Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية نبض الفصل الاخير بقلم ريم محمد


 رواية نبض 

بقلم ريم محمد

"الفصل الأخير"


_سُلطان المملكة المُجاورة

إذن نقضت عهدك معنا؛ لذلك 

 سنصل إلى مُردانا من الفوز وتلك الجارية الحسناء


_إلياس بثقة:الويل ثُم الويل لمن يقترب منها 


_سُلطان المملكة المُجاورة:ألقاك فى أرض المعركة إذن وسنرى من سيصل

إلى الفوز 


_إلياس:حسنًا لنرى 


*انفض المجلس بترك سُلطان المملكة المُجاورة لإلياس رافعًا رأسه علامةً للعزة والقوة وكأنه يُخبره أنا الفائز  

ونظر نظرة عميقة لزينة وبعدها خرج*


^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^


_زينة بخوف:سأعود إلى عصري


_إلياس بهدوء:أستميتُ فى الدفاع عنكِ وعن شعبي 


_زينة:لكن هذا أنسب حل للجميع 


_إلياس:لن أفقدكِ بعدما وجدتُكِ وتمَّ إرشادي بعد ضالتي فى سنينٍ عُجاف أبحثُ عنكِ


_زينة بدهشة:سنيين!!


_إلياس بهدوء:سأروي لكِ من بداية عهدي حتّى أن وجدتُكِ


_زينة بإنصات:كُلّي أذنٌ صاغية 


_إلياس:عندما توّفي والدي كُنت حينها فى العشرين من عُمري 


كانت كُلّ المسؤلية على عَتاقي وحِملي ثقيل قررت أن اتخذ طريق الحِكمة والعدل وفقًا لتعاليم ديننا الحنيف وعلى هذا النحو سرتُ فى حُكمي ازدهرت التجارة والزراعة وأيضًا الثقافة أضفتُ لمسة الثقافة وشيدتُ مكتبات كُثَر اهتتممتُ بالعمارة الإسلامية شيدتُ المساجد ذات الطراز الإسلامي تم إنجاز كثيرًا من المقايضات اهتممتُ بأشجار التوت لأجل "دودة القز" التي تسنج الحرير زرعت المحاصيل وأخرجت زُراع وتُجار ورجال علم وأهتممت بالفن والشعر الإسلامي حفزتُ الشعراء والكُتّاب على تنمية الشِعر لم يكون كقوة الشِعر الجاهلي لكنّه كان قويًا بليغًا حتّى اللُغة ازدهرت أنشأت أسواق للشعراء وعروض مسرحية بالطبع كلفني الأمر أموال طائلة لكنني أكملت ما بناه ونميته أكثر والفضل لله ثُم لتجارة التي أمددتنا بالأموال وهناك بعض الأثرياء ساهموا بالأموال أنهم من عِباد الله الصالحين وحَرِصتُ على تطبيق تعاليم الإسلام 


_زينة بإنبهار:فعلت كُلّ هذا وحدك كم أنت شخص قوي 


_إلياس:من ناحية حياتي العاطفية كُنت زهيد الفؤاد بعيد كُلّ البُعد عن الهوى لأنّ الهوى يُفسد كُلّ ما هو مُزهر لم يكن هناك وقت للجواري أو الهوى عندما بلغتُ الرابعة والعشرين من عُمري قررت أن أبحث عن رفيقة دربي وتُعِنوني فى الحُكم وتكن نعم السند سديدة الرأي فصيحة اللسان تملك من العلم ليس بقلة وحسناء نسبيًا وفوق كُلّ هذا على دينٍ وخُلق 


_زينة مشجعةً له:وبعدها ماذا حدث


_إلياس: بحثتُ كثيرًا لكن كان هناك إمرأة بعيدة عن الله تستعين بالسحر وكانت تفعل بالناس ما يُضرّ فأنتِ تعلمين عمل الساحرات حتّى نشرت الفساد وقلت البركة فقررت معاقبتها بتنظيف منازل الفقراء وكان هناك حُراس وراءها فى كُلّ مكان كرقيب عليها ومساعدة الناس وأعطيتها فرصة كي تنجلي عن هذا الطريق لكن رفضت الفرصة وأبت وقررت سنجها وبعدها اختفت بقوةٍ ما لا نعلم حتّى الأن أين هى بحثت كثيرًا عن زوجة لكن كُلّ الطُرق كانت تُسد حتّى علمت بأمر اللعنة حاولت فكها لكن لم تُفك حتّى رضيتُ بقضاء الله وكانت لديّ مرأة أراكِ بها فاللعنة أختارت أن تكون شريكتي من عصر غير عصري وستكون بعد عصري بقرون وأختارتكِ أنتِ حينما ظهرتي أمامي فى المرآة كانت إشارة أنك المُصطفى من بين كُلّ هؤلاء الفتيات وكانت مواصفاتكِ أنّ لغتكِ غريبة لا تفقهين أى شئٍ من هُنا وأنكِ ضعيفة لا تقوين على مهام هذا العصر وأنكِ عنيدة وقوية النفس وملامحكِ مختلفة عن باقي النسوة، أول مرةٍ رأيتكِ بها ظننتكِ من مملكة مجاورة لأنني انتظرت أربع سنواتٍ وكُنت يائس حتّى اللعنة أعطتني دلائل أنكِ المنشودة وحينها لم أصدق أ وجودتكِ بالفعل!! وأعتذر عن معاملتي الجافة لكِ حقًا 


_زينة بإندهاش:حدث كُلّ هذا وأنت متحمل كم أنت جَلود يا مولاي 







*لتشرد زينة فيما رُوِي لها وتفكر بحكمة وتدقيق فهو يستحق أن يظفر بزوجة بعد كُلّ ما فعل وهي المختارة إن ذهبت سيُعذب إلياس وهو يستحق أن يتذوب طعم الهناء لمرةٍ واحدة حكم فى سن صغير ولم يتمتع قط ومعطاء ببزخ ويكفي خُلقه الذي يظهر على ملامحه فيظغى على روحه وأيضًا ستُقام حرب بسببها عِوضًا عن وسامته الخلابة كالطبيعة الساحرة 


_زينة بدموع:لأ أعلم ماذا أفعل 


_إلياس بألم:إن كانت راحتكِ بالعودة فعودي 


_زينة:لكنك تستحق أن تعيش لأجلك فلقد عشت لشعبك مولاي 


_إلياس:لا أريدكِ عالقة فى عصر ليس لكِ


_زينة:لكن اللعنة اختارتني وأنت تستحق سأبقى لأنك رجلٌ بمعنى الكلام ستَصون فؤادي وأنت أثبت بحبّك ليّ فألا يكفي أن أكون معك


_إلياس بفرحة عارمة:أحقًا أنتِ تودّين البقاء 


_زينة بصدق شديد:ومّن لا يريد البقاء معك مولاي 


_إلياس بهدوء:يالا سعادتي، لكن سأخبركِ بشئٍ قبل بدء الحرب


_زينة:تفضل


_إلياس:تعلمين أنّ هناك حربًا ستُقام وبالطبع لا أعلم من سينتصر لذلك لا تحرني إنكِ فى رعاية الله وحده وأعلمي أنني أُحبّك وأقري الوصايا لكي تتعلمي كيفية إدارة الحكم إن شئتي العودة لدياركِ فعودي يا حبيبة الفؤاد وإن عدت ستُصبحين زوجتي 


*لتنظر زينة إلى عينيه التى تُشبه جرات العسل وتري فيهما صدقٌ وتتيقن أنها فى مأزق صعب فإن خسرته ستخسر نفسها معه لتتسابق دموعها فى الهبوط وتنزل كشلال فهي خائفة عليه وأدركت أنّ فؤادها تعلّق به!*


_زينة برجفة شديدة:بالله عليك أوقف الحرب 


_إلياس:لأجل عيناكِ تُقام الحروب


_زينة بدموع شديدة:لأجل فؤادي أوقف الحرب، أخف عليك من الغياب الدائم حينها أغيب أنا


_إلياس بحنان:لا تبكي بعون الله سننتصر، وكذلك هذا ملكٌ ضال يريد الاستيلاء على أرضي فسيكون جهاد فى سبيل الله قبل مجيئكِ كُنا سنتفاوض عاجلًا أم أجلًا وسأضم مملكته ليّ وسأحكم بين أمّتي وأمّته بالعدل سيكونان مزيجٌ واحدٌ لكنه طغى وطلبكِ أيضًا أذن لن أستستلم فأنتِ وأمّتي وأرضي حقي لن أجعله يأخذكم عنوة بل تُقام حرب وأخذهم بشرفٍ وإن مت، مت شهيدًا فى سبيل الوطن 


_زينة:لديّ حل سأعود إلى عصري وبعد إنهاء أمرك بينه بدون حرب بل بإتفاف سأعود إلى هنا مرة أخرى


_إلياس:لابد من الحرب لأنه يريد اغتصاب أرضي قبل مجيئك وأنا لن أستسلم  غير أنّ الجهاد فى سبيل الله عبادة 


_زينة بحُزن: سينصرك الله فى معركتك فليثبت قدمك ويقوي سلاحك وبإذن الله تعود منتصرًا 


_إلياس:بإذن الله الحرب بعد ثلاثة أيامٍ


^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^


 *قرر إلياس أن يتوب إلى الله لأنه ارتكب ذنوبًا بعدم غض بصره لزينة ومغازلتها وهى ليست حلاله فهو لم يتخذها جارية ولم يتزوجها بعد صلي فى خشوعٍ تام يدعو الله أن يغفر له ويتوب عليه وينصره على عدوّه، وأعد العِدة لأجل الحرب سيحافظ على مملكته بكُلّ ما فيها من أشخاص وأشياء وعلى رأسهم زينة*


^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^


*ظلت زينة تبكي وتدعو الله بقلبٍ خاشع أن ينصره الله على عدوّه ويثبت قدم ويعود حاملًا سيف النصر*


^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^


_داغر بحقد:سأنتصر عليك يا 


^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^


_إلياس:ماذا فعلت يا داغر 


_داغر بمكر:أسجني بالتأكيد ستأتي لزنزانة وتنقذني


_إلياس:أهي تسمعنا؟


_داغر:لأ، قد قطعت الأوصال بيننا 


_إلياس:هند ستصل اليوم 


_داغر بشوق:والله تعبتُ من الانتظار 


_إلياس:لكنك ممثلٌ بارع يا داغر 


_داغر بغيظ:قولت شعرًا لزوجتك ومن المفترض يكون لحبيبتي هند


_إلياس بغضب:سأجعلها تدفع ثمن كُلّ شئٍ


_داغر:سيأتي مرسال من ملك المملكة المُجاورة سنعمل فيها خطته سأكون بجواره وأقاتل جنوده


_إلياس بهدوء:حسنًا هذا ما سيحدث اليوم سننفذ الخُطة


_داغر:والأنسة زينة كيف سأعتذر منها على وقاحتي؟





_إلياس:لو كنت تواقحت معاها لكنت اقتلعت رأسك لكن أنا سأخبرها لا تقلق 


_داغر:حسنًا 


^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^


*سُجن داغر كما تم الاتفاق عليه وبالفعل بعد ساعات أتت تلك الساحرة الشمطاء له*


_الساحرة:ألم أقل لك صديقك ليس وفيًّا غير أنه سيأخذ السُلطة ومحبوبتك زينة منك سأخرجك يا داغر لتعلم مكانتك لديّ وتُقدر هذا لكن قبل ذلك يجب أن تتوخى الحذر منهم جميعهم خانوك 


_داغر بإدعاء:معكِ حقّ لن أترك بن مالك قط بل سأدمره


_الساحرة:تدمير، انتقام أنت مُحقّ


_داغر بمكر:ألن تفكِ وصالي وأريد أن ألعنه لعنةً لن تُفك ما شِفرتكِ لهذة اللعنة؟


_الساحرة بمكر مماثل:سأعلمك الخطوات وضع الشِفرة أنت


_داغر بذكاء:حسنًا سأفعل ولكن ستأخذ وقت بالطبع ويجب أن أساند أنس ضد إلياس فالحرب بعد يومين 


_الساحرة بتفكير:حسنًا سأنقلك لهناك ونفعل ما شئنا وأخبرك بالشِفرة هناك 

كي لا يسمعنا أحدٌ هنا 


_داغر بهدوء:لو لم تثقي بيّ لا مشكلة سأجدها أنا 


_الساحرة بنفي:لا بالطبع سأقولك لك شِفرة أوى لعنة كي نكمل الباقي 


_داغر:حسنًا 


^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^


*وصلت هند إلى المملكة ولا أحد يفهم سبب مجيئها إلا إلياس وحسب وانتشر خبر اختفاء داغر من السجن وإدعاء إلياس بالبحث عنه ونعته بالخائن*


_هند:مرحبًا مولاي 


_إلياس بتودد:مرحبا هند، تعالي سأعرفكِ على غرفتكِ


_زينة بغيرة:أتقصد أُعرفها أنا، أُدعى زينة وأنتِ


_هند بتفهم:إذن أنتِ زينة التى فُتن بها ابن خالتي 


_زينة بدهشة:أتعرفينني؟


_هند بإبتسامة:حقّ المعرفة 


*ذهبت زينة مع هند إلى غرفتها وبدت زينة سعيدة بها وعلمت أنها ستكون زوجة داغر بعد قصة حُبّ مستحيلة لأنه وزير وهى سُلطانة وتعلم كُلّ الخطة من البداية بسبب مرسالة داغر لها وقررت إلياس تزويجهم وفى نفس يوم زفافه*


^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^


_الحكيم:إذن داغر أُصيب باللعنة أقصد أدعى أصابته بها ولعب دور المُغرم بالسُلطانة زينة 


_إلياس:أجل


_الحكيم:عجبًا لعقولكم هذة 


_إلياس:وهذة الليلة ليلة القضاء على تلك الساحرة بطبع تعاون داغر المُزيف معها سيقضي عليها بدليل أنها تظن أنه تحت لعنتها سيفعل ما تشاء لكن مفعولها بُطِلَ على داغر 


_الحكيم بتساؤل:وإن انتهت اللعنة هل ستعود لعصرها 


_إلياس بشغف:لقد فضلت البقاء إذن سواء وُجِدت اللعنة أم لا، لا فرق 






_الحكيم:كان الله فى عونك يا بُني بإذن الله سننتصر 


_إلياس:وصيتك زينة فأنت أبي الثاني فهي كُلّ ما أملُك 


_الحكيم:بإذن الله تعود لها 


^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^


*أتى يوم المعركة المنشود ودع إلياس زينة فى مشهد حزين للغاية*


_إلياس بحُبّ:سأعود بإذن الله فلتدعي ليّ يا حبيبة الفؤاد 


_زينة بدموع:بإذن الله تعود منتصرًا يا آسر فؤادي ورفيق دربي 


_إلياس:استودعكم الله الذى لا تضيع عنه ودائع


_زينة بدموع مُنهمرة:ونعم بالله 


 إلياس:زينة وصيتكِ يا هند 


_هند بدموع:أرسل شوقي لداغر 


_إلياس:وداغر مُولع مُشتاق مثلي عند رؤية زينة، وصيتكِ هند يا زينة 


_زينة بدموع ورجفة شديدة:بحبّك يا إلياس 


_إلياس بقشعريرة:أفهم لغتكِ جيدًا فخافقي يرفرف الأن وبعون الله سنعود 


_هند وزينة فى الوقت عينه:بإذن الله منتصرين 


*لينطلق إلياس مع جيشه لأرض المعركة فقد تخلصوا من الساحرة بقتلها بالخنجر المسموم فى قلبها ولكن من فعل هذا سُلطان المملكة المُجاورة لأنها كونت عدواة معه أيضًا وصدق أيضًا حِيلة داغر فهو شديد الذكاء علم خطتهم وسيقف بجانبهم وبعدها يأتي فريقه ليسانده ويقضي عليهم*






*فى أرض المعركة يقف الجيشان بمحاذاة بعضهم البعض وبجانب أنس داغر وهو مُستعد للقضاء عليه سيأتي فريق من الخلف وفريق فى المنتصف ويحاصرون أنس وجيشه ويقضون عليه غير إلياس وفريقه وسيكون أنس فريسة سهلة لداغر 


بدأت المعركة وتشابك الجيشان وقُتل أعداد كبيرة وطعن داغر أنس ولكن فى كتفه لم يلحق قلبه وابتعد مُسرعًا ليقتل أعداد من جيش أنس وقُتل أيضًا من جيش إلياس لكن قلة وأتى فريق من الخلف وقضى على بعض من جيش أنس وظهر فريق لأنس ليقاتل فريق إلياس من المنتصف والتحما مرة أخرى حتّى بقى أنس وبعض جيشه وجُرحَ إلياس جرح ليس عميق وأتى إلياس من خلف أنس بعدما شتته داغر وطعنه فى قلبه وانتهت بفوز إلياس بفضل الله أولًا ثُم داغر لعقله الواعي*


^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^


*عادوا إلى القصر يهتفون باسم النصر وانضمت مملكة أنس لإلياس*


^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^


*بعد مرور مُدة شهد القصر أكبر زفاف فى المملكة ليس كأي زفاف بل زفاف السُلطان وأصبحت زينة زوجته رسميًا كما أصبحت هند زوجة داغر بعد قصة حبّ أيضًا ملحمية*


_داغر بحبّ:أصبحتِ زوجتي أنا لا أصدق تحملت الكثير لأجلكِ


_هند بشغف:الحمد لله على نعمة التلاقي وأصبحتك زوجتك 


*ليصلون شكرُ لله الذي جمعهم فى الحلال*


_إلياس بفرحة عارمة:بمناسبة زفافي وأنّ حبيبة الفؤاد أصبحت زوجتي سأقيم وليمة للمملكة كلها 


_داغر:وأنا سأجعل العامة تسمع غزلي لزوجتي الحبيبة 


_زينة:بحبّك يا إلياس 


_إلياس:وأنا كمان بحبّك، لقد تدربت عليها كثيرًا وسأكررها بحبّك


"                   تمت

تعليقات