Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية احببت مجنونة الفصل الثاني والستون62بقلم الاء

رواية احببت مجنونة

 الفصل الثاني والستون62

بقلم الاء


ياسين وادم ومازن واحمد في صوت واحد لي نور... عبو شكلك

نور ضحكت وحطت  رجل علي رجل... هههحححح  الوحد حاسس براحه رهيبه

سيف ضحك...


البنات... في ايه 

ادم..عجبك كده

نور...الله وانا مالي اللمبي

مازن.. حلو اووي بس افتكريها

نور.... من عونيه

ياسين..  مش هزار دا الله يحرقك

نور... حبيبي انا وانت في يوم واحد

سيف بغيره... اتلمي





نور ضحكت.. اصبر بس

احمد... يابرودك

نور..  من بعد ما عندكم والله

شهد... في ايه يا احمد

نورين... واللهي لو ما اتكلمت لا هتشوف نكد بحق

سلمي..  انت عارف انا هعمل ايه قول

اميرة... قسم بربي لو متكلمتو لاهيبقا للتك نكد

الشباب بصو لي نور بغيظ

نور ضحكت...

ادم...بتتضحكي طيب  سيف نور اخدت  التيشرت اللي كنت انت موصي عليه  






سيف بصلها...بجد اومال قولتي موصلوش ليه

نور بطفوله.... عجبوني اووي

مازن... وهي اللي كسر البرفان بتاعك  وكانت بتلعب بي

سيف بصلها وساكت...

ياسين... والنظاره بتعتك علي فكر مضاعتش  هي واخدها بشوفها بتلعب بيها

نور بلعت ريقها





احمد...وشوفتها الصبح وقعت تحفه اللي انا وانت اشترناها مع بعض

سيف...انتي عملتي كل دا

نوراتكسفت وبخوف...مكانش قصدي

سيف جز علي اسنانه 

البنات...في ايه

نور.. سيف انا اسفه

سيف بص في الاورق اللي مسكو... تمام اسكتي دلوقتي

اميرة... متتكلم

نور لقت سيف زعل بصت للشباب بغيظ...  عجبكم كده

الشباب بصولها بعند 





نور... تمام    الحلوين عايزين يجيبو 

راح الشباب جاين عليها عشان تسكت نور قامت تجري 

نور بصريخ...سيف سيف

ادم...اياكي تفتحي بوقك

نور بضحك وبتجري وكل واحد فيهم بيحوط المكان عشان يمسكوها 

نور بصريخ....وربنا لو حد مد ايدو اضربو

سيف بصلهم...بلاش هبل اترزع منك ليه

البنات...نور قولي

نور كانت واقفه وهزت كتفها... كانو هيجيبو  رقاصه في الفرح  عشان ينبساطو

ادم كان قريب منها خلاص هيبمسك نزلت وجريت 

نور....سسييييف وجريت عليه  راح اخدها في حضنه 

سيف ضحك... اتلمي بقا 





سلمي...رقاصه يا مازن

اميرة... واللهي 

نورين... نهار ابوك اسود

شهد.. دا انا هشلفطك 

ادم...وربنا ما هسيبك يانور

ياسين... هطين عشتك

مازن...انتي عارفه هعمل فيكي ايه

احمد...هرنك علقه صبرك عليا

نور كانت مسكه في سيف وهو حضنه.

سيف...يبقا حد.يقربلها بس

نور باستوومن خدو وبهمس...بحبك 

البنات  كلهم اخدو بعضهم وطلعو

احمد...عجبك كده





نور...  هوانا اللي قولت نجيب رقاصه

مازن... انتي عارفه اننا كنا بنهزر

ياسين... منك لله ياشيخه دي بتعشق النكد هتصرف ازاي دلوقتي

ادم...زاي ما هببتي الدنيا اطلعي صلحيها

نور رقصت حواجبها... كل واحد يشيل بلاوتو  يبتوع هشك بشك

ياسين..سيف قولها تتزفت تطلع تقولهم هزار

سيف... انتم كنتو بتهزرو ولا بجد






مازن...ياعم هزار يعني هواحنا بتوع القرف دا

نور.. مش طلع مش فتنتو شيلو بقا 

سيف ضحك... انتي عشان قالومصيبك اطلعي يانور

نور..لا

سيف بصلها...نووور

نور...يووه بقا وطلعت ورجعت تاني  هقولهم برضو علي امبارح كنتم بتتكلمو علي اي 

الشباب   قامو يجرو وراها راحت جريت وفقلت الباب  كانت البنات كلهم في اوضة اميرة 

ــــــــــــــــــــــــــــــ

عبد الرحمن.. يوووه اتلمي بقا

فرح...واللهي اخر مره 

عبدالرحمن.... كفايه بابا اخر مره هزقني اوعي 

فرح بضحك...اصل شكلك حلو وانت ربط شعرك وعد اخر مره

عبد الرحمن...فرح انا راجل عيب كده كل شويه تربطي شعري شبه البنات





فرح....واللهي اخر مره بس اجربها لو عرفت اعملها انا قوم.عشان خاطري لووبتحبني

عبدالرحمن...

فرح...طب يارب اموت لوومعملتهاش

عبد الرحمن بغضب... بعد الشر انتي عبيطه

فرح  ...طيب يلا بقا 

عبد الرحمن بنفذ صبر...بابا هنا وامي يا فرح 

فرح...لا لا تحت بيتفرجو علي برنامج متخافش يلا

عبد الرحمن... يارب الصبر من عندك وراح معاها  اوضتها 

فرح...اقاعد علي الكرسي دا يلا  بص اكويلك شعرك ولا تحبو كيرلي

عبد الرحمن....لاوحول ولاقوة الا بالله  هقوم

فرح ضحكت...خلاص خلاص  كنت حبه اعمل معاك واجب  طيب ثبت راسك 

عبد الرحمن...اهووو






فرح مسكت شعرو وفضلت تعمل كذه شكل  وهو شايفها في المرايا شبه الاطفال اللي فرحانه متحمسه  فضل بصصله وبيضحك علي كميه الفرح اللي هي فيها 

فرح... ايه رايك 

عبد الرحمن...انتي هتعملي كل دا في شعرك

فرح..اها

عبد الرحمن...لا بحبو مفرود

فرح...بجد

عبد الرحمن...اها والله

فرح..ماشي سمع حد طلع قام وستخبه ورا الباب وفضل يفك في شعرو

فرح فضلت تضحك علي شكلو  الباب خبط....ايوه وفتحت

مامت عبد الرحمن...فرح مشوفتيش عبدو 

فرح...هتلاقي في الاوضه بتاعتو

مامت عبد الرحمن...لا مش موجود 

فرح...يمكن نزل 






مامت عبد الرحمن...يمكن  طيب يا بنتي تصبحي علي خير 

فرح... وانتي من اهلو وبتقفل الباب وفضلت تضحك هموتتتت

عبد الرحمن...اضحكي اضحكي ربنا يسامحك ياشيخه  

فرح كانت ميت علي نفسها من ضحك. عبد الرحمن بصلها وسرح ف ضحكتها 

عبد الرحمن..بحبك

فرح بصتله وشرقت مره واحده من الكسوف... احم 

عبد الرحمن ضحك وشدها وحضنها... اسف علي كل حاجه عملتها كانت بتزعلك مني

فرح استغربت وحضنته...في ايه

عبد الرحمن بعد عنها...  كنتي دايما تقفلي اوضتك دي وتعيطي بسببي

فرح بصتله بحب...  انا نسيت كل دا ومش فاكر اي حاجه من الايام دي 

عبد الرحمن...سامحيني





فرح ابتسمت بفرحه...انا مسامحك اساس و بعدين احنا  كنا الاتنين  مفروضين على بعض بشكل غريب وردت فعلك زاي اي حد انا نفسي كنت خايفه منك تكون مش كويس واتبهدل انت كنت ولا حاجه بنسبال عمتي وانت نفسك كنت بتشوف  انت مهما عملت او هتعمل عمري ما هزعل منك انت العوض  اللي ربنا عوضني بي عن اللي شوفته   انت كل حاجه فيك بتفكرني ب بابا كان زايك  حنيت الدنيا في  

عبد الرحمن بصلها بحب وبيقرب منها وباصص لي شفا"يفها 

فرح لطشتو بالقلم...بس بابا كان محترم اتلم

عبد الرحمن بصله بتمثيل الغضب.. انتي بتمدي ايدك

فرح  بلعت ريقها...ما انت اهاا مديت 

عبد الرحمن...انتي قد الحركه دي






فرح...هااا اهاما انت قليل الادب اعملك ايه

عبد الرحمن...دا انتي للتك.سود

فرح زقته وبتجري  جي يجري ورها...فرح  شعرك عمييي ونزلت جري

عبد الرحمن افتكر راح رجع وفضل يضحك ويفك شعرو

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

نور...واللهي كانو بيهزرو 

اميرة بعياط...قليل الادب وعملي محترم

نورين بعياط... وانا اللي كان يقولي وطخنت صوتها غطي كتفه دا ياهانم وهو بيبص علي غيري اها كان خايف تتردلو حسبي الله ونعم الوكيل فوض امري فيك ياياسين يا ابن فريده

نور ضحكت...  ياجماعه متحسسونيش بالذنب  هموتتت وفضلت تضحك

سلمي بعياط...لا وانا فالح كل شويه يضربلي واحد عشان عكسني ربنا يبردهالك اتلم يتلم لا يجبلي رقاصه

شهد بعياط...الجزمه قاعدني عشان متعملش مع حد  اصلو عارف بيعمل ايه 

نوربضحك...خلاص بقا ياجماعه






البنات في صوت واحد...انتي مش حسه عشان سيف ميقدرش يعملها

نور بضحك...ميقدرش ليه يعني علي اساس بيخاف مني دا عليه بصه بتخليني عملها علي روحي اتلهي منك ليها

اميرة...لا ياختي عشان مش شايف غيرك  دا من يومين لما كنتي بتمشي تيتا شمس وهو كان هنا بنت جت وهو كان نزل اول ما شافها رجع تاني وقالنا ننزل نقولها  مش موجوده

نور تنحت...نعمممم مين دي

سلمي.. منعرفش اسمها جويريه  وجت ودتلو ملف وكانت بتعيط 

نورين...اللي ينخفه حسو سالتومين دي قال باباها توفه وجت لي سيف يمسك هو بقت المشروع لانها هتسافر ويمكن مش هترجع  

شهد...وكلمهاقدامي وفتح الاسبيكر وعزاها وقالي عشان نور  لو سلمي قالتلها متفكرش في شئ بنا 

نور...محكليش

اميرة...عشان قال  هتعيطي وتفتكري باباكي  لانها البنت كان بين عليها مكسوره 

نور بحزن وهتعيط...المفروض اعزيها عيب 

البنات.. عزينا احنا علي خبتنا





نور يصتلهم وضحكت...بصراحه بقا   انا بهزر  ياسين واحمد وادم ومازن كانو فرحانين 

ومكانش قصدهم كده

فلاس بااااااك

ياسين...انا مش مصدق اني خلاص اسبوع وهتبقا دايما جمبي  انا اها كلام ليكم كلاكم هنسافر لواحدينا  جو لمه دا لا  كل واحد.ياخد.مراتو في بلد غير تاني تمام





احمد... حد يصدق اني احب  اوهي تحبني كده عايز اعملها مفجاءه كبيره  عمري ما هقادر اردلها كل حاجه حلو بتعملها  عارفين لما تفضلو لواحدكم ويجي شخص يخلي حياتك من جحيم لي جنه  

ادم.... انا طلع عين امي عشان بس تلمحني  مش مصدق اننا خلاص هيتقفل علينا باب والاحلي من كده انك تكون وثق انها عمرها ما هتسيبك  انا عن نفسي هاخدها وهنسافر واتفقنا اساس وكلنا نعرف هنروح فين عشان محدش  مننا يتقابل بالتاني تمام


مازن...انا كنت بحبها من وهي نونه كنت بفضل جمبها اول ماتعيط اجري علي البيت كله عشان يلحقها متعيطش






  وفضلت ادعي لحد ما كبرنا انها تكون ليا الحمد الله بجدعمري ما كنت هلاقي زايها

ياسين بضحك.. انا من فرحتي  عايز اجيب رقاصه عشان الفرح يولع 

ادم... انت عبيط رقاصه ايه متظبط

ياسين...ياعم كا هيصه انا اساس لو جت هقوم مابحبش الهبل دا  

احمد بضحك..  قصدك عشان نولع احنا دوله لو جبنها  كانو مسكونا ضربونا  وبعدين مش حلو اساس نجيب واحد تتلو في الفرح اكنا عندها مغص

ادم بضحك...لا ياعم رقاصه ايه دي اميرة هبله ممكن تقوم تقلدها 

مازن بضحك...  بغض النظر اني بقرف منهم  بس هخاف  من اللي سلمي هتعملو هتفضل تعاكس فيها

ياسين بضحك...نورين ممكن هتقوم تنقطها مجنونة وتعملها 





بااااااك


نور.... بس وبعدها قاعدو يضحكو ويهزرو وياسين كان بيهزر  وانا كنت سمعاهم ودخلت   ارخم بس وبعدها اتفقو ان كل واحد يسافر بلد غير التاني  

البنات  مسحو دمعهم

اميرة...بجد 

نور.. واللهي دا اللي حصل وكان موضوع هزار واساسا هما رفضين الموضوع

سلمي.. يعني بجد ولا بتصلحي الموضوع

نور بضحك...اسكتي كسفتيني حتي اخويا عرف انك بتعاكسي البنات الله يكسفك

كلهم ضحكو

شهد... انا برضو قولت استحاله يبقا كده

نورين  ... انا برضو قولت قرة عيني مش سافل كده

نور ضحكت... قرة عينك  ماشي عمومنا انا خلصت ضميري عشان حرام مع انهم فتنو عليا المهم هروح اشوف سيف لزم اكلمها عيب

ــــــــــــــــــــــــــــ

في الجنينه

ادم...  بتستهبل دا الفرح الاسبوع  

ياسين... واللهي هضربها لو الموضوع دا متحلش

مازن... لساني مش هيخاطب لسانها اساس






احمد...  انا غلطان كنت سبتها امبارح  لما ماما امل كانت عايزه تضربها

نور نزلت...  سيف فين  اخواتي

سيف..  في الجنينه عملتي ايه 

نور... عيب عليك يسطا كله تمام 

سيف ضحك...   ماشي يا هبله 

نور... علي فكره زعلانه منك اووي بس هروح اقولهم واجي

سيف بصله وهمس... عملت ايه انا

نوربضحك... ايه يا شباب. 

كلهم بصولها بغيظ

ادم.. هببتي ايه

نور...  الحمد الله كلهم طلبين الطلق

كلهم قامو في صوت واحد... نعم

نور بضحك... زاي ما سمعتو 

ادم جي  عليها راحت جريت... عاااا عيب كده

مازن... وحيات امي ما هسيبك وبيجري هو كمان 





ياسين... دا انتي النهارد هتطحني وجري عليها

احمد...  هخسر صحبي بس مش هسيب حقي وجري

نور عمله تجري وتضحك...  عيب كده هتتضربو بت 

ياسين...طز مش هسيبك فضلو يجرو هي تلحقه نفسها  في اخر لحظه   وبتجري كانت هتروح علي مكان في كهربه 

ادم...اقفي  لا لا

ياسين...نور  غلط  اقفي

مازن.. لا لا لا اهدي استني 

نور فكرتهم بيشتغلوه  

احمد...هناك في كهرباء اققي  خطر

نور بصتولقتهم واقفه بس تعبت مش من كلامهم ووقعت في الارض  اكنها قاعده

كلهم جرو عليها

ياسين بحوف...نور  وبيرفع راسها  انتي كويسه

نور مسك قلبه بسبب.الجري..اهااها

ادم... قاعد جمبها حصلك حاجه

نور...لا لا





مازن بص في وشها لقه محمر جامد.بسبب الجري وقلبها بيدق جامد...خدي نفسك براحه

احمد راح جبلها مياه...اشربي  انتي وقعتي ليه

نور بتتكلم وهي بتنهج بالعافيه...  اتفجعت لما زعقتو مره واحده 

مازن حط ايد علي خدها بحنيه... اهدي طيب 

نور...قولتلهم الحقيقه  كنت بهزر معاكم هما مش زعلانين منكم 

احمد...يا بنت المجنونة وجريتي كل دا علي افاضي

نور  بطفوله..اتلم وبعدين  كنت عايزه العب معاكم

ياسين...هتشل






مازن...لا انا تشلت خلاص

ادم ضحك وحضنها...ربنا يهديكي ويعينك ياسيف

نور.. مش قادره اقوم

ادم...تعالي ياختي وشلها ودخلين سيف كان قاعد مسك الفون وملف في ايدو  لمحه انهم دخلين بص ورجع بص في ملف وبعدها رجع بص تاني لما لقه ادم شيل نور ساب اللي في ايد وبزعيق

سيف... انتم عملتو ايه فيها وشدها وشالها هو  وانت ازاي تمسكها اساس

ادم شوح ب ايدو...ياعم اسالها هي عملت فينا ايه

ياسين..دا انت تخاف علينا منها

احمد...مش هقولك غير ربنا معاك 

مازن..مش اختي بس ربنا عليها 

نور ضحكت وبصت لي سيف وهو شيلها.. جرتهم القصر كله  

سيف سمع دقات قلبها...مالك






نوربضحك وشر طفولي..  خلتهم يجرو  يامه معرفوش يمسكوني وهمست عملت نفسي تعبت عشان ميضربونيش

سيف بصصلها بلا مبالاه ونزلها وسابها  ولف  عنيه ضحكت علي تصرفاتها

نور..اخس طب لما هتنزلني كنت سبتو يطلعني هو لي فوق حتي 

سيف لف ليها وبيقرب ويين علي وشه الغضب...حسك عينك تخلي حد.تاني يشيلك انتي فاهمه 

نور بخوف... طب شلني انت

سيف...انتي مستفزه

نور...لا ثانيه بقا ومسكت ايدو وبتسند عشان تقف علي الانتريه   انت جويريه جت وانا برا ومقولتليش

سيف...هااا

نور.  هاااا هكتك هاهاتك يابعيد بتخبي عليا 

سيف.لا مخبتش هي كل اللي حصل جت وانا لمحتها طلعت بسرعه







 وقولتلهم يقولو اني مش هنا وبعدها  اكتشفت ان  عايزني اعملها مشروع شغلها وانا اخد حق و بدلها  عشان عندها مشكله

نور... اللي هي

سيف...حاجه كده وكلمتها وشهد كانت معايا 

نور كانت فرحانه انه مش عايزها تعيط...ايو اللي هي

سيف بصله وعينه رايح جايه بيفكر في اي شي تاني عشان متحزنش ومش عايز يكذب عليها...

نور...ايه قول

سيف... ايااا هو يعني ااا بصي هو موضوع يزعل وانا مش عايز اقول اي كلام واكدب عليكي بس واللهي ما اتكلمت معاها من ساعتها

نور باستوومن خدوه وحضنته...  بحبك  انا عرفت منهم







سيف ضمها لي... مكنتش عايز اقولك بسبب دا لكن واللهي مش قاصدي اخبي

نور...عارفه صحيح وطلعت من حضنه بكره عايزين انا والبنات ننزل نشتري الحاجات الفرح  وعايزك.تخالي عبد الرحمن يجيب معانا فرح وماجدي يجيب هنا

سيف...للاسف ماجدي سافر هو واهلو وخطبتو عشان حد مات عندهم من البلد  بس بيني وبينك يعني هوومالوش علاقه بيهم  بس اخدها اجازه حجه عشان يقاعد شويه مع هنا

نور ضحكت... اممم طب عز ولمار

سيف... مظنش لان  مامتها  لمار  اخر مره قالي انهاتعبانه بكتير يوم الفرح هتيجي

نور بحزن...ماشي 

سيف لعب في شعرها...متزعلش كلهم هيجو يوم الفرح 

نور...طيب عبد الرحمن كمان لا






سيف.. لا هيجي  وفرح هخليها تيجيلك الصبح ونتزلوبراحتكم

نور...ماشي اكلم سندس تيجي معانا   كان نفسي سليم يكون رجع هو وهدير 

سيف بهزار.. انتي عايزه كله دا هو انا مش ماليي عينك ولا ايه

نور... مقصدش

سيف غمز... اثبتي

نور ضحكت... ايه اخرت قلت ادبك دي اتلم 

سلمي ...سيف واحد اسمها  وعد عايزك 

نور. مين دي

سيف..  معرفش

نور...سسيييف مين دي.

سيف...لا بقا وربنا ما اعرفها

نور...براحتك  اوع بقا وراحت   ردت الو مين

وعد...  انا وعد  كنت عايزه استاذ سيف ضروري

نور....انتي مين يعني وعايزه  ايه وبصت لي سيف اشمعنا كل البنات بس اللي بيجولك وحيات امي هوريك الو 

وعد... حضرتك انا موظفه عندو كنت عايزه ضروري 

نور...تعالي عايزك ضروري  وحيات امك ما هسيبك 

سيف...الو 






نور شدتووفتحت الاسبيكر..

وعد... الوويا استاذ سيف اسفه اني رنيت في الوقت دا بس انا محتاجه منك خدمه ضروري ارجوك  

سيف... انتي مين اساس

وعد.  انا موظفه في شركتك  ارجوك محتاجه بابا  يدخل المستشفي ضروري وانا مش معايا ومتعشمه في حضرتك 

نور.... انا نور مراتو انتي فين اساسا سكنه فين

ووعد..*** انا هنا بس بتصل ب اي مستشفي محدش بيجي  مالقتش غير حضرتك 

نور... تمام  باي

سيف...ايه 

نور... ايه ايه نروح دلوقتي ليها ووديها مستشفي  بابا مكرم  بسرعه يلا

تسريع الاحداث

راحو وفعلا لقووباباها تعبان جدا ودخلو المستشقي وكان محتاج عمليه   وسيف وافق انها تتعمل.ووعد قالتلو انها مش معاها دلوقتي  وسيف رفض ياخد.منها اي حاجه فضلو مع وعد لحد مطلع من العميليات وطمنه عليه ونور كانت طول الوقت بتهدي وعد من العياط   لان ابوها الواحيد اللي فضلها وعده الوقت واطمنو علي ابوها تمامأ  وسيف اخد نور  وروحو ونور كانت بتعيط وفتكرت باباها  ونفس اللي حصل بس هي ملحقتهوش سيف فضل  يهدي فيها اول ما وصلو نايمه  بالعافيه تاني يوم فضل قاعد مستنيها تصح  اول





 ما صحيت فضل يهزر معاها لحد ما رجعت تضحك واخدها هي والبنات ووصلهم المول وداها الفيزه بتعتو تجيي اللي هي عايزه  واختارت هي والبنات وفرح كانت بتجيب معاهم الفساتين وبعدها فضلو 




 يتمشو  علي البحر كلهم ويضحكو  وعده الوقت وسيف رن عليها وراح اخدهم من المكان اللي هما في وعده اليوم   تاني يوم كانت كل الشباب في شغل. بيخلصو كل حاجه عشان فرح فضل عليه يومين ايام والبنات كلهم كانو واخدين اجازه  خلاص وفرح  وسندس كانت قاعده معاهم

نور... جماعه هو سيف مرنش علي حد فيكم

البنت بصو لي بعض كلهم في صوت واحد..لا هببتي ايه

نور.. هاا لا ولا حاجه





فرح...حرام عليكي ياشيخه

شهد... علي فكر هو صبر عليكي كتير عملتي ايه

سلمي... لا دا بقا عادي بس حصل ايه

اميرة... متتكلمي

نورين...ربنا يستر

سندس... اهدو بس ياجماعه مش كده وبصت لي نور في ايه

نور... مافيش بقوله فاضل خلاص يومين  علي الفرح 

نورين....طب وايه الغلط في كده

نور... قولتلو ممكن انك ترجع نفسك قبل الفرح  عشان تندمش ومش هزعل

سلمي...وانتي بتقولي كده ليه حصل حاجه يعني

نور.. لا

شهد....كسرتي قطعتي كده

نور.. لا لا والله

فرح... زعقتي رفضي حاجه






نور.. بالعكس هو اللي خالني اعمل كل اللي انا عايزه في قاعة بتاعتنا

سندس.... ايه دا مش كلكم في نفس القاعه

نور... اها بص الجزء اللي احنا هنقاعد في تصميم بتاعو

شهد...انا مش شايفه في حاجه طيب لحد دلوقتي

نور... ما انا لما قولتلو فكر ونطلق  يمكن متستحملنيش بعدين راح قفل السكه في وشي

سندس...طيب اهدي  انتي ليه شايفه كده  انه مش هيستحملك

نور... تصرفاتي مش زايو مش عايزه افضل اعشم نفسي ان هيقدر ومره واحده يبعد انا دايما بحس اني خنقه لما يتعمل مع بنت

سندس...هو قالك كده






نور...لا  بس حسه انو زهق او هيجي وقت ويزهق  وانا شايفه نفسي اول ما بيجي بفضل فوق راسو عماله الوك مش بسكت ومش بحكي حاجه الا لي هو 




وهوومكنش متعود علي كده  بقيت اي مصيبه بعملها اجري واخلي يلحقها بتعصب عليها انا اتعلقت بي اكنه شئ مينفعش يروح مني او لي غيري بقيت انانيه من كتر حبي في  انتم   فاهمين

البنات  ضحكو وقامو 

سندس بضحك...هوو يرد بقا

نور... ايه

سيف من ضهرها...وميت مره اقولك كل دا انا كنت محتاجو ومش تكتش   ومش هشتكي ولبسك وبطلتي تعملي الحاجات الغريبه دي وخالص ايه لزمتو كل شويه انك مش عايزني 






نور بصتله.. انا خايفه اووي مش عايزه اشوف في عينك نفس نظراتهم لياعايزه افضل حبك  

سيف...هو انتي ليه بقتي عايزه تعيطي وخلاص  ايه كميه النكد دي يابنتي ورحمة امي عايزك كده عليا طلق عايزك  وغالوتك عايزك وغالوت جدو  وتيتا عايزك وحيات كل حاجه غالي عندي عايزك مع ان لحظة مافيش اغلي منك في حياتي  مش ملاحظ هي دي الحقيقه

نور شاورت يقرب وتحضنه  ضحك وقرب وحضنها 

نور.. بس  انا حسه 

سيف بعدها... لا بقا وبيوطي عشان يجيب الجزمه  هو في ايه خلتيني احلف بطلق عبو شكلك ياشيخه







نور ضحكت وجريت...ياعم انا خايفه عليك 

سيف بيجري وراها... ياشيخه دا انا لو بشحتك مش هيبقا كده انتي لما تاخدي علقه    هتخفي اسمعي مني بس

نور طلعت تجربي علي سلم من كتر ضحك تقع وتقوم وتصرخ...اهدا بس هموتت

سيف...دا انتي اللي هتموتيني ناقص عمر 

نور بضحك... لا لا بعد الشر جريت ودخلت اوضه لسه بتقفل الباب راح زقو  نور بصريخ  طلعت علي سرير.

نور... اهدا طيب خلاص مش هفتح بوقي

سيف..  اها اهاعارف وقفل الباب كنتي عايزه ايه بقا تحت

نور بضحك... طب سيب الجزمه وحيات امك

سيف...  امي ماتت ياختي الله يرحمه 

نور بضحك... ياشيخ  لا حول ولا قوة  الا بالله تصدق ابويا انا كمان مات 






سيف... ياشيخ تعالي اعزيكي بقا  وفي لمح البصر مسكها من قفاها انزلي من علي سرير

نور بضحك... طيب سيب الجزمه طيب

سيف رفع حواجبه...  انزلي

نور نزلت... علي فكره لو مديت ايدك همد ايدي  

سيف. فضل يجبه  يوديها ..نعم هتعملي ايه

نور... طب عيب كده طيب دا مش اسلوب حوار

سيف... هتتلمي ولا لا






نور رفعت صبعها في وشه. كا تحذير... لي علمك انا ساكته بمزاجي سيب 

سيف رفعها ب ايد واحد... ايه

نور بضحك خايف تقع...  لا لا وحيات ابوك هقع

سيف... هتنطقي تاني   كلمة طلق او انفصال او نبعد 

نور... لا لا  نزلني ياسيف 

سيف... احلفي 

نور.... وغالوتك ورحمة ابويا   ما هفتح بوقي نزلني بقا

سيف بينزل براحه وبا"سها... بحبك

نور تنحت وقلبه دق جامد ووشها احمر ... يازباله الله يحرقك  اوع وبتزقو عشان شيلها

سيف بضحك...لا 

نور... ابعد.بقولك  

سيف..لا  بشرط وشاور علي خدو

نور بتمثيل...وهتنزلني

سيف..اها







نور مسكت وشه بحنيه وبتقرب من خدو سيف الف وشه بسرعه  عشان يبا"سها تاني   كانت هي اسرعه من وضربتو بالدماغ جت  في حواجبه 

سيف...يابنت المجنونة ونزلها ومسك حاجبه

نور بنتصار وفرح طفوليه.. احسن شوفت عشان نيتك يا متحرش تستهل  تقولي خدك  وانت نيتك حاجه تاني احسن 







سيف ضحك بوجع... عبو شكلك  ايه متحرش دي انا جوزك كتك البلاه

نور...بلاني بيك ينونوس دي تخليك تحرم تخليك طول عمرك متفكرش في قلة ادبك دي

سيف ضحك...نعم يعنيه  دا فرح فضل عليه يومين احرام ايه 

نوربتوتر... ودا مالو بدا

سيف ضحك وغمز...هبقا اقولك ولا اقولك دلوقتي وبيقرب

نور بتوتر وعصبيه...وربنا لو قربت هروح اعمل محضر عدم تعرض







سيف ضحك جامد من قلبه....ينهار اسود هتقوليلو ايه وشدها وهمس

نور بلعت ريقها وتنحت...نهار ابوك اسود وحضنت  داست علي راجله 

سيف بضحك... لا لا رفع راجله  نور ضربت علي تانيه جي يقع مسك فيها الاتنين واقعو

نور...عااااا

سيف فضل يضحك...احسن وفضل يضحك  جامد ضحك راجوليه تخطف القلب

نور بصتله وفضلت تضحك علي ضحكو.. بحبك اوووي

سيف بصله...وانا روحي فيكي وباس راسها

امل  بتنادي علي نور

نور...ينهار اسود امي  وقامت بسرعه

سيف بستغراب وقام ...في ايه

نور...قالتي اعملي ارز روحت حرقتو 

سيف ضحك...  

امل دخلت...منك الله اعمل فيكي ايه كده بوظتي الاكل 







نور استخبت في سيف...

سيف... معلش حقك عليا

امل بعصبيه... بقولك ايه همسكك اضربك بدلها  اوع كده

نور... واللهي ما كان قصدي

امل...انتي اساس مكنتيش عايزه تعملي  انتي قصدك عشان متعمليش تاني

نور... واللهي ابدا 

امل... واللهي ما هسيبك  وبتلف عشان تضربه سيف يبعد.نور

سيف بضحك...طب  خلاص  معلش  يا امي

امل بصريخ في سيف...اووع بقا متخليش امد ايدي عليك هي كل مصيبه تجيلك اوع

نور بخوف...بالله عليك سيف لا الشبشب بيلسع 

سيف... ياستي تعملك واحد تاني

امل...هضربها  انا حلفت وراحت لفت من ناحيه تاني   مسكتها  



سيف شدها  بضحك وراح لف ضهرو لي امل 



واخد نور في حضنه...امي خلاص معلش



امل... بتشدها مني يبقا انت الاتنين تضربو 




وفضلت تضربهم هما الاتنين  هو في ايه محدش 



قادر عليكم  كتكم البلاه  معرفتش اربيكم تربيه 


زفت ابقا المح حد تحت فيكم  وسبتهم ومشيت  


كان سيف هو اللي اخد الضرب كله  وكل ما 


تيجي كانت تضربها سيف يلحقها سيف كان  مش 




عارف يبطل ضحك بعد اول ما نزلت  وبيبص علي نور لقها بتضحك




سيف... بتضحكي  انا اخد علقه ما خدهاش وانا عيل

نور بضحك...  انا بقا علطول كده حضنته سيف 




عايزه اوريك الفستان حسه مش حلو لو مش حلو ابدلو




سيف بفرح انه هيشوف الفستان...  ماشي  نور طلعت صوره وبتحاول متضحكش 

نور ..ايه رايك




سيف  بصلها وتعبير وشه اتغيرت من ابتسمه عريض لي غضب...انتي ايه



نور...ايه   لقتو بيقلع الفرده التاني  جريت

سيف جري وراها



تعليقات