Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية لقائنا كان فراق الفصل السابع7بقلم ضحي ربيع

رواية لقائنا كان فراق

 الفصل السابع7

بقلم ضحي ربيع


كان واضح انها مراته ومع ذلك ساب اديها وجي يسلم عليا بعدت وسلمت




 بأيدي بس وتحاشيت ابصله كنت ملاحظة عدم انتظام



 نفسه وعارفة انه اتعصب من حركتي وفي نفس الوقت عارفة اني




 وحشته بس خلاص مبقاش ينفع

^عاملة اي ياشهدتي

*الحمد لله بخير ياجاسر

^اي ده ايديكي مالها فيكي اي


وبدأ يقرب مني تاني

بعدت لورا

*انا كويسة وقعت وايدي اتكسرت





بدأ يتكلم بأنفعال وخوف

^وقعتي ازاي وازاي متاخديش بالك ونبهت عليكي ميت مرة تركزي في الطريق انتِ وبتعدي انتِ....


بدأت اتكلم بزعيق مع بكي

*انت ملكش حكم عليا انت مش اخويا ولا ابويا ولاجوزي اي كمان عشان مش عارفة اعدي الشارع هتضربني انت مين هااا انت مين عشان تعمل كل ده 


خلصت كلامي وسيبته واقف فاتح بقه ودخلت الحمام فصلت اعيط بصوت مكتوم مش عارفة كل الكلام ده طلع ازاي بس مكنتش قادرة 

استحملت كتير ٤سنين يتمني تاني لي

غسلت وشي وخرجت قعدت في البلكونة

كانوا بيحضروا غدا وسمعته بيسأل عليا عشان اجي اكل

^اسف ياشهد عارف اني..

*اسف علي اي وعارف اي ياجاسر هاا عارف اي لو سامحتك انك سبتني ومشيت من اي سبب ولو سامحتك انك حرمتني منك كل السنين دي

مستحيل اسامحك يا جاسر انك يتمتني تاني 


وبكيت تاني وانا بشهق

لقيته قعد قصادي وكأنه كان هيعيط برضه

^كان ليا مبرراتي ياشهد

*هي فين دي مبرراتك مراتك ياجاسر هي دي مبرراتك

^شهد انتِ مش عارفة حاجة

*طب عرفني





^شهد انا مشيت بسببك ورجعت برضه بسببك

*!!!!

^اليوم الي صربتك فيه و......

-اي ده جاسر انت هنا

^احم ااا اه ياسلين 

-انتِ بقي شهد الي كان بيصرف عليكي هناك


بصتلها من فوق لتحت كلامها حرق دمي سبتهم وقومت 

^شهد 

*نعم

^يلا عشان نتغدي

*بالهنا انا شبعانة

^وانا مش هاكل من غير...

-يلا بقي يابيبي عشان الاكل هيبرد وسيبها علي راحتها


مشيت من قدامهم عشان دقيقة وكنت هتغدي بيها هي 

كانت معظم قعدتي في الصالون نقلت فيه كتبي خصوصا انها هادية محدش كتير بيدخلها

صدعت وقومت اعمل كوباية قهوة لقيتهم واقغين قدام اوضتي

^يا امي لي طلعتي شهد من اوضتها

-يعني كنت عايز تقعد فين انت وعروستك

^طب وشهد هتنام فين




-هو اي الي شهد شهد ده في اي ياجاسر انت لسه منستش

^ولا هنسي يا امي

-يبقي بتأذي نفسك يابني


مهتميتش اسمع اكتر من كده ودخلت الصالون اكمل مزاكرة 

الساعة وصلت ل٣الفجر كنت خلاص هطفي النور واقوم انام

ولسه بنام حسيت بحركة في الاوضة

لسه هتكلم لقيت ايد حد علي بوقي وايده بدأت تتحرك علي جسمي

زقيته بكل قوتي وقع علي الارض جريت ولعت النور

 *هاااا ذياااد؟

-ايوة ذياد بقولك اي فكيها شوية 


وبدأ يقرب مني لغاية مالزق فيا فضلت اصرخ



*جاااااسر جاااااسر الحقني ياجاااسر

^شههد في ا...





ابعد عنها يا وسخ 

وفجأة لقيت ذياد وقع علي الارض.........



                             الفصل الثامن من هنا


لقراة باقي الفصول اضغط هنا





تعليقات