Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية الوجع اساس حياتي الفصل الثالث و الثلاثون 33بقلم امنية ايمن


  رواية الوجع اساس حياتي

 الفصل الثالث و الثلاثون 33

بقلم امنية ايمن


عند أحمد 

فون احمد رن 

احمد : الو 

ادهم :احمد قضيه طارق احتمال كبير تتقفل 

احمد : ايييي ازااايييي 

ادهم : أنا هفهمك طارق دلوقتي اتحول لمستشفي الأمراض العقلية ومش هينفع يتحبس 

احمد : ازاي ده انت متاكد 

ادهم : ايوه يسيدي متأكد مليون ف الميه كمن 

احمد : لا حول ولا قوه الا بالله العلي العظيم طيب يادهم 

ادهم : أنا شوفت امنيه انهارده ومردتش اقولها خوفت الصراحه الا يحصلها حاجه 

احمد : كويس أن انت مقولتلهاش حاجه وهي اها لسه مكلمني وقالتلي انك تجي ع الغداء انت ومامتك 

ادهم : ربنا يسهل يصاحبي لو فضيت هاجي 

احمد : لا هتفضي نفسك وتجي سلام يصاحبي 

ادهم : سلام 


استوب #

نسيت اعرفكم ع اميره : 

اميره نفس سن مريم وامنيه 21 سنه وبنوته كيوت وقمر اوووووي بتحب اخوها ومامتها جداااا وملهاش صحاب ومجربتش الحب قبل كدت 


عند محمد 

محمد : أنا قلبي مقبوض ع امنيه البت اتمرمطت ف حياتها اوووووي 

نهي بلا مبالاة: عادي كل البنات كدت 

محمد بزعيق : انتي اي يشيخه انتي مش بتحسي العيال اعتبروكي انك مش موجوده قولت بعد م ابنك بعد عنك هتقربي من بنتك لكن لا نهي هانم تتنازل وتقرب من بنتها وتكون صاحبتها لا طبعا اهم حاجه عندك نفسك وصحابك وبس لكن عيالك ف الجذمه وبعد م ابنك رجع قولت هتعقل وتقرب من العيال لكن بردو كنت غلطان النت والمكالمات ومشاكل الناس اهم عندك من عيالك انتي اي انتي ازاي امم

نهي وهي تقوم : خلصت اللي عندك أنا ماشيه عشن صحابي مستنيني ف النادي سلام 

محمد : اخر حاجه هقولهالك  وافتكريها كويس اوووووي انتي دلوقتي فرحانه بصحابك والنادي والنت وكل ده بس لما تكبري محدش هيشيلك الا عيالك فاهمه ومحدش يقف جنبك وخلي بالك انتي لو فضلتي ع الوضع ده كتير انا هطلقك 

نهي : سابته ومشيت 

محمد بتنهيده: ربنا يهديكي ينهي وتفوقي 


ف الكليه 

مريم وامنيه واميره وإبراهيم قاعدين ف المحاضره 

وبعد م المحاضره خلصت البنات طلعوا وإبراهيم وراهم بس جه واحد صاحبه ووقف معاه 

امنيه : اوبس أنا نسيت الاسكتش جواه أنا هدخل اجيبه بسرعه واجي خليكم هنا 

مريم واميره : طب نجي معاكي 

امنيه : لا أنا بسرعه وجايه 

وطلعت تجري ع المدرج لاقيت الاسكتش واخدته ولسه هتمشي لقيت واحد جه ومسك أيدها 

الشاب : متجيبي رقمك يجميل 

امنيه : نزل ايدك يحيو**ان وابعد عني 

الشاب : قسما بالله لو مجبتي رقمك مش هتمشي من هنا وانا بقا مش عايز الجميل يمشي 

امنيه :...


ابراهيم خلص كلام مع صاحبه وراح لبنات 

ابراهيم : اومال امنيه فين 

مريم واميره بتوتر : رراحت تجيب الاسكتش عشن نسيته ومش عارفين هي اتاخرت ليه 

ابراهيم : طب انا هروح اشوفها 


احمد رن ع محمد وقاله ع العزومه وحضروا كل حاجه وطلبوا الاكل 


عند امنيه بقا 


امنيه : انت مش بتفهم ولسه هتضربه 

لقيت قلم نزل ع وشه ومسك أيده الشاب ده وراء ضهره 

ابراهيم : انت ازاي تستجراء تمسك حاجه مش بتاعتك 

الشاب : هي مقضيها معاك طب م نصاحبها سوا 

ابراهيم والدم غلئ ف عروقه : ضربه بالبوكس 

لا يخفه ديه مراته 

ومسك ايد امنيه براحه وماشي وهو متعصب 

امنيه :......


              الفصل الرابع والثلاثون من هنا 

لقراءة باقي الفصول اضغط هنا  

تعليقات