Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية الصغيرة التي هزت عرش الملك الفصل السادس والعشرون 26بقلم رؤي على

 رواية الصغيرة التي هزت عرش الملك

 الفصل السادس  والعشرون 26

بقلم رؤي على 

وصلنا لما حسام راح يجيب اكل لملاك

ليلى وصلت وحسام عرفها مكان الغرفة

دخلت ليلى مخضوضة على ملاك

ايه ياملاك ايه الي حصلك ياحببتي

ملاك بعد ماشافت ليلى انهارت من بكاء حست انها مخنوقة وان الكلام متجمع على صدرها ومش قادرة تتكلم فضلت تبكي

ليلى حضنتها وقعدت تهديها

خلاص ياحببتي بس اي الي جرالك وخلاكي توصلي للمرحلة دي

ملاك وهي تمسح دموعها كالاطفال ليلى فؤاد مش راضي يسبني في حالي دا جه عند بيتنا وكمان لحقني للكلية

وحسام شافوا وسلم عليه

وسألو بيعمل هنا ايه

ورد عليه جاي اقابل وحدة عجبتي

علشان كدا انا انهرت ومبقيت شايفة حاجة انا حتى بقيت مش قادة اكل ولابشرب متوترة اعصابي وعقلي بيشتغل مش مرتاحة من يوم ماشفتوا

انا ليه بيحصلي كدا عملت ايه ياربي علشان وقعت في المصيبة دي

انا مستاهلش كل دا

ورجعت تبكي اكثر

وليلى تهديها وفجأة دخل حسام وشاف ملاك بالحالة دي

شك اكثر وخاف اكثر عليها

حسام ليلى في ايه ملاك مالها

ليلى وبتلكأ ممفيش هي تعبانة شوية

تعرف ضغط مذاكرة ومتحانات

حسام وبرفع حاجب واصبح متأكد ان في حاجة حصلت لملاك وهي مخبياها

بس ميعرفش اي هي وصمم في داخلو انو يعرف بأي طريقة

بس هي الامتحانات بتعمل للواحد انهيار ويغمى عليه

لاالحكاية فيها انة وانا اعرف بطريقتي بس لو عرفت انكوا مخبين حاجة وحشة عليا انتو عارفين الي حيحصل

اعطى الاكل لليلى وقال ليها تغصب ملاك تاكل وتشرب العصير

على الرغم من انو متعصب بس في نفس الوقت كان قلبو مثل النار عليها وبيتقطع على حالها

خرج بسرعة


ليلى ملاك احنا لازم نقلوا الحكاية كبرت وانتي مش عارفة حسام لما يحط حاجة في دماغوا لازم يعرف

يبقى نعرفوا احسن من انو يعرف من غيرنا

اومأت ملاك لها وقالتلها تلحق تجيبوا قبل ميخرج علشان تقلوا الي حصل معاها

خرجت ليلى تجري علشان تنده حسام بس ملحقتش

علشان كدا اتصلت بي ومردش

وفضلت تتصل بي وبردو مردش

لحد مفتح الخط

الو حسام انت فين

حسام عايزة ايه اخلصي عندي حاجة مهمة

ليلى حسام لازم ترجع حالا ملاك عاوزاك في حاجة مهمة لازم تعرفها

وقف حسام العربية حاجة ايه؟ 

ليلى ارجع وانت تعرف

ارجوك

قفل السكة ولف بالعربية ورجع على المستشفى بس موبايلو رن

وستغرب من الاتصال دة

ياترة مين الي اتصل بيه. 

.......... ........... ........... 

نروح لكمال وكان عايز يتصرف بطريقتوا انو يديلو علقة محترمة ويهددوا وياخذ عليه تعهد ميتعرضلهاش تاني

عرف مكانوا عن طريق شغلوا وزي ماعارفين كمال ضابط زي حسام فأنوا يعرف مكان حد حاجة سهلة بالنسبالو

استناه في العربية

كان فؤاد يقضي اغلب وقتوا في ديسكوا يعني اي مكان في بنات يكون فيه

استناه ولمحو خارج مع بنت والوقت كان الظهر يعني حوالي ساعة ٣الظهر 

ركب العربية وراحوا وكان كمال 

بيراقبوا وماشي وراه من غير ميحس

وقف قدام عمارة في حي محترم 

نزل معاها وصعدوا للشقة 

طبعا كمال فرح انوا حيمسكوا بفعل مخل بالادب ودا لوحدو حاجة يذلوا بيها

راح سأل البواب وقالو 

انا صاحب الاستاذ فؤاد واول مرة اجي هنا بس مش عارف رقم الشقة بتاعتوا وجايلو في حاجة مهمة 

طبعا البواب عرفوا مكان الشقة 

وطبعا كمال بحكم شغلوا معاه سلاح حضر مبوبايلو علشان يصورو 

طلع لفوق ووصل مكان الشقة رن الجرس اكثر من مرة

واكيد انتو عارفين لما الشاب يكون مع بنت اكيد حيكون من غير لبس🙈

خرج فؤاد بعصبية من غرفة النوم وهو لابس بس شوت قصير يعني بالملابس الداخلية🙈

وصدرو عريان 

كان صوتوا عالي وصيح بعصبية مين المتخلف الي بيرن بالطريقة دي

فتح الباب واول مفتح الباب كمال صور ودالو بوكس في وشوا خلة مناخيرو تنزف 

وقع فؤاد على الارض

وبدأ يشتم بكمال 

انت زي تدخل بيتي بالطريقة دي يامتخلف 

اي الهمجية دي 

كمال انا حعرفك الهمجية على اصولها انهال عليه بالضرب المبرح والشتائم اصبح وجههُ كالخريطة

ابتعد عنه لكي يتنفس من فرط الاجهاد 

طبعا البنت كانت بتصرخ من الخوف وكمال صورهم مع بعض لما جت تشوفوا 

كمال بص ياحلو الصور بتاعتك 

كلها معاية وانت اكيد تعرفني وتعرف اقدر اعمل ايه 

الي عملتوا معاك دة شقاوة بس 

بس ورحمة امي وابويا وديني ومااعبد لو ما بعدت عن ملاك خطيبة صاحبي واخويا والله للبسك قضية اداب وفضحك على كل المواقع   التواصل الاجتماعية 

واخليك مترفعش وشك من الذل والأهانة الي حتشوفها بعينك 

فؤاد هي الحكاية كدا

والله لوديك في ستين داهية


كمال هاهاهاها والله ضحكتي 

تودي مين ياننوس عين امك 

دا انا اوديك ورا الشمس ياوسخ

طب انت ازي تفكر بخطيبة ابن خالتك مش مكفيك الزبالة الي عندك 

باصص في صحن غيرك 

والله انت معندكش دم ولانخوة طب ابن خالتك موقفش في عينك يعني سبت بنات الكون كلو ومخلتش عينك الاعلى خطيبة حسام يااخي اختشي على دمك

بص دا انذار ليك وانا منذرش مرتين هي مرة وحدة بس 

وشاطر يفهم 

ثم ابتسم بأستهزاء والله لو حسام عرف مش قادر اتصور الي حيعملوا فيك بس تعرف انت تستاهل لانك واطي 

ويلا سلام يا............ 😏


خرج كمال واول ماركب عربيتوا اتصل بليلى وعرفها الي عملو 

وقالتلو انوا يجي للمستشفى يكون معاهم وان ملاك تعبانة وكمان حتقولوا على الي حصل

راح المستشفى علشان يكون جنب ليلى وملاك لانهم وحدهم


نرجع لحسام 

الو 

ازيك ياحبيبي عامل ايه

حسام بأستغراب خالتي سناء 

ازيك اي سبب المكالمة دي

سناء بأندفاع 

ارجوك ياابني سامحوا دا ولد طايش 

هو زي اخوك 

ارجوك انت عارف الشباب وغباوتهم وهو مش قصدو الي عملو مع ملاك 

ارجوك متسرعش

حسام وبصدمة انتي بتقولي ايه

سناء انابعتذر نيابة عن ابني لملاك ومستعدة اروح ليها وعتذرلها شخصيا لو تحب بس متعملش حاجة لفؤاد انا مليش غيرو 

هنا حسام اصبح كالبركان يغلي ويثور 

رجع للمستشفى زي المجنون 

واول ماوصل لقى كمال قاعد برة

كمال عرف من عنيه انو عرف كل حاجة

كمال اهدى ياحسام البنت مش ذنبها هو الكلب الي كان بيلف وراها وهي خافت تقلك علشان المشاكل 

ثار حسام اكثر اصبح كالمجنون 

يعني انت تعرف ومقلتش؟ 

يعني الكل عارف وانا زي الفازة مليش لازمة

دفع الباب بقوة اتخضت كل من ملاك وليلى 

كان حسام شكله مخيف ولم تراه ملاك بهذا الشكل المفزع

لذلك امسكت بيد ليلى وقالت ارجوكي متسبنيش

بدأت عيناها تترقرق بالدموع

من نظرات حسام القاسية كانه يقول لها لماذا لماذا لم تقولي لي

حسام سبونا لوحدنا

ملاك ارجوكي ياليلى متخرجيش

وتمسكت بها اكثر 

صاح حسام بصوت اقوى قلت سبونا لوحدنا

اتصدمت ملاك من الغضب الي سيطر على حسام وكانت اول مرة تشوفوا كدا

ومن الخضة سابت ايد ليلى

خرج كمال وليلى بس قبل ميخرج كمال قالو بالراحة على البنت دي مرعوبة

حسام اكيد مش حاكولها ولااضربها

خرجوا التنين

كان حسام واقف قدام ملاك المصدومة والمرعوبة

هاياملاك لسة 

حتخبي تاني عليا

اتكلمي خبيتي عني ليه

الكل كان عارف الا انا 

كنت ناوية تقوليلي امتي لما يحصلك حاجة وحشة ولة لما يخطفك او يأذيكي

هاااا بصي عليا انتي مش قلتي اني امانك انتي مش قلتي اني سندك

طب ليه مجتيش ليا 

انا كنت حاسس انك مخبيه عني حاجة وستنيتك تقوليلي الاول بقا انا اخر حد يعرف كدا 

طب فين كلامك ليا واني سندك فين انطقيييي فييين كلامك ردي عليا فيييييين 

كان حسام يتكلم بعصبيه وهي مكانتش تتكلم بس كانت دموعها هي الي تتكلم مكانتش مصدقة انو دا حسام الحنين الي ميستحملش دمعة من عنيها 

ويستحملش يشوفها زعلانة قاعد يلومها على حاجة ملهاش ذنب فيها غير انها كانت خايفة وبس

سكت حسام وقال ليها اتكلمي ايه الي حصل بالضبط وبالحرف الواحد 

نطقت ملاك ببكاء كانت تتكلم وتبكي وكان حسام يغلي اكثر واكثر ويقول كل دا يحصل ومتقوليش نظر لها نظرة عتاب وكانوا يحملها ذنب 

سابها وخرج وقال لكمال ييجي وراه وطلب من ليلى ترجع ملاك البيت

دخلت ليلى لقت ملاك تبكي وتشهق من شدة الحزن

ملاك ليه ياليلى انا عملت ايه لكل دة

لي محسسني اني خنتوا ليه 

حرام عليه الي عملوا فيا حرام 

انا مش حسامحوا ابدا ابدا

ليلى خلاص ياملاك اهدي والله حسام بيحبك وعمل كل دا علشان خايف عليكي

ملاك وببكاء وعصبية متقوليش يحبني انتي مشفتهوش وهو بيبيص عليا كأني قاتلة قتيل مشفتهوش وهو بيبص ليا كانت كلها نضرة حقد ليه انا مليش ذنب ياليلى المفروض يكون معايا ويطمني مش ييجي يهزقني ويزعق عليا وكان عايز ياكلني 

هو مش قالي اني حكون في حمايتو طب فين دا من الي عملوا كان المفروض يطبطب عليا ويقلي متخافيش

بس هو اثبتلي انو عمرو ماحبني هو بس اتعلق بيا وبشكلي

بس عمرو ماحبني خالص

بس انا السبب انا الي فتحت قلبي انا الي ضعيفة علشان اعتمدت عليه قلت هو عوض ربنا ليا بعد بابا بس انا كنت غلطانة 💔💔💔💔

انا حاسة ان دا اتكسر كانت تضرب بيدها على قلبها بقهر 

دا اتكسر ياليلى وعمرو ماحيرجع تاني

سكتت شوية

ثم قالت بأنكسار لليلى ارجوجي رجعيني البيت انا تعبانة

ليلى حاضر ياحببتي انتي بس اهدي وشربي مية وانا حسابي مع حسام اما وريتوا

ملاك معادش ينفع الي حصل حصل والي تكسر ميتصلحش


نروح لحسام الي كان بيتصل زي المجنون علشان يعرف مكان فؤاد 

كمال اهدة بس انت حتفرقع من العصبية اهدة وكمان انا عارف مكانوا 

بص ليه حسام بغضب وساكت ليه

كمال انا كنت عندوا وعملت الواجب معاه

حسام حتى انت ياكمال بتخبي عليا

كمال والله انا عرفت امبارح 

وتصرفت بمعرفتي لان ليلى اصرت معرفكش

حسام فين العنوان 

اخذ العنوان وركب عربيتوا وساق بسرعة كدا حتى انو كان حيعمل حادثة 

كان كمال ماشي وراه 

وهو بيقول المجنون حيودي نفسو في ستين داهية 

وصل للعنوان وراح يسأل البواب عنو بس البواب خاف ومقالش علشان كدا اخذ بوكس في وشوا 

لحق كمال عليه

استنا يامجنون هو ملوش دعوة

كان حيرجع يضربو بس كمال مسكوا بالعافية وقالو انا عارف 

سيب الراجل

صعد حسام وكمال ووصلو على الشقة اول ما وصل كان كمال لسة حيرن الجرس شاف حسام بيكسر الباب وبيندفع زي التور الهايج

فؤاد الكلب

انت فين 

كان فؤاد في غرفة نوم بتاعتوا وكان بيداوي جروحوا

اتصدم لما سمع باب البيت لتكسر وصوت مش غريب عنو

ضل بيلف حولين نفسوا اترعب لدرجة مش طبيعية كان حسام بيصرخ زي الاسد 

اطلع يانذل اطلع ياحقير كنت فاكر اني مش اعرف 

انا اربيك من اول وجديد

اطلععععععععععع

هو من خوفو راح استخبى في دولاب الملابس

كان حسام بيدور في كل مكان 

لحد ماوصل غرفة النوم دخل عليها ودور في البلكونة والحمام وملقاش

طلع وقف جمب السرير

راح فين الجبان انا يعمل فيا كدا طيب ورحمة امي اما ندمتك على الساعة الي فكرت بس انك تبص عليها

وفجأة حس بصوت جاي من دولاب الملابس ابتسم بخبث

وراح وفتحوا لقاه واقف بملابس داخلية فانيلا وشورت

حسام َمستخبي زي الفار 

والله وعرفتي تربي ياخالتي سناء

والله خسارة فيك الاسم انت المفروض يسموك فريدة 

سوسن كدا

فؤاد خليني افهمك

انا مليش دعوة هي الي لزقتلي

حسام وكمان بتفتري عليها 

دي اشرف منك ومن الي خلفوك 

نزع حسام الحزام 

ولفوا على ايدوا

فؤاد وبرعب حسام متجننش انا ابن خالتك

حسام ابن خالتي طب كنت فين لما رحت تتحرش في خطيبتي 

كنت فين لما كنت بتتصل بيها وتهددها كنت فين لما خنت الاخوة والعشرة وبصيت على عرضي وشرفي ومراتي هااا كنت فين من دا انطقققق ياكلبببب ياواطي كنت فين لما خنت العشرة انا مش كنت بعاملك زي اخويا

بس النهاردة انا مليش ابن خالة 

فؤاد بالنسبة ليا مات بح خلاص اتشاهد على روحك 

فؤاد حسام متتهورش علشان خاطر خالتك سناء

فؤاد لسة فاكر مامتك يازبالة ياعرة الرجالة يارخيص

ونزل بأول ضربة على ظهر فؤاد 

صاح فؤاد 

حرمت حرمت سبني ارجوك 

انهال عليه بالجلد لحد ماخارت قواه جلس حسام وكان كمال مستنيه لحد ميخلص

كمال هااا ارتحت

حسام بص ليه لا النار الي جواية مبردتش

شيلو معايا

شالو ونزلو فية 

البواب اي الي حصل فؤاد بيه

انا حتصل بالشرطة 

كمال احنا الشرطة واخرج الكارت بتاعوا 

البواب تحت امرك ياباشا والله انا غلبان وبشقا على ولادي سبني ارجوك

كمال متخافش بس اوعا تقول على اي حاجة كأنك مشفتش حاجة

دخلوه في شنطة العربية بتاعت 

حسام 

ها هتوديه فين؟ 

حسام في المخزن تبع الشغل

كمال وحتعمل ايه 

حسام أربيه من اول وجديد اخلي يقول حقي في رقبتي

اما توبتوا على ايدي مطلعش حسام

كمال ماشي

راحو للمخزن كان في حتة بعيدة عن السكن

نزلوه وهو لسة مغمى عليه من الضرب

ربطوا بسلاسل حديد

حسام هات مية

راح كمال وجاب دلو ماء

خذ حسام الدلو ورماه على فؤاد

صحي مخضوظ

انا فين

حسام انت في جهنم ياروح امك

انت عايز مني ايه

حسام انت الي لازم تقلي كنت عايز منها ايه 

فؤاد وبخوف وارهاق خلاص مش عايز خلاص حرمت سبني ياحسام كفاية والله عرفت الدرس 

حسام لا لسة 

وضربو برجليه 

حسام انا اعلمك ازي تبص على بنات الناس 

اي البجاحة الي انت فيها لاوكمان تعرف انها مخطوبة لا

والاكثر لأبن خالتك 

يعني مراتوا الي يحبها ويخاف عليها اكثر من روحوا 

وانت كنت عارف دة كويس

تروح بغباوتك تغلس عليها 

وتلحقها وتهددها وتقلك انا خطيبة حسام 

وانت ترد عليها ايه..... 

ضربوا مرة ثانية انطق رديت عليها ايييييييييه

فؤاد جمد مكانوا مقدرش يتكلم 

حسام انا اقلك سبيه دا انسان معقد 

وانك حتبسطها اكثر 

طب انت خليك مكاني كنت حتعمل ايه لو حد عمل زي وساختك في خطيبتك الي بتحبها 

كنت عملت ايه اطق متسكنش

فؤاد من الخوف قال كنت كنت 

كنت 

حسام كنت ايه........ 😠😠😠😠😠


كنت كسرت سنانو

حسام ابتسم بخبث😼😼😼

وانا حعمل زي ماقلت

انهال حسام باللكمات على وجه فؤاد وكسر الصف الاول من سنانو

فؤاد بقا وشو عبارة عن ورم وكدمات والوان ودم في كل حتة

امسك كمال بحسام وسحبه بقوة

خلاص الولد حيموت في ايدك

سيبو

حسام انا لولا انو ابن خالتي كنت دفنتوا وهو حي

كمال طب خلاص سيبو

انت مخلتش فيه حتة سليمة

حسام يستاهل وبصق في وجه فؤاد وخرج هو كمال وسابوه في مخزن وهو غرقان في دموا

........ 

نرجع لملاك 

ليلى رجعت ملاك البيت وكانت ملاك بحالة لاتحسد عليها كانت منكسرة الخاطر تبكي بحرقة منهارة ومصدومة من الي عملو حسام فيها

كانت مديحة لسة راجعة من الشغل اتفاجأت بملاك وهي بالمنظر دا

مديحة في ايه ياملاك فيكي ايه. 

حصلك اية متقولي يابنتي خوفتيني عليك

لم يكن هنالك رد سوى البكاء والبكاء والبكاء

وراحت غرفتها وقفلتها على نفسها وقعدت تعيط وتعيط

ليلى سبيها ياطنط 

مديحة حد يفهمني اي الي حصل لبنتي

ليلى اهدي وانا افهمك

قعدت ليلى وحكت لمامتها كل حاجة 

اتصدمت مديحة وبكت على بنتها والي مرت بي 

ولانها تعرف بنتها كويس اد ايه بتخاف 

وكمان اد ايه كانت متعلقة بحسام واد ايه هو كسرها واذاها بالي عملوا معاها

وعرفت ان بنتها وصلت لأخرها 

وانها حتاخذ قرار حيغير حايتها بالكامل

راحت ليلى بعد ماسلمت على مامت ملاك وعتذرت من تصرفات حسام

راحت البيت وهي حزينة على ملاك واخوها والي حصلهم والي يجرالهم 

دخلت البيت وراحت قعت جمب مامتها 

الفت كنت فين يابت كل الوقت دا

ليلى وبحزن حكت ليها كل حاجة 

الفت يامصبتي 

كل دا حصل ومحدش قالي

ليلى اهو حصل وخلاص

وكمان ابنك بدل ميكحلها عماها

بدل مايحتضنها ويحتويها راح مبهذلها ويأنبها لحد ماالبنت انهارت من العياط 

الفت ياساتر يارب وهي عاملة اي دلوقتي

ليلى مموتة نفسها من العياط 

وحابسة نفسها في غرفتها

الفت ياحببتي يابنتي 

طب وحسام

ليلى مش عارفة خرج زي المجنون

وانا وصلت ملاك وجيت للبيت

رجع حسام للشغل بتاعوا بس كان قايد نار واي حد يكلموا يزعق عليه

حتى الوزير انتبه عليه

الوزير مالك ياحسام حاسس انك مش على بعضك متنرفز ومش طايق نفسك

حسام اسف يامعاليك لو قلقت راحتك

الوزير انت زي ابني واكثر وانت عارف اي حاجة تعوزها انا موجود

حسام بأبتسامة كاذبة 

مفيش يافندم شوية مشاكل عائلة متاخذش في بالك

الوزير امم طب اي حاجة تعوزها انا تحت امرك

حسام متشكر لحضرتك

اعاد حسام الوزير على الفيلا بتاعتوا وامن على المكان ووصى الحرس ورجع للبيت هلكان من التعب والتفكير

بملاك وزي خبت عنوا كل دا 

رجع لقى مامتوا وبباه مستنيه

اول مادخل تأفأف بتعب وقال والله انا هلكان ومش قادر اتكلم كلمة واحدة

محسن نده عليه حسام يابني تعالا

حسام وبضيق ابتدينا

جلس حسام وكان باين ان والدتو زعلانة منو 

محسن ايه الي حصل

حكى حسام لوالدته كل شي بالتفصيل وازي راح لفؤاد وضربو 

لانه يعلم انهم لن يتركوه في حاله قبل ان يقول كل شيء

محسن وبهدوء الي عملتوا بفؤاد يستاهل 

بس الي عملتوا بالبنت الغلبانة 

دا عيب وهي متستاهلك الي عملتوا فيها هي انسانة حساسة 

واكيد خافت على نفسها وعليك لانها تعرف انك عصبي وممكن المشكلة تكبر علشان كدا خبت عليك

حسام وبعصبية وانا لازمتي ايه يابابا لما انا معرفش بالي جرالها من الاول 

كان لازمتي ايه لما حد يطاول عليها ويهددها هي بنت واكيد مش حتقدر تردو اوتصرف 

المفروض تيجي تقلي من الاول

ليه خبت عليا

محسن الحكاية مش مستاهلة

لكل دا البنت مقصدتش وانت اكثر واحد عارف بدا هي بس خافت

محسن حسام مضيعش البنت من ايدك بسبب تهورك وعصبيتك

حسام خلاص يابابا انا اهدة كم يوم وبعدين اصالحها

محسن ربنا يريح قلبكوا ياابني روح ارتاح دلوقتي

صعد حسام ودخل غرفتوا

ومد جسموا على السرير ونام من التعب

وبعد مرور ثلاثة ايام 

لا حسام كان بيسأل على ملاك ولاملاك بتتصل بي

كانت ملاك حابسة نفسها لااكل ولاشرب ولاتروح الكلية 

لحد مامامتها بدأت تخاف عليها 


بدأت تدق الباب ومفيش رد  خافت اكثر بدت تدق على الباب كتير بس مفيش رد 

معرفتش تتصرف ازي

اتصلت بحسام 

حسام الو 

مديحة الحقني ياحسام ملاك قافلة الباب ومش بترد عليا

ومعرفش اعمل ايه 

كانت بتتكلم وتعيط

حسام حس قلبو تقبض 

نزل زي الطلقة يجري بكل سرعتوا

شافوا بباه وكمال فزو عليه 

اي مالك ياحسام 

حسام ملاك مش عارف فيها ايه مش بترد على مامتها وقافلة غرفتها

ليلى ليكون جرى ليها حاجة 

الفت بعد الشر 

سابهم حسام وراح لبيت ملاك 

وصل ودق الباب خرجت مديحة بتعيط الحقي بنتي اعمل حاجة

راح حسام غرفتها نده عليها اكثر من مرة ودق ودق ومفيش فايدة

قام كسر الباب 

وتصدم من منظر ملاك كانت وشها شاحب كأنها مخنوقة وواقعة على الارض

جري عليها شاف نبضها كان ضعيف جدا حاول يفوقها بالمية والبرفان بس مفيش فايدة شالها وجري بسرعة على المستشفى ومامتها معاه وعمر لانو كان بيعيط على ملاك

ويقول ملاك ماتت اختي ماتت


😭😭😭😭😭😭حسام 

ارتبك اكثر وحضنها ويقول اسف اسف ياملاكي مسبنيش 

لوحدي انا بعتذر منك ملاكي اصحي متخوفنيش عليكي ياحببتي 

اانا بعترف بغلطي ارجوكي سامحيني 

كانت ملاك ساكنة لاتتحرك ابدا

وهذا اخاف حسام اكثر 

وصلو المستشفى ودخلوها وتصلو بدكتورها لانهم خافوا حصل ليها مضاعفات بسبب العملية

كمال اتصل على حسام وقالهم انهم في المستشفى 

كان حسام حالتوا النفسية مدمرة بسبب حالة ملاك

وصلت عائلة حسام كلها وكمال 

مديحة اول ماشافت الفت راحت حضناها وتعيط وتصرخ بنتي بنتي ياام حسام بنتي بتموت

الفت بعد الشر عليها ادعيلها تقوم بالسلامة

محسن يارب جيب العواقب سليمة

خرج الدكتور وبحزن بادي على وشو

حسام سد اذانوا بأيدو وعيونوا بدمع زي المطر 

مكانش عاوز يسمع حاجة

حسام وصراخ ملااااااااااااااااك

                الفصل السابع والعشرون من هنا

لقراة باقي الفصول اضغط هنا




تعليقات