Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية جبروت قاسي الفصل السادس عشر16بقلم حورية مصطفي


رواية جبروت قاسي
 الفصل السادس عشر16
بقلم حورية مصطفي


السيده بصدمه رفعت ايديها وضر''بتها بالقلم و قالت بحزن انـا بنتي 



ما'تت في اليوم اللي مشيت فيه ورا جشعها و سبتها و مشيت..





فاتن بصراخ:ماما مش تسبيني هنا انـا خايفه يـا ماما..

ظلت فـاتن تـبـكي و تصرخ بهستريه..

✰ـــــــــــــــــــــــــــــ✰

في وقت لاحق في المستشفى..🦋•

كــان داغر يجلس امام غـرفه حـازم و يبدو انـه يفكر في امـر مــا حتي احس بيد تـوضع علي كتفه فـرفع راسه و تفاجا بـرزان تـجلس بـجانبـه.. 

رزان بإبتسامة: مـالك يـا داغر.. 

داغر بإبتسامة حب: مفيش يـا روزي بس خايف اكون غلطت لما وافقت علي قرار قـمـر.. 






رزان بـهدوء: لا طـبعا مش غلـط.. قـمـر و حـازم بيحبوا بعض و ده واضح من نظرات عيونهم و خوفهم علي بعض.. و ده الوقت المناسب اللي هـي تثبث فيـها حبها لـ حازم و انها مستحيل تتخلي عـنــه. 

داغـر بإبتسامة: معاكي حق في كل كلمه قولتيها يـا روزي و اكـمـل بغـزل و هو ينظر الي عينها واكمل بغزل وهو ينظر الي عينيها ماذا ستفعلي بقلبي بعد ذلك فانه احبك فوق العشق عشقا.. 

ابتسمت روز بخجل.. 

داغر بضحك:  قومي خلينا نشوف حـازم لاحسن يستفرد بالبت جوه..

رزان بضحك: يلا.. 

امسك داغر يديها متجها الي غرفه حـازم.. 

✰ـــــــــــــــــــــــــــــــــ✰

في غرفه حازم بالمستشفى.. 🦋•

دخل داغر الي الغرفه وهو ممسك بيد رزان..

داغر بابتسامه: الماذون خمس دقائق ويكون هنا.. 

نظر حازم الي قمر التي ابتسمت بسعاده وقاال انتي متاكده من قرارك ده يا قمر انا مش ضامن اذا العمليه هتنجح ولا هتفشل بس لو فشلت انا هيفضل الكرسي ده ملازمني طول حياتي.. 

قمر بابتسامه: وهي تمسك يديه وانا مستعده افضل معاك حتي لو العمليه فشلت هفضل معاك بكفايه اني هبقا علي اسمك ده كان بالنسبالي حلم وحلم جميل جدا.. 

حازم بحب: انا بعشقك يـا قمري.. 

داغر بغيظ: راعي ان اخوها موجود مش قرطاس جوافه انااا.. 

نظر اليه حازم ببرود ولم يرد مما ادي الي غضب داغر اكثر... 






بعد مرور نصف ساعه..🦋• 

صدح صوت الماذون بجملته الشهيره 

( بارك الله لكم وبارك عليكم وجمع بينكم في خير..).. 

حازم بعشق مش مصدق ان الجمال ده بقا ليا لوحدي وكاد ان يقبلها ولكن اوقفه صوت داغر الغاضب.. 





داغر بغضب: بتعمل اي يا روح امك.. 

حازم ببرود: مراتي وانا حر و جذب قمر من خصرها وقب"لها بحب امام اعين داغر الغاضبه.. 

رزان بخجل دفنت وجهها في صدر داغر..





بعد فتره ليست قليله ابتعد حـازم عن قـمـر الذي كان وجهها شديد الاحمرار  من الخجل.. 

قـمـر بخجل: انت قليل الادب.. 

حـازم بضحك: و مش متـربي كمان.. 

داغر بإبتسامة: احنـا هنمشي يـا قـمـر و اكمل و هو ينظر بتوعد الي حـازم اياك تقرب منها يـا حيو"ان.. 

حـازم وهو يرقص له حاجبيه مـراتـي يـا جدع.. 

نظر لـه داغر بغيظ ثـم اتجهه الي الخـارج.. 

✰ـــــــــــــــــــــــــــــــ✰

في قصر الشهاوي.. 🦋•

فـي جنـاح داغر و روز.. 

خـرج داغر من التواليت و هو عار"ي الصدر.. 

داغر بخبث وهو يقترب من روز وانا مليش زي حازم.. 

رزان بعدم فهم ملكيش اي.. 

داغر بخبث: هقولك وفجاه الت"هم شفت"يها بكل حب وبعد فتره داغر وهو يدفن راسه داخل عنق"ها بحبك يا روزي ومش عارف حياتي كانت هتبقا ازاي من غيرك.. 

روز بحب: وانا بدمنك يا شهاوي باشا.. 

ابتسم داغر بحب علي لقبها ذلك.. 

في صبـاح اليـوم التـالي.. 🦋•





كـانوا يقفون في المطـار من اجل وداع حـازم و قـمـر.. 

قـمـر و هي تحتضن رزان: هتوحشيني اووي يـا روز.. 

رزان بإبتسامة: وانتي كمـان يـا روحي.. 

داغر بإبتسامة وهو يحتضن قـمـر: مش مصدق انك هتبعدي عني الفتره دي يـا قـمـر.. 

قـمـر بـدموع: ولا انا بس ان شاء الله مش هنتاخر.. 

داغر بحب: خلي بالك من نفسك ومن جوزك.. 

اومت اليه قمر بابتسامه..

داغر و هو ينظر الي حـازم: انـا عارف انك قدها يـا حازم عايز لما اشوفك تكون واقف علي رجلك.. 

حازم بإبتسامة: باذن الله يـا داغر.. 

رزان بإبتسامة: اهم حاجه يكون عندك ثقه في ربنا سبحانه وتعالي يـا حازم و ان شاءلله خير.. 

حازم بابتسامه ان شاء الله حتي لو العمليه فشلت انا راضي بقضاء ربنا

واكمل لازم نمشي عشان الطياره هتقلع.. 

داغر بإبتسامة: ترجع بالسلامة يارب.. 

حازم بإبتسامة: امين يارب.. 

ثم اختفي هو و قـمـر خلف بوابه المطار.. 

✰ــــــــــــــــــــــــــ✰

في مستشفي الامراض العقليه..🦋•

كان كل من داغر و روز يقفان امـام سلوي التي تهذي بكلمات غير مفهومه.. 

سـلوي بـجنون: انـا عايزه اكرم.. اكرم عايش مماتش.. 
وامسكت داغر بغضب انت اللي قت"لته انا مش هسيبك يا داغر انت اللي قت"لت ابني..




 

داغر بغضب لا غلطانه طمعكم هو اللي اتسبب في كل ده شوفتي النهايه اي يا سلوي هانم اهو انتي مرميه هنا واكرم مات وفاتن مرميه في السجن وهتاخد اعد"ام.. 




فاتن بجنون: بكر"هك يا داغر وهقت"لك زي ما اتسببت في مو"ت ابني.. 

داغر بحزن لي كل الكره ده نحيتي هو انا مش ابنك واكمل بعيون



 دامعه كنت اتمني تحبيني ربع الحب اللي بتحبيه لـ اكرم.. 

سلوي بغضب: شديد لا مش ابني..  



                       الفصل السابع عشر من هنا


تعليقات