Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية اصابك عشق الفصل التاسع9 بقلم اسما السيد

       


  رواية اصابك عشق 

الفصل التاسع 

 بقلم اسما السيد 




(تناقضات)


بامريكا.. 

جحظت عيونها وتيبست قدميها بمكانها.. وخرجت شهقه قويه منها.. 

ـ يالهوووي انت.. 

ينهار منيل..ايه اللي جابك هنا..؟

بشماته نظر لها وابتلع ضحكه كادت ان تفضحه بسبب منظرها المصدوم.. 

وبحده اجابها بصوت مرتفع بالانجليزيه.. 

لقد تأخرتي عن موعد المحاضره، خمسه عشر دقيقه، لذا يخصم منك 15 درجه.. 

ادخلي.. وان لم تلتزمي بموعد المحاضره لا تتعبي نفسك بالحضور مره اخري

ستصتحبيها معك السنه القادمه

جوان بصدمه فتحت فمها.. هااا

بدر بحده.. اغلقي فمك واجلسي والا تفضلي للخارج.. 

جذبتها يد قويه لتجلس بجانبه باول صف..

امامه مباشره.. 

اجلسي جوان.. مابك تسمرتي هكذا..؟ 

ابتلعت ريقها وهو ينظر لها بحده، 

جلست بجانب نيراج صديقها ذات الاصول الهنديه ولكنه امريكي الجنسيه، ولد ونشأ هنا.. جار لها بالمنطقه التي تسكن بها خالتها.. 

جوان بهمس بعدما التف بدر ليشرح شيئا بعدما رمقها بغل ونظره توعد.. 

نيراج اهذا هو الدكتور الذي حدثتني عنه؟ 

نيراج بهمس..اخرسي جوان هذا هو الفك المفترس،انظري حولك هل رأيتي، هذا الكم من الطلاب بمحاضره الساعه 8 

لقد خصم نصف درجات الطلاب..كما ان البنات مفتونون به، بشدته وجماله..

حمقاوات كم اكره الفتيات الغبيات..

جوان بصدمه وهمس لنفسها..يانهار اسود ومنيل عليا..

وصلي ازاي دا؟

اصابك عشق،أسما السيد

اهرب انا فين دلوقت،ياارض انشقي وابلعيني

ياخبتك ياجوان..

نيراج بهمس وابتسامه عليها..مابك جوانه؟،لما خائفه ووجهك اصفر هكذا..

جوان بابتسامه بلهاء....اتتذكر ما اخبروك به ابناء خالتي عن سبب قدومي..؟

ـ اجل

ـ جوان بتهكم وهي تلوي فمها..اشارت باصبعها علي بدر المنسجم ظاهريا بالشرح

هذا هو سبب هروبي الكبير..عاد لينتقم..

نيراج بصدمه فتح فمه..هاااا

يستمع لتمتمهم الاثنان ..منذ جلست بجانبه..

نظر خلفه واقترب من موضع جلوسهم.. 

وهم غارقون بالثرثره..تلك الكارثه سيربيها

عم الصمت كامل الصف، ينصتون لما سيحدث..

كانت اخرجت هاتفها من تحت البينج، لترسل رساله لخالتها..

نيراج بهمس..اخبريها اننا سنخرج بعد المحاضره 

جوان بهمس..اصمت نيراج دعني اهرب اولا من امام ذلك المعتوه..

بدر بصدمه وبهمس وهو يجز علي اسنانه..والمعتوه دا هيربيكي..

قولي ان شاءالله

جوان بصدمه نطرت هاتفها وقع منها..يلهووي ياامه..انت طلعتلي منين.في ايه ياكابتن؟

بدر ببسمه مزيفه..انا عملك الاسود ياجوان..

ووين ماتروحي هطلعلك..مش هسيبك

جوان..هاااا..انصرف يامامي

بدر بحده وصوت مرتفع..

اخبريني عن ماذا كنت اتحدث ياانسه؟

ابتلعت ريقها واستقامت...نظره الشماته بعيونه 

اشعلت نار الغيره والتحدي بها..

ليست غبيه..ومخها يبقي منتبها لكل ما يحدث حولها..

رفعت حاجبها وببرود اخبرته ما قاله بالتفصيل

بدر بصدمه نظر لها، يبدو انها اذكي منه..شخصيا..

جلست بعدما رمقته بانتصار وشماته..

كلما حطت عيونه عليها وراي انسجامها معه تشتعل النار بجسده وقلبه..

لقد فعل المستحيل ليجدها..

بعدما يأس، انصدم بان من عينه ليتجسس علي خالتها جاسوسا لها..وبالمال كما باعه  لهم،اشتراه مره اخري..

واخبره،ببساطه، اين هما؟

وماذا حدث...؟

من الاساس اخذ شهادته الجامعيه في اداره الاعمال من هنا..

واكمل الماجستير والدكتوراه ايضا هنا..

اكتفي ونزل ليمسك مع اخيه الشركه، ويعود للوطن..يكفي غربه

لقد قضي ثمان سنوات هنا..

رفض كثيرا عرض الجامعه في التدريس هنا..

ومن شهر حينما علم بمكانها..عد عدته وراسلهم بانه موافقا علي عرضهم بالتدريس ..

انتظرا اسبوعا وبعدها راسلوه بالموافقه 

هو هنا منذ اسبوعان ولم يلتقي بها، لم تحضر اي من محاضراته ولا يعلم السبب فاضطر لخصم الدرجات وتهدديدهم..وكما ظن..اتت مهروله..

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

بشرم..

(جميله)

لا اعلم ماذا اصابني..؟

الف سؤال وسؤال منذ حاوطني بذراعيه جال بخاطري..

كان عنيفا وعنفه اشبع رغبتي،كلمات العشق التي اغرقني بها بذروه شهوته تذبحني

اكانت شهوه ام عشقا يالوعتي..

لم اشتهي قرب رجل مثلما اشتهيته هو..

ولم اكن جريئه يوما لاصرح بها..

قبل ان التقيه كنت طفله..واليوم بين ذراعيه كنت امرأه..جامحه..

اطلب المزيد ولا استحي،مؤكد انه هو من بهتت علي بفسقه..ولكن اي فسق،انا زوجته..

أخائنه انا..؟

ام اقتنصت فرصه ليست لي،وملك اخري؟

ولكني والله قد حاولت..وشيئا لا اعلم كنيته دوما كان يجذبني.

تفنن في عشقي،واحبني كما لم يحبني احد 

شفتيه العابثه التي لعبت علي اوتاري..غيبتني

تناقضات وتناقضات..تحدث معي

لم اشعر يوما بدفئ احضان احد،مثل الان..

لم يتركني اتخبط بمشاعري..ولم يتركني ليوسوس لي شيطاني..

مد يده واحاطني بذراعيه..استسلمت..

صمت والصمت في حضرت حنانه احترام..

لم يتركني،ولم يشعرني اني شهوه وانتهت..

احترم خجلي واحاطني بين ذراعيه،اختطفني من نفسي وافكاري..

شيئا ما بقلبي منذ لقياه لم يعد كالسابق

وبعد ليلتنا هذه..لست انا ولن اعود انا ابدا؟

جسدي الخائن،اخشي ان يخذلني كما خذلني الليله..

ويصبح اسيرا له..


ولاول مره اشعر ان حنجرتي تخونني بالغناء..

منذ تلك الليله وماحدث...

استسلمت ولا اعلم هل يستمع لغنائي ام غط بثبات...

أوقات بيجي الصح في الوقت الغلط

والقلب زي السهم لو شد وفلت..

وبصراحه الدنيا بتغيرنا براحه..

وما بين شعور بالذنب والراحه كله اختلط..


يديه التي جذبتني بقوه اكبر لالتصق به وصوت دقات قلبه العاليه ورأسه التي دفسها بعنقي وانفاسه الحاره اخبرتني انه يستمع..

فاكملت.. 

بقي عادي ناس يختارو صح وينأذو

والحب مش محكوم بحاجه تميزه..

مش اي احساس بالسعاده بينقبل

ولا اي وعد هناخده سهل ننفذه..

وبصراحه الدنيا بتغيرنا براحه ومابين شعور بالذنب والراحه كله اختلط..


صمت وبهدوء استدرت من بين ذراعيه، انظر له....أغمض عيونه سريعا...

ونزلت دمعه حارقه من جانب عيني..مددت يدي المرتعشه من اثر غزوه عليها..اتحسس وجهه 

جاهد ليبقيها مغلقه ولكني كشفته.

ابتسمت بجانب شفتاي، وكتمت غصتي حتي لا يسمعها..

لم يعد يهم ابدا..ولم اعد انااا كالسابق ولن اعود ابدا

لن اعود جميله الطفله، ولن تعود براءتي التي دنسها من كان من المفترض ان يصرخ بطهرهي وشرفي.

لذا لما لا اقتطف بعضا من تلك الراحه التي اشعر بها الان بين ذراعيه..

تلك النشوه التي تشعرني اني ملكه..

وان احدهم يراني كنزه الثمين..

لا اعلم ماذا يخبئ لي القدر، ولكني أريد ان ابقي هنا بين احضانه للابد..

اقتربت بوجهي منه..وبشجاعه اكتسبتها منه طيله اربع اشهر وجرأه.. قبلته...

قبله طويله عبأت صدري من نفسه ورائحه عطره المميزه....

فتح عيونه وصوت تنفسه اصبح مسموعا..

مد يده ودفس يده بين خصلات شعري القصير التي اشبعها تقبيلا وكم اخبرني الليله انه يعشق الشعر القصير..

وبعنف أكمل ما بداته انا....

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

بشرم..

بغرفه بالفندق..

يفترش الفراش شاخصا ببصره للااعلي شاردا فيها..

ماذا تفعل الان؟

هل نامت.،ام جافاها النوم مثله...

هل انتهت وصله بكاءها ام مازالت نادمه علي قربه منها..

لم يستطع ان ينظر بوجهها ولم يستطع ان يبقي ويري لمحه الندم التي راها بوجهها تلك الليله..

هو من جني علي علاقتهم بنقده لوعده معها..

ولكنها لم ترفضه واستسلامها شجعه....

باسم بحزن..انتفض من فراشه..

ووضع وجهه بين كفيه..

صائحا بعنف..غبي..انا غبي..

مكنش لازم اقربلها..واخلف وعدي..كان لازم اتحكم في نفسي...نزلت دمعه حارقه احرقت وجهه 

وغصه ابتلعها...

وبتهكم اكمل..

لا و زودتها برساله زي السم..كان عقلي فين بس..يارب ارحمني وارحمها

باسم بصدمه..هو انا حبيتها ولا بتهيألي...؟

اااه يارب..

مد يده وضرب رقم هاتف المنزل..لعلها ترفع الهاتف وترد عليها..

وكالعاده خابت آماله وهو يستمع لصوت والدته..

اغلق مسرعا..والقي الهاتف..

اااه يانيره..والله بحبك..

مش قادر..

حصري لجروب ولنا في الخيال حياه

ـــــــــــــــــــــــــــــــ

بفيلا الرشيد..

الليله فرصتها زوجها غائب عن المنزل بمؤتمر طبي..

وابنها الكبير والاصغر منه رحلا ولن يعودا قريبا..

وبقي باسم ومنذ ايام وهو بشرم تارك لها اكتر انسانه تمقتها..

ابتسمت بمكر وهي تستعد لتنفذ خطتها..

صعدت مسرعه للاعلي.. واخرجت من درج مكتبها..بعضا من اوراق منذ شهر وهي تنتظر فرصه لتريها اياها..

اخذتها وخرجت مسرعه ووقفت امام غرفه نيره ودقت الباب وعلي وجهها ابتسامه خبيثه..

ـ ادخل..

التفت نيره بصدمه للمقبله عليها...

حضرتك..

نسرين بحده..بلا حضرتك بلا زفت..

انا جيالك في كلمتين..مكلفني بيهم باسم..

لانه قرف ومش عارف يجبهالك ازاي،وخايف من ابوه؟

نيره بخوف ورعب دب بقلبها..عن ماذا تتحدث هذه.؟

ـ ماله باسم في ايه؟ ليكون جراله حاجه.؟

نسرين بحده..اخرسي قطع لسانك..فال الله ولا فالك..يافلاحه..

امسكي..الاوراق دي اوراق طلاقك..باسم طلقك

ومش عاوز يشوف وشك تاني.. وبيقولك مع السلامه

نيره بصدمه اخذت الورق من يدها ونظرت به..

بالفعل اوراق طلاق وامضاء شخص عليها ولكنها لا تعلم ماشكل خطه ولا تستطيع تمييزه.

ابتلعت ريقها ورعشه يدها بدأت في الظهور امامها

رفعت نظرها لها وجدتها تنظر لها بشماته وغل.

كالمغيبه سبتها..كذابه..انتي.كدابه

ودي ورقه مزوره..باسم عمره ما يعمل كدا..انتي كدابه..

اطلعي برا..

نسرين بحده..رفعت يدها وصفعتها..بتكدبيني انا ياحيوانه..؟

صدمت ووضعت يدها علي خدها وبلا حيله سالت دموعها..

ولم تصمت..برده كدابه..ومش همشي الا لما اسمعه بيقولها بلسانه..

نسرين بتشفي بس كدا ياحلوه..طب اسمعي انا بردو عامله حسابي...

لعبت قليلا بهاتفها..وفتحت التسجيل علي صوت ابنها..

كان صوته هو..يتحدث بحده وانفعال..

انتي اتجننتي ياماما اكمل مع مين.؟

دي انسانه مستهتره ولا يمكن اسمها يتحط جار اسمي..هو.. 

لم تدع التسجيل يكمل اغلقته مسرعه..

نسرين بشماته..سمعتي..اظن تخلي عندك دم بقي وتتكلي عالله..

نيره بدموع رفعت عينها ووقعت علي عين نسرين بقهر وشعور بالظلم من كل العالم..

قابلتها شماته وتشفي من  عين نسرين..

نيىهح بجمود..

صلبت ظهرها ومسحت دموعها..

وبعزه نفس اكملت..

تمام..سيبيني الم هدومي واوعدك اخر مره تشفوني كلكم..

نسرين بفرحه..مع السلامه..

خرجت مسرعه...

ووضعت يديها علي وجهها  وبكت الي ان جف حلقها..

الظلم موجع، وما اصعب من ان يكون ممن روحك به..

تنهدت واستقامت بعدما مسحت دموعها بقوه.

من انهارده مفيش بكا تاني..

كفايه ظلم فيا بقي..هبعد عنكم كلكم وبكره تشوفو نيره الفلاحه دي هتبقي ايه؟

لملمت متعلقاتها التي اتت بها ووضعتهم بحقيبتها وارتدت ثيابها ودارت بنظرها للغرفه تودعها 

وقعت عيونها علي قميصه المعلق علي شماعه الغرفه..

الذي البسه لها بعدما سلبها عذريتها تلك الليله..

ذكري اخري عادت لراسها معه..

flash back..

نيره..

لا رد انكمشت علي نفسها وصمتت خجلا من استسلامها المخزي..تريد النوم ولكن تشعر بالبروده رغم جسده الذي يحاوطها ويديه التي تدلك ظهرها بحنان..تبعث لها الحراره..

باسم بغصه..نيره..

بردانه يا حبيبتي...

خانتها دمعتها ونزلت وهزت راسها بخجل ودفست وجهها بصدره..

قبل راسها وابتسم مبتلعا غصه حلقه..

ـ تمام..يا حبيبتي..استني

ابتعد عنها قليلا ومد يده جذب اول شئ وجده بجانبه..

قميصه..

حصري لجروب ولنا في الخيال حياه

بهدوء ساعدها لترتديه..رغم اعتراضها

والتقت نظراتهم معا..هي بحرجها وهو بحزنه علي دموعها وندمها..

طالت النظره بينهم وشعرت ان اللحظه اصبحت دهرا..فتح ذراعيه لها..بلا مقدمات ولا خجل ارتمت بينهم..

وعادت كره البكاء معها مره اخري....

الي ان استسلمت لنومها..

back..

اغمضت عيونها وجذبته بيدها..اشتمت رائحته به، واخذت نفسا عميقا..

هاخدك معايا..عشان تبقي ذكري نكبتي وقله حيلتي..

ــــــــــــــــــــــــــــ

استني..

ابتلعت ريقها وهي تستمع لصوته..

ابتسمت بخبث وسارت مسرعا وكانها لم تسمعه..

بدر بحده..قولت استني..لو رحتي باطن الارض هجيبك..ملوش لازمه تهربي

بخوف تسمرت قدميها بالارض وانتظرت الي ان خرج الجميع واشارت لنيراج الواقف ينتظرها ان يخرج..


استدارت بعدما شجعت نفسها..انه لن يجرؤ..

ـ خير..

بدر بتهكم وهو ينظر لها..بغيره مكبوته..

خير..خير..

بس قوليلي عجبك شرحي..

جوان بصدمه..هااا..موقفني عشان كده..لا معجبنيش 

بدر بسماجه..لا عشان اقولك ان الترنج هياكل من عليكي حته..مسترجله مسترجله يعني..

جوان بصدمه ابتلعت، ريقها وهو يمر من جانبها..حيوان اش فهمك انت في الانوثه..

استدار لها..وهمس باذنها..

سمعتك علي فكره وحسابك تقل..يا...

جوان حمدان الناظر،الشهيره بجوليا سيف الدين اشهر مدربه دلافين..مش كده.. 

اوعدك ..حسابنا لسه مخلصش..

مش بدرالدين..اللي واحده تمد ايدها عليه

لسه ماتخلقتش..

غمز لها وتركها منكمشه علي نفسها..

جوان بصدمه..ياوقعه مطينه..ياحوستي السوده ياانا ياامه..منك لله يابدر

ـــــــــــــــــــــــــــــــ

علي طاوله البيلياردو 

كانا يتنافسان معا..

سهر بغيظ..مش هتقدر تكسبني ياعجوز..

كرم..بقهقه..كل مره بتكسبي بالخديعه ياقلب العجوز..

غمزت له وضغطت علي شفتيها باغراء..

حبك بقي..

كرم بخبث..بردو مش هستسلم..

قذفت الكره وهي تقذفه بقبله طائره من شفتيها..

كالعاده مد يده ليمسك قبلتها ونسي الكره..

كرم بقهقه، مسكتها..

سهر بمكر..دخلت قلبك..؟

كرم بهيام..دخلت قلبي ياقلب قلبي.

سهر بضحك..وانا كسبتك..هييه.

كرم بصدمه..هااا

مفيش فايده فيكي..خدي بقي..

صعدت مسرعه للاعلي وهو يجري خلفها..

قاطعهم صوت صراخ جوان..

اااه قاعدين تحبولي في بعض ومش دارين بالمصيبه اللي حصلت..

كرم بصدمه..يامنجي من المهالك يارب..نيلتي ايه تاني؟،ياجوان يا حبيبتي..مش كفايه عليا خالتك..

جوان بغيظ واستنكار...انا.؟

دانا ملاك برئ..هو انا بعمل حاجه ياعمو..

كرم بلويه فم مد يده لزوجته..

تعالي يا حبيبتي انزلي اما نشوف المصيبه دي عملت ايه؟

سهر بخوف..ربنا يستر..ايه ياجوان اللي حصل..؟

جوان بغل..ابن الرشيد ياخالتو..

سهر بصدمه..مين فيهم؟

جوان ببكاء..بدر اللي خبطه في نافوخه طلع دكتوري في الجامعه..عاااااا

جحظت عيونهم معا..والتفا لبعضهم..

نعم..

ـــــــــــــــــــــــــــــ

ياعاليا يا حبيبتي شوفي مين؟

عاليا بهدوء..حاضر يامراد رايحه اهو..

(عاليا شقيقه عمران تزوجت من مراد ابن اخو زوج والدتها التقيا معا هنا..واحبها واحبته وتزوجا..ولم يعودا يوما منذ زواجهم انجبا عمار وميار)

عاليا بصدمه..عمران...

عمران بحزن...وحشتيني ياعاليه..

صمت، تام 

بعد دقيقه.. 

ـ للدرجه دي زعلانه مني..

عاليه بدموع..عمران... ياااه، عارف بقالي سنين مستنيه زيارتك دي ازاي..وللاسف عمرك ماعملتها..

عمران بحزن..كنت خايف متقبليش تقابليني ياعاليه

عاليه بتهكم..وانا كنت مستنياك تجيني ياعمران..كل مره بعرف انك فيها هنا..اقول هيجيلك ياعاليه..وافضل مستنيه..واطبخلك المهلبيه بالمكسرات زي مابتحبها واقول هيجي واكلهالك..

بس مكنتش بتيجي ياعمران..

عمران بغصه..من سنين بطلت اجي ياعاليه..عشان قلبي مايتحرقش من قربك وبعدك ياعاليه..

عاليه بتهكم..ودلوقت جاي ليه؟

عمران بحزن..معنتش قادر يابنت امي وابويا..خصامنا طال..وخايف اقابل وجه كريم من غير مااشوفك..

عاليه بلهفه..بعد الشر..متقولش كدا..

عمران بشوق فتح لها ذراعه فارتمت بهم..

وحشتيني ياعاليه..

وانتي وحشتني ياعمران.

 مراد بصدمه من خلفهم..في ايه؟

عاليا بضحك ابتعدت عن عمران..دا عمران يامراد اخويا..

مراد بصدمه ابتلع ريقه..ومد يده سلم عليه باحترام..

اتفضل يادكتور..نورتنا..

عمران بابتسامه..دا نورك..

ـــــــــــــــــــــــــــــــ

شرم..

بين يديه تجلس ويحاوطها بذراعيه..وبيديه هاتفه، تنظر لصور اطفالها وفيديوهاتهم معا..

دموعها لا تتوقف وشهقاتها تعلو وتعلو..

 فراس بحزن...جميلتي متبكيش..عشان خاطري..

استدارت ودفنت وجهها بصدره..عاوزاهم ارجوك يافراس...

عاوزه اشوفهم..اسمع صوتهم بس..

ارجوك اتصلي عليها..

بحنان رفع رأسها..وحياه عيونك الجميله لاخليكي تشوفيهم وتسمعي صوتهم كمان..

 بس اصبري شويه صغيرين..

جواز سفرك، يطلع واخدك ليهم بنفسي..

جميله بهمس ودموع...بجد.يافراس..؟

مسح دموعها..وقبل شفتيها المضمومه بحنان

بجد يااحلي صدفه في حياه فراس..

مدت يدها حاوطت عنقه..

ــــــ انت جميل اوي يافراس..

فراس بضحك..يعني مش نسونجي ياجميله...؟

جميله بضحك..انت زير نسا يافراس..مغيرتش رأيي لسه..

اه منك انت..

فراس بقهقه..طب فكري تاني..؟

جميله بضحك وهي تضربه بيدها الصغيره علي ظهره..فكرت..

استمعت لقرآن الفجر..

وعادت لتنظر له..يالا قوم نصلي الفجر..

فراس بلجلجه..قومي انتي وهاجي وراكي..

جميله بحنان..جذبت يده..وقبلتها طويلا....

يالا يافراس..هعلمك اللي نسيته..

فراس بخزي..من كتر ذنوبي نسيت ازاي الوضوء ياجميله؟اللي زي معقول ربنا يتوب عليه...

جميله بحناان..طبعا ويمكن احسن من العابدين الشاكرين طول حياتهم.

يالا بقي..

فراس بابتسامه وراحه لاول مره يشعر بها بعد معاشرته لاحداهن....يالا يااحلي جميله..

ــــــــــــــــــــــــــــ

بعد ساعتين..

 شوفي مين اللي بيرن الجرس دا ياميار..

ميار بزهق..يووه هو مفيش غيري ياماما..؟

مراد بضحك..شايف خلفه اختك..

عمران بابتسامه..ربنا يحميهم..شهلي ياعاليه عاوز اكل المهلبيه قبل ماامشي..

مراد بسرعه، تمشي فين..انت بايت معانا انهارده..


بقوه انفتح الباب...

وبصدمه استدارو ليرو من فعل..؟

جحظت عيونه واستقام مسرعا..

سهر..

ـــــــــــــــــــــــــــــــ

تناقضات 

وانقلابات..منذ التقينا واعيش الانقسامات

شطرا من روحي يعشقك..

وشطرا يكره لقياك.

كرهت فسقك وعشقت عنفك وقربك البراق

كرهت ضحكتك التي تخجلني

وعشقت همسك وتفننك بلغاك..

تشبعني قربا وتغمرني فأنسي بين يديك كل ذكراك.

يامن لااعلم  اين التقيت به؟

،ومالمغزي من لقياه..؟

اعشقك عشقا جديدا، عشقا في القلب وضاء

لا تصدقني،حينما اثرثر بأني لا اعشقك..

اخبرني بعيني،كاذبه فانا والله ما تمنيت يوما

خيرا من لقياااك..



                            الفصل العاشر من هنا


لقراة باقي الفصول اضغط هنا



تعليقات