Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية تزوجتك لاجل ابنتي الفصل التاسع9بقلم باسنت اشرف

 

رواية تزوجتك لاجل ابنتي

 الفصل التاسع9

بقلم باسنت اشرف



في منزل يامن ورنا... 

في صباح يوم جديد افاقت رنا من نومها 



فوجدت نفسها مكبلة داخل أحضان زوجها 



"يامن" تأملت ملامحه الهادية وهو نائم فهو جميل المظهر 





اما هو فاستيقظ ورأىٰ رنا تحملق به... 


أردف يامن بتساؤل: في أي بتبصيلي كده لي؟ 


ردت رنا بابتسامة:  أنتَ قمر علفكرا ياريت تفضل كده دايمًا ومتتغيرش... 


قال يامن: هفضل كده دايمًا لأجل عيونك يا عيوني أنتِ غلاوتك عندي بالدنيا أنتِ بقيتي حتة مني...... 


قالت رنا: معاملتك مش هتتغير معايا مهما يحصل..... 


رد يامن: أنتِ وصية رسول الله 

فكيف لي ألا اتقي الله فيكِ.... 


احتضنتة رنا وهي تستشعر الأمان داخل احضانة وبدوره هو شدد علىٰ احتضانها فهو قد علم انها تريد من يطمئنها ولم يبخل عليها في ذلك....... 

 

علىٰ ناحية آخرىٰ في منزل أسر وريم..... 


قالت ريم بزهق: يلا يا حبيبي اصحىٰ بقىٰ نمت كتير اوي... 


رد أسر: هووووف سيبيني أنام شوية  بقىٰ يا ريم... 


أردفت ريم بغيظ: تستاهل حد قالك تسهر......

 

رد أسر بخبث: بلاش نتكلم في الموضوع ده علشان وشك بيقلب طماطم.... 






ردت ريم قائلة: يا قليل الأدب......

 

قال أسر بضحك: مش قولتلك أسكتي احسنلك وسبيني أنام بقىٰ...... 


قالت ريم: بطل رخامة يا أسر ويلا قوم واخلص علشان لين عايزة تفطر....... 


قال أسر: ماشي يا ستي يلا اديني قايم حاجة تانية؟؟؟ 

قالت ريم: لا يلا يا قرة عيني....


علىٰ السفرة.... 


قالت لين: مامي أنا عايزة أتجوز زي خالتو رنا...... 


ردت ريم: عيب يا حبيبتي الكلام ده أنتِ لسة صغيرة...... 


قالت لين: لا أنا كبيرة اهو مث"مش" صغيرة...... 


قال أسر: بس يا لين أنتِ لازم تكبري زي مامي كده  علشان تتجوزي...... 


قالت لين: ماثي "ماشي" لما نثوف"نشوف".... 


قالت ريم بضحك: مستعجلة علىٰ أي بس ياختييي....

 

قال أسر: أنا شكلي معرفتش اربي البنت طالعة مُنحرفة خالص......






قالت لين: مامي تعرفي  أنا عايزه أتجوز مين.....

 

قالت ريم بمهاودة: مين أن شاء الله.... 


قالت ريم بطفولة وبرائة: عايزة أتجوز اياد ابن طنط روما...... 


قال أسر بتحذير: عيب يا لين الكلام ده قولنا...... 


قالت ريم: اشمعنا بقىٰ اياد.... 


قالت لين: اصلًا هو قالي أنه لما يكبر هيشتغل ويجيب فلوس كتيرر اوي ويتجوزني....

 

قالت ريم بضحك:  مش معقول لا مش معقول واللهِ......... 


قال أسر: كفاية ضحك يا ريم وأنتِ يا لين يخش أسمع منك الكلتم ده تاني..... 


قالت ريم وهي مازالت تضحك: مسخره واللهِ..... 


قال أسر: خلاص ياختيي بقىٰ أي فشتك عايمة....... 

قالت ريم وهي تكبت ضحكاتها بصعوبة: خلاص سكت اهو...... 




وأكملت قائلة: 

 صحيح هتروح معانا النهاردة الصباحية بتاعت رنا...... 

قال أسر: لا مش هقدر علشان مش فاضي خالص 




النهاردة بس بأذن الله أبقىٰ نروخ في يوم تاني روحي أنتِ ولين لو حابة...... 





قالت ريم: ربنا يوفقك يا حبيبي وبأذن الله هنروح...... 


قال أسر: ماشي يا عيوني أهتمي بنفسك أنتِ وليلو اوعي تتجوز هناك.... 


ضحكت ريم قائلة: بس بقىٰ أنا بنتي محترمة... 


علىٰ الناحية الآخرىٰ في منزل والد أسر...


أردفت ريناد قائلة وهي تتحدث عبر 



الهاتف:علفكرا بقىٰ أنتَ خطيبي مش جوزي





 علشان تتحكم فيا وطالما أنا في بيت ابويا 


محدش لي كلمة عليا غير اهلي......

هو ده الكلام الصح يا مراد..

 وعلفكرا بقىٰ احنا لازم نرجع نفكر في علاقتنا 




تاني لأني حاسة أننا مش مناسبين بعض..... 

هو ده الصح عن اذنك.... 

وأغلقت معه الهاتف والقت بنفسها علىٰ فراشها 



تفكر ثم غطت في نوم عميق....



                           الفصل العاشر من هنا


لقراة باقي الفصول اضغط هنا



تعليقات