Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية فى عرين الاسد الفصل الحادي عشر 11بقلم اسراء محمد


رواية فى عرين الاسد
 بقلم اسراء محمد

الفصل الحادي عشر 

صدمت تالين عندما رأت بقعه من الدم وقالت بخفوت دم 

ضحك اسد علي براءتها 

ثم قال لها تعالي هفهمك وفهمها 

تالين قالت امممم فهمت ي ابيه 





اسد ضحك مره ثانيه بشده وقال بعد ده كله ابيه

احمرت تالين من الكسوف وقالت بس بقي 

عدي اليوم بدون اي تفاصيل 

تاني يوم اسد صحي لقي تالين نايمه ف حضنه تلقائي ابتسم

وقام بالراحه دخل الحمام اخد شاور وطلع تالين كانت لسه نايمه 

اسد راح يصحيها تالين تالي اصحي يلا 

تالين اممممم بس بقي والنبي سبني انام 

اسد قالها قومي عندي ليكي مفاجاه يلا 

تالين قامت مسرعه مفاجاه اي 

ضحك اسد عليها ثم قال هنروح ڤيلتي اللي في فالقاهره فتره صغننه كده لحد ما أثبت كل حاجه 

تالين قالت ماشي هقوم اجهز

وبدأوا يجهزو وخدو الشنط ونزلو

كانت رانيا وسعديه وايضا صفوان يجلسون علي طاوله الافطار 

نظر الجميع لهم وقال اسد بجمود أنا رايح القاهره ومش هرجع دلوج عشان شغل







تشاعلت رانيا وراي اسد ذلك ولكن أحب أن يبين لها أنه مازال يضحك علي تالين غمز لها بطرف عينيه وقال يلا يلا ي رانيا 

فرحت رانيا كثيرا وظنت أنه مازال يضحك علي تالين وأنه يحبها وقعت في الفخ أنها حمقا**ء

في الخارج ركب كلا اسد وتالين السياره وظلو يضحكون علي حما"قه رانيا 

تالين قالت ها بقي اي الخطوه الجايه 

اسد هو يفكر بخبث لما نروح هقولك 

الكل هيتكشف 

في مكان ما 

مجهول يتحدث مع شخص 
-ها نفذت
-‏القنبله دلوقتي فالعربيه ي باشا ويبقي كده سلام هو والسنيوره بتاعته 


                      الفصل الثانى عشر من هنا



تعليقات