Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية انتي حقي الفصل الرابع والعشرون24 بقلم شروق خالد


 رواية انتي حقي 

الفصل الرابع والعشرون 

بقلم شروق خالد 


اشرقت.. وهي ترتدي بنطلون وتشرت وتنزل الى الاسفل وهي مبسوطه و هتغني قل له هاقول له هاقول له اقول له اقول له اقول له اقول له هاقول له وترقص على السلم فارس هو ينظر اليها مصدوم من منظرها وهي ترقص

فارس.. غوري غيري الزفت ده ويصرح بعلو  صوت عليها  

 جاسر.. وهو ينظر اليها ويقول في نفسه  يا رب المجموع دي هتوديني في 60 داهيه هتخرب بيتي كان ليه بيت اساسا هتشرديني 

اشرقت.. وانتا مالك بلبسي  يا ابو أربع واربعين انتا 

فارس.. انا ويجري عليها 

اشرقت.. ااااااااه

بعد مده تنزل اشرقت  وهي تريد  فستان اسود  طويل 

اشرقت.. اهو لبسته عليك مقدم انتا تامر يا يسطا 

فارس.. وهو ينظرالي اشرقت اهي جايه اتصرف انتا معاها ينظر اليه فارس   مش  عايزها تقعد في البيت تانيه واحده وهديك اي حاجه انت تؤمر به

 اشرقت.. وهي تنظر اليها حبيب قلبي ده جاسر انا عايز اسلم عليه بس اسلم عليه ازاي انا لازم الاقي فكره ايه ده مين ده ده اكيد وممثل صح صح صح انا عايزه اتصور معه بليز امانه امانه هاتصور مع صوره واحده بس تجري الى جاسر وتحضنه و وتمسك في رقبته صوره والنبي والنبي وتبوسه 

فارس.. بصوت عالي انت مجنونه ايه اللي انت بتعمليه ده عيب كده. 

اشرقت.. وهي تبعد عنه وتقول انا اسفه وتننزل راسها في الارض وتعمل نفسها حزينه

جاسر.. استر يا رب دي بتفكر في ايه ما انا عارف نفسي ان انا مش هاخلص منك ولا من افكارك

 فارس.. روحي مع جاسر هيوديك تجيبي اي الكليه وبعدين عايزه تتفسحي صح  

اشرقت  صح

اشرقت.. وهي تجري بجد يعني انت هتروح معي اي مكان انا هاقول لك عليه ثواني بس اجيب شنطتي من فوق واجي باي يا مز انت يا عسل تنظر الى فارس تقول له اهو ده احسن منك على الاقل مش بيعلي صوته علي وتخرج له لسانها وتجري الى الاعلى 

فارس.. تتصرف معها سبها في اي مكان المهم ما تجيش بيها هنا ثاني انت سامع يلا اتصرف معها بقى 

تنزل اشرقت من الاعلى وهي تجري على جاسر وتنظر الى فارس باي باي

يا  فارس انا جايه لك ثاني ما تفكرش ان انا هابعد باي يالا بينا خراج جاسر تجري عليه اشرقت وتركب على ظهره وهي تضحك بصوت عالي وتقول يلا بينا بسرعه نتفسح ونرجع ثاني

 فارس.. وهو ينظر اليها ويشاهد هذا المنظر ويصرخ بصوت عالي انت يا زفته تعال هنا اللي انت بتعمليه ده مش عايزه اشوف وشك وممنوع اشوفك هنا تحت ثاني واكلك وكل حاجه هتلاقيك على فوق مش عايز اشوفك تحت وانتا على الشركه ما تجيش هنا تانى واي طلب هطلبه من علي 

اشرقت.. انا عمل ايه يعني هو عايز حاجه علي شان ينعر زي الجاموسه تطلعلي علي الاوضه وهي حزينه ايه ده بيزعق لي هو انا عملت حاجه بلاوي يا مافيش مشكله 


 خرج جاسر من الفيلا وهو مبسوط من فارس جدا يا اخيرا جيه اللي هيربيك يا اشرقت هههههه بركب السياره

........................................................... عند ابراهيم وهو مبسوط ينظرالي  نرجس وندى

 بدر.. ممكن طلب يا ابني بعد اذنك 

وهو ينظر الى ندى ونرجس وكمال بس يا ريت يا ابني يكون لوحدينا 

ابراهيم.. طبعا طبعا يا عم اتفضل تحت امرك يا يخرج ابراهيم الى خارج الغرفه 

بدر.. ممكن يا ابني ندى تاجي تعيش معنا في بيتها وقت ما تحب انت تشوفها وهي تشوفك اكيد انا تحت امرك اجيبها لك في اي وقت بس انا محروم منها من زمان ونفسي نتجمع كفايه يا ابني لحد كده والحقيقه بانت  كفايه كده حرمنه من ابوها وانا حرم ابوها منها  ابراهيم.. بتفكير بس الحل مش في يدي انا يا عمي الحل في يد نمر

 بدر.. ازاي يعني

 ابراهيم.. اصل ندى ونمر مقريه فتحتهم وكنا هنكتب الكتاب بعد ما تخلص الكليه يعني اربع سنين وهي ان شاء الله السنه دي سنه اولى كليه يعني بعد اربع سنين ان شاء الله هنكتب كتابهم  ما اقدرش اقول حاجه انا كمال.. بصوت عالي بس دي بنت انا و انا إللي اجوزها مش انتا  الكلام ده لو ابوها ميت انتم تتصرفوا براحتكم بس انا عايش

 تخرج نرجس على الصوت العالي وتصرف عليه وتقول له انت اللي نهيت دورك كاب لها دلوقتي تتصرف على اساس انك ابوها انت محستهاش موجوده معاها ولا ما تعرفش عنها اي حاجه جايه دلوقتي تقول اللي هي بنتك كنت فين لما رمتنا زمان في الشارع وانت فين لما كنا عايزين حمايتك كنت فين في ده كله هي دلوقتي في البطاقه بنتك  وابراهيم وبس ليها الحق  فيها   ليه الحق فيها هو ابراهيم وبس ابراهيم هو ابوها وهو اللي علما وهو كبرها انت مالكش اي حاجه عليها 


 غير انك تشفها وبس لا كن انك تقرر اي حاجه غي حياتها انسا اكثر من كده ما تقولش اللي فاكر  كل واحد يجيب بنت ويرميها  بعدين  تشوفيها قولي ان هي بنته بدر.... اهدى يا بنتي مش كده الكلام اخذ وعطاء نتفاهم يا بنتي ليه كده بس ليه الكلام ده كله ان كان على كمال هو غلطان نحن ما قلناش حاجه وانت كمان يا بنت غلطانه كنت فاهم في ايه بالراحه

 نرجس.. افهمي يا بابا انت ما شفتش اللي حصل ما شفت شر واهانته لي ما شفتش لما طلعني من البيت نصف الليل مسحت الكلام كله كنت واقف مع ابنك وبس قدرتش تكلم ده حتي ما سبنيش في البيت حتى لغايه الصبح لم  يطلع  مخافش عليآ  من بالناس

 كمال... وهو يصرح عايزاني يعني بعد ما شفت الصور و شفت التليفون وشفت ده كله ازاي انا كنت باحبك يا نرجس بجنون انا كنت  بغير عليك من الهواء عارفه يعني ايه الهواء انا كنت باغير عليك من نفسي عشان لما اشوف الصور واشوف التليفون واشوف ده كله 

ابراهيم... اهدا بيتكلم بالراحه وشوف ندى عايزه تروح معهم ولا لا واللي تقول عليه ندى انا موافق عليه عايزه تقعد معي امين عايزه تروح مع ابوها انا مش هاقدر امنعها ولا اقف ضدها انا معها في القرار اللي هي تختارو

نرجس... لا يا ابراهيم  انا مش هسيب بنتي لي واحد زي ده ده ممكن بيعها في اي موقف 

ابراهيم... اهدي كده بس 

 ابراهيم..... وهو يذهب الى الغرفه ويري ندى وهي تبكي و تضع راسها بين رجليها 

ابراهيم... ويجري عليها مالك يا حبيبتي

ندا... يا ليه يا بابا  انت مش عايزني اعيش معك يا بابا عايز تسيبني

 ابراهيم.. وهو يحضنها ويمسى دموعها بيده ويضحك عليها ندى يا حبيبتي انت بقيت كبيره على اللي انت بتعمليه ده انت دلوقت عندك 19 سنه لسه بتتصرف في تصرفات الاطفال دي

 ندى.. ما انت بتقول لكمال لو قلت ان عايزه اعيش معه هتسيبني بس انا عايز اعيش معك انت ومع ماما مش عايزه ابعد عنكم 

ابراهيم.. وهو يضحك عليها بس انا قلت يا حبيبتي لو انت عايزه تعيشي مع باباك انا مش هاقدر امنعك انت اه مش بنتي بس انا بحبك اكثر بكثير من اي احد في الدنيا دي وبتمنى لك السعاده ولو كانت سعادتك مع باباك انا مش همنعك وهاسيبك تعيشي معه بس اكيد يا حبيبتي هاجيك على طول وهتجيء تعيشي معنا هناك برده ما حدش يا ندى يقدر يبعدنا عني انت بنتي حبيبتي وضي عيوني

 ندى... هي تنظر اليه وتضحك يقوم ابراهيم ويمسك يد ندى يلا كده تعالي معي يا قلبي وقولي انت اخترته انك تعيشي تعيشي مع باباك كمال ولا انا 

...................................................... عند رقيه وهي تجري بسرعه الى الفيلا  وتجري  الاعلى وتقول ابني حبيبي ابني  وتقف على باب الغرفه افتح ما تعملش كده رجعت قلبي عليك يا ابني انا اسفه على كل حاجه انا اسفه انا هاجي هاعيش معك 

وليد.. وهو يا يدق على الباب مش كده مش طريقه دي تتكلم معنا بها 

نيره.. مش راضي يرد علينا من الصبح نحنا بندق على الباب 

رقيه..اكسرالباب يا وليد  وليد ويحيى وهم يكسروا الباب ويدخله الى نمر وانظروا اليه ويلقوه بالارض وهو غرقان في دماء رقيه ولا تصرح يا وليد بسرعه هاروح مني اسعاف بسرعه حد يلحقني 

وليد... ويحمله على يده الى ويجري الى الاسفل ويركب السياره تركب رقيه رقيه ابني حبيبي ليه عملت كده في نفسك ليه عملت كده ليه بسرعه يا وليد بسرعه وليد اهو يا ماما اهو قربنا على المستشفى يدخل وليد المستشفى  بصوت عالي اخويا اخويا بيروح مني انت يا بهائم حد يلحقني اخويا

 الدكتور.. اهدا لو سمحت دي مش طريقه الكلام تتكلم بيها دي  يا محترم يا تتكلم بادب يا هتاخذ المريض بتاعك وتخرج بره تشوف لك اي مكان ثاني

 وليد.. وهو يمسك الدكتور بي  غضب ويطلع عليه غضبه والله  يا حيوان لولا معايا اخويا  انا انا كان ليه تصرف تاني انتا ما تعرفش  انا مين  ده مين

 الدكتور... وايه يعني ده مستشفى محترمه مش زريبه اي حد يخش فيها 

ياتي اليه مدير المستشفى اهلا وسهلا اهلا وسهلا يا فندم اتفضل يا وليد باشا وليد وهو يصرح اتفضل شوف الزفت ده بيكلمني ازاي انا كده

 مدير المستشفى وهو ينظر الى الدكتور ويقول له اعتذر منه يا دكتور محمد 

الدكتور.. محمد انا ما اعتذرش من الاشكال دي انت ما شايفني الطريقه اللي بيتكلم بها 

المدير.. وهو يقول له تفضل حضرتك مطرود من المستشفى الدكتور محمد وهو ينظر اليه ويقول له انت تطرد على عشان  الاشكال دي 

وليد... وهو يصرف مش وقته الكلام ده انتم مجانين يصرح وليد هو  يبكي على المدير وهو ينظر الى نمر ويصرح  بعلو صوتي في المستشفى ويقول عايز جميع الدكاتره  هنا في خلال خمس توانى  تجمع جميع دكاتره المستشفى وتاخذ نمر الى غرفه العمليه رقيه وهي تجلس على ارض  وتضرب على وجهها وتقول ابن حرام عليك ليه يا ابني تعمل في نفسك كده وتعمل في انا كده دي تربيتي فيه يا نمر ده تربيتي تحرق قلبي عليك وتضرب على وجهها 

وليد... وهو يجلس بجوارها اهدي يا امي مش كده نمر كويس وبخير ما تقلقيش قلبي عليك انت كمان 

...................................................... بعد نصف ساعه يخرج الدكتور من الغرفه العمليات تجري عليه رقيه نمره كويس يا دكتور ابني كويس يا دكتور 

الدكتور.. اهدى يا امي هو كويس وبخير 

 رقيه.. ممكن اشوفه يا دكتور 

دكتور.. 

  اكيد هيدخل غرفه عاديه تشوفه بعد اذنك 

رقيه.. وهي تحضن وليد الحمد لله يا ابني الحمد لله نيره... وهي تحضن امها وتبكي 

رقيه... اهدى يا بنتي اهدي اخوك كويس وبخير 

......................................................... عند ابراهيم  هو ينظر اليها ويقول لها تعالى يا بنتي تعالي بدر.. اهدا يا كمال نحنا هنشوفه ندى عايزه ايه  للي عايزاه ندى هو اللي هيكون اذا كنت انت او ابراهيم  كفايه اللي حصل لها ممكن يا ابني تهد

ابراهيم.. وهو ينظر اليها ندا والنرجس ويكتم غضبه بدري.. بنتي حبيبتي انت عارفه ان انا باحبك

 ندى.. وهي تنظر عليه ولا تريد ان تتكلم مع احد وتنظر الى ابراهيم بس انا عايز اقول لك على حاجه يا بنتي والاختيار في الاول او في الاخر لك انت ايه رايك يا بنتي تجي تعيشي معيا في بيتنا بيت ابوك كمال

 ندى.. وهي تنظر الى ابراهيم وبدر وكمال ونرجس كمال.. ما لك يا بنتي قولي ساكته ليه

 ابراهيم.. وهو ينظر اليها وهو حزين يا ترى يا ندى هتختريني انا ولا هتختاري ابوك اللي محرومه منه العمر كله انا عارف انك انت اكيد هتختاري ابوك عمرك ما تختاريني انا على شان اللي عملته معك وكان السبب فيه فارس سامحيني يا بنتي انا اسف حقك عليا يمشي ابراهيم الى الغرفه  ويعلق على نفسه ويجلس على السرير ويمسك دموعه انا السبب انا اللي ضيعتك من يدي انا لو كنت وقفت ضد فارس ما كانش ده كله حصل وانك وقفتي في الموقف ده تختاري بيني وبين ابوك تليفون ابراهيم 

ابراهيم.. وهو يمسك التليفون الو ايوه يا وليد يقوم من على السرير ويمسك  الجاكيت ومفاتبح السياره وايجري خارج الشقه 

نرجس.. ابراهيم انت رايح فين دلوقتي في الوقت المتأخر ده

 ابراهيم..نمر  في المستشفى

 ندى.. وهي تصرخ لا لا خذني خذني معك  يا بابا ما تسبنيش  لوحدي تجري على السياره معا 

كمال.. وهو بنظر اليهم ويندم عليهم انا ماشي سلام وياريت تعزمني علي الفرح اقل حاجه اني اشفها 

نرجس... ان شاء الله 

بدر... انا اسف يا بنتي علي كل حاجه 

نرجس.. وهي تخض بدر انتي بتقول ايه انتي ببايا قبل ما تكون حمايه انا بحبك اوي وان كان هلي ندا انا هجبهالك وقت ما انتا تامر لحد عندك 

كمال.. وهو ينظر اليهم ويخرج من المنزل  وبركه السياره  ويمشي 

بدر.. صلاحيات بنتي وخالي بالك من نفسك كويس 

عند  اشرقت... اوف منك يا فارس اننا يتحكم ده هتخليني اكرهك 

فارس..وخو يدق الباب جامده عليها ويدخل  انتي ازاي يا هانم تعملي كده انتي ايه ما فيش ابداا ادب ولا احترام ايه ما اكيد واحده  اهلاها ما صدقو انها مشت من عنديهم  ولا سالو فيها 

اشرقت.. وهي تطرب فارس بلقلم  اخرس انا اهلي مربيني احسن منك انتا بني ادم زبالة علي سان كده شايف الناس كلها ذيك ده وتخرج من المنزل وهي تبكي اهي اهي عندك حق يا جاسر  ده انسان  وحش انا اللي استاهل اني حبيتك 

وتجري في الشارع

فارس.. ااااااااااه ويكسر الاوضه كلها انتي يا هانم تهالي هنا انا لسه ما خلصتش كلان تعالي احسن ما اجي اضربك 

ويخرج من الاوضه ويرا ام عبدالله 

فارس.. فين الزفت دي 

ام عبدالله.. ماشت يا ابني 

فارس.. وه هو مصدوم 😳مشت ازاي 

أم عبدالله. زي الناس مش ده اللي انتا كونت عايزة صح خلاص انتا ليه زعلان 😒دلوقتي وتتركه وتمشي 

فارس.. وهو يجلس هلي الكرسي  صح انا ليه زعلان


             الفصل الخامس والعشرون من هنا 


لقراة باقي الفصول اضغط هنا



تعليقات