Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية الصغيره التي هزت عرش الملك الفصل الرابع عشر 14بقلم رؤى علي


  رواية الصغيره التي هزت عرش الملك

 الفصل الرابع عشر  14

بقلم رؤى علي 

حسام هاا مردتيش يعني 

ملاك كادت ان تتكلم فرن هاتفها 

لحظة لو سمحت

حسام اتفضلي

ملاك الو اهلا ياحببتي ازيك 

وحشتيني قوي

المتصل كانت امنية 

قلبي وانتي كمان ها رحتي الكلية

. انا في الكلية وتحديدا في الكافتريا

. طب ازي رحتي اكيد مامتك وصلتك صح 

. لامش صح حسام كانت تنظر له بكسوف جامد 

حسام هو الي وصلني وكمان هو معايا

. بتقولي ايه😲😲😲

. ملاك يلا اكلمك بعدين 

امنية بتوزعيني يابت ماشي ياملاك الكلب اما وريتك

اغلقت الهاتف

حسام هااايعني مردتيش على سؤالي طبعا لو مش عايزة تجاوبي براحتك احنا بندردش

ملاك لا عادي

بص انا عن نفسي بحب الراجل يكون اكبر يعني مش كبير جدا بس يكون ناضج فاهم الدنيا كويس يقدر يحتويني ويفهمني وقدر استند عليه مش زي شباب دلوقتي ميقدروش يأمنو على نفسم 

انا عايزة حد يحميني يهتم بيا عيزاه يكون ابويا تكون ليه خبرة بالحياة مش زي الملزقين دول الي بشوفهم 

كان حسام يطالعها وعيونة هائمة اه لو تعرفي ياملاك بقلبي والي حاسس بي اه لو تشوفي النار القايدة جواية انا عايزك ليا لوحدي انا عايز اخبيكي من عيون الناس اخرج تنهيدة وهو يطالعها بحب 

يعني انتي معندكيش مانع ابدا 

ملاك لاطبعا 

بص انا عايزة حد استند عليه يكون قد المسؤلية حد جد ياخذ بأيدي حد يفهمني الحياه بحلوها ومرها

يعني كدا 


حسام كان يستمع لها وداخلة يقول والله انا انا

بس انتي تحني عليا

قاطعت شرودة ملاك روحت فين ياحظرة الضابط

حسام وبأبتسامة جذابة هو انا اقدر اروح حتة تانية غير هنا

توردت وجناتها خجلاً

وهذا جعله يذوب في سحرها 

طب ممكن اسألك سؤال 

حسام انتي تسألي وتاخذي راحتك كمان 

ملاك وبأرتباك من نظراته وطريقة كلامه انت ساعدتني ليه كان ممكن تسبني وتمشي بعد مخرجت من المستشفى 

خرجت منه اهة طويلة 

اه ه ه ه ه ه

ملاك هو السؤال صعب جدا عليك طب لو مش عايز تجاوب خلينا نغير الموضوع

حسام لالالالالالا نغير ايه انا مصدقت اتكلمتي انا كنت قاعد على اعصابي كنت اتمنى انك تنطقي حتى لو بكلمة

ملاك للدرجة دي

حسام واكتر كمان 

بس مش حجاوبك قبل متقوليلي انتي مرتبطة اوفي حد في حياتك 

ملاك وبخجل شديد بص انا مش عارفة ايه علاقة سؤالي بلي تقولو بس حجاوبك ياسيدي

انا عمري مفكرت ولافكرت بحياتي خالص بجنس ادم علي رغم اني لسة صغيرة وفي بداية حياتي وكل الي في عمري اكيد بتحب وتتحب بس انا بطبعتي انسانة حساسة جدا الى ابعد ماتتصور وكنت بخاف ان قلبي يتكسر وان الجرح حيفضل في قلبي لاني مش بالسهولة انسة حد يجرحني خصوصا شخص بحبوا ويكون قريب مني 

انا يمكن اكون معقدة بالنسبالك بس انا بحافظ على نفسي 

وكمان انا معنديش الوقت للحجات دي انا كل هدفي في الحياة اني ابقا اكبر محامية في البلد ودي الحاجة الي كرست حياتي عشانها والي لولاك كانت حتضيع مني

انا ممنونة ليك ياحسام انت متعرفش ان دا كان حلم بابا وطول عمررو كان يتمناه ليا

وبعد مامات قررت ان مش ممكن اي حاجة توقف في طريقي علشان احقق الحلم دا

وبس كدا 

اما حسام فقد انفرجت اساريرة فرحا ان قلبها لم يسكنه احد وانه واثق كل الثقة انه سوف يحتل ذلك المكان وسوف يدخله ويغلق الباب ويملك مفتاحه

ملاك ها مجاوبتش يعني 

حسام بهيام علشان بحبك وبعشقك وبموت فيك من اول يوم شفتك فيه وعمري محبيت قدك في حياتي ولاححب 


ملاك وبفاه مفتوح من الصدمة 

اشتعلت خجلا وتمنت لو انها تختفي 

ملاك انا ايه الي نيلني على عيني وخلاني اسألو 


ملاك بأرتباك انا انا انا 

حسام انتي ايه 🥰🥰🥰🥰


ملاك انا عاوزة اروح انا انا 

حسام وبضحك على حرجها 

خلاص يابت انتي حتموتي من الكسوف قومي يلا علشان اوصلك قبل متعيطي

😂😂😂😂


ملاك اشتعلت وجنتاها حمرة وكأن الدماء تدفقت الى رأسها من شدة التوتر والارتباك


حسام يخرب بيت الفراولة انا 

قومي انت حتفرقعي بوشي 

ملاك قامت وهربت مسرعة وهي تعرج برجلها لانها لم تشفى بعد 🏃‍♀️🏃‍♀️🏃‍♀️🏃‍♀️🏃‍♀️🏃‍♀️🏃‍♀️🏃‍♀️🏃‍♀️🏃‍♀️🏃‍♀️🏃‍♀️🏃‍♀️😂😂😂

حسام وبسرعة اعطى الحساب وجرا خلفها حتى لاتؤذي قدمها استني يامجنونة 

رجليكِ يابت استني حتعوري نفسك كادت ان تسقط لكن يد حسام كانت اسرع امسكها من خصرها بتملك وحب 

وقال بعشق وهو هائم بعينينا مش قلتلك حاسبي لتتعوري

حسام انا اسف بس مضطر اعمل كدا لانك بقيتي خطر على نفسك وبسرعة انثنى بقدمه ووضع يده الاخرى تحت ركبتها ويده الاخرى على خصرها 

وهنا ملاك شهقت ساحت من الخجل لكن قلبها اصبح كالمضخة ولاتعلم سبب ذلك اهو حب ام خجل ام شيء اخر اخفت وجهها بصدره العريض

لكي تتلافى وجوه المحدقين بها من بنات وشباب

كانت الفتيات تتمنى لو تكون مكانها 

كان حسام اسوء حالا منها بعد فعلتها واقسم انها تسمع هدير قلبه

كان يتمنى لو ان الطريق يطول حتى تبقى بين احضانة

بعد ان وصل الى السيارة كانت على نفس وضعها

حسام انا معنديش مانع تبقي بالوضع دا على طول بس احنا وصلنا 

ملاك وقد رفعت رأسها ونظرت له كان يطالعها بحب وحنان قد اغرق قلبها وروحها بالكامل 

اسفة بس ممكن تنزلني 

حسام حاضر 

انزلها وفتح الباب لها جلست في مقعدها 

انثنى عليها ووضع لها حزام الامان كان قريبا منها لدرجة مهلكة استنشقت عطره الرجولي الذي اذابها بجنون 

القى نظرة اخيرة واخرج تنهيدة وقال هي الدنيا حر كدا ليه ولا انا بس الي حران 

التف وجلس في السيارة وتولى القيادة 

في الطريق كان يسترق النظرات

الى وجهها الملائكي ويملئ عيناه المشتاقة لها ولاكثر تلك الغمازتان اللتان يذوب بهما عشقا 

حسام بخبث ملاك انت مكسوفة كدا ليه ارفعي وشك 

ملاك لاابدا 

احست ملاك بألم طفيف في وسطها تأوهت بسبب الالم المفاجأ الذي داهمها دون سابق انذار

لم تهتم به اكملت الطريق وهي تنظر الى النافذة حرجاً من ذلك الذي الذي يسرق نظرات اليها 

لكن بعد عشرة دقائق ازداد ذلك الالم رجحت ذلك انه اثار الحادث

تأوهت هذه المرة بصوت افزع حسام ركن السيارة بسرعة 

التفت اليها وبدا على وجهها الشحوب واثار الالم 

حسام ملاك مالك انتي تعبانة اوديكي المستشفى

ملاك وبألم لا وديني البيت 

حسام بس انتي شكلك تعبان قوي ارجوكي انا عايز اطمن عليكي

لا بس شوية الم يمكن دا نتيجة الحادث الي عملتو وانا جسمي حساس مش بسرعة يطيب 


ملاك اه..... صاحت بصوت اشبه بصراخ ادى الى تيبس حسام من شدة خوفه عليها 

لا الحكاية مش الم حادثة انا لازم اوديكي المستشفى مقدرش افضل اتفرج عليكي وانتي بتتوجعي كدا

ملاك وقد بدأت العبرات تتساقط منها اعلن عن انهيارها من الالم 

ارجوك حسام وديني البيت مش قادرة

حسام مقدرش لازم نروح المستشفى علشان الدكتور يكشف عليكي وايه سبب الالم دا 

لامش عايزة مش عايزة روحني البيت ارجوك عايزة ماما

حسام وبتوتر طب طب استني اشوف اقرب صيدلية اجيبلك اي مسكن يخفف الالم 

ادار سيارتة بسرعة وصل الى احد الصيدليات ركن السيارة 

فتح الباب وحملها بين ذراعيه لانها لاتستطيع ان تقف من شدة الالم 

حسام ودون وعي منه متخافيش ياحببتي وصلنا اهو 

فتح باب الصيدلية بكتفه

لو سمحتي يامدام ممكن مسكن 

 صاحبة الصيدلة انا دكتورة ودي الصيدلية بتاعتي 

حسام طب كويس 

الدكتورة هي مالها 

حسام مش عارف بس الم جه فجأة بس بتتوجع 

الدكتورة خليها على الكرسي

بدأت الدكتورة بتسألها فين الوجع اشارت الى خصرها ضغطت على المكان فصرخت ملاك حسام بخوف ولكي يطمأنها متخافيش ياملاكي انا جمبك مسك يدها 

بعد ان اكملت الفحص انا معرفش احدد بس هي ممكن بس تشنجات نتيجة الحادث زي مبتقول

او.... 

او ايه اتكلمي يادكتورة 

الدكتورة معرفش بس لازم تعمل اشعة وتحاليل علشان تتأكد من سبب الالم

الدكتورة دي حقنة حترتاح بعديها خالص من الالم 

ملاك وبخوف حقنة لالا انا مبحبش الحقن 

حسام ياحببتي لازم علشان الالم يروح

(حسام واخذ راحتو خالص حببتي كأنها مراتو وكدا اي متحاسب ياامور😁😁😁😁) 

ملاك وبدموع وتوسل لحسام ارجوك ياحسام مش عايزة حقنة 

حسام كور وجهها بيديه متخافيش ياملاكي طول ماانتي جمبي

الدكتورة يلا علشان جوزك حيموت من الرعب عليكي 

ملاك وقد نست الالم وشتعلت وجناتها خجلا

حسام وبخبث يلا يامراتي 

امسكت يده بقوة ابتسم لبرائتها 

وادخلت رأسها في صدره 

احتضنها بيده لكي يبث الطمأنينه لها لكن حسام 

ليس افضل حال منها ارتعش ورتفعت درجة حرارته 

اجتاح قلبه اعصار كاسر 

تعالت انفاسة وضربات قلبة لهذا القرب المهلك

احست بتشنج صدره لكنها ابت ان تبتعد خوفاً من الحقنة

قال حسام للدكتورة يلا بسرعة قبل متحصل مصيبة 🤣🤣

يلا خلي اليوم يعدي على خير😁😁

استغربت الدكتورة كلامه لكنها اكملت عملها 

غرزت الحقنة في يديها فشدت من احتضانه اكثر 

حسام وفي نفسة اللهم ثبت العقل والدين يارب الصبر من عندك

🤣🤣🤣🤣🤣

الدكتورة بعملية تقدر تاخذها بس اوعو تهملوا الحكاية لازم يشوفها حد مختص علشان تطمنوا

حسام حاضر يادكتورة 

حملها حسام بخفة بعد ان اعطاها الحساب

ملاك انت استحلتها ولا ايه ياحضرة الضابط

حسام وبحب وحنان انا بس خايف عليكي مش اكتر

اخفضت عينيها خجلاً من من رقته وحنانه

ملاك وفي نفسها لادا كتير عليا انا قربت ابوسو

😂😂😂😂😂😂😂😂

دي دماغها شمال

😁😁😁😁😁

اوصلها للسيارة وربط لها الحزام

وعاد الى مقعده وسار في الطريق العودة الى منزلها

حسام ها عاملة اي دلوقتي

ملاك وبشكر انا بشكرك جدا ياحسام انا لولاك كنت عملت ايه انا مستعدة اعملك اي حاجة 

حسام متعمليش حاجة انا مش عايز غير حاجة وحدة بس

حسام اي حاجة

ملاك اي اي حاجة

ملاك ليه انت حتطلب ايه انت خوفتني

حسام وبضحكة ساحرة اسرت لب ملاك ابتسمت لااراديا وبرزت غمازتاها

حسام بلع ريقة بصعوبة

متخفي عليا انت عايزة تجننيني

ملاك هااا

حسام لالالالا ولا حاجة بس عايز نبقا صحاب ممكن

ملاك وبأرتباك صصصحاب

حسام انسي كل حاجة قلتهالك في الكافتريا مش عايزك تتوتري من قربي ليكي انا عايز ابقا صديق ليكي تعتمدي عليه

ملاك وبراحة ماشي ياحضرة الضابط اهو الواحد لو حصلو حاجة كدا ولة كدا يكون لينا معرفة في الحكومة

حسام وانا تحت امرك

اوصلها للبيت واوصاها بالذهاب الى الدكتور لكي يطمأن عليها


عاد حسام لمنزله يدندن ويغني والسعادة تملئ قلبة وروحة

دخل المنزل وهو يدندن استقبلته الفت حبيب قلبي فرحان ليه وكمان بيغني هيا الدنيا حصل فيها ايه

حسام انا فرحان قوي ياماما

الفت ربنا يفرح قلبك دايما ياابن بطني بس فرحان ليه

حسام باسها من راسها بعد متأكد حقلك على طول


في مكان اخر كانت امنية في كلية الهندسة علشان تجيب المقررات بتاعتها وتتعرف على الدكاترة الي حيدرسوها

امنية دخلت القاعة بفرحة

جلست في مقدمة المدرج وتعرفت على احد الطالبات

اهلا ياقمر انت جديدة مش كدا

امنية اهلا بيكي ايوة النهاردة اول يوم

طب انا اسمي دعاء ها انتي اسمك ايه

امنية.. اسمي امنية 

اسمك جميل ياامنية ولا تحبي اقلك ياموني 

امنية دا الاسم الي صاحبتي بتقولو دايما

على كدا نقول ياموني 

بعد تقريبا ربع ساعة لاتخلو من الدردشة امنية مع صديقتها الجديدة بعيدا عن ذكر عمل والدها خوفا عليه وكما حذرها حسام

دخل احد الاساتذة 

دعاء اهو جه المكتأب بس ايه مز ابن اللذين

امنية قصدك مين 

اشارت لها دعاء المعيد نور الحديدي 

دا مش بس معيد دا عندو شركة هندسة كبيرة ومعروفة جدا على مستوى الوطن العربي 

بس هو غاوي تعب ويكره الي يتأخر عن معاد المحاضرة بيعتبره اهانة للدرس والاستاذ


امنية وبأنبهار لوسامته وشخصيته الباردة

امنية ملناش دعوة بيه احنى نيجي بالوقت ونحضر المحاضرة وندرسها هو اكيد مش حيتعصب علينا من غير حاجة

ضرب نور على المكتب وصح بصوت عالي جفل كل من في القاعة 

هي من اولها متسكتو شوية طعني الطلاب مقالوش للجدد اني بحب الهدوء والنظام ومحبش الكلام مابينكم بعد مدخل المحاضرة 

كان يتكلم ويوجه انضارة الحادة للجالسة امامه

لم تهتم امنية لكلامه ولم تعره اي اهتمام 

وهذا استفز نور 

بدأ المحاضرة انا زي متعرفو مش بحب اجامل الواحد ولابحب الواسطة ولاكمان بحب الكلام الزيادة مابنكو لما انا بدي المحاضرة علشان كدا انا اقلكوا من البداية الكل يهتم بالدرس ويسمع الكلام ومياحولش يستفزني علشان ميشلش المادة 

فاهمين والا لا

كان ينظر لها بجمود ممار اربكها 

امنية هو ايه اصلو دة هو انا ليه حاسة الكلام متوجه ليا 

لا بداية زي الزفت من اولها

بدأ المحاضرة وبدأ يتكلم بسلاسة وشرح مفصل بصورة اذهات امنية 

امنية هو مز وشرحو يجنن بس بارد دة تلاجة 

المهم بعد ساعة اكمل المحاضرة

نور طبعا انتو  عارفين اني لما اكمل المحاضرة بعمل امتحان علشان اعرف بيجيب نتيجة ولا لا

امنية ضحكت 

التفت لها والشرر يتطاير من عينيه الخضراوتين

هو انا قلت نكتة ياانسة متضحكينا معاكي

امنية اصل الي بتقولو يضحك هو اي الي تعمل امتحان بعد المحاضرة لي شايفنا لسة في مدرسة 

دعاء لكزت امنية على يدها يالهوي البت سقطت 

اكتمي هو في حد مجنون يوقف بوش دا 

الله يرحمك ياامنية 

نور وبعصبية تقدم من مقعدها وقال لما تكلمي الاستاذ بتاعك والي اكبر منك تقومي واقفة فاهمة قال جملته بصوت عالي وضرب على المنضدة التي امامها بقوة 

وقفت بخوف وخجل من كل الجالسين وهم يترقبون ماذا سوف يفعل ذلك المتعجرف كما يقال عنه 

والله ياانسة لو مش عاجبك اتفضلي برا...............

انتفظت على صراخه وترقرقت الدموع في عينيها وانا مش حدخل محاضراتك خالص حتى لو شلت المادة كمان وكمان انا مش صغيرة وانت بتهزقني قدام الطلبة ولو حضرتك متعصب مطلعش عصبيتك على طلابك علشان مش يكرهوك يا يااستاذ

نور وقد صدم من تلك الفتاه فكانت اول شخص يقف بوجهه 

كذلك رق قلبه لها لانو زودها خالص معاها 

نور في نفسه اي الي انت عملتوا يامتخلف 

اظاهر انت زودتها خالص 

بس هي مكنش لازم توقف بوشي 

بس عجبتني وكمان انا بحب الشخصية القوية 

السنة اكيد ولعة

........ 

كمال يدق على هاتف تلك التي اذابت لب قلبه 

هي قافلة موبايلها ليه 

والله انا حتجنن طب انا اعمل ايه علشان اطمن عليها

لا انا لازم اروح كانت قد شارفت الساعة الحادية عشر ركب سيارته وصل الى بيت صديقه حسام بدأ يرن ويرن ولكن الهاتف مغلق

دخل الى حديقة المنزل الامامية ولف حول البيت وقف تحت شباك غرفتها فهو يعرفه جيدا حين كان يراقبها من بعيد في السنوات السابقة  

رمى حصى صغير 

ليلى ايه الصوت دا مش مهم يمكن تكون قطة

ولكن الصوت عاد مرة اخرى قامت لترى مصدر هذا الصوت 

خرجت وكانت مصدومة من ذلك الواقف تحت شباكها

كمال قافة موبايلك ليه فيكي حاجة انا خفت عليكي 

ليلى وقت نست ان تفتح جهازها بعد ان اغلقته في وجهة

اسفة بس نسيت الموبايل. 

. طب افتحية عايز اقلك حاجة

حاضر بس امشي حتفضحنا 

كمال كلو بسببك

علشان تحرمي تقفلي الموبايل تاني

طب انا حفتح الموبايل بس روح

كمال مش حروح غير لما تنزلي 

ليلى ارجوك روح ونبي حيطلع حسام ويطربقها على دماغنا

. ماانا مش حمشي غير لما اكلمك حالاً خمس دقايق بس 

ليلى انت مالك اتجننت شارب حاجة 

كمال يلابسرعة قبل محد يجي 

ليلى اما انشوف ابن المجانين الي طلعلي انا ناقصة 

نزلت وتفاجئت بحسام  يدخل غرفته 

ليلى بأرتباك حسام 

حسام اه امال ابن عمو مالك وبعدين رايحة فين ومتقليش اشرب مية علشان شفتك واخدة الازازة على فوق

ليلى وهي تحاول ان تتدارك الموقف لا اصل انا خارجة الجنينة علشان علشان اه علشان وانا واقفة اشم هوا من الشباك الحلق بتاعي وقع ورايحة ادورو   

حسام اجي ادور معاكي 

ليلى لا انا ادورو ارتاح انت 

حسام طب تصبحي على خير

ليلى وانت  اهلو 

اما وريتك يا كمال انا تعمل فيا كدا ماشي

نزلت بسرعة فتحت الباب 

بحثت عليه كان يقف في احد الزوايا البعيدة حتى لايكشف امره 

لم تحس ليلى الى ويد تقبض عليها من الخلف وتحتضنها بقوة انصدمت وكادت ان تصرخ 

كتم كمال صوتها بيديه وهمس في اذنها اششششش انا كمال متخافيش

كتمت شهقاتها

بعد ان ادارها وخطف قبلة اسرعت الرعشة في كامل جسدها صدمت بشدة من فعلته. 

حاولت التملص لكن قوتة اكبر شدد من احتضانها اكثر وتعمق في قبلته اكثر فأكثر وكأنة يروي عطش السنين في انتظار ان تكون له 

وبعد مقاومة قوية منها في الاخر استسلمت وبادلته قبلتها الاولى ذابت بين يدية وبعد مدة ابتعد عنها واضعا جبينه على جبينها وهو غائب من كمية المشاعر التي تجتاحه

كمال انا بحبببك.... 

ليلى..........

كمال ليلى انا بعشقك وبموت فيكي انت مش عارفة انا بحبك قد ايه 

احتضنها بقوة ووضع راسه على رقبتها وقبلها بخفة وستنشق عطرها المهلك 

كل هذا وليلى ضائعة لاتعلم مااصابها 

كمال فوقي يابت كل دا علشان بوسة 

امال لو بقيتي مراري 😁😁😁😁😁

لم يحس الا وليلى انطلقت كالطلقة هاربة من ذلك اللعين الي حاول ان يوقف قلبها عن الخفقان 

🏃‍♀️🏃‍♀️🏃‍♀️🏃‍♀️🏃‍♀️🏃‍♀️🏃‍♀️🏃‍♀️🏃‍♀️🏃‍♀️🏃‍♀️🏃‍♀️🏃‍♀️🏃‍♀️🏃‍♀️

صعدت الى غرفتها وهي تلهث

دخلت تحت البطانية من شدة حرجها فهذهِ اول مرة توضع بهذا الموقف ارتسمت ابتسامه فرح الى وجهها وياله من شعور فقد احست وهي داخل احضانة كانها في عالم اخر مليئ بالجمال والامان احساس بالحب الصادق الذي تمنت ان يبادلها 

فتحت هاتفها وجدته يرن 

فتحت الخط دون ان تتكلم 

كمال ياحببتي وروحي وكل مااملك بحبك بحبك بحبك بصيلي من الشباك

اسرعت الى الشرفة وجدته يلوح لها وارسل لها قبلة في الهواء  

خارت قدماها من فرط المشاعر والصدمه 

ولاول مرة تشجعت والقت قنبلتها على حبيب طفولتها 

ليلى وانا كمان بحبك 

اغلقت الهاتف معلنة عن ثوران هذان العاشقان بتلك المشاعر التي اغرقت روحيهما وقلبيهما سعادة لم يختبروها من قبل 


                    الفصل الخامس عشر من هنا


لقراة باقي الفصول اضغط هنا



تعليقات