Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية امتلكها الاسد الفصل الاخير بقلم بثينه صلاح


رواية امتلكها الاسد
 الفصل الاخير 
بقلم بثينه صلاح

اسد بصدمه وهو يفتح الباب بقوه : أمجد...

قاوم امجد دموعه وهو ينفي براسه بقوه :  كل اللي سمعته غلط مش كده انت كويس ومفيش حاجه من الكلام دا صح...... 

اسد غمض عينه بوجع مكنش منتظر شفقه من حد رغم ذلك قال ببرود مزيف : مش تقول انك زعلان علشاني المفروض تفرح لاني هسبلك كل حاجه وأولهم ملاك  ...... 

بدون مقدمات رمي امجد نفسه داخل احضانه وقعد يبوس فيه وبعدها مشي واسد مش عارف يعمل ايه واقف مذهول من الصدمه فاق علي صوت سالي وهي بتقول بوجع: علي فكره امجد بيحبك يا أسد..... 

اسد بحده:  سالي لو سمحتي سيبيني لوحدي...... 

سحر راحت ل ملاك  اوضتها فتحت الباب بقوه فزعت ملاك 

سحر بحده وهي ترمي الاوراق علي الطربيزه :  امضي علي الورق دا.... 

ملاك بخوف :  ح... حاضر... ب... بس دا.... آآ..  أيه... آآ..... 

سحر ببرود :  ورق طلاقك...... 

ملاك بصدمه :  ط... طلاق....آآ.. ب..بس.. انا....م..مش....  ع... عاوزه... اطلق.... آآ... 

جذبتها سحر بعنف من ذراعها :  انت ايه يا بت معند"كيش كرا"مه ولا كبرياء...... اسد اتجوزك عند فيا علشان انا رفضت مش علشان بيحبك يعني..... والدليل ان اتجوز الوسخ"ه سالي وعايش في سبات ونبات وانتي عاوزه تربي ليه عياله.... 

ملاك بغباء وبراءه :  سالي حامل وهتجيب نونو..... 

سحر بغضب :  بت انتي انا مش ناقصه انا عندي مراره واحده اخلصي امضي...... 

ثم ابتسمت بخبث وهي تكمل حديثها  :  ثم اسد هو اللي بعت الورق ومضي كمان علشان يخلص منك...... 

ملاك بدموع ووجع : انتي بتكدبي عليه صح ابيه اسد مش هيعمل كدا في ملاكه ... 

سحر بتهكم في سرها :  طول مانتي بتقولي ابيه اسد هيعمل اكتر من كدا... 

دخل امجد الغرفه بغضب من امه وكر"هها الدائم ل أخيه أسد ... جذب الورق وشقه نصفين  

سحر بعصبيه :  انت بتعمل ايه يا مجنون..... 

امجد بهدوء مزيف وهو ينظر الي ملاك :  ملاك ممكن تروحي تعملي ليه كيك حلو  ليه بأيدك الحلوين دووول....  

اومات براسها بإبتسامة باهته وهي تذهب 

امجد بغضب :  ليه كل مره بتجبر"يني  اني اكر"هك....  

سحر بعصبيه :  امجد احترم نفسك واعرف انك بتكلم امك...... 

امجد بوجع : ياريتك ماكنتي امي يا شيخه يارتني  ما رجعت كرهتين"ي في حياتي....... 

سحر بإبتسامة :  امجد حبيبي كل حاجه هترجع زي ما كانت وبتحلم كمان انا قررت خلاص اسد هيسيب الفيلا ويمشي يطلع من حياتنا.... وانت تتجوز ملاك وتعيشوا حواليا.... 

امجد بتسال : انتي ليه بتعملي فيه كدا وليه خلتيني اكر"ه اخويا.... هو اسد دا مش ابنك زي ما انا ابنك.... 

سحر ببرود : اسد مش ابني ولا كان اخوك وعمره ما كان..... امجد ارجوك اسد ماضي وخلاص هو قرر يخرج من حياتنا ويسافر وانا وافقت علي كدا...... 

ملاك وهي تخرج مكونات الكيك ولكن توقفت فجأءه :  هو عاوز كيك بالشكوكلاته ولا الفرواله ولا الفانيلا.. 

الخدامه من الخلف :  الاستاذ اسد بيحبها بالفرواله...... 

توقف قلب ملاك بوجع وهي تتذكر كر"هه لها قاومت دموعها وهي تركض الي غرفتها 

امجد بدموع : ههههه تعرفي انك صعبانه عليه اووووي لكن شابوا ليكي تستاهلي جائزة نوبل لانك اول مره تبعت ابنها علي الموت..... 

سحر بعدم فهم :  انت بتقول ايه انت اتجننت.....  

امجد بوجع :  اه اتجننت افرحي يا سحر هانم انتي خسرتي اسد من هو صغير وهتخسريه لابد...   

سحر بصدمه :  ا.. انت.. آآ... تقصد.. أيه... آآ..... 

امجد بصراخ :  أسد بيموت وقرر يبعد عن الكل مثل انه اتجوز سالي علشان ملاك تكر"هه اسد عنده cancer...... 

نفت سحر رأسها بصدمه وهي تجلس علي كرسي تذكرته هو طفل كانت تعشقه اكثر من اي شخص ولكن حماتها هي السبب  

وضعت ملاك يدها علي فمها تمنع شهقه كادت ان تخرج منها نفت براسها باصرار وهي تقرر فعل شي ولكن الاجابه عندها فمن هي يا تري.....؟!

               
                     الخاتمه من هنا

تعليقات

‏قال غير معرف…
تمام باقي الرواية
‏قال zienab
روايات رائعة وجميلة جدا جدا