Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية انتي حقي الفصل الرابع عشر14بقلم شروق خالد


 رواية انتي حقي 

الفصل الرابع

بقلم شروق خالد 


ابراهيم.. ندا حبيبت قلبي انتي كويسه دلوقتي 

ندا وهي تنظر الي لا شيء  اه 

ابراهيم.. انا اسف يا عمري حقك عليا سمحيني 

ندا.. وهي تنظر الي ابراهيم 

ابراهيم.. انا يا بنتي 

ندا.. وهي تنظر اليها والدموع في عنيها  بنتك ازاي يعني انا عمري ما عرفت حد غيرك واعتبرتك بابا بجد ده انا لمه كنت بشوف بابا كونت استخبا فيك انتي منه 😪كونت اول ما اخاف من الظلمه استحبا في حضنك انتا و ما كونتش اروح لي ماما انتي كونت اماني، وفي الاخر ترميني في الشارع ده حتي الوحد لمه بيربي حيوان عنه بيصعب عليه ايه ما صعبتش عليك من الشارع ولو كان حد تاني لقيني كان ايه مصيري اكيد كونت هكون في كبريه او بيت دعاره صح

ابراهيم.. حقك علي راسي ويمسك راس ندا ويبوس عليها انا اسف يا بنتي انا كونت هتتجنن عليكي انا خوفت عليكي منه 

ندا.. من مين قول يمكن اسمحك 

ابراهيم.. من فارس  هو جيه عندي البيت وقال لو ندا فضلت عندك اعتبرها من الاموات وانتي بنتي الوحيده ويبكي بشدة انا اسف اسف اسف اسف 

ندا.. وهي تنزل من علي السرير وتترمي في حضن ابراهيم حقك علي راسي وتمسك يد ابراهيم وتبوسها وتنزل علي رجله وتبوسها 

ابراهيم.. لا يا بنتي ويشدها ويخضنها ويبكو هم الاثنين 


قسمت.. وهي تدخل البيت وتنظر خلفها بخوف وتذهب الي الاوضه  وتغير ملابسها  وتترمي علي السرير اوف الحمدلله ان كمال ما شفنيش 

اوف وتقوم وتنزل اللي الاسفل 

قسمت.. انتي يا حيوانه يالا هنا 

تاتي بت وهي تنظر الي الارض نعم يا هانم 

كمال. بيه خرج صح 

البت.. كمال 

كمال.. انا هنا يا ماما  صباح الخير 

قسمت. بخوف  صباح الخير انتا لسه هنا ما رحتش الشغل ليه 

كمال.. وهو ينظر الي توترها انا تعبان انهارده  وقولت اخد اجازه اليوم 

قسمت.. الف سلامة عليك ربنا يشفيك 

كمال.. انا ريح انام يا ريت ما خدش  ياجي عندي وانا لو كونت عايز حاجه هنزل تمام 👌

قسمت.. تمام

يركب كمال الي الاوضه  وينظر في شاشه التلفون 

------------------------------------------------فلاش باك

كمال.. وهو يمسك التلفون ويتصل علي صديق عمري 

مؤمن.. أهلا بالواطي اللي مش بيسال عليا 

كمال.. بعدين يا مؤمن المهم انا غايز منك موضوع مهم جدا جدا حياه او موت 

مؤمن... بخوف علي صديق عمره  خير يارب استر 

كمال.. انا في مشوار دلوقتي  عايزك تروح البيت وتركب في البيت كله  كاميرات مراقبه سامه كله حتى المطبخ يا مؤمن 

مؤمن.. بخوف ليه يا صاحبي حصل ايه 

كمال.. بعدين  بس انتا يا مؤمن مش حد غريب واهم حاجه انهم ما حدش يشوفهم سامع 

مؤمن..  خاضر 

------------------------------------------عوده من الفلاش باك 

كمال وهو يجلس علي الكرسي لمه اشوف اخرتها معاكي يا مدام قسمت 

-------------------------------------عند بدر ونرجس 

نرجس.. انتا بتكلم مين دلوقتي 

بدر.. ده صاحب عمري يا نرجس وهو اللي هينقذنا من اللي احنا فيه ده 

نرجس بخوف... لا يا بابا بعد ما شفنا  قسمت  اللي كنت بقول انها عوض امي من ربنا عملت ايه فيا ده حبستنا في المخزن خمس سنين حرام ولا حلال لا يا بابا نحنا نروح علي بيت ابراهيم ونحكي اللي حصل وانتا تشوف حفتك 

بدر.. وهو يبتسم ندا اه يا نفسي اشفها من زمان يا نرجس اوي بس الاول لازم  اربي قسمت واخلص منها ومن اللي عملته فيا وفيكي ويترك نرجس في الاوضه وينزل علي تحت 

نرجس.. بخوف عليه  بابا اسمعني بس 

وتذهب بسرعه وترتدي النقاب وتنزل بسرعه الي الاسفل تبحث عن بدر وتضرب في محمود  

محمود. ما تفتحي انتي ايه عميا  ما صح هتشوف ازاي بالي انتي حطاها ده غوري من وشي جاتك القرف 

نرجس.. بخوف  ربنا يسامحك يا عمي

وتذهب نرجس وتبحث مره اخرى علي بدر  انتا فين يا بابا 

وهي تسير في الطرقه 


كمال.. وهو ينظر الي التلفون وير قسمت  تنظر الي الفله بتوتر وتخرج منها 

كمال.. ايه دي رايح فين دلوقتي ما هي دلوقتي كانت بره البيت ويقوم وينظر عليها من الشباك 

كمال.. بصدمه ايه ده المخزن ده ما خدش بيدخلوا بقالو كثير اوي وينزل ويدخل خلف قسمت 

قسمت.. حبيباتي  الغاليين علي قلبي 

وتدخل في الاوضه انتو ليه مش بتردو عليها  اه صح وتطرب بيدها علي راسها اه صح تردو ازاي وانا حاطه لصق علي بقك الجميل ده يا ب

ايه ده وتبحث في الاوضه مثل المجنونه  رحتو فين لا مستحيل تعبي يروحي كده لا وتجري في المخزن كله وهي تبحث عنهم 

كمال.. وهو يستخبا خلف الكرتين وينظر اليها وهي تدخل مره اخري وتمسك التلفون انا لازم اقولو لي محمود 

قسمت.. الو محمود الحقني يا محمود  نصيبه وحصيط علي راسنا احنا الاتنين 

محمود  .. خير يا وش السعد من يوم ما عرفتك وانتي اخبارك كله تفرح 

قسمت.. بصوت عالي مش وقتك خلص دلوقتي افهم الموضوع كويس  بدر ونرجس هربو من المخزن 

كمال.. ايه  يعني بابا عايش هو ونرجس واللي ماتو دول مين 

قسمت.. بعني ايه 

قسمت.. خاضر تمام انا هروح الشقه واول ما الامور تهدي هرجع سلام 

قسمت. وهي تغلق الخط اوف هو ده وقتك انتا والزفتا دي كمان وتجري من المخزن وتجري وتطلع البيت انتي يا حيوانه تعالي 

البت.. نعم يا هانم 

قسمت.. تعالي معايا فوق 

كمال.. معقول محمود صاحب بابا هو اللي يعمل كده ليه ويخرج من المخزن وبمشي في الشارع 


محمود  .. بصوت واطي يعني ايه اختفي من المخزن ده انا ممكن اموتك يا قسمت غوري دوري عليه كويس غوري ويعلق الخط انتا ايه يا اخي ده انا كل ما ارتب ليا موتا تنفد منها انتا ايه ويذهب الصاله 

نرجس.. لا مش ممكن يعني قسمت والاستاذ متفقين  مع بعض 

وترا بدر من بعيد وهو ينظر محمود  

بدر. يا..... 

فارس فهمت هتعمل ايه 

علي.. تمام يا باشا 

بعد اساعه  التانيه منتصف الليل يدخل علي داخل الشقه وينظر الي الاوض يفتح اول اوضه براحه ويرا في الاوضه ده اكيد اوضه  صاحبت البيت ويعلق الباب براحه ويذهب الي الاوضه الاخره ويفتح الباب براحه  ويرا ولدين فيها يغلق الباب براحه  ودي كمان لا ويذهب ويفتح باب الغرفه التالت اكيد دي ويرا فتاه نايم علي بطنها وشعرها مغطي وجهه اخيرا لقيتك ده فارس باشا هيديني مكافأة كبيره اوي ويخرج من جيبه قزازة منوم ويرشو علي وشها خدي القزاز كلها علي شان ما تقوميش دلوقتي 

ندا.. بابا انتا ليه حالتنا ننام هنا في الاوضه دي 

ابراهيم.. ما حبيتش نتقل علي الناس وكتر الف خيرها لحد كده ولا انتي مش عاوزه تنامي مع بابا ابراهيم 

ندي.. وهي تحضنه لا ده انا اشتقتلك اوي اوي اوي 

ينزل علي وهو يحمل البت علي كتفه 

فارس عملت ايه 

علي كله تمام ومحدش حس بحاجه حالص

فارس.. ايه ده اللي علي وش ندا 

علي. ده طرحه انا عطيت بيها وشها علي شان لو فاقت ونحنا في الطريق 

فارس.. تمام يلا اطلع بسرعه 

نرجس... وهي تجري علي بدر وتصحبه من يده 

بدر.. وهو يشاور بيده التانيه الي محمود 

استني محمود هناك اهو 

بدر... محمود  تعالي هنا 

محمود.. وهو ينظر اليه



                   الفصل الخامس عشر من هنا 


لقراة باقي الفصول اضغط هنا


تعليقات