Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية مسك الفصل السابع7 بقلم خاتون عبد المنعم

  

رواية مسك

الفصل الثامن

بقلم خاتون عبد المنعم 

ندي لسة هتتكلم مازن  بمكر :صحيح يا نودى ماما تعرف عن اللي حصل واللي انتي بعملية  مع مسك 

ندي :لا متعرفش حاجة هي كانت معترضة علي اني اخالي الراحلة تقطع هدوم مسك وتقنعها انهم اغتصابوها  وانا لم حسيت انها بترجع في كلمها وبتخاف  بقيت اعمل الحاجة من غير ماتعرف

مازن :,طب قولي  لية ماما بتكره طنط امال اوي كدة 

ندي :ابدا يا سيدي كل الحكاية اني خلتو كانت بتحب عمك وراحت لية وعرض أنة ياجوزها وهو رفض في الوقت دة كانت امال ام مسك اتخطبة لعمك وكانت لسة دخلة الشركة 

مازن :ندي انتي بتحكي كدة لية انا اعوز اعرف كل حاجة مش  احنا شركة ولا اية 

ندي :,ممل بصي خلتو كانت بتحب عمك جدا من يوم ما شفتة في حفلة في النادي  واعجبتة بية جدا وحبتة بس هو كان بيعشق امال  وخلتو لم عرفت اني مصطفي خطب امال اتجننت وراحت الشركة وعرفة عمك انها بتحبة وأنها عندها استعداد انها تكون زوجة تانية بس تكون مراتة بس عمك رفض في الوقت دة امال كانت ريحة الشركة عشان تشوف مصطفي هينزل معها ولا هتنزل مع اختها  عشان يختار العفش وسمعت خلتو ودخلت عليهم وهزقة خلتو وطردتها وقبل ما تخرج ضربتها قلم وخلتو اتغظت جدا ومن يوميها وهي حلفت أنها لزم تدمر امال وتاخد منها مصطفي بس 

مازن بحزن  :ماما كانت بتحب عمي بس اكيد انتي عرفة ازاي عمي مات 

ندي :اكيد طبعا 

مازن :طب متحكي علي طول 

ندي بشك  :,انت مهتم كدة لية 

مازن  بلا مبالاة :,ولا مهتم ولا حاجة احنا بس بنحكي مش اكتر عشان الطريق يقصر انتي عرفتي المكان دة من فين 

ندي :اي. خايف 

مازن :اخاف لية وبعدين لو خوفت هخاف عليكي يا روحي بس ما قلتش انتي عوزة تشتري اية  

ندي :حبة هدوم لزوم الفرح وتجهيزات العروسة

مازن :لا انا بقة اللي اختار مش انتي 

ندي :يا قليل الادب 

مازن بمكر  :امال انتي جيباني لية وبعدين مش الحاجات دية انتي جيبها لية يعني أنا اللي اختار اشوفك في اية يا حبيبتي 

ونسبهم ونرجع لمسك بعد ما اتنقلت للمصحة كانت بتتحسن وتتقدم في العلاج بس في حاجة حصلت 
في يوم كانت قعدة في جنبة المصحة ولقت اللي بيحط ايدة عليها كانت فكرة خلتها بس طلعت ندي 

ندي بمكر  :اية يا مسك مالك زى ما تكون شفتي عفريت 

مسك بخوف : انا انا عوزة ادخلت غرفتي 

ندي بمكى  :هاخشي بس بعد ما نتكلم حبة

مسك بخوف  :انا مش عوزة اتكلم انا طلبت اني امشي من البلد بس هما قالة لا 

ندي  بهنس:طب كويس انتي شاطرة لو ممشتيش من هنا شايفة الراجل اللي هناك دة (, وشورة علي راجل ضخم )هخلية.يجي يكمل اللي محصلش في اقرب وقت تمشي 

مسك  بخوف :حاضر والله همشي الحقوني 
جم الممرضين بس مفيش حد مع مسك ندي اختفت زى ما تكون شبح واختافة بس مسك متاكدة اني ندي كانت هنا وهددتها بس محدش شفها الممرصة اتصلوا  بالدكتور عشان جلها حالة انهيار محدش كان مصدق اني ندي بتجي وتدفع الممرضين  وتعمل اللي هي عوزة وتمشي الدكتور شخص الحال. هلاوس بصرية وسمعية 

ناهد بخزن:يعني اية بنت اختي كدة اتجننت 

حازم الدكتور :دي تشخيص الحالة هي بتقول اني في حد بيحب يهدد ولم بنفتح الكاميرات مش بنلقي حد ونلقيها بتكلم نفسها 

محمد:خلص يا دكتور انا هنقل البنت من هنا واخدها معاية يمكن لم تغير جو تتحسن 

حازم : استاد محمد لو سمحت انا من راي 

من رايك اية انك تعرف مين بيعمل كدة صح انا بقة عارف  ودة كان صوت مازن 

محمد  بغضب :مازن اية اللي جابك هنا 

مازن :جي اعرف  الدكتور اني كل طاقم التمريض اللي بيشتغل عندة عارفين اللي بيحصل وسكتين عشان بيخدة فلوس من اللي بيعمل كدة 

محمد :واكيد هتقول اني اللي بيعمل كدة ندي وسوسن وانت برة الموضوع  صح

مازن :انا مش هتكلم بس انا بجمع كل خيط يظهر اني عمري ما عملت كدة في بنت عمي ومراتي 

ناهد بزعيق :مازن كفاية كدة لو سمحت 

مازن  بحزن :حتي انتي يا طنط حتي انتي  كمان والله انا معرف حاجة عن اللي بيحصل بس انا فعلا هعرف ازي اجيب حق مراتي بس عاوز اقول حاجة انا من زمان بحب مسك وانتي وانكل محمد عرفين دة كويس 
يا دكتور  لو سمحت غير طقم التمريض من غير ما حد يعرف اني حقيقة ظهرة عشان نعرف  نمسك اللي بيعمل كدة متلبس ولو ممكن تنقل مسك في مكان يكون امان جدا 

محمد:انت عمال تدي أوامر ومن غير اي وجة حق انت اية يا شيخ ابعد بقة عن البنت 

مازن :انا قلت هبعد بس بعد ما مسك تعرف اني مظلوم وساعتها بس هطلقها وابعد 

الدكتور :,ممكن اعرف انت واثق اوي كدة لية طقم التمريض اللي معاية  دة من زمان شغال معاية انت بقة جي تقول اني كل الفريق بيساعد اللي بيعمل كدة

مازن مش قادر يكشف اللي بيعملة ؛:ما تسمع الكلام وانت ساكت وتغير وتراقب كويس وانت تعرف

محمد بنظرة شك:انت واثق اوي كدة لية يا مازن 

مازن :يا عمي هعرفك بعدين 

ناهد  بتحزير :قسم بالله العظيم يا مازن لو بنت اختي حصل فيها حاجة انا بقة اللي هقتل امك مش هتكون محولة زي ما  امك اتهمت اختي زمان 

مازن  بستغراب :طنط انتي تعرفي حاجة عن الموضوع دة 

محمد:يعني عاوز تقنعنا انك متعرفش  حاجة يا مازن يا حديدي 

مازن :انا عارف اني في موضع اتهام بس قسما بالله العظيم انا معرفش حاجة عن اللي حصل يا دكتور اسمع الكلام وغير طقم التمريض انا هبعت حد موثوق فية بس عوزك تقول اني الحالة بتموت وخلص بقة مجنونة و جنن خطر جدا 

الدكتور ،وهو بيبص لمحمد :حاضر 

مازن :محدش يعرف اني جيت هنا اتفقنا 

الكل :اتفقنا 
ومشي وسبهم 
وهما خرجة من عند الدكتور 

ناهد :اية يا محمد شاكك في اية 

محمد  بسرحان :هاة  ناهد مش عارف حاسس بصدق كلام مازن انا بردة كنت مستغرب ازاي زمان كان بيحب مسك وصرحني بكدة لم عرف الوصية لم امال جت مطرودة وتقال  عليها كانت عوزة تقتل سوسن اعترف وقال انى بيحب مسك جدا  ومش مصدق اللي اتقال مش عارف في حاجة غلط 

ناهد :اكيد في حاجة غلط تعالي نروح نتصل بهمسة نخليها تنزل مصر 

محمد :اكيد لو في إجازة هتنزل 

ونسبهم بقة ونروح لحد تاني 

دنيا وعز 

عز :الو روحي عمل اية 

دنيا :وحشتني اوى يا عز.

عز :انتي اكتر واللة عاوز اشوفك 

دنيا :انت في مصر 

عز :ايوة نزلت إجازة انا جي عندك البيت باي يا روحي 

دنيا :,عز جبت اللي قلت علية 

عز :اكيد طبعا احل شكولاتة فيكي يا باريس لحبيبته قلبي 

دنيا :ربنا ما يحرمني منك يا حبيبي علي طول انا متقلة عليك

عز :وهي لم تطلبي شكولاتة بتكون بتقليل علية يا روحي انتي لو طلبتي الدنيا هحبها متعرفيش بحبك ازاى 

دنيا :طب تعالي بسرعة بقة 
عز :,حاضر بس في حد في البيت 

دنيا :لية بتسأل 

عز :ابدا عشان عيب اخش البيت ومفهوش حد 

دنيا :لا في بابا لسة منزلش الشغل 

عز :طب كويس انا جي باي 

دنيا :سلام يا قلبي 

وقفل مع دنيا 

عز :انا نزل يا مازن رايح بيتكم هزرع اللي قلت علية سلام

مازن :,من رايي تقول لبابا  هساعدنا 

عز :,انا كنت هعمل كدة فعلا لأن في أماكن مش هينفع اخشها وهقول لدنيا كمان لاني محتاج حد معاية فعلا 

مازن :اللي تشوفة وانا رايح اقابل ندي نكمل باقي الاعتراف والله بكون قرفان وانا بتكلم معها يا اخي 

عز :معلش عشان خاطر مسك. 

مازن :تعرف اني بعد ما ظهر اني برأي لزم أطلقها 

عز :طب لية مش يمكن تكون هي كمان بتحبك 

مازن :لزم ابعد عنها عشان تعرف تختار جدي كان غلطان في اللي عملة انا مش عاوز حاجة لا فلوس ولا حاجة انا عاوز اعيد تأهيل نفسي تاني ارجع مازن  مش مازن اللي بيسمع من أمة وبس لا مازن الحديدى اللي بيخاف منة السوق يلا انا هنزل عمالة تتصل اكيد عوزة فلوس ولا تشتري حاجة يلا سلام 

عز: الله يكون في عونك

مازن :يا رب عز خلي بابا يسمحني

عز :هيسمحك بس اللي انت عملتة كان كتير اوى 

مازن :ما خلص بقة يا عم كنت غلطان وكنت بتخبط في كل حاجة 

عز :انا نازل 
وفعلا نزل وراح بيت دنيا 

عز :,دنيتي الحلوة عمل اية وحشاني وكان هيحضنها 
دنيا :عز عيب 

عز :,نفسي بقة اكتب ونخلص من القيود  دية عمي فين وطنط 

دنيا :لا بابا بس اللي هنا ماما في النادي 

عز:طب وندي 

دنيا :مع سي مازن 

عز:مالك يا قلبي في اية 

دنيا :,مفيش نحكي بعدين 

عز :انا عاوز عمي بسرعة وانتي تكوني معاكي 

دنيا :مالك في اية 

رفعت :اهلا وسهلا يا عز وحشتني والله 

عز:انتو اكتر ازي صحتك 

رفعت : الحمدالله

عز :بقول يا عمي عوزك في موضوع انت ودينا بس ممكن في مكان محدش يسمعنا فية

رفعت :في حاجة يا ابني بس ماشي تعالي في المكتب 

ودخلة المكتب وأبدي عز يحكي اللي سمعة من مازن وعرف اني هو ومازن بيرقبة  ندي ولزم يخدة اعتراف كامل منها عشان يعرفوا  يبعدها عن البيت وعن مسك 
ولزم يحطة كاميرات مراقبه في كل مكان من غير حد يحس 

عز : والله يا عمي مازن مظلوم 

دنيا وهي بتقلع دبلتها :انا بحلك من اي ارتباط بين وبينك يا عز اتفضل 

عز :اية الهبل دة وقلعتي دبلتك لية 

دنيا :اللي امها تعمل كدة ميكنش ليها امان تربي ولا تخلف ولا تعمل عيلة تشرف 

عز :بس انا يشرفني انك تكوني  مراتي وام ولدي 

دنيا :اسفة خلص بعد اللي عرفتة عن امي يا عز مش هقدر اكمل معاك اتفضل بس انا  هعمل اللي انت طلبتة مني 

وخرجة وهي دمعها علي خدها 

رفعت :سبها يا عز انا هكلمها 

عز :عمي انا لا يمكن اسيب دنيا انا بحبها وعارف اني كل عيلة فيها الحلو والوحش هي لية عملت كدة وقلعت الدبلة 

رفعت :سبها وانا هوضح دة ليها متقلقش انا هكلمها 

عز :يا ريت اتفضل خليها تلبس دابتها من فضلك ودي الحاجة اللي هي هتحطها في غرفة ندي انا ماشي سلام 

ومشي عز وهو ماشي شاف دنيا وقفة بتعيط قرب ليها 

عز :انا مش هتكلم في اللي حصل جوة في الوقت الحاضر بس حسابنا بعدين 

دنيا :عز انا 

عز بمقطعة وبزعيق  : خلص خلصنا يا دنيا بعدين هيكون في كلام تاني عشان انا مش عيل صايع تعملية معة كدة ومن غير سلام 

وسبها ومشي 




                 الفصل الثامن من هنا

تعليقات