Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية علمني معني الحياه الفصل الاول 1بقلم عبده شحاته


 رواية علمني معني الحياه 
بقلم عبده شحاته 
الفصل الاول

انتي طالق يا جميله 
 
بصتله و انا عيني مليانه دموع : يعني انت عايز تطلقني يا خالد 

خالد : ايوا انا مقدرش اقعد مع واحده متشوها زيك انا كنت حاطط نفسي في أمر واقع شفقه بس لقيتك معندكيش دم قولت أقولها انا 

جميله بدموع : بقي انت بتعايرني بحاجه مش بايدي اكيد أمك هي الي مسلطاك 

خالد يضربها بالكف : اخرسي متجبيش سيرت امي ع لسانك 

جميله بقهرها : حرام عليك انا بحبك و التشوه ده هيتعالج الدكتور اكدلي 

خالد بضحك : اكدلك خلاص روحي اتجوزيه انتي لأن انا هتجوز صوفي عارفها و ورايا حجات كتير لازم اعملها أصلها قرفانه من عفش الشقه لأن فيه واحده مشوها قاعده فيه 

جميله تبكي بحرقه ثم تدخل أم خالد 

الام بقرف :  انت لسه مرمتش الزباله ده برا ايه يا خالد هتشفق عليها تاني ده حتي صوفي برا قرفانه تدخل هنا انا مش عارفه انت كنت مستحملها ازاي تنام جنبك بالليل 

جميله بدموع و كسره : حرام عليكم ابوس أيدك يا خالد انا ممكن اشتغل هنا خدامه تحت رجليكم و النبي 

خالد يضربها برجله بغضب : غوري بقي بلاش شغل المسكنه ده 

تدخل صوفي : ايه ده انا فكرتكم مشتوها من بابا الخدمين مش طلقك يا حلوه قاعده عندك عايزه إيه تاني 

جميله تقف : بقي هي ده الي انت طلقتني عشانها تصدقي فعلا هي الي تستاهلك 

صوفي بغضب :  ماشي يا بنت الكلاب انتي تعالي امسكي معايا يا ماما 






يكتفو جميله و هي بتصرخ و تجيب مقص و تقص شعرها كله تحت ضحك خالد 

خالد بضحك : ثواني عندي حاجه عايز اجربها 

يجيب سكينه و يحطها ع النار و يلسعها في رقبتها 
كان زمانك ماشيه بكرامتك دلوقتي 

جميله بصراخ و دموع مغرقه وشها يمسكوها يرموها برا الفيلا 

جميله تمشي بكسره و دموع : منك لله يا خالد حرام عليك هوا انا عملتك ايه 

و هي ماشيه دايخه تخبطها عربية ينزل منها ظابط : يا انسه فوقي 

و بسرعه يشيلها و يروح بيها ع المستشفي 

يكشف عليها الدكتور و يخرج 

الظابط ادهم : قولي يا دكتور مالها 

الدكتور : ده حد كان بيعتدي عليها بقسوة و قلت أكل و زعل كل ده مع الحمل لازم ياثر عليها 

جميله قدام باب الاوضه : انا عايزه انزل الحمل ده حالا 


تعليقات