاى واضح على ايدك الورم 




مراد حط ايدو على كتف غسان وقال: غسان بلاش تكون جبروت كده واعمل زي ما الدكتور بيقول
غسان خد نفس عميق وقال: يا ريت تستعجل مش ناقص
الدكتور ابتسم والممرضه دخلت وبدأت تفك الجبس لغسان 





مراد مسك ايد غسان وكان حاسس بالوجع هو
غسان بص لمراد وقال بابتسامه: اطمن يا اهبل انا بخير
_مش هتتغير هتفضل جبروت طول عمرك 
_فعلا
بدأ يمر الوقت لتغرب الشمس ويظهر القمر





مراد رجع البيت وقلع الجاكيت وبدأ يفك ازرار القميص لينتهى من فكهم ويرمى القميص على الأرض وفك الحزام أيضا ليفضل بالشورت 
نغم شافت مراد كده انصدمت 




مراد راح عندها وقال: عملتى اي
نغم كانت مكسوفه منه اوى وقالت: في اي
_احنا هنهزر
نغم بصت في عيونه وقالت: الظاهر استاذ بدر مكنش مركز خالص 




_ليه اي إللى حصل 
مراد كان بيتكلم وهو بيقرب من نغم وهي بتبعد 
_قام مره واحده وقال كلام غريب اوى





مراد كان بيقرب وهي كانت بترجع لوراء
_واي الغريب اللى قالوا
نغم بصت وراها وقالت: ابعد شويه انا كده هقع في المياه




مراد بص وراها وقال: شكلك مبتعرفيش تعومى
_لا بعرف بس بخاف 
_ازاى
نغم حست بالارتباك ومراد قال: فعلا معايا حق
_معاك حق في اي




مراد بص على المياه وقال: مش بتعرفي تعومى
نغم بثقه: لا بعرف انت ناسي ولا اي 
_لا مش فاكر





_لما حضرتك جيت ولقتنى في المياه 
_لا مش فاكر 
نغم بارتباك: هروح اجهز العشاء مش هتاخر




نغم كانت ماشيه إلا ان مراد مسك أيدها وشدها ليا وقال: خايفه تغرقي




نغم هزت رأسها وقالت بثقه: لا مش خايفه
_طب اثبتيلى 




نغم ابتسمت وحوطت مراد من رقبته لياخدها في حضنه وينطوا في المياه و٠٠٠



تعليقات